Super Junior 4 Ever

[/url]
Super Junior 4 Ever

мy ℓɪfє ɪs sυρєя ᴊυиɪσя


    الحــــلــــم الـــمــنــتــظــر

    شاطر
    avatar
    Geraled
    عًضوِة فَضِيـة ~|
    عًضوِة فَضِيـة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 15/08/2012
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 207
    ♣ مَوقِعي » : بواقعي المرير أعيش أسيرة.. حرة طليقة بأرض الخيال!!..
    ♣ عُمرِي » : 26
    ♣ عَملِي » : طالبة جامعية ع أعتاب التخرج
    ♣ مَزآجِي » : مرهقة لحد الموت..

    الحــــلــــم الـــمــنــتــظــر

    مُساهمة من طرف Geraled في 2013-03-21, 9:23 am







    اللغة : العربية الفصحى ..

    نوع الرواية : درامي-أكشن-رومانسي -كوميدي- حزين كوكتيل من كل المشاعر.

    عدد البارتات : لم يحدد بعد ..


    تدور الأحداث بين فرنسا وكوريا ..



    من الشخصيات الرئيسية "Girls" :











    وسنتعرف على شخصيات بطلاتنا من خلال سطور روايتنا ..


    من الشخصيات الرئيسية "Boys" الغنين عن التعريف :






    وستظهر خلال فصول الرواية شخصيات أخرى منها ماهي رئيسية وأخرى ثانوية ..وهذا كل شيء الآن ..
    فانتظروني ياأحبائي بالبارت الأول من روايتي ..وإلى ذلك الوقت أتمنى أن تكونوا بخير ياأحبائي ..




    avatar
    love kyuhyun 4ever
    V.I.P ~|
    V.I.P ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 14/12/2012
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 644
    ♣ مَوقِعي » : مولااااا؟؟؟؟؟!!!؟!!!؟
    ♣ عُمرِي » : 17
    ♣ عَملِي » : طالبة وللاسف --___--
    ♣ مَزآجِي » : ملااااااااااااااااااااااانه ><

    رد: الحــــلــــم الـــمــنــتــظــر

    مُساهمة من طرف love kyuhyun 4ever في 2013-03-21, 4:47 pm

    اوووووووووني لاطولي علينااااااااااا شض
    بانتظااااااااار البارت الاول :L:
    avatar
    nora131
    عًضوِة فَضِيـة ~|
    عًضوِة فَضِيـة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 08/12/2012
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 217
    ♣ مَوقِعي » : في قلب سوبر جونيور
    ♣ عُمرِي » : 19
    ♣ عَملِي » : طالبه

    رد: الحــــلــــم الـــمــنــتــظــر

    مُساهمة من طرف nora131 في 2013-03-21, 7:19 pm

    الروايه شكلها حلو
    ديما رواياتك بتكون حلوه
    انا اول متابعه ليكي
    اوني فايتنج
    avatar
    nany
    عَضوٍة ذَهِبَيٍة ~|
    عَضوٍة ذَهِبَيٍة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 20/08/2012
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 393
    ♣ مَوقِعي » : SEOUL :)
    ♣ عُمرِي » : 19
    ♣ عَملِي » : ELF :D !!!
    ♣ مَزآجِي » : ممتاز

    رد: الحــــلــــم الـــمــنــتــظــر

    مُساهمة من طرف nany في 2013-03-21, 8:23 pm

    انا كتير متحمسة للرواية
    بتمنى انك تكتبي البارت الاول بسرعة
    فايتنق :DD:
    avatar
    HEECHUL LOVER
    عًضوِة فَضِيـة ~|
    عًضوِة فَضِيـة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 11/01/2013
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 261
    ♣ مَوقِعي » : seuol
    ♣ عُمرِي » : 18
    ♣ عَملِي » : طالبه
    ♣ مَزآجِي » : goooooooooooooooood

    رد: الحــــلــــم الـــمــنــتــظــر

    مُساهمة من طرف HEECHUL LOVER في 2013-03-22, 2:10 am

    اوووووووني فاااااايتينغ
    avatar
    Yara aliraqia
    V.I.P ~|
    V.I.P ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 31/10/2012
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 406
    ♣ مَوقِعي » : Korea
    ♣ عُمرِي » : 20
    ♣ عَملِي » : طالبة
    ♣ مَزآجِي » : كوووووووووول :)

    رد: الحــــلــــم الـــمــنــتــظــر

    مُساهمة من طرف Yara aliraqia في 2013-03-22, 2:19 am

    واووووووووووووو حماااااااااااس
    مبين انو الرواية حلوة
    لا تطولي علينا
    avatar
    foozByddu
    عَضٍوِة رَآئَعٍـة ~|
    عَضٍوِة رَآئَعٍـة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 22/03/2013
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 165
    ♣ مَوقِعي » : داخل قلوب من احبوني
    ♣ عُمرِي » : 20
    ♣ عَملِي » : قاعده في البيت
    ♣ مَزآجِي » : طفش

    رد: الحــــلــــم الـــمــنــتــظــر

    مُساهمة من طرف foozByddu في 2013-03-22, 7:21 am

    الروايه شكلها حلو انتظرالبارت لاول شششش اا شض
    بكون من المتابعين لك
    avatar
    nora131
    عًضوِة فَضِيـة ~|
    عًضوِة فَضِيـة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 08/12/2012
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 217
    ♣ مَوقِعي » : في قلب سوبر جونيور
    ♣ عُمرِي » : 19
    ♣ عَملِي » : طالبه

    رد: الحــــلــــم الـــمــنــتــظــر

    مُساهمة من طرف nora131 في 2013-03-23, 4:27 am

    اوني نزلي اول بارت :L: :BB: :L: :BB:
    avatar
    Geraled
    عًضوِة فَضِيـة ~|
    عًضوِة فَضِيـة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 15/08/2012
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 207
    ♣ مَوقِعي » : بواقعي المرير أعيش أسيرة.. حرة طليقة بأرض الخيال!!..
    ♣ عُمرِي » : 26
    ♣ عَملِي » : طالبة جامعية ع أعتاب التخرج
    ♣ مَزآجِي » : مرهقة لحد الموت..

    رد: الحــــلــــم الـــمــنــتــظــر

    مُساهمة من طرف Geraled في 2013-03-24, 2:30 am

    هههههههههههههههههه إن شاء الله بآخر الليلة حأنزله ..
    يسلموووووووووووو دونغ سينغاتي الجميلات ..ربي لا يحرمني منكم ..وإن شاء الله تكون قد توقعاتكم !!..
    avatar
    HEECHUL LOVER
    عًضوِة فَضِيـة ~|
    عًضوِة فَضِيـة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 11/01/2013
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 261
    ♣ مَوقِعي » : seuol
    ♣ عُمرِي » : 18
    ♣ عَملِي » : طالبه
    ♣ مَزآجِي » : goooooooooooooooood

    رد: الحــــلــــم الـــمــنــتــظــر

    مُساهمة من طرف HEECHUL LOVER في 2013-03-24, 3:49 am

    اووووك اوني بانتظارك
    avatar
    Geraled
    عًضوِة فَضِيـة ~|
    عًضوِة فَضِيـة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 15/08/2012
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 207
    ♣ مَوقِعي » : بواقعي المرير أعيش أسيرة.. حرة طليقة بأرض الخيال!!..
    ♣ عُمرِي » : 26
    ♣ عَملِي » : طالبة جامعية ع أعتاب التخرج
    ♣ مَزآجِي » : مرهقة لحد الموت..

    البـــــــــــــــــــــــ الأول ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــارت

    مُساهمة من طرف Geraled في 2013-03-24, 5:23 am





    لماذا يستحيل بأحلامها أن تصبح واقعاً تعيشه .. فتكون كما السراب تراها ولا تستطيع الوصول إليها ؟!..ولأجل ماضي أليم لاذنب لها فيه.. أصبح مصيرها رهينة له !!..أفعليها حقاً أن تدفع حياتها ثمناً له ..بأن تقف كل يوم أمام المرآة لترى شخص آخر غير ذاتها يطل منها ؟؟!!!..
    في النهار ..بينما تملأ الشمس الدنيا بالضياء والدفء ..كان عليها أن تتخذ من الظلام سجن بداخلها رغماً عنها ..تحتمي فيها من رياح اليأس!!..وفي الليل ..بينما ينادي القمر للعشاق بالسهر والدموع ..كانت تتخذ من الأحلام مكاناً تشعل فيه لطقوس الأمل الشموع ..وتفرد أجنحة الحرية ..لتجد نفسها ..


    البــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ الأول ـــــــــــــــــــــــــارت :

    صرخت عبر جهاز الإرسال : لا تقتحموا المكان حتى أمروكم بذلك ..أتفهمون ؟؟؟!!..
    أحد الضباط رد عليها عبر جهاز الإرسال : لكن سيدتي سيهرب الجوكر لو تأخرنا دقيقة واحدة بعد ..ستكون هذا فرصتنا الأخيرة ؟؟!!..
    كوزيت بغضب : وإذا هرب ..سنمسكه مرة أخرى ..الأهم هو حياتكم ..لذا لا تتهوروا ..وإلا سأريكم الجحيم أيها الأوغاد !!!..ولم تكمل تهديدها لهم حتى سمعوا صوت انفجار بأحد أدور المبنى ..صرخت كوزيت : لا تدخلوا ..لا تدخلوا ..أوقفوا العملية ..أوقفوا . . . . وضاع صوتها وسط الانفجار الكبير الذي أدى إلى احتراق المبنى بأكمله وانهياره بعد فترة وجيزة ..والذي ذهب ضحيته جميع أعضاء فريق القوات الخاصة ..
    ................................بعد مرور شهر من العملية الفاشلة التي انتهت بهروب الجوكر ..وموت العديد من رجال الشرطة ..
    كانت في مكتبها تضع أغراضها في صندوق ..أتاها أحد الضباط يناديها ..
    أخذت نفس عميق وهي تقف بباب رئيس مركز الشرطة "جون" الذي تعمل تحت أمرته ..دقت الباب ودخلت بهدوء ..كان يقف بمكتبه ويعطيها ظهره ..التفت عليها ونظر إلى جبهتها حيث الضمادة تغطي شيئا من جانب عينها اليمنى ..ويدها اليسرى ملفوف بالشاش الأبيض ..وبيدها اليمنى تتكي على عكاز صغير يعينها على المشي لأن أحد ساقيها قد أصيبت بعاهة مؤقته بسبب الحادثة..
    سألها بهدوء : هل أنت بخير ؟!!..كان من المفروض أن تبقي بالمستشفى ..حتى تتماثلين للشفاء تماماً .. صمت قليلاً ليقول بغضب : حمقاء ..لم يكن عليك أن تدخلي إلى ذلك المبنى المحترق وكأنك لم تكوني تعرفين أنه كان سينهار في أي لحظة ؟؟!!!..
    كوزيت بغيظ : وهل كان يجب علي أن أقف بدون فعل شيء ..بينما كنت أسمع صرخات الاستغاثة منهم ..هل كان علي أن ألحق بالجوكر ..وأترك رجالي يموتون ؟؟؟!!..
    جون بحزن : لم يكن باستطاعتك إنقاذهم ..كان وضعهم على أي حال ميؤوس منه !!!..ليس الذنب ذنبك !!..
    كوزيت : بل هو كذلك ..لو أنني فقط منعتهم بنفسي ..بدلاً أن أصرخ عليهم عبر جهاز الإرسال ..لم قتلت رجالي.. من أجل ذلك المجرم الحقير !!..
    جون : لذا عليك أن تقبض عليه بنفسك ..لتنتقمي من أجلهم جميعاً !!..
    كوزيت بألم : وكيف أفعل هذا ؟؟!!..بينما أنا طردت الآن ؟؟!!..
    جون وهو يبتسم قليلاً : استطعت من مركزي ..أن أخفف عقوبتك ..ليتم نقلك لمركز آخر !!!..
    كوزيت : ومالفائدة ؟؟!..فهم قد أقصوني من القضية ؟؟!!..
    الرئيس : ستجدين طريقة ما للوصول إليه ..وأنت الوحيدة من تستطيع فعل ذلك ..وأنا أثق بك ..
    شكرته كوزيت وأدت التحية ..وانصرفت ..
    بعدها بثلاثة أيام تم نقلها إلى مركز آخر وبمرتبة أدنى ..وقد قضت حوالي ال5 أسابيع وهي تنقب في كل مكان لكي تمسك بخيط ما يوصلها إلى الجوكر ..لتأتيها المفاجأة بأنه تم التقاط صورة لوجهه بالمطار ..وقد استطاع الهرب من فرنسا ..
    كانت تجلس كوزيت بمكتب المدعي العام برفقة الرئيس جون ..ليدخل بعدها الرئيس" زكاراي" وهو الذي تعمل تحت أمرته كوزيت في الوقت الحالي وقد كان لها الفضل بحصولها على هذه المعلومة عن الجوكر ..إلا أن زكاراي كان يكرهها بشدة ويبحث عن الزلة لها ليطردها من الشرطة للأبد ..
    زكاراي بسخرية : ومالفائدة الآن بعد أن جعلته يهرب من البلاد ..على أي حال لا تغتري بنفسك كثيراً فأنت حتى لا تعرفين إلى أين ذهب ؟؟!!..
    كوزيت ببرود : وكأنك لا تعرف الجوكر ..لن يجعل هذا بالأمر الهين لكي نعرفه بدون أدنى خسارة ..ولن تعرف أين هو أبداً .. ما دمت تتوقع بأن المعلومات ستأتيك على طبق من ذهب وأنت تجلس بمكتبك المترف دون أن تحرك أصبع ..يا. . . . ســـــيـــدي ؟؟!!..
    زكاراي بغضب : هل تستهزئين بي يافتاة ..لو كان بيدي كنت دققت عنقك ..أيتها ......قاطعه جون بقوة قائلاً : احفظ لسانك يازكاراي ..وأنت ياكوزيت احترمي من هو أعلى منك بالرتبة ..وجدالكما العقيم هذا لا ينفعنا بشيء !!!...
    المدعي العام : علينا أن نكثف جهودنا لكي نعرف على الأقل أين هو الآن ؟؟!!..هل لديك فكرة ياكوزيت ..أين قد يكون ؟؟!!...
    كوزيت بتفكير : مادام الجوكر يهوى التدمير ..فأي مكان سيكون مناسباً إذا كان بإستطاعته الحصول على كل ما يحتاجه سواء من نفس البلد أومن خارجه.. اعتقد بأننا فقط سننتظر إلى أن يقوم بشيء ما نستدل على وجوده ..فنحن قد نشرنا بالفعل مواصفاته بجميع المطارات بأنحاء العالم ..لكن للآن لم يصلنا شيء !!..
    زكاراي بعدم تصديق : أتقصدين بأن ننتظر حتى يفجر مكان ما لكي نقوم بالبحث عنه ونقبض عليه؟؟!!..وووووااااووووو يالها من خطة ذكية !!!!...
    كوزيت ببرود : إذا كان لديك فكرة ما فسيسعدنا ياسيدي أن تشاركنا بها ؟!!..
    نظر إليها زكاراي بإحتقار ولم يعلق بكلمة ..لينصرفوا بعدها يبحثون بالموضوع ..
    بعد يومين كانت تجلس على مكتبها عندما رن هاتفها ..ردت بسرعة ..وماهي إلا ثواني معدودة ..وهي تخرج من مكتبها كالعاصفة وتنطلق بسيارتها ..تتبعها باقي سيارات الشرطة ..لاستقبال الجوكر بالمطار ..ولكنه هذه المرة كانت في يديه الأصفاد بدلاً من المتفجرات..!!..
    بعد مضي مايقارب الثلاث ساعات استطعت سيارات الشرطة الخروج من الزحام الخانق لشعب الصحافة والمتفرجين ..
    كانت كوزيت تجلس في نفس السيارة التي بها الجوكر ..نظرت إليها عبر المرآة ..ولكنه كان ينظر للأسفل وهو يبتسم بشكل كريه ..
    وصلوا إلى مركز الشرطة ينتظرهم الجمع الغفير من الصحفيين ومراسلي قنوات الأخبار ..كانت كوزيت تسير أمام الجوكر ..وللحظات دارت بنظرها وماأن رأت أحداً رفع يده يشهر بمسدسه ..حتى صرخت بأعلى صوتها وهي ترتمي على الجوكر : انــــــبـــــــــــطــــــحوووووووا ..
    ودوى اطلاق النار ..ليصبح الكل في فوضى ..أوقفت كوزيت الجوكر بمساعدة رجلين من الشرطة وبسرعة ادخلوه المقر ..
    صرخ أحد الرجلين : سيدتي ..أنت مصابة !!!..
    نظرت كوزيت إلى أعلى كتفيها اليسرى الدامية ..أخرجت منديلها وربطت مكان الإصابة : أنه مجرد جرح سطحي ..
    وأشارت لهم بنقله إلى السجن الانفرادي ..
    ..
    بعد مرور مايقارب ال5 ساعات ...
    في مكتب الرئيس ..هوت كوزيت بقبضتيها على طاولة المكتب وهي تصرخ : بحق الله إلا ترى أن في الأمر شيء مريب ؟؟..كيف له أن يسلم نفسه هكذا بأمريكا ؟؟!!..لابد بأنه يدبر مصيبة ما ؟؟!!..
    ارتدى زكاراي معطفه ..لتقول كوزيت بصدمة : هل ستغادر ..بينما الجوكر محتجز بالمبنى لدينا ؟؟!!..
    زكاراي نظر إليها بوقاحة : لماذا تجدين صعوبة في تقبل أن قضية هذا الجوكر المريض قد أقفلت؟؟!! ..ولا داعي لأن أذكرك بأن أيامك في الشرطة قد أصبحت معدودة ..ماأن يتقاعد جون ..فأنت ستتبعينه!!..وأنا سأغادر لأنه قد انتهت ساعات دوامي ..وعلى أي حال سيأتي الآن رجال السجن الخاص وسيأخذونه ..لذا إذا لم يكن لديك أي أسئلة غبية أخرى ..فأخرجي ..وأكمل بسخرية : أذهبي إلى الجوكر.. ما دمت تعشقينه إلى هذه الدرجة ..فأنتما تناسبان بعضكما بشدة !!!..وأخذ يضحك ..
    نظرت كوزيت إليها بإزدراء وهي تقول ببرود : لقد قمت بإنقاذه مع أنه حقاً مجرم لعين يستحق القتل بأبشع طريقة وهو لسبب واحد ..وهو أنني أريد أن أعذبه في كل لحظة ببقية حياته البائسة حتى يعرف طعم الندم والألم الذي جعلني أذوقه ..لذا أن كان هذا عشقاً برأيك .. فليكن !!!.. وخرجت صافقة الباب بأقوى مالديها ..
    كانت جالسة في غرفة تغير الملابس ..ماأن انتهت من تطبيب جرحها ..ارتدت قميص أبيض نظيف وأرتد فوقه جاكيت رسمي ذو لون أزرق ..وارتدت حامل المسدس ..وألقت بملابسها المملؤة بالدم في القمامة ..وسؤال مازال يدور بعقلها : ياترى أين ستكون مذبحة الجوكر هذه المرة ؟؟!!..
    وقفت تسند ظهرها إلى الجدار بغرفة التحقيق ..حيث كان يجلس الجوكر مقابل للطبيب النفسي ..
    التفت الجوكر ينظر إليها ..لتنظر كوزيت إلى عينيه مباشرة ..بدون أن يهتز لها رمش ..
    أمال رأسه وهو يغمض عينيه وهو يقول بصوت عميق : لاتعلمين كم عدد الذين قتلتهم ورأت الخوف الحقيقي يرتسم بأعينهم كان شعور حقاً مؤلم ..بينما أنت لا تعرفين هذا الشعور ..لأنك تحملين قلب فارغ ..فمادمت لم تحبي أحدهم ..فكيف لك أن تعرفي شعور أن تخافي عليه أن يتأذى ؟؟!!..أنني حقاً أشفق عليك ..لابد أن حياتك هي قطعة من الجحيم !!..
    أشارت كوزيت للطبيب بالخروج ..لتجلس هي مكانه ..تنظر إلى الجوكر ..
    كوزيت بهدوء : يالك من فيلسوف !!!.. كيف لك أن تعرف ما بقلبي ..وأنت حتى لا تعرف ماذا أحب أو أكره ؟؟!!..نعم لن أنكر بأنك تعرف ماهو الخوف ..لكن بالإضافة إلى ماقد ارتسم في أعينهم من خوف ..هم يعلمون أن هناك من سيحزن ..من سيبكي ..أن رحلوا عن هذا العالم ..على الأقل هم محظوظون بما فيه الكفاية ليجدوا أشخاصاً يحبونهم.. بينما أنت لا تعرف أبداً شعور أن ينتظرك أحدهم ..لتعود إلى البيت سالماً ..أو يتصل عليك لمجرد أنه أشتاق لسماع صوتك ..أو حتى يغلف لأجلك هدية ما ليفرحك بها ..لذا أنا كذلك أشفق عليك !!!..
    الجوكر ابتسم : لا أصدق ..لقد خانني حدسي للمرة الأولى بحياتي ..أنك تحبني أحدهم ..بل تعشقينه للجنون ..كم هو محظوظ حقاً ..
    لم تستطع كوزيت للحظات أن تمنع نفسها من أن تنسى أين هي ..لكي تبتسم عندما أتت صورته إلى بالها وهي تفكر : كم سيكون من الرائع أن تراه يوما ما!! ..
    الجوكر وهو مسحور : أووه ياإلهي ..ياللجمــــــال ..للحظات كدت تعتلين عرش الجحيم بتلك الهالة من الظلام ..وماأن ابتسمتي أصبحت كل خلية بجسدي .. تصرخ بأنوثتك الصارخة ..ياترى من يكون ؟؟!!..
    كوزيت ببرود : لا أعلم عن ماذا تتكلم ؟؟!!..على أي حال إذا أردت أن تعترف بشيء ما ..فهاهي الورقة والقلم أمامك ..ووقفت لتغادر ..ليهمس الجوكر : المستشفى العام ..الغرفة 208 ..وابتسم ..نظرت كوزيت إليه برعب ليكمل قائلاً : فقد هذه المرة سأنقذك ..لأجل أنك تلقيت الرصاصة عني !!..وعت كوزيت من صدمتها وخرجت من الغرفة وهي تدعو الرب أن يساعدها ..خرجت من المقر ..وأخذت سيارتها للمستشفى العام وهي تكاد تموت هلعاً ..تتصل بالاستقبال ..ولكنهم لم يردوا ..حاولت أكثر من مرة إلى أن ردوا عليها تسأل عن حال المريض بغرفة 208 لتخبرها الممرضة بأنه نائم ..أوقفت كوزيت سيارتها بعنف وخرجت من السيارة تنظر إلى مقر الشرطة وهي بالجسر المقابل له ..لتصرخ بكل صوتها : كـــــــــــــــــلا ..كـــــــــــــــــلا ..لايمكن !!..ولم تكمل صرختها المخنوقة حتى تفجر المقر بأكمله ..جثت على ركبتيها وهي تبكي بحرقة تتمنى أنها لو تأخرت فقد بضع دقائق لتلقى حتفها بدلاً أن تعيش هذا العذاب مجدداً ..
    .........................................................
    بعد مرور أسبوع كانت تقود سيارتها عائدة من المقبرة بعد أن تم دفن أغلب رجال الشرطة ..وقفت بمواقف سيارات المستشفى ..وماهي إلا دقائق معدودة لتقف باب الغرفة 208..دخلت ووقفت أمام السرير حيث كان يرقد والدها ..قلب عينيها الزرقاوين على بذلتها السوداء الرسمية وهو يقول بصوت واهن : اللون الأسود يجعل مظهرك كئيباً..لا ترتديه مرة أخرى ..
    اقتربت منه ودموعها بدأت تتساقط لتقول له بألم : مالذي فعلته لك لتكرهني إلى هذه الدرجة ؟!..هل لأن أمي هجرتك .. أو لأنني أحمل شيئاً من ملامحها..كنت تراها فيني ..أو لربما شككت بأنني لست بإبنتك ..انتقمت منها بأن تجعل كل يوم أعيشه وكأنني أقطع أميالاً وأميال بذلك الجحيم الذي اسميته حلمك؟؟!!....مالذي فعلته لكي لا تشفع لي براءتي عندما كنت أبلغ من العمر ثلاث سنوات ..لأحرم من حنان الأم ويكتب لي أن يكون لي أب مثلك ؟؟!!..أنا لم أحبك بحياتي ولو لمرة ..وكذلك لم أكرهك ..لأنني حقاً لا أبالي ما إذا كنت حياً أوميتاً حتى !!!.. لو إنك فقد جعلت أحقق شيئاً من أحلامي ..أن أكون على أقل أي شيء غير أن أصبح شرطية ..لكنت على الأقل بكيت يوم موتك !!..الوداع ..ياأبي ..
    وخرجت..
    ..............................................................................
    بعد التاسعة ليلاً ..عادت للمنزل ومأن فتحت الباب حتى اشتمت رائحة الفطائر ..
    وبابتسامة واسعة تسللت إلى المطبخ ..وفي نفس اللحظة عندما وضعت أصابعها على أحدى الفطائر حتى أتتها ضربة على مؤخرتها بملعقة خشبية..
    كوزيت وهي تتأوه : آآآآآآآآآآآآآه سيدة بيكنز ..أنها حقاً تؤلم ..كنت أريد فقط أن أتذوقها !!..
    سيدة بيكنز وهي تضحك : بل كنت تريدين إفسادها ..أذهبي وأجلسي على الطاولة ..وسآتيك بقطعة منها مع كوب قهوة ..
    ثواني لتكون جالسة على الكرسي تبتسم بسعادة كبيرة ..وضعت السيدة بيكنز الطبق أمامها وقالت لها وهي تصب القهوة تضحك: حقاً إنك تبدين مثل الأطفال !!..أين كنت حتى الآن ؟؟!!..
    كوزيت وهي تأكل : وأين سأكون ؟!!..في مركز الشرطة بالطبع ..أين سوان ؟؟!!..
    السيدة بيكنز وهي تجلس مقابلة لها : عند جارتنا الصينية !!..صمتت قليلاً : هل زرت والدك اليوم ؟؟!!..
    فقدت كوزيت شهيتها ووقفت قائلة : لقد شبعت ..سأذهب لأخذ حمام ساخن ..
    وقفت السيدة بيكنز قائلة بغضب : مهما فعلت فهو سيبقى والدك ياكوزيت ..بحق الله إلى متى ستبقين حاقدة عليه ؟؟!!..
    كوزيت وهي تبتسم بحزن : لا داعي لأن أحقد عليه بعد الآن ..لأننا سننتقل !!.
    السيدة بيكنز وهي تعقد حاجبيها : ماذا تقصدين ؟؟!!..
    كوزيت : لقد قدمت استقالتي اليوم ..وكان زكاراي على الاستعداد التام لركلي خارجاً ..إلا أن جون تدخل وبعد محاولات كثيرة أقتنعت بالعدول عن قراري ..إلا أنني طلبت أخذ أي مهمة للمكتب خارج فرنسا..لذا لديك ياعزيزتي بيكنز حتى نهاية الأسبوع القادم لتقرري أن أردت الانتقال معنا أو لا !!!..
    وماأن وصلت كوزيت عند باب غرفتها ..سألتها السيدة بيكنز بإستسلام : وإلى أين سننتقل ؟؟!!...
    كوزيت بصوت واضح وهي تغلق بابها ببطء : سننتقل إلى كوريا..
    أفاقت السيدة بيكنز من صدمتها على دخول سوان كالعاصفة وهي تغني وترقص ..إلا أنها هي الأخرى صمتت واقتربت منها : ماذا هناك سيدة بيكنز ..هل كل شيء على مايرام؟؟!!!..
    السيدة بيكنز بهدوء : كل شيء على مايرام ..غير أننا سننتقل نهاية الأسبوع القادم إلى كوريا !!!..
    سوان وهي تضحك : ماهذة المزحة ياسيدة بيكنز ؟؟!!..سننتقل إلى كوريا ؟!.. سننتقل حيث يعيش حبيبي ؟؟!!..وبوجه عابس : كم أتمنى لو أن ذلك حقيقة !!!..لم أتوقع منك أن تسخري مني!!..
    خرجت كوزيت من غرفتها وهي تجفف شعرها : سيدة بيكنز لا تسخر منك ياعزيزتي سوان .. فنحن بالفعل سننتقل لكوريا !!..ولم تكمل كلامها حتى ارتدت للوراء بعنف لاحتضان سوان الشديد لها وهي تقول : كم أعشقك ياعمتي ..وأكملت بالكوري : ســـــــــــــــارانيـــــــه ..وأخذت تبكي من شدة الفرح ..ربتت كوزيت على شعرها وبنفسها وهي تبتسم : على الأقل يمكنني أن أحقق أحلامك ..أليس كذلك ؟؟!!..
    عادت السيدة بيكنز إلى المطبخ وفي عينيها بعض الدموع لكونها عرفت السبب الحقيقي وراء قرار كوزيت بالانتقال !!..
    .............................................
    بعد انتقالهم إلى كوريا بأسبوع ..في منزلهم الجديد حيث كانت ساعة الحائط تشير إلى الساعة 7 ليلاً ..
    كانت السيدة بيكنز بالمطبخ عندما دخلت كوزيت : سيدة بيكنز ..أين هي سوان ؟؟؟!!.. ..
    السيدة بيكنز : لقد خرجت لملاقاة بعض الفتيات التي تعرفت عليهن عن طريق التوتير !!..
    كوزيت بعبوس : سأقوم بتحطيم رأسها أن تأخرت عن الساعة 11 ليلاً!!..
    السيدة بيكنز تضحك : بحق الله كوزيت أنها تكاد تبلغ 22 سنة ..عليك حقاً أن تعطيها بعض المساحة لتعيش حياتها ؟؟!!..
    كوزيت وهي تبتسم بشكل مبالغ : لا عليك سأجعلها تعيش عندما تصبح على الأقل بعمري !!..
    السيدة بكينز بعدم تصديق: إنك حقاً ألم في الخاصرة!!! ..وأكملت بسخرية : دعي الفتاة وشأنها وأذهبي لملاقاة حبيبك الكوري ..بحق الله منذ متى تعلمت اللغة الكورية؟؟ !!..أنها صعبة جداً ..هل علي حقاً حضور تلك الفصول ؟؟!!..
    ضحكت كوزيت : تعلمتها منذ زمن طويل بسبب مهمة ما ...نعم عليك كذلك حتى تستطعين أن تندمجي وتتعرفين على الآخرين ..ولا تقلقي سنساعدك أنا وسوان ..
    السيدة بيكنز وهي تنظر إلى ساعتها : هل انتهت بطارية ساعتي ..أما إنك فقط قد أتيت مبكراً ؟؟!!..
    كوزيت بضجر : أوووهـ عزيزتي سارا عليك حقاً أن تعتادي على ذلك ..فأنا بذلك المركز مجرد عدد إضافي لا غير !!!..
    سحبت السيدة بيكنز كرسي وجلست مقابلها : ماذا تقصدين ؟؟!!!..هل لأنك امرأة لا يريدون أن يعهدوا لك بالعمل على أي قضية ؟؟!!..يالـلـــرجــال !!!!.. بحق الله لماذا أرسلك جون إلى هنا ؟؟؟!!..
    كوزيت : تصحيح !!!..زكاراي من أرسلني وليس جون ..وأنت تعلمين بأن ذلك الوغد يكرهني . . .قاطعتها السيدة بيكنز عندما تذكرت شيئاً ما : انتظري هنا ..إلم تقولي بأن لديك مهمة خاصة بالمركز الفرنسي ليرسلوك هنا ؟؟!!..
    كوزيت وهي تبتسم : تعلمين أن هذه المعلومات سرية !!..
    أخذت السيدة بيكنز تنظر تارة إلى كوزيت وتارة إلى إداة المغرفة الحديدية المعلقة أعلى الفرن !!..
    كوزيت بإستسلام : حسنا ً ..علي الاعتراف ..أن مغرفة من الحديد تؤلم أكثر من المصنوعة من الخشب !!!..
    ضحكت السيدة بيكنز لتكمل كوزيت : القضية هي عن عائلة فرنسية مكونة من أب وأم وفتاتين أحدهما بالعاشرة من عمرها والأخرى تبلغ 14 سنة وفتاً صغير بعمرال 4 سنوات ..أتوا لكوريا لقضاء الإجازة على أن يرجعوا بعد شهر .. لكن مر شهرين ..ولم يسمعوا باقي أفراد عائلتهم بفرنسا شيئا منهم..تواصلوا مع السفارة هنا ..فإذا بهم لا يجدون لهم أثر بأي مكان ..واستمرت التحقيقات إلى مايقارب 7 أشهر لتكون النتيجة لا شيء..وتغلق القضية بعد ذلك!!..
    السيدة بيكنز : إذن بحق الله لما أنت هنا إذ أنها قد أغلقت؟؟!!..
    كوزيت ببطء : لقد مر على هذه القضية حوالي 3 سنوات ..وقبل شهر من الآن قد تم العثور على هياكل عظمية مدفونة في 5 قبور بدون أي ضريح ولا حتى سجل بالدفن بتلك المقبرة والمثير للرعب حقاً أن تلك الهياكل في الحقيقة ماهي إلا لأفراد تلك العائلة المفقودة !!!..
    حضنت السيدة بيكنز نفسها لقشعريرة شعرت بها بكل خلية من جسدها ..
    أكملت كوزيت : لذلك الآن أنا هنا !!!..
    السيدة بيكنز بخوف : وهل اكتشفتوا شيء الآن ..؟!!..
    كوزيت : الوضع هو نفسه قبل 3 سنوات ..مازالت كل الطرق مسدودة .. وأكملت بعنف : لكن لا تقلقي إذا كان يعتقد هذا القاتل المريض بأن لن يجده أحد فعليه حقاً يعلم بأنني لا وجود للجريمة المثالية بقاموسي ..وسأجده طال الزمن أو قصر ولو كان حتى بجزيرة غير معلمة بخريطة ..سأجعله بالتأكيد يدفع ثمن جريمته !!..
    السيدة بيكنز ابتسمت : أعشق طبعك الناري وعزيمتك الفولاذية !!..
    ابتسمت كوزيت ورن هاتفها التقطته وأجابت بسرعة : حسناً سأتي الآن ..ووقفت لتخرج..
    السيدة بيكنز : إلى أن أنتي ذاهبة ؟؟؟!!..
    كوزيت : لدي أمر ما مهم ..لا عليك ..لن أغيب طويلاً ..وخرجت..
    .............................
    بعد مايقارب النصف ساعة كانت تقف بجناح خاص بمستشفى سيؤول العام ..
    الطبيب : وهذا كل شيء ياآنسه ..
    كوزيت : شكراً لك ..واستأذنته ودخلت إلى الغرفة ..
    كان مايزال نائماً ..جلست بالقرب منه على سريره تنظر للأسفل ..أخذت نفس عميق وقائلة بندم : أنا حقاً آسفه ياأبي ..لقد كنت وقتها في حالة سيئة ..ماكان علي أن أقول ذلك الكلام القاسي !!..أعلم إنك كنت دائما تريد حمايتي لذلك جعلتني أصبح شرطية لأكون قادرة كذلك على حماية نفسي عندما لا تستطيع القيام بذلك ..وأكملت بسخرية : على أي حال بحق الله ماذا يعني أن أكون رسامه ؟!!..أنه فقط مجرد حلم تافه !!..
    شعرت به يتحرك ..فوقفت بسرعة ومسحت دموعها المعلقة..والتفت إليه تنتظر العاصفة..
    جلس في سريره يتفقد المكان ..وسألها بدهشة : أين أنا ؟؟؟!!..
    كوزيت ببطء : أنت ..أنت في المستشفى !!!..
    ضحك وقال بجفاف : تعلمين بأنني لم أفقد عقلي بعد أليس كذلك ؟؟؟!!..بحق الله أعلم بأنني بمستشفى ما !!..لكن لماذا نقلتني إلى هنا ..أليس المستشفى السابق جيداً ؟؟؟!!..
    كوزيت ضحكت بتوتر : بل كان جيد ..لكن نحن الآن بمستشفى سيؤول العام ..بـ. . بكوريا...وأغمضت عينيها بشدة ..
    صرخ والدها بإنفعال : هل جعلتهم يقومون بتخديري لتنقليني لكوريا ..لما يقارب اليوم ؟؟؟!!...
    كوزيت بهدوء وهي تحاول الابتسام لتهدئته : في الحقيقة كنت غائباً عن الوعي ليومين .. وبتوسل : أرجوك أبي لا تقوم بقتلي ..لقد كان حقاً قراراً من الصعب اتخاذه بعد ماقلته لك ذلك اليوم ..كنت أتوقع بأنك سترفض الانتقال لأنني قلت ذلك الكلام السيء .. ولا تقلق فالطاقم الطبي والرعاية هنا أفضل وأكثر من ممتازة ..قاطعها بهدؤء : شكراً لك ..وسكت ..
    نظرت كوزيت للاشيء وابتسمت قليلاً ..
    والداها بخبث : هل أنت سعيدة بأن كل شيء صار ضمن المخطط له ؟؟!!..
    كوزيت بدهشة : مخطط ماذا ؟؟؟!!..
    والدها : أقصد حبيبك الكوري ؟؟؟!!..
    كوزيت بصدمة : حـبـيـبـي ..الكــوري ؟؟؟!!..
    والدها وهو يرفع حاجباً : أريده أن أراه ..متى ستقدمينه لي بشكل رسمي ؟؟!!..
    كوزيت برعب : أبي ..أنا حقاً ..حقاً ..لا أعلم عن ماذا تتكلم ؟؟!!..هل ياترى تلك الأدوية التي تتناولها لها آثار جانبية مثل الخرف أو . . . ولم تكمل كلامها لتأتيها الوسادة وتتفادها برشاقة وهي تضحك بقووة ..
    والدها بغضب : أيتها الوغدة ..لقد أخبرتني سوان عنه !!!...
    كوزيت اقتربت منه وهي تحاول أن تفهم : سوان . . وما دخل ..وصمتت لتنفجر بالضحك أكثر وأكثر وهي تجلس على سرير والدها تكاد تختنق ..
    كوزيت وهي تمسح دموعها : أوووه أبي إنك حقاً مضحك !!!..
    والدها وهو يراقبها السعادة التي ارتسمت بملامحها وهي ماتزال تضحك : لا بد بأنه رجل جيد ..ليجعلك هكذا تضحكين !!..
    كوزيت وهي تبتسم : نعم أنه رجل جيد ..لكن علي أولاً أن أجده ..
    نظر إليها والدها ولم يفهم ما تعنيه إلا أنه ابتسم ..
    رن هاتفها لترد : أوووه سيدة بيكنز ماذا هناك ؟؟؟!!..
    السيدة بيكنز : .................................................
    كوزيت بعدم تصديق : مـــــاذا ؟؟؟؟!!.. وهم الآن بالمركز الذي أعمل به!!..بحق الله هل تريدني أن أحفر قبرها ؟؟؟!!..حسنا..حسنا..سأذهب إليهم الآن لا تقلقي..
    واستئذنت من والدها وذهبت ...
    ...............................................................................
    بعد ساعة ..دخلت إلى المركز كالعاصفة ..وهي تبحث بنظرها ..والكل يشاهدها وهو صامت..
    قالت بصوت هادر وعينيها تقدح شرراً "بالكوري" :أين هو هذا الوغد السافل ؟؟؟!!..
    بسرعة جرت سوان من مكانها أمام مكتب الشرطي وهي تتمسك بكوزيت : أرجوك عمتي أهدئي ..فنحن بخير ..ولم نتأذى !!!..
    كوزيت بغضب : لا تقلقي ياعزيزتي ..فأنا لن أقتله أريد فقط أن اتحدث إليه !!!..واقتربت من المكتب : أين هو ؟؟!!..
    الشرطي : اهدئي حضرة الملازم.. فنحن قد تكفلنا بكل شيء وسيكون بالسجن إلى أن تتنازل الآنسات الثلاثة عن المحضر وإلا فأنه سيحاكم بعد ذلك ..لذا لا تقلقي ..ويمكنك اصطحاب إبنة أخيك بعد أن ننتهي من كتابة التقرير!! ..
    كوزيت : وماذا عن ولي أمر الفتاتين ؟؟!!..
    سارعت سوان بهدوء : أنه آت الآن ..فهو في طريقه !!..
    وجلست كوزيت تنتظر وهي تحاول أن تهدئ على الطاولة حيث يجلس مقابلها الفتاتين وسوان ..
    مالت أحدهن على سوان وهي تقول بحماس : أن عمتك حقاً مذهلة !!!..
    ضحكت سوان "بالكوري" : وهل أنت رأيت شيئاً ما بعد ..فنحن لن نخرج من هنا حتى تقابل الرجل الذي تشاجر معنا !!!..
    لي سويون وهي تحاول أن تكتم ضحكتها : أوووه ياإلهي كم هذا سيكون رائعاً !!!!..كم أتمنى حقاً لو تحطم وجهه !!..
    همست لهما كيم جاندي بخوف : بحق الله هل لكما أن تهدأ قليلاً ..فأنا أكاد أموت رعباً !!!!..
    سوان بقلق : لماذا هل والداك رجل عصبي ؟؟؟!!..
    كيم جاندي : وهل أنا مجنونة لاتصل عليه كلا ..اتصلت على ابن خالتي لكي يأتي ..فهو على الأقل لن يقتلني !!!..
    سوان : حسنا هذا جيد ..ماذا عنك سويون ..لما لم تتصل بوالديك ؟؟!!..
    سويون : والداي مسافران ..وجداي يسكننا بالريف ..لذا سيكون ولد خالة جاندي وصي أيضاً !!!..سكتت قليلاً لتصرخ : يـــــــــــا جاندي ..أنت لم تقولي لي أبداً بأن لك ولد خالة ؟؟؟!!!..
    كيم جاندي بوجه عابس : لا عليكما عندما ترينه ..ستعرفان السبب ؟؟؟!!..
    قاطعتهم كوزيت بهدوء : إذن أنتما ..لي سويون وكيم جاندي !!!..
    لي سويون وكيم جاندي بسرعة : نعم سيدتي ..
    ضحكت كوزيت : أووه كلا ادعوني بكوزيت ..فأن لا أحب الألقاب ..
    رفعت سوان حاجبيها تسخر : حقاً يا. . كوزيت ؟؟؟!!!..
    كوزيت: يـــــــــــا لم أربيك ل10 سنوات لكي تناديني باسمي مجرداً !!!..
    سوان وهي تضحك : ديــــــــــــه كمووو!!!!..
    ضحكتا الفتاتين على مزاج كوزيت الرائع حقاً ..وكأنها قبل قليل لم تكن تريد تفجير المركز بمن فيه !!!!..
    دخل بهدوء يبحث بنظره ..ليتقدم من طاولتهم ..
    بصوت غاضب : بحق الله مالذي فعلته هذه المرة ياجاندي ؟؟؟!!!!..
    لم تستطع كوزيت من أن تكبت صدمتها ..لتسترجع ذكرى حدثت قبل سنة..
    كانت سوان جالسة على جهاز المحمول " اللابتوب " تتصفح مقاطع الفيديو على اليوتيوب عندما جلست كوزيت بجانبها ..
    سوان : أووه عمتي كم أعشقهم ..أنهم حقاً كالربيع يجلبون السعادة أينما كانوا !!!..
    كوزيت وهي تتأملهم يلهون على المسرح ضحكت وهي تشير بإصبعها : أنهم كذلك ..ماعدا هذا!!!..
    سوان : أووه لماذا؟؟؟؟!!!..أنه يمتلك قلباً كبيراً وشخصيته رائعة وكل الفتيات يعشقونه !!!.
    ضربت كوزيت رأس سوان قائلة : لم أقصد أنه ليس كذلك ..انه فقط يبدو حزيناً بعض الشيء!!!..
    سوان : لربما لأن يشتاق لأبيه ؟؟؟!!!..
    كوزيت : كلا لاأظن هذا السبب ..يبدو وكأن قلبه محطم !!!..
    سوان بحماس : وكيف عرفت ؟؟!!!..
    كوزيت : تعرفين بأنني استطعت مع مرور الوقت أن أحلل الشخصيات بسبب عملي ..وأنت دائما تجعلني أشاهد حفلاتهم معك ..وأكملت بحزن : إلا أنه في الفترة الأخيرة .. بدأ بريق عينيه يخبو شيئاً فشيئاً ..حتى ابتسامته لم تعد تلمس قلبي..وكأنها مجرد روتين !!!.. وهي تبتسم قليلاً : على أي حال انه مجرد تخمين لا أكثر !!!..
    سوان بصدمة : بــــــــــــــويه ..عمتي هل وقعت بحبه ؟؟!!!..
    ضحكت كوزيت : وهل لأحد أن يقع بالحب بدون أن يكون الآخر بين ذراعيه ؟؟!!..
    سوان بحب : نعم أنه موجود ..لأنني أعشق كيهيون أكثر من أي شيء بالكون !!!..
    كوزيت بسخرية : وهل لأحد أن يعشق ذلك الشيطان ؟؟؟!!!!..وأخذت تضحك ..وخرجت وهي مازالت تسمع تذمر سوان المزعج ..
    ومازال سؤال سوان يتردد صداها بأعماقها : هل وقعت بحبه ؟؟؟!!!..
    ..........................................................................


    من الشخصيات الرئيسية .......



    اتمنى أن ماطولت عليكم بهالبارت بس حبيت أنكم تأخذون فكرة عامة عن حبكة الرواية والشخصيات ..أتمنى أن البارت أعجبكم ..اتحفوني بآرائكم وتخيلاتكم للبارت القادم وإلى ذلك الوقت أتمنى أن تكونوا بخير ياصغيراتي..
    avatar
    love kyuhyun 4ever
    V.I.P ~|
    V.I.P ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 14/12/2012
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 644
    ♣ مَوقِعي » : مولااااا؟؟؟؟؟!!!؟!!!؟
    ♣ عُمرِي » : 17
    ♣ عَملِي » : طالبة وللاسف --___--
    ♣ مَزآجِي » : ملااااااااااااااااااااااانه ><

    رد: الحــــلــــم الـــمــنــتــظــر

    مُساهمة من طرف love kyuhyun 4ever في 2013-03-24, 4:48 pm

    اوووووووووووووووووووووووووووووني البااااااااااااااااارت ما ينوصف شض
    بانتظاااااااااااار البارت القادم بفارغ الصبر :L:
    avatar
    eunhyuk opa
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 13/03/2013
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 4
    ♣ مَوقِعي » : u.a.e
    ♣ عُمرِي » : 18

    رد: الحــــلــــم الـــمــنــتــظــر

    مُساهمة من طرف eunhyuk opa في 2013-03-24, 6:09 pm

    اا شض :O :**:اوني كملييييييييييييييييييي ..........
    avatar
    nany
    عَضوٍة ذَهِبَيٍة ~|
    عَضوٍة ذَهِبَيٍة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 20/08/2012
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 393
    ♣ مَوقِعي » : SEOUL :)
    ♣ عُمرِي » : 19
    ♣ عَملِي » : ELF :D !!!
    ♣ مَزآجِي » : ممتاز

    رد: الحــــلــــم الـــمــنــتــظــر

    مُساهمة من طرف nany في 2013-03-24, 9:08 pm

    البارت بجنن استمري
    واكتبي البرت الجديد بسرع
    فايتنق :DD:

    jo~_~ry
    عًضوِة فَضِيـة ~|
    عًضوِة فَضِيـة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 26/02/2013
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 216
    ♣ مَوقِعي » : ..
    ♣ عُمرِي » : 18
    ♣ عَملِي » : ..
    ♣ مَزآجِي » : ..

    رد: الحــــلــــم الـــمــنــتــظــر

    مُساهمة من طرف jo~_~ry في 2013-03-24, 9:15 pm

    روععه البارت بانتظار اليارت الجاي
    فاينتغ
    avatar
    Geraled
    عًضوِة فَضِيـة ~|
    عًضوِة فَضِيـة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 15/08/2012
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 207
    ♣ مَوقِعي » : بواقعي المرير أعيش أسيرة.. حرة طليقة بأرض الخيال!!..
    ♣ عُمرِي » : 26
    ♣ عَملِي » : طالبة جامعية ع أعتاب التخرج
    ♣ مَزآجِي » : مرهقة لحد الموت..

    رد: الحــــلــــم الـــمــنــتــظــر

    مُساهمة من طرف Geraled في 2013-03-25, 12:12 am


    ربي لا يحرمني منكم ياجميلاتي سا سا سا ..بإذن الله عما قريب سأنزل البارت الثاني :LPL: ..فكونوا بانتظاري I love you :W: ..
    avatar
    Yara aliraqia
    V.I.P ~|
    V.I.P ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 31/10/2012
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 406
    ♣ مَوقِعي » : Korea
    ♣ عُمرِي » : 20
    ♣ عَملِي » : طالبة
    ♣ مَزآجِي » : كوووووووووول :)

    رد: الحــــلــــم الـــمــنــتــظــر

    مُساهمة من طرف Yara aliraqia في 2013-03-25, 2:49 am

    روووووووووووووووووووووووووووووعة اوني
    كملييييييي بسرعة لا تتاخري علينا
    avatar
    nora131
    عًضوِة فَضِيـة ~|
    عًضوِة فَضِيـة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 08/12/2012
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 217
    ♣ مَوقِعي » : في قلب سوبر جونيور
    ♣ عُمرِي » : 19
    ♣ عَملِي » : طالبه

    رد: الحــــلــــم الـــمــنــتــظــر

    مُساهمة من طرف nora131 في 2013-03-25, 7:08 am

    صراحه البارت بجد جميل جداااااااا
    واحلى حاجه ان البارت طويل سا اا
    بجد عجبتني الشخصيات سا
    واسلوب الكتابه شششش
    بجد اتحمست للبارت الجاي شض
    نزلي البارت بسرعه :L: :BB: :L: :BB:
    فايتنج
    avatar
    love kyuhyun 4ever
    V.I.P ~|
    V.I.P ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 14/12/2012
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 644
    ♣ مَوقِعي » : مولااااا؟؟؟؟؟!!!؟!!!؟
    ♣ عُمرِي » : 17
    ♣ عَملِي » : طالبة وللاسف --___--
    ♣ مَزآجِي » : ملااااااااااااااااااااااانه ><

    رد: الحــــلــــم الـــمــنــتــظــر

    مُساهمة من طرف love kyuhyun 4ever في 2013-03-26, 3:21 pm

    اووووووني نبي باااااارت :L: :O :L: :L: :O
    avatar
    nora131
    عًضوِة فَضِيـة ~|
    عًضوِة فَضِيـة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 08/12/2012
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 217
    ♣ مَوقِعي » : في قلب سوبر جونيور
    ♣ عُمرِي » : 19
    ♣ عَملِي » : طالبه

    رد: الحــــلــــم الـــمــنــتــظــر

    مُساهمة من طرف nora131 في 2013-03-27, 4:02 am

    اوني نزلي البااااااااااااااااااارت تت تت تت

    jo~_~ry
    عًضوِة فَضِيـة ~|
    عًضوِة فَضِيـة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 26/02/2013
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 216
    ♣ مَوقِعي » : ..
    ♣ عُمرِي » : 18
    ♣ عَملِي » : ..
    ♣ مَزآجِي » : ..

    رد: الحــــلــــم الـــمــنــتــظــر

    مُساهمة من طرف jo~_~ry في 2013-03-27, 4:25 am

    اوني نزلي البارت
    avatar
    Geraled
    عًضوِة فَضِيـة ~|
    عًضوِة فَضِيـة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 15/08/2012
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 207
    ♣ مَوقِعي » : بواقعي المرير أعيش أسيرة.. حرة طليقة بأرض الخيال!!..
    ♣ عُمرِي » : 26
    ♣ عَملِي » : طالبة جامعية ع أعتاب التخرج
    ♣ مَزآجِي » : مرهقة لحد الموت..

    البـــــــــــــــــــــــ الثاني ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــارت

    مُساهمة من طرف Geraled في 2013-03-28, 9:24 am



    ..................................................................................
    لأحدهم ..قد انتهت رحلة الانتظار.. لينزل الحلم أشرعته بميناء الواقع ..
    وشخص ثاني له مع الماضي ..موعد من نوع آخر ..لتكون هذه المرة الوداع كلمته الأخير ..
    وكلاهما لهما مع القلب قضية مصيرية..فمن سيكون ياترى المنتصر ؟!..وهل سيطلق سراح الحلم أخيراً ؟!!..


    البـــــــــــــــــــــــــــــ الثاني ــــــــــــــــــــــــــــــارت :

    كان المكان يغط في السكون ..ولم يقطعه سوى وقوف الشرطي وهو يقول بإبتسامة ومعه المحضر : لابد بأنك ولي أمر لي سويون وكيم جاندي ..هاهو المحضر.. فقط بقي أن أتحقق من هويتك وتوقعان أنت وحضرة الملازم وينتهي كل شيء ..
    دهش الآخر عندما سمع عبارة "حضرة الملازم " إلا أنه قال بهدوء : حسنا ..شكراً لك ..وابتسم له ..وقفت كوزيت تنظر إليها بعد أن تغلبت على صدمتها بصعوبة وعبست قليلاً وهي تقول بنفسها : كم أكره هذه الابتسامة المزيفة ..بحق الله مالذي حدث لك يادونغهي ؟؟!!..
    جلس بجانب جاندي .. ولم يكلف نفسه عناء النظر إليها أو حتى أن يقدم نفسه !!!..
    نظرت سويون إلى جاندي وهي تهددها بالقتل فيما بعد.. لاكتشافها بأن دونغهي من فرقة سوبر جونيور هو ابن خالتها!!! ..بينما مازالت سوان مصدومة ..
    ماأن رأت كوزيت رجل مكبل يدخله الشرطي للسجن ..وقفت بسرعة ..واقتربت منهما وهي تقول بهدوء : هل أنت الذي كنت تريد أذية فتياتي ؟؟؟!!..
    ابتسم الرجل بشكل وقح وهو ينظر إلى جسدها : أووه نعم أنه أنا أيتها الجميلة المثيرة !!!..
    وبوجه جامد مالت كوزيت عليه وهمست شيئاً بإذنه ..وابتعدت عنه ..ليضع يده على كتفها وماهي إلا لحظة ..لتنتزع كوزيت يده وتقلبه رأساً على عقب مصتطدماً بالأرض بعنف شديد ..تجمع رجال الشرطة حاولهما ..
    الشرطي بصدمة : حضرة الملازم !!!!!!!!. .
    كوزيت ببراءة وهي ترفع يديها دليلاً على الاستنكار : لقد قام بالتحرش بي ..هل كنت تريدين أن أقف بدون أن أفعل شيء؟؟!!..لم أقم بأي خطأ لقد كنت أدافع عن نفسي فقط ..والكل شاهد على ذلك ..وكاميرا المراقبة قد سجلت كل شيء..
    لم يستطع الكل منع نفسه أم من الابتسام أو الضحك على موقفها البريء جــداً ..
    الشرطي وهو يبتسم : أصدقك ..مارأيك الآن أن ننتهي من المحضر لكي تستطيعوا جميعاً الذهاب ؟؟؟!!..
    وقعت كوزيت بسرعة وسحبت سوان الفاقدة للإحساس تماماً وخرجوا..
    وقف الرجل مترنحاً بمساعد شرطين وهو يقول بدهشة : لقد قالت لي أن أضع يدي على كتفها إن كانت حقاً جميلة ؟؟؟؟!!!!..
    ضحك الكل ..وألقوه بالحجز ..بينما كان يوقع دونغهي لم يستطع منع الابتسامة من التسلل إلى شفتيه : أنها حقاً امرأة جريئة !!!!..
    خرج دونغهي والفتاتين وأشار لهن بالصعود إلى سيارته ..
    اقتربت كوزيت منهم وهي تقول بابتسامة نحو الفتاتين بالكوري : أتمنى أن ماحدث كان درساً لكم ..لا تحاولوا مرة أخرى أن تتشاجروا مع شخصاً يفوقكم قوة ..وأبلغوا دائما شخص بالغ بمكانكم ..لقد تشرفت حقاً بمعرفتكما ياعزيزتي..
    ونظرت شرزاً إلى دونغهي وهي تقول بطبع نزق : يــــــا أحقاً لن تقدمي نفسك لي .. هل كنت أبدو لك كالحائط عندما كنا بالداخل ؟؟؟!..عديم الأخلاق !!!!..
    صعقن الفتيات .. بينما كانت صدمة دونغهي لا توصف من أسلوبها القوي والوقح ..وقفزت سوان تمسك بكتف كوزيت وهي تنظر إليها برعب ..
    سوان بارتباك : بيـــــــانيه أوبا ..بيانيه فعمتي صريحة بعض الشيء !!..
    كوزيت بهمس : رجل سيء ..وقلبت وجهها عنه ..كادت أن تخرج عينا سوان من مكانها ..عضت شفتيها وهي تلتف للفتيات : أراكن لاحقاً ..سررت برؤيتك أوبا ..أنيـوو ..وسحبت كوزيت معها ..
    في السيارة ..
    سوان بعدم تصديق : كمووووووو ..هل تعرفين مع من كنت تتكلمين ؟؟!!..
    كوزيت هزت رأسها ببرود : نعم أعرف ..لي دونغهي من فرقة سوبر جونيور ..أنه وسيماً جداً على الطبيعة أليس كذلك ؟؟!!..
    سوان للحظات نست نفسها : أممممممم كثيراً ..لا أصدق بأنني رأيته لابد وأنه القدر !!!..
    كوزيت وهي تعرف حاجباً : من الآن بدأتي بخيانة كيونا ؟؟!!..
    سوان وهي تعي نفسها : أوووه كلا كلا أنا أحبهم جميعاً ..لكن كيونا هو رجلي ..وابتسمت وأكملت بجدية : على أي حال هذا ليس موضوعنا ..لقد ادركت بأنك ياعمتي مجنونة رسمياً !!!!!..وانفجرت بالضحك : لا أعلم أي قلب تملكين.. يجعلك شجاعة كفاية لكي تقولي له ذلك الكلام ؟؟؟!!..
    ضحكت كوزيت ولم تعلق.. لتكمل سوان بمرح : قلب مجنون ..ومن سوء حظ دونغهي أن هذا القلب قد وقع بحبه !!!!..
    للحظات صدمت كوزيت إلا أنها سرعان مانظرت إليها وهي تبتسم بخبث : لا تحاولي أنني أحب دونغهي أكثر ..
    ضحكت سوان : بل أنا أحب كيونا أكثر ..
    كوزيت : بل أنا أضعاف وأضعاف ..
    سوان : بل أنا أضعاف وأضعاف وأضعاف حبك لدونغهي..
    وقضوا الوقت وهم يتجادلون من تحب أكثر حتى وصلوا إلى المنزل ..
    ...................................................

    في شقة السوجو ..بعد أن قام دونغهي بتوصيل الفتيات ..
    دخل غرفة انهيوك وارتمى بجانبه على السرير ..
    جلس انهيوك بقلق وهو يلقي بالمانغا : ماذا حدث ؟؟هل كيم جاندي بخير ؟؟!!..
    دونغهي ببرود : نعم أنها بخير ..فقد تشاجرت هي وصديقاتها مع رجل ما..إلا أنهن استطعن الافلات منه وأحداً من المارة امسك به وذهبوا إلى الشرطة ..وكل شيء على مايرام ..صمت قليلاً وقال بغيظ : هيوكي هل أنا رجل سيء وعديم الأخلاق ؟؟؟!!..
    ضحك انهيوك : إنك لست بسيء ..لكن أحيانا تكون عديم الأخلاق ..مالذي جعلك تقول هذا؟؟!.. هل حدث شيء ما ؟؟؟!!.. عبس دونغهي وحكى له ماحدث له مع كوزيت ..
    انتهى دونغهي وهو ينظر لانهيوك المحمر الوجه يحاول أن يتحكم بنفسه ..
    صرخ دونغهي بعدم صبر : بحق الله أضحك وأرحني ..
    وانفجر انهيوك بالضحك يكاد يختنق : ياإلهى لا أصدق ..هل هناك امرأة كهذه ؟؟؟..أنك حقاً تستحق ماحدث لك ..لما لم تقدم نفسك إليها عندما كنتم داخل المركز ؟؟؟!!..
    دونغهي بهدوء : هكذا بدون أدنى سبب !!..
    صمت انهيوك قليلاً يتأمله ..وقال بحزن : دونغهي ..بحق الله إلى متى ستبقى هكذا ؟؟!!..
    وقف دونغهي بقوة وكأنه بذلك ينهي النقاش ..وخرج من غرفة انهيوك وهو يصفق الباب..
    عاد انهيوك يتصفح المانغا وهو مازال يفكر بحال صديقه البائس بغضب : أنه رجل ذو قلب أبيض يبحث عن سعادة الجميع قبل نفسه ..فكيف استطاعت أن تحطمه هكذا ؟؟!!.. تلك الحمقاء ..كم أتمنى لو أقتلها !!!..
    رفع رأسه عندما فتح الباب ..ليطل دونغهي رأسه وهو يقول بإحراج : لا تقول لأحد عما حدث ..حسنا ؟..
    ضحك انهيوك : حسنا ..أعدك أيها الطفل لن أخبر أحداً !!!..
    .................................................................
    عند الساعة 9 صباحاً ..بمركز الشرطة ..في قاعة الاجتماعات ..
    اجتمع كلاً من الأعضاء يقدم تقريراً عن مهمته .. بالإضافة إلى كوزيت ..
    وجاء دورها ..لتقف أمام الشاشة التي كانت تعرض جميع التحقيقات عن العائلة المفقودة ..
    ابتسم الرئيس جونغ : لقد سمعت ماحدث بالأمس . . ياحضرة الملازم !!..
    ابتسمت كوزيت بشكل جميل : لا تقلق ياسيدي ..لن يحدث هذا مرة أخرى !!..
    كيم بخبث :إنك حقاً فتاة شقية ..لذا سأعهد لك أحد الزملاء شريكاً لك !!..
    كوزيت بدهشة : حقاً ..هذا سيكون رائعاً ياسيدي ..ومن هو ؟؟؟!!..
    جونغ : أنه ليس بيننا الآن ..لأنه اضطر أن يذهب للتحقيق بمكان ما ..أنه يدعى كيم لي مين ..وقد أبلغته بالأمر ..
    نظر بقية الأعضاء إليها بشفقة وقلة حيلة ..نظرت إليهم وقالت بجرأة : هل هو حقاً بهذا السوء ؟؟؟!!..
    الكل كتم ضحكته ..بينما قال جونغ وهو يضحك : لنقل فقط بأنك ستستطيعين مجاراته !!..
    كوزيت بتفهم : حسناً ..وبجدية أكملت وهي تشير إلى الشاشة : أمامكم الآن جميع تقارير التحقيق للعائلة الفرنسية المفقودة قبل 3 سنوات وماهو حالياً بعد أن تم اكتشاف مكان وجود الجثث ..ومع ذلك ماتزال الأوضاع كم هي ..لا خيط يوصلنا إلى شيء ..بحق الله كيف لعائلة مكونة من 5 أفراد أن تختفي بدون أدنى أثر ..دون أن يرى أي أحداً شيء أو حتى يترك دليلاً واحد ..مالسبب.. ومالدافع لفعل ذلك ؟؟!!..هل هم ياترى شهدوا شيئاً ..أو أن الأب قد تورط مع عصابة ما ؟؟!!..أم أنهم فقط ضحايا قاتل مريض ؟؟!!.. لنقل أنهم بالفعل تورطوا مع تلك العصابة لأنهم شهدوا شيئاً أو لسبب آخر؟؟!!..لكن مع ذلك أليس من السهل فقط أن يحرقوا الجثث أو حتى يلقوا بها بالبحر مع الأثقال ..حتى لا تكتشف ويكونوا رهينة للتحقيق المستمر حتى اكتشاف الحقيقة ؟؟!!..أم أنهم بالفعل ضحاياً قاتل متسلسل ؟؟!!.. وأي أحد من الشرطة يعرف من خبرته بأن كل قاتل متخلف عقلياً هو في العادة يعشق أن يظهر للعالم ما اقترفت يداه ..وكأنه بذلك مجرد فنان يظهر موهبته ..فلم ينتظر 3 سنوات لفعل ذلك ؟؟!!..بل وكيف ل5 قبور أن تظهر هكذا من العدم ..هل يستطيع أحداً منكم بأن يصدق بأنهم بالفعل قد دفنوا بتلك المقبرة قبل 3 سنوات ..هكذا دون أن يلاحظ أحدهم شيئاً ..وبالضبط بعد 3 سنوات بسبب عاصفة رعدية مطيرة تم اكتشافها ؟؟!!!.. أما ياترى أنهم هؤلاء الضحايا فقط يستحقون ماحدث لهم ؟؟!!.. بالنهاية هذه مجرد تخمينات وأسئلة أريد أجوبة عليها ..وحتى تظهر نتيجة الطب الشرعي للجثث في سبب الوفاة ..سأقوم بالتحقيق بجميع الجرائم التي حدثت قبل 3 سنوات سواء أكانت بالمنطقة التي سكنوا بها العائلة أو غيرها ..سواء أكانت تلك الجرائم صغيرة أو كبيرة ..إلى أن أجد شيئاً استدل به على ماحدث بالفعل لهم .. فلابد أن تظهر العدالة لإيان كان سواء أكان مجرم أو ضحية !!..وهذا كل شيء ..
    دار الرئيس جونغ بنظره بالغرفة وعاد إلى كوزيت قائلاً وهو يبتسم : يبدو أننا وأخيراً سنحظى ببعض المتعة!!!! ..استمري بالعمل الجيد ياعزيزتي كوزيت..وانفض الاجتماع كلاً إلى عمله ..
    .................................................................
    عند 4 مساء اً ..أمام مقهى ما ..
    سوان : لم أفهم ..ولم عليها تعويضنا ..فهي على أي حال لم تكن تستطيع أن تقول لنا الحقيقة..بل لم نكن لنصدقها حتى ؟؟!!..
    لي سويون بخبث : لا يهم كل هذا ..فما يهمني الآن بأنها قالت ستعوضنا ..وأخبرتني أن نلتقي عند مقهى والدة انهيوك !!!..
    سوان وهي تضحك : أنك حقاً شريرة !!..
    ضحكت سويون : أوووه قد أكون شريرة بعض الشيء أحياناً ..لكنني لست بجرأة عمتك!!!! ..وانفجرت تضحك..
    عبست سوان : يــــــــــــا هل عليك حقاً تذكيري بالموضوع ..أنني حقاً محرجة بما فيه الكفاية ..أوووه ياإلهي كيف سأري دونغهي أوبا وجهي مرة أخرى !!!..أووه ياإلهي سيخبر كيونا عن الأمر !!!..وسيأخذ فكرة سيئة عني !!!..
    سويون بغير تصديق : أنك حقاً مهووسة ..بحق الله كيف لك أن تهول من الأمر بهذا الشكل ؟؟!!!..بل مادخل كيونا لكي يعلمه بالأمر..حتى أنه لا يعرفك ليحكم عليك ؟؟!!!..
    سوان وهي تضع يدها على جبهتها بغيظ : لقد فجرتي جبهتي ..أكرهك!!! ..
    أخذت تضحك سويون عليها : يـــــــا هل حقاً عمتك هكذا دوماً صريحة ..تقول أي شيء يجول بعقلها ؟؟!!!..
    سوان بإستسلام : بل أسوء من ذلك بكثير ..لطالما وقعت بالمشاجرات بسبب لسانها السليط هذا !!!..
    سويون وهو تبتسم بسعادة : أتصدقين لو قلت لك بأنني أحببتها ..أن معرفتها حقاً شرفٌ لي ..أنها تبدو امرأة عصامية ..تعتمد على نفسها دوماً ..يضرب كل رجل لأجلها ألف حساب ..
    سوان بحزن قليلاً : لكنك تعلمين أن من يكون له مثل شخصيتها ..يكون في العادة وحيداً ..وأنا حقاً قلقة عليها ..
    سويون : كيف لها أن تكون وحيدة وأنتم لديها ؟؟!!..
    سوان : لم أقصد بكونها بدون عائلة ..بل أن ليس لها شخص تعتمد هي عليه..أو تسند ظهرها إليه إذا تعبت ..نعم أنا والسيدة بكينز وجدي لديها ..لكن لا أحد منا يعلم حقاً ماذا تريد ..أوماذا تتمنى ؟ّ!!!..على أي حال أتمنى على الأقل أن يقع في حبها شخص رائع ويستحقها حقاً !!..
    سويون بابتسامة : إنك حقاً تحبينها .!!..
    جلست على أحد الكراسي على الرصيف ..وجلست سويون بجانبها ..
    سوان وهي تبتسم بحب : كيف لي أن لا أحبها بجنون وهي ربتني ل10 سنوات بعد وفاة والداي بحادث ..هي أخت أبي غير الشقيقة من ناحية جدي إذا أنه قد تزوج أخرى من قبل وانجبت أبي وتوفيت بعدها بكم سنة من مرض ما ..وبعدها تعرف على أم عمتي كوزيت إلا أنها هجرتهم وعمتي تبلغ من العمر 4 سنوات..وقد كان عمري 11 سنة بينما هي كانت 17 سنة عنما تولت رعايتي إلا أنها اعتنت بي جيداً ..عاملتني كأخت صغيرة تطبخ وتشتري الثياب لي وتذهب معي إلى أي مكان أريد ..كانت أمي وأختي وصديقتي ..وأبي كذلك ..أنها كل شيء بنسبة لي ..ومعها لم أكن أحتاج لأي شيء ..وهانحن بكوريا لكي أحقق حلمي برؤيتي لكيهيون .. لذا أنا حقاً أتمنى من كل قلبي أن تجد من يهديها كل الحب الموجود بالكون!!..
    سويون وهي تقف تصرخ بكل صوتها : وأنا كذلك أتمنى حقاً أن تجده !!..
    ضحكت سوان ..إلا أنها انتبهت لأحدهم : أووه هاهي كيم جاندي !!..
    سويون وهي تمسك بجاندي تعبث بشعرها : يـــــــــــــا جاندي أين كنتي ؟؟؟!!..
    جاندي وهي تسحب نفسها : لقد كنت أوصل أخي الصغير لبيت خالتي ..على أي حال هل أنتن مستعدات ؟؟؟!!..هيا بنا ..
    ماأن وقفوا أمام المقهى حتى صرخت جاندي : لحظة وأخرجت المرآه ترتب شعرها وتحط شيئاً من أحمر الشفاه ..ورشتين من عطر بارد ..
    جاندي وهي تبتسم بسعادة بعد ما انتهت : أنا الآن مستعدة !!..نظرت سويون إلى سوان وهي تشير بيدها أنها مجنونة ..ضحكت سوان .. ودخلوا إلى المقهى ..
    كان الزحام خانقاً بالداخل بسبب معجبات انهيوك ..استطعن فتياتنا بعد جهد كبير الوصول لدى الكاشيرا ..ماأن رأى انهيوك جاندي ابتسم لها ..وأشار لها أن تخرج إلى الخارج ..
    ماأن غاب عن ناظريهم بالداخل ..صرخت سويون : يـــــــا جاندي ..سأقتلك ..ألم يكن عليك فقط أن تتصل به ..بدلاً من هذا العناء ..ليقول لك بالنهاية أن نذهب للخارج ..فقد قولي أن رقمه ليس لديك لكي لا أدق عنقك الآن !!!..
    جاندي بدهشة : لكن رقمه بالفعل لدي ..لكنني كنت أريد رؤية وجهه الوسيم !!..وابتسمت ..
    وماهي إلا ثواني لتطلق جاندي ساقيها للخارج هاربة تتبعها سويون تتوعد بقتلها وسوان تلحق بهما تارة تضحك عليهما وتارة تصرخ على سويون بأن لا تقتلها !!!..
    كانت جاندي تركض ودارت حول المقهى لتصبح خلفه ..وفجأة اصطدمت بأحدهم إلاأنه أمسك بها قبل أن تسقط ..وماهي إلا لحظة لتتبعها سويون تصطدم بهما وكذلك سوان ..ليصبحوا كلهم بالأرض !!!..
    صرخ انهيوك بألم : يـــــــــــــــا ..قمن من فوقي لقد حطمتم عظامي !!!!..
    وقفت كلاً من سويون وسوان مصعوقتين ..بينما جلست جاندي تكاد تبكي بالقرب من انهيوك : أوبا هل أنت بخير ؟..هل هناك شيء يؤلمك ؟؟!!..هل جرحت ؟؟!..
    للحظات تأملها انهيوك وابتسم وجلس يبعث بشعرها : أنا بخير أيتها الطفلة الشقية ..ووقف ينظف ثيابه ..
    وقفت جاندي بعبوس : لم أعد طفله ..أنا عمرى 21 سنة !!..
    ضحك انهيوك والتفت للفتيات وهو يمده يده : إذن أنتما لي سويون وسوان ..تشرفت بمعرفتكما ..بحق الله كيف انتهى بكم الأمر بالأمس إلى المشاجرة والذهاب إلى الشرطة ؟؟!!..
    سارعت سوان بصدمة : هل علم كيهيون أوبا عن الأمر ؟؟!!..
    ابتسم انهيوك : كلاً ..لا يعلم ..إذن أنت تحبين كيونا ؟؟!!..
    سوان بارتباك : كلا ..أحبكم جميعاً بلا استثناء !!..
    سارعت سويون قبل أن يسألها : وأنا كذلك ..أحبكم جميعاً ..
    جاندي بدهشة : كاذبتين ..سوان تحب كيونا أوبا ..وسويون تحب ليتوك أوبا!!!..
    نظرت سويون وسوان إلى جاندي بنظرات قاتلة ..
    نادت أحدى العاملات عليه من الباب الخلفي للمقهى ..وذهب إليها ..وعاد وهو يحمل ثلاث أكواب "آيس كوفي" بإبتسامة : تفضلوا هذا على حساب المقهى ..
    جاندي برقة : كماووا أوبا..
    شكرته كلا ًمن سوان وسويون ..وذهب بعد أن ودعهم على أمل اللقاء لاحقاً ..
    سويون : يـــــــــــــــــــا جاندي هل هذا تعويضنا ؟؟!! أين ليتوك.. ماهذا بحق الله؟!!..وأشارت بكوب القهوة ..
    جاندي ببراءة : لماذا أنه لذيذ ..ولقد قدمه لنا أوبا بكل حب !!!..
    عضت سويون شفتيها بغيظ ونظرت إلى سوان : أنك حقاً الآن لا تمانعين لو قمت بقتلها أليس كذلك ؟؟!!..
    سوان : أبداً ..أفعلي بها ما شئتي !!!..وضحكت بينما قامت جاندي بالركض مجدداً تتبعها سويون وسوان تلحق بهما ..
    وقف وهو مبتسم عند زجاج النافذة ينظر إليهن حتى غابوا عن عينيه ..
    وعاد يساعد والدته وهو يشعر بسعادة لا تفسير لها : جاندي أيتها الشقية !!..لقد كبرت حقاً!!..
    .............................................................................
    كانت تجلس بمكتبها ..تراجع بعض القضايا عندما رن هاتفها برقم غريب ..ردت : نعم ..معك الملازم ماكنمايرا..
    من الجهة الأخر بصوت عميق ومرح "بالكوري" : كوزيت يافتاة أين أنت ؟؟؟!!..
    نظرت كوزيت إلى هاتفها بصدمة وعادت لترد : من معي ؟؟؟!!..
    ضحك الرجل : معك كيم لي مين ..شريكك ياعزيزتي كوزيت ..أين أنت ؟؟؟!!..
    لم تستطع كوزيت منع نفسها ماأن تصيبها عدوى مرح شريكها لتقول وهي تضحك : وأين سأكون أجاشي؟! ..أنني بالمكتب اللعين هذا ..قول أن لديك شيئاً ما نفعله.. فالملل يكاد يقتلني ؟؟؟!!..
    ضحك لي مين : أخرجي الآن وسأتي لأخذك ..دقيقتين وسأصل إلى المركز !!..
    كوزيت وهي تلبس جاكيتها : حسنا ..وأقفلت لتخرج له ..
    وماهي إلا 5 دقائق لتكون جالسة بجانبه في سيارته الرنج روفر السوداء ..
    كوزيت وهي تبتسم : معك الملازم كوزيت ماكنمايرا ..تشرف بمعرفتك حضرة المحقق كيم لي مين شي ..
    لي مين بمرح : وأنا كذلك ياعزيزتي ..أرجو أن الشائعات عني لم تخيفك ؟؟؟!!..
    كوزيت باستغراب : أي شائعات ؟؟؟!!..
    لي مين بسخرية : مجنون .. ودائما أوقع نفسي بالمصائب ..وأنني كتلة من الكوارث تمشي على الأرض !!!..
    كوزيت بمرح : إذن أنت نوعي المفضل أجاشي !!!..
    ضحك لي مين ..وسألته كوزيت بجدية : إلى نحن ذاهبون ؟؟!!!..
    لي مين : حدث اختراق أمني بإحدى الشركات ..وطلبوا منا أن نأتي لنعرف من المتسبب..
    كوزيت بسرعة : أوليس الأمن لهم القدرة على فعل ذلك من تفحص كاميرات المراقبة ومعرفة أماكن المشتبه من الأشخاص المسؤولين والذين باستطاعتهم فعل ذلك ؟؟!!..
    ضحك لي مين : هل أنت هكذا دائما متسرعة ؟!!..
    ابتسمت كوزيت ابتسامة واسعة : نعم ..للأسف الشديد لكنني أعمل على أن أكون أكثر صبراً..
    ابتسم لي مين وأكمل : كلامك صحيح لكن إذا كانت بالفعل قضية أمن داخلية ..إلا أنها أصبحت جنائية .. فالاختراق الأمني أحدث عطل ما بالنظام أدى إلى فصل الكهرباء عن الشركة بالكامل لمدة ساعة وقد حدثت أثناء ذلك الوقت عدة سرقات بالإضافة إلى حدوث عملية اختطاف لأحد المشاهير إلا أنها باءت بالفشل بسبب حالة الاستنفار الأمنية ..إلا أنهم لم يستطيعوا الإمساك بأي أحد !!!..
    كوزيت : إنها شركة ترفيهية إذن ؟؟!!..
    لي مين وهو يشير إلى مبنى كبير أمامهم : نعم هذه الشركة التي شهدت الأمر ..شركة SM ..
    شعرت كوزيت بالضيق الشديد ..ووضح ذلك على ملامحها..
    لي مين بقلق : كوزيت ..هل أنت بخير ياصغيرتي ؟؟!!..
    كوزيت بابتسامة مزيفة : ولم لا أكون ؟؟!!..
    ابتسم لي مين لها وسكت مفكراً..
    وبداخل الشركة ..جلسوا بالردهة ينتظرون رئيس الأمن ..
    مرت فترة طويلة لتنفجر كوزيت غيظاً وهي تنظر إلى ساعتها : بحق إلى متى سيجعلوننا ننتظر ؟!!..أوليس هم من يردون مساعدتنا لهم ؟؟!!..
    لي مين أخذ نفساً عميق : دعينا ننتظر قليلاً بعد ..
    ومرت نصف ساعة وأتى رجل الأمن وماأن اقترب منهما حتى وقفت كوزيت واقتربت منه بشراسه : يـــــــــــــــا أين كنت ؟؟!!..بحق الله إلى متى كنت ستبقينا ننتظر؟!! ..حتى الغد مثلاً !!!!..هل تظن بأنكم أنتم شغلنا الشاغل ولا ليس لدينا أعمال أخرى سواكم ؟!!..عديمي الأخلاق حقاً !!..
    استطاع لي مين بصعوبة كتم ضحكته وهو ينظر للرجل المصعوق أمامه ..لي مين بهدوء : اهدئي ياعزيزتي كوزيت ..لابد بأن الرجل لديه عذر مقنع !!..
    الرجل فاق من صدمته ونظر إليهما : أنا حقاُ آسف بشأن تعطيلكما ..لكن كانت لدينا بالأسفل مشكلة مع المعجبات ..لدى دخول أحدى الفرق مما استدعى خروج جميع رجال الأمن للخارج ..لذا أرجو حقاً أن تسامحونا وتفضلوا معي إلى مكتب قسم الأمن ..
    بالمكتب ..........
    جلسوا وتبادلوا الحديث عما حصل ..وأعطوهما كافة البيانات لما قد سرق بالإضافة إلى أشرطة الفيديو قبل وبعد وخلال الحادثة ..
    لي مين : هل يمكنك أخذنا إلى الموقع الذي حدث به الاختطاف ؟!.
    الرجل : بالطبع ..لكن قد يكون فيه أحداً ما من الفرق ..ولاأظن إن ذلك سيشكل أية مشكلة لكم ؟!!..
    لي مين بابتسامة : بالطبع لا ..ووقفوا يتبعونه ..
    وقف رجل الأمن أمام باب الغرفة ودقه مرتين ثم دخل ..ليجدوا أمامهم ثلاثة شبان ..اثنان منهم جالسين على المقاعد ..وآخر أمام المرآة حيث تضع الكوافير آخر اللمسات على تسريحة شعره ..
    الرجل : أرجو المعذرة ياسادة ..ولكن لدينا هنا اثنان من الشرطة يريدون فحص المكان قليلاً بسبب حادثة الخطف ..
    كوزيت باستغراب : بحق الله هل أنت جاد في جعلهم يستخدمونها ؟!..حتى لو أتى من قبل فريق البحث وقاموا بمسح المكان وأخذ جميع الأدلة كان يجب عليكم قفل الغرفة حتى ننتهي من التحقيق بالأمر !!!!..
    تأسف رجل الأمن وانصرف ..مال لي مين عليها وهو يقول : أنني حقاً اشفقت عليه ..فقد قمت بتوبيخه مرتين !!!..
    كوزيت ببرود : يستحق ماحدث له ..كان عليه أن يسأل أولاً !!..
    رفعت نظرها لترى أحد المتواجدين وقد خفض عينيه للأسفل وكأنه كان يختلس إليه النظر!!..
    ضحكت كوزيت قليلاً وقالت بصوت مرح وعالي : هانحن نلتقي مجدداً ياعديم الأخلاق !!!..
    لي مين انفجر يضحك : يـــــــــــا ما مشكلتك أنت مع عديمي الأخلاق اليوم ؟؟!!..أما إنك فقط تعشقين هذه الشتيمة ؟؟!!..
    كوزيت وهي تضحك : لا أعلم حقاً أي حظ أملك ..منذ وطئت قدمي إلى كوريا وأنا ألتقيهم ..كم أنها حقاً هذه الشتيمة ذات وقع ..يبقى في النفسِ طويلاً !!..
    كتم انهيوك ضحكته ..بينما أخذ ليتوك يقلب نظره بين نظرات دونغهي المنزعج وابتسامة كوزيت الوقحة له !!..
    وقف كلاً من ليتوك و انهيوك مقدمين أنفسهم وأكمل انهيوك قائلاً : لابد بأنك كوزيت عمة سوان أليس كذلك؟!.. لقد أخبرتني كيم جاندي عنكما..
    ضحكت كوزيت : نعم أنها أنا ..وأنا حقاً شاكرة لكم حسن أخلاقكما ..أتمنى أن يتعلم منكما بعض الناس !!..ونظرت إلى دونغهي نظرة معنى ..
    دونغهي وقف بغيظ متقدماً منها : تعلمين من أكون !!..لذا لا داعي لأن أقدم نفسي لك !!!..
    كوزيت نظرت إليها وقد آلمتها لهجته المتكبرة.. قالت ببرود : من المتعارف عليه أن تقدم نفسك لأحدهم أن جمع بينكما حدث ما أو موقف ..وتأتيني الآن تتبجح بشهرتك !!!!!..لذا إلى الجحيم أنت وشهرتك ..فأنت لست سوى عديم الأخلاق بنسبة لي لا غير !!!..وخرجت صافقة الباب بأقوى مالديها ..
    مرت ثواني ليقطع لي مين السكون قائلاً بإبتسامة : أرجو حقاً أن تعذروا شريكتي ..أن يومها كان حقاً سيئاً ..سنأتي في وقت لاحق ..أتمنى لكم كل النجاح في أعمالكم القادمة ..فـــــــايتنغ ..وخرج ..
    نظر ليتوك إلى دونغهي نظرة عتب ..
    صرخ دونغهي بنفاذ صبر : بحق الله لا تنظر إلي هكذا ..ماذا أفعل ؟..أنها فقط تخرج أسوء مافيني !!..ولا تحاول لقد كانت هي الأسوء أولم تسمع ماقالت له ؟!!..
    ليتوك بهدوء : أنا لا علم لي بماقد حدث سابقاً بينكما !!..لكن هي امرأة وقد كان عليك أن تكون مهذباً معها وعلى أي حال يبدو إنك كنت بالفعل تستحق ماقالته لك !!..وخرج ..
    وبقي انهيوك ..نظر إليه دونغهي وقال له بعد لحظة بوجه عابس : أقسم إن قمت بالضحك الآن ..فسأقتلك !!!!..وماهي إلا ثواني قليلة لينفجر انهيوك بالضحك ويخرج هارباً يتبعه دونغهي متوعداً !!!..
    ....................................................................
    بالليل عند الساعة 10 مساءاً..
    جلست تسند ظهرها إلى باب غرفتها ترتجف خوفاً وهي تبكي وتصرخ بصوت واهن : أرجوك ..أرجوك ..دعني وشأني !!..وإلا فأنني سأقوم بالاتصال بالشرطة وسأخبرهم بكل شيء !!..
    أخذ يطرق الباب بقوة ..وتعالت صرخات الرعب أكثر ..وماهي إلا لحظة ليكسر الباب داخلاً ..وأطبق بيديه الغليظتين على عنقها وهو يقول بقسوة : ليس أن لم أسلبك روحك أولاً أيتها الحقيرة !!..
    حاولت أن تفك يديه ..إلا أنها شيئاً فشيئاً بدأت تخور قواها وتخرج من حنجرتها تلك الصرخات المخنوقة المتحشرجة ..ليبتلع الظلام العالم بعينيها ..ويقف القلب عن النبض ..
    اهتز صدره بضحكات شيطانية كريهة .. مرت ساعتين ليخرج بعدها من المكان ..وكأن شيئاً لم يكن!!! ..........................................................................
    في نفس الوقت ..خارج الملهى ..
    سويون وهي تسحب سوان : يــــــــــــا أنك حقاً جبانة ..كوزيت لن تعلم بالأمر أبداً ..أننا حقاً لن نشرب أي شيء مع أننا أصبحنا بالسن القانوني لذلك لكن لكي لا نقع بالمشاكل ..هيـــــــــــا بنا ..
    سوان : كلا لا أريد ..جــــــــاندي أنقذيني !!!!
    جاندي : أنا أيضاً لا أريد أوبا سيقتلني أن دخلت إلى هذا المكان !!..
    سويون تركت يد سوان : يـــــــا جاندي إنك حقاً بموقف يجعلك لا تذكرين انيهوك أوبا أبداً ..صمتت قليلاً.. وقالت بغضب : أنكما حقاً تجعلاني أبدو فتاة سيئة !!..لقد سمعت بأن هذا الملهى في العادة يأتي إليه المشاهير من عالم الغناء والتمثيل ..وكنت أعتقد أنه لربما لو استطعنا الدخول قد نجد أحداً من أوبهاتنا ..وأكملت بحزن : هل حقاً من السيء أن أحاول أن أرى ..ليتوك أوبا وجهاً لوجه ولو للحظة واحدة؟!!..ودمعت عينيها.. لتجلس على الرصيف المقابل للملهى تخبئ وجهها ..
    جلست سوان وجاندي بحيث أصبحت سويون بينهما ..
    تنهدت سوان قليلاً وقالت وهي تنظر إلى السماء ..مدت يديها إلى أعلى : أنني حقاً أعلم كيف هو شعورك ياسويون !!!..فهم كتلك النجوم الجميلة المعلقة بالسماء ..مهما حاولت أن أمسك بها فلن أستطيع فأكتفي بالنظر إليها .. وأكملت بمرح : لربما لأن ذراعي قصيرتان بعض الشيء لن أستطيع أمساكها ..لكنني مع ذلك لن أفقد الأمل أبداً !!!..
    جاندي وهي تبتسم بحزن : قد أبدو لكما بأنني محظوظة جداً ..لأنني أعرف انهيوك وهو كذلك يعرفني ويعلم بأنني أحبه ..لكن مع ذلك فهو لا يأخذيني على محمل الجد أبداً ..قد نبدو أحياناً وكأنه ليس بيننا أي عائق ..لكنه بالفعل هناك الكثير من الحواجز بيننا حتى ولو وقفنا بجانب بعضنا البعض ..
    رفعت سويون وجهها ونظرت إليهم ..وابتسمت ..
    وقفت سوان وهي تصرخ : هيــــا ماذا تنتظران؟؟!! ..دعونا نقتحم هذا الملهى اللعين ..ونقبض على أوبهاتنا !!!..ومدت يدها لسويون..
    وقفت جاندي وقالت بمرح : إننا فقط بالعمر المناسب لنعيش قليلاً من الجنون !!..فهيا بنا ..ومدت يدها هي الأخرى لسويون ..
    أمسكت سويون يديهما ووقفت قائلة بكل صوتها بلهفة : هانحن أيها السوجو أتينا لنغزو عالمكم ..فأطلبوا بعض الرحمة !!!..
    .................................................................
    وقفت بسيارتها أمام مقهى ما ..بعد زيارتها لوالدها ..
    أخذت قهوتها ..وخرجت تمشي نحو جسر نافورة ضوء القمر ..
    وقفت تنظر إلى نهر الهان ..ورفعت عينيها قليلاً تتأمل المارين ..إلا أن أحدهم لفت نظرها ..اقتربت منه أكثر وأكثر لتشاهده يبتسم بشكل ساحر لمنظر طفلين يلقيان بالأحجار في الماء ويضحكان لتوبيخ أمهما لهما ..
    مرت فترة وكوزيت تتأمله لتقول بغير وعي منها بصوت مسموع له : عليك أن تبتسم هكذا كثيراً ..فأنت لا تعلم كيف لإبتسامة واحدة منك.. أن تجعل وكأنما عالمي كله يسقط عند قدمي ؟!!!..
    دونغهي التفت إليها بصدمة : هذه أنت ؟؟!!!..صمت قليلاً : ماذا كنت تقولين ؟!!..
    كوزيت بارتباك : لا شيء مهم مجرد تعليق فقط ..
    واعطته ظهرها لتهرب منه ..إلا أنه همس بصوت عميق : كوزيت . .
    تصلبت مكانها تشعر بقلبها يكاد يقف ..ليعاود الهمس مجدداً : كوزيت ..أريد أن أقول شيئاً . . .
    أغمضت كوزيت عينيها وارتجفت كل خلية بجسدها نشوة لصوته العذب ..والتفت عليها تقول ببطء : ماذا هناك ؟؟!!!..
    نظر إليها للحظات وقال بسخرية : لم أناديك لكي اعتذر إليك ..بل لأنني أردت أن أقول بأنني لم ولن أقابل امرأة مجنونة مثلك أبداً ..وابتسم بشكل مثير للأعصاب ..
    عضت كوزيت شفتيها من شدة غيظها منه ومن مشاعرها الغبية المتأثرة ..
    رفعت عينيها لتقول له بخبث وهي تقترب منه أكثر : علي إذن أن أستحق لقب المجنونة عن جدارة ..بأن أحيل وجهك إلى شوارع أو رأسك الجميل إلى صلعة لامعة !!!..
    أخذ دونغهي يخطو للخلف وهو يقول : يــــــا ابتعدي عني ..فأنا أحذرك ..لو لمستي شعرة مني ..فسأقاضيك ..هل تعلمين من أكون أنا ؟!!!.
    كوزيت وهي تهجم عليه : وكأنني اهتم ..أفعل ماشئت !!!.
    وأطلق دونغهي ساقيه للريح يهرب.. وهو يصرخ بها : يـــــــــــــا كوزيت..دعيني وشأني ..أقسم أنني حقاً سأقاضيك أيتــــــــــــها المجنــــــــــــونة!!!!..
    كوزيت وهي تلحق به لا يفصل بينهما إلا بضعة خطوات : سأريك من هي المجنونة ..ياعــــــــــــــديم الأخــــــــلاق !!!!..
    وكانا قد وصلا إلى الشارع العام ..لم ينتبه دونغهي إلى إشارة المرور ..ليصبح في مواجهة السيارات المسرعة ..أغمض عينيه ..وماهي إلا لحظات ليشعر بأحدهم يسحبه للخلف ..ليقعا على الرصيف ..
    بقي مكانه مستلقياً على الأرض بجانب منقذه ..يستوعب ماحدث ..لقد كاد أن يموت لكن أحدهم قد أنقذه ..وبسرعة جلس يبحث عنه ..ليجده بجانب ..لكنه كان فاقداً للوعي ..
    رفع دونقهي رأسه ووضعه بحضنه.. وهو يصرخ بقلق : كــــــوزيت ..كوزيــــــــــت ..هل أنتي بخير ؟؟!!!!..كوزيـــــــــت !!!..
    .............................................................................


    من الشخصيات الرئيسة التي ستخوض معنا بالمغامرة ...




    أتمنى أن البـــــارت أعجبكم ..اتحفوني بآرائكم وتخيلاتكم للبارت القادم وإلى ذلك الوقت أتمنى أن تكونوا بخير ياصغيراتي..
    ..................................................................................



    jo~_~ry
    عًضوِة فَضِيـة ~|
    عًضوِة فَضِيـة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 26/02/2013
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 216
    ♣ مَوقِعي » : ..
    ♣ عُمرِي » : 18
    ♣ عَملِي » : ..
    ♣ مَزآجِي » : ..

    رد: الحــــلــــم الـــمــنــتــظــر

    مُساهمة من طرف jo~_~ry في 2013-03-28, 9:52 pm

    Wooowالبارت روعععه
    avatar
    nora131
    عًضوِة فَضِيـة ~|
    عًضوِة فَضِيـة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 08/12/2012
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 217
    ♣ مَوقِعي » : في قلب سوبر جونيور
    ♣ عُمرِي » : 19
    ♣ عَملِي » : طالبه

    رد: الحــــلــــم الـــمــنــتــظــر

    مُساهمة من طرف nora131 في 2013-03-28, 9:54 pm

    البارت نزل :DD: :DD: :DD:
    واو اوني البارت جميل جدااااااااااااااااااااااا سا اا
    متخيله تعبير وجه دونجهى لما قالت له عديم الاخلاق هههههههههههههههههه
    انا كمان عيزه اقبض على الاوبا بتاعي ههههههههههه
    عجبتني شخصيه كيم لي مين بجد مرح
    بجد نفسي اعرف مين الفناه اللتي قتلت بجد شوقتني شض
    وانا بحب سيون اضعاف اضعاف حبهم لكيونا و دونجهى هههههههههههههه
    بجد كوزيت شخص لا يستهان به
    اوني البارت كان تحفه شششش
    بليز نزلي البارت الجاي بسسسسسسسسسسسسسسرعه :L: :BB: :L: :BB:
    avatar
    nany
    عَضوٍة ذَهِبَيٍة ~|
    عَضوٍة ذَهِبَيٍة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 20/08/2012
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 393
    ♣ مَوقِعي » : SEOUL :)
    ♣ عُمرِي » : 19
    ♣ عَملِي » : ELF :D !!!
    ♣ مَزآجِي » : ممتاز

    رد: الحــــلــــم الـــمــنــتــظــر

    مُساهمة من طرف nany في 2013-03-28, 11:10 pm

    البارت يجنن استمري واكتبي البارت الجديد بسرعة :^:
    فايتنق :DD:

      الوقت/التاريخ الآن هو 2017-09-24, 4:23 pm