Super Junior 4 Ever

[/url]
Super Junior 4 Ever

мy ℓɪfє ɪs sυρєя ᴊυиɪσя


    رواية " مــلاك الجـليــد "

    شاطر
    avatar
    عيون القمر
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 19/09/2014
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 18
    ♣ عُمرِي » : 18

    رد: رواية " مــلاك الجـليــد "

    مُساهمة من طرف عيون القمر في 2015-01-11, 5:35 am

    اوني روايتك مرة روعة ترى انا توتو قرءت المقدمة مرة حلوة وعجبتني فايتنغ اوني
    avatar
    لحن الحياة
    عَضِوةً مِشَآرَكِة ~|
    عَضِوةً مِشَآرَكِة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 20/11/2013
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 51
    ♣ عُمرِي » : 19
    ♣ عَملِي » : طالبة
    ♣ مَزآجِي » : مبسوطة

    رد: رواية " مــلاك الجـليــد "

    مُساهمة من طرف لحن الحياة في 2015-01-11, 6:09 am

    وااااااااااااااااااااااو كتييييييير حبييييييييت الباااررت شششش  شششش
    انتي مبدعة جددددددددددا  اا  اا
    دوني  و هيوكي اكييييد راح يعملو عميلهم مع شيون هههههههههههه  فف
    اخر الباااااااااارت بجننن متحمسة جدا لاعرف شو راح يصيييييييير  سا  سا
    بليييييييييييييييز ما بئى تتاخري علييناا  :BB:  :BB:  :BB:  :BB:
    فاييتنننننننننننننننننننققق  I love you  I love you  I love you  
    avatar
    عيون القمر
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 19/09/2014
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 18
    ♣ عُمرِي » : 18

    رد: رواية " مــلاك الجـليــد "

    مُساهمة من طرف عيون القمر في 2015-01-11, 2:50 pm

    اوني روايتك من جد روعـــــــــــــــــــــــــــة I love you I love you متى تنزلي البارت مرة طولتي Rolling Eyes Rolling Eyes فايتنغ اوني :G: :G: :G: وماعليكي طولي في بارت سا سا سا شض شض
    avatar
    Miss N.Hae
    عًضوِة فَضِيـة ~|
    عًضوِة فَضِيـة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 04/01/2013
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 216
    ♣ مَوقِعي » : الاردن وقريباً عند حبيبي في سيئول ♥
    ♣ عُمرِي » : 23
    ♣ عَملِي » : Sleeping
    ♣ مَزآجِي » : In Love with Donghae

    رد: رواية " مــلاك الجـليــد "

    مُساهمة من طرف Miss N.Hae في 2015-01-13, 11:22 pm

    انيوووووو بنااااااات
    بياااانييييييه ع التأخير وكوماوايو على الردود الحلوة واهليين بكل المتابعات الجدد ♥️

    اتركم مع البارت العاشر :

    يوم الحفل .. بدأ الناس بالتوافد الى القاعة الفاخرة في فندق مشهور اعتادت العائلة اختياره للقيام بمناسباتها المختلفة
    في تلك القاعة التي توسط جدرانها شريط ذهبي ذو نقوش كلاسيكية تفصل الجزء العلوي بلونه الأحمر الدموي عن الجزء السفلي باللون الأسود الملكي ..
    ازدحمت القاعة برجال الأعمال ، الدبلوماسيين والكثير من الرجال المرموقين وسفراء بعض الدول ، كأنها مملكة لا يطؤها الى ذوي النفوذ العالية .
    وقف باستقبال الضيوف ، يقدم عبارات الترحيب المملة ذاتها ويوزع الابتسامات التي بقدر كذبها فهي جذابة
    شيون :



    اقتربت منه وقدمت له كأساً من العصير البارد ، بالتأكيد هي الوحيدة التي تفهم ما يحتاجه
    شيون : اووه كوماوايو احتاجه حقاً
    دا يانغ : ياله من يوم مرهق صحيح !
    شيون : كثيراً ، وكل ذلك بسبب التوأم الأحمقين ، لا يتدخلان بشيء فقط يلهوان هنا وهناك ><
    دا يانغ : حتى الان لم أقابلهما !
    شيون : لا تريدين ذلك فهما مزعجين
    دا يانغ : هههههه لكنهم اخوتك الصغار
    شيون : هما ملح العائلة ، لا يمكننا العيش بدون مزاحهما السخيف فقد اعتدنا عليهما ..
    دا يانغ : هذا لطيف
    شيون : اجل ، ولكن ليس في مثل هذا الوقت ، وحدي أستقبل الضيوف ><
    دا يانغ : لست وحدك .. انا معك ..
    نظر اليها كأنها فاجأته بكلماتها القليلة ذات المعنى العميق بالنسبة له ، بدت بغاية الجمال بابتسامتها الساحرة ووجهها البريء الهادئ ، وفستانها الناعم الذي يبرز أنوثتها ..
    دا يانغ :



    ابتسم بلطف : تبدين ... جميلة ...!
    سرعان ما احمر وجهها خجلاً ، لم تعتد بعد على هذه الملامح اللطيفة او الكلمات المغزولة لكنه وبأي شيء يفعله سيثير ضجة صاخبة في قلبها المتيم به ..
    كانت لحظة قصيرة من الجو الدافئ والوردي بينهما قبل أن يقطعها المزعجان كما يصفهما بداخله بغيظ
    الاينوهي :



    هيوك : ايقوو من هذه الانسة الجميلة ؟
    دونغهي وهو يضربه على رأسه : بالتأكيد هذه دا يانغ شي ، صحيح ؟
    دا يانغ : ديييه ، كيف عرفتني ؟؟
    هيوك : من مستر جنتل الذي يتحدث عنك طول الوقت
    دا يانغ : من !!!
    شيون بغضب وارتباك : ياااا ما الذي تتحدثان عنه ، اذهبا والعبا في مكان اخر ><
    دونغهي : تسك تسك هيونغ يجب ان تحافظ على برستيجك الهادئ أمام ضيوفنا الليلة
    شيون : اذاً توقفا عن اثارة غضبي
    هيوك : اراسو اراسو ، سنتركك لعملك الممل لكن اسمح لنا بأخذ الانسة اللطيفة
    دا يانغ : انا ؟؟؟
    شيون : دا يانغ شي دعك من هذين المزعجين
    دونغهي بوجه لطيف : هيونغ انت قاسٍ حقاً ، لماذا تحاول اهانتنا أمامها ؟
    دا يانغ مسحورة بلطفه : اومووو كيوووت
    شيون : ياااا هل تريد ان تجرب قبضتي الان ؟؟!
    هيوك : توقف سنذهب حالاً ، لكن أولاً
    ابتسم ابتسامته الجانبية الخبيثة وبسرعة طبع قبلة على خد دا يانغ جعلت شيون يشطاط غضباً وقبل أن ينفجر فيه كان دونغهي قد أخذ دوره وركضا هاربين من وعيده
    بالنسبة لها لازالت تحت تأثير المفاجأة غير المتوقعة عندما اعاد نظره اليها بخجل من تصرفهما
    شيون : بيانيه على تصرفهما المتطفل ، انهما مزعجين
    دا يانغ بخجل : انيي انهما لطيفان ، لكنهما لا يشبهانك أبداً !
    شيون بوجه مضحك : أعلم -_-
    دا يانغ : ههههههه انها المرة الأولى التي أرى هذا الجانب منك
    شيون : ماذا تقصدين ؟
    دا يانغ : بدوت مضحكاً .. ولطيفاً ..!
    ابتسم لا شعورياً على ضحكها ، سمع رنين هاتفه ففتح رسالة وصلته من التوأمين
    " بالتأكيد ستحبك بعد أن رأتك على طبيعتك ، الفتيات تحب الفتى المرح حتى لو كان شخصاً جاداً لا بأس ببعض المتعة ، ملاحظة : بدوت كالأحمق الغيور هيهيهيهي * فيس ماد لسانه *
    في الجهة الأخرى من القاعة ، كانت تجلس بملل مع صديقتها عندما وصل الثنائي المرح فابتسمت ، ستحصل على بعض المتعة على الأقل
    ما ان رأته الأخرى حتى أدارت وجهها ببرود وغادرت القاعة بأكملها وبالتأكيد لاحظ تجنبها له ولا يلومها بعد موقفهما المخجل صباحاً ..
    هيوك : من هذه الجميلة ؟ * يقصد مي سن *
    مي سن : كوماوايووو ^ ^
    مي سن :




    دونغهي : هه تشبه الدجاجة المرقطة !
    مي سن : لم يسألك أحد عن رأيك -_-
    دونغهي : سأذهب ..
    أدار ظهره ليلحق بتلك الفتاة ، لا يريد لعائق صغير كهذا أن يكون اللبِنَةَ الأولى لحاجز وهمي يفصلهما ، قبل أن يبتعد أعاد نظره لمي سن وابتسم بخفة
    دونغهي : تبدين فاتنة أيتها البلهاء ....
    ضحك الاثنان على أسلوبه والكاريزما الساحرة لتي أظهرها ، وما ان ابتعد حتى عادت لوجهها الكئيب وتأففت بملل
    هيوك : ايقوو ، ما بها الطفلة الأكثر جمالاً في الحفل ؟
    مي سن : أشعر بالملل ، ثم من الفتاة الجميلة مع هذه القدم المضمضة >< لا أستطيع الحرااك ><
    هيوك : هل ترغبين بالرقص ؟
    مي سن : لا استطيع التحرك كثيراً ..
    ابتسم وبدون أن ينطق بحرف انحنى قليلاً وحملها بينما أخرستها الصدمة وتقدم بها الى حيث يرقص الاخرين
    أنزلها بهدوء ، وضع قدميها فوق قدميه وبدأ يرقص معها دون أن تتحرك ، فقط هو يحملها ويبتسم لها تلك الابتسامة التي أجبرت قلبها على الاضطراب
    مي سن : لكنني ثقيلة !
    هيوك : أبداً ..
    لم ترغب بمجادلته أكثر ، أرادت أن تعيش هذه اللحظة بكل تفاصيلها ، أن تدقق بملامحه التي باتت تفاصيل الجمال بالنسبة لها ..
    أرخت يديها حول عنقه ، ورفعت عينيها لتستقر في حضن عينيه ، تبادلا نظرات هادئة من الخارج لكنها تنطق الكثير بلغة لا يفهمها غيرهما
    لغة العشق المخفي التي لا يفهمها سوى العشاق المحرومين ، العشاق اللذين يفصلهم ستار شفاف يحجب عنهم ادراك ما يخفيه الصمت الذي يحيط بهم ...
    عند دونغهي الذي أخذ يبحث عنها حتى وجدها تقف على الشرفة وحيدة ، فتاة غريبة بكل ما فيها
    متميزة بطبعها فلا تشبه أحداً ، كيف تترك الحفل العامر بالناس والرقص والمتعة وتنزوي وحيدة على الشرفة الفارغة !
    اقترب منها حتى أصبح خلفها ، لم يعلم انه بتنحنحه سيفسد عليها متعة غمرتها بعودتها الى ذلك اليوم الذي وقفت به في مكان مرتفع كهذا
    تلك الليلة التي اهتز بها قلبها ورجفت فيها أطرافها ، ذلك اليوم الذي كان بداية لأشياء أخرى مخفية لا يعلمها سوى القدر ..
    التفتت اليه ، اهتز قلبها بمجرد أن رأته لكنها وكعادتها ستتظاهر بالقوة بالبرود باللامبالاة ، عقدت حاجبيها أمامه
    رغم عقدة حواجبها المزعجة بالنسبة له ، رغم التكشيرة واللامشاعر التي ملأت وجهها لكن ذلك لم يكن ليذهب جمال طلتها
    بفستانها الأبيض القصير الذي رسم تفاصيل أنوثتها ، بجمالها ألغت وجود الاناث على ظهر هذا الكوكب بعدها
    دونغهي : لماذا انت هنا وحيدة ؟
    جا اون ببرود : لانني أكره الأماكن المزدحمة
    دونغهي : لكن .. ألا تظنين أنه من الظلم إخفاء كل هذا الجمال في شرفه مهمشة بعيدة عن الأضواء ؟!
    جا اون : ألا تظن انك تماديت كثيراً !!
    جا اون ترتدي :




    دونغهي بابتسامة : بلى .. أتيت لاعتذر عما حدث صباحاً
    جا اون تحاول اخفاء ارتباكها : انسى الأمر فقط ، وإياك ان تدخل غرفتي دون اذن مجدداً
    دونغهي : طرقت الباب عدة مرات ولم تجيبي ، ظننتك تضعين سماعات الاذن مجدداً ، بيانييه
    أكمل بعد صمت قصير : ألن تذهبي الى الداخل ؟!
    جا اون : ليس لدي ما أفعله
    دونغهي : اذاً ترقصين .. معي !!
    جا اون : هه لقد جننت بالفعل !
    كأنها تحدته ببرود اجابتها ، بإدارة ظهرها له ، ابتسم بتحدٍ واقترب منها حتى أصبح ظهرها ملاصقاً لصدره وعندما حاولت الابتعاد ثبتها بذراعيه القويتين
    جا اون : ماذا تظن نفسك فاعلاً
    دونغهي : لن اتركك ان لم ترقصي معي
    جا اون تتظاهر بالقوة : لن أفعل ، ابتعد حالا ً
    دونغهي : لن ابتعد حتى أحصل على موافقتك
    هدأت بين ذراعيه بانتظار أن يمل ويتركها لكن مرادها صعب ، ليس دونغهي من يستسلم بسهولة ..
    احنى جسده ليضع ذقنه على كتفها العاري مما زاد من توترها وبالتالي نوبة الغضب التي تعتريها
    جا اون : لقد تماديت كثيراً
    دونغهي : ان لم توافقي بسرعة ، سنبقى على هذا الحال حتى يرانا الناس وعندها .. سيظنون اننا على علاقة ..
    لم ترهبها كلماته ، هي حتى لم تسمعها ، كانت غارقة بتلك الأنفاس الدافئة التي تلامس أذنها وجزءاً من رقبتها بنعومة فتثير بجسدها رعشة وهزة تحاول جاهدة إخفاءها
    تكره فكرة ان هذا الشاب المستهتر هو الشخص الوحيد الذي تمكن من خلق نبضات أخرى بداخلها
    تكره ان يكون هو دون غيره من يسيطر على تفكيرها ، ليس هذا هو فتى أحلامها الذي انتظرته طويلاً فهو يختلف كثيراً ..
    أرادت التخلص منه بأي طريقة ، تعلم كم هو عنيد ولن يتخلى عن فكرة في رأسه حتى يحصل على ما يريده فاستسلمت بغيظ ..
    ابتسم ، ابتعد ومد يده لها لتحتضن يدها بسعادة انتصار له وقهر من جهتها لكنه لا يبالي طالما وصل الى ما يريده
    يثق انه يمتلك القدرة على تحويل هذا القهر الذي يملؤها الى لحظة أمل وسعادة ، يثق بقدرته على التحليق بها الى عالم الخيال الذي تحلم به ..
    حملها بين ذراعيه كما يحمل الفارس أميرته ، رغم وجهها الجاد مع بعض ملامح الحقد التي أفسدت جمالها ... !
    أحاط خصرها النحيل بيديه بعد أن رفع يديها الى صدره عنوة ورغماً عنها ، ابتسم لها ، ابتسامة ضج بها قلبها وثار عليها
    تجاهل برودها وغضبها ، رفع اصبعه ليفك عقدة حاجبيها وضمها اليه بقوة الضمة التي بات يتمناها منذ اليوم الذي رآها نائمة في الحديقة
    حيث يشعر بتفاصيل جسدها الرقيق يعانق جسده ، رغم ما تبديه من تبلد لكنه تمكن من الشعور برجفة جسدها بين يديه
    هي الأخرى ملت محاولة تجاهل الفتاة الحمقاء بداخلها التي أحبت هذا القرب ، وضعت رأسها على صدره وهدأت ..
    أرادت ان تخفي وجهها المحمر ، ان تهدأ من صعقات الكهرباء التي تنتشر في كل جسدها وان تطفئ النار المشتعلة بجسده لكن هيهات
    كيف له ان لا يشعر بحرارة جسدها الملتصق بجسده ، سئم مداراة خجلها ، بيده رفع ذقنها لتقابل عينيه الهائمتين بجمالها
    لم يقابل في حياته فتاة مثلها ، تجتاح جسده كالزلزال ، تحرقه بحبها وتغرقه بطوفان الشوق ، تشعله بابتسامة وتطفئة بتجاهل نظراته ..
    لم يعرف فتاة تحتل أفكاره وحواسه ، احلامه وآماله ، تكسره بنظرة وتعيد تشكيله بهمسة ، وتقود عقله للجنون ..
    تلك الفتاة الأسطورية البيضاء كالفضة والملساء كالبلور ..الأشهى من الخمر وأرقى من العطر ..
    الملاك الذي فقد جناحيه فاضطر لمخالطة البشر ، كأنها أرسلت من السماء فقط لتسلب قلبه وذاته باسم الحب !
    وقع في عشقها أسيراً ، دواءه الوحيد يرتويه من شفتيها بعيدتي المنال ، ذاب في بحر عينيها الياقوتيتين ولا سبيل لنجاته منها ...!
    قربها منه مجدداً وأغرق رأسه بشعرها يستنشق عطرها ليثمل به ، اكتفت من تلك الثورات التي تقام بداخلها
    ابعدته عنها ببرود ، بهدوء عكس ما يجتاحها من هزات وزلازل ، ومن جهته لم يمنعها من الابتعاد
    يعلم انه تمادى ، وانها ابعد من النجوم بالنسبة له ، لكنه رغماً عنه يسير نحوها معصوب العينين مسحور العقل ..
    اكتفى بمراقبتها وهي تبتعد ، وبابتسامة صغيرة على تفكيره الساذج بعد كل ما حدث * تبدو جميلة حتى من الخلف وهي تغادر * ...
    ************************************************************
    عند هيوك ومي سن ، توقفا عن الرقص مع انتهاء الأغنية ، رغم ما دار بينهما من صمت معتاد ، لكن كلمات الأغنية ترجمت كل ما في قلبها ..!
    عادت الى مقعدها وهو يساعدها على المشي ، أشار لها بالجلوس لكنها لم تكتف ، لم تشكره بعد على جرعات السعادة التي أساقاها إياها .
    رفعت نفسها بصعوبة لتصل الى طوله قليلاً ورسمت قبلة لطيفة ، رقيقة مثلها على خده جعلته يقف بلا حراك ..
    مي سن تغمزه : هكذا نقدم الشكر في قريتنا ..
    هيوك بابتسامة خجولة : وهكذا تشكرين الجميع ...!
    مي سن بخجل : لا هي حصرية فقط .. لك ..
    قبل أن ينطق بما في لسانه قاطعهما بأسلوبه الساخر : خمسة عشر دقيقة فقط هل كانت كافية لتقوما بتصرفات طائشة لهذه الدرجة !!
    مي سن : ما الذي جاء بك !
    هيوك : ياا عن ماذا تتحدث ..
    دونغهي : اذن لو تركتكما لساعة كاملة في المرة القادمة فسيكون علي انتظار ابن أخي الأول ..!!
    هيوك بصراخ : يااااا
    مي سن بخجل : ما .. ما الذي تقوله
    هيوك : أحمق هل تريد أن أقتلك ؟! ><
    دونغهي : ايقوو ، لا أصدق كم أنا مسكين ، تتخلى عني بتلك البساطة لمجرد قبله صغيرة ! سأقبلك كل يوم فقط لا تتخلى عني
    هيوك وهو ينقض عليه : سأقتلك الليلة ><
    انقض عليه ولم يستطع الاخر الفرار ، وقع تحت قبضة أخيه الذي بدأ يشد شعره ويضربه برفق اخوي ..
    مي سن : اوه جا اون أين كنت ؟
    جا اون : هنا ..
    مي سن : ما به وجهك ؟؟
    جا اون : لم تري وجهك بعد -_-
    مي سن : ماذا !!
    بعد ان انتهى شجار الأطفال أخيراً ، عادا لهما بابتسامة شريرة أدركتا أن خلفها مصيبة كبيرة
    مي سن : ماذا الان ؟
    هيوك : لنحصل على بعض المتعة
    دونغهي : ألم تلاحظا ان الجو هادئ وكئيب ، حتى الموسيقى هادئة أشعر انني في المقبرة
    جا اون : وهل هناك موسيقى في المقبرة -_- !
    مي سن : ما الذي تخططان له ؟
    اقترب الاثنان منهما وفتحا أيديهما المغلقة ، تماماً كما الأطفال عندما يخفون أشياءهم المسلية خوفاً من عقاب والدتهم
    مي سن بخوف : هذا ...!!!
    دونغهي : هشششششش لا تفضحينا
    جا اون : هل جننتما ؟!
    دونغهي : الجنون هو الأجمل
    هيوك وقد بدأ يشعل المفرقعات التي في يده : مستعدون للعرض الأفضل بهذه الأمسية
    مي سن : ستسببون لنا بعقوبة قاسية بالتأكيد
    هيوك : المهم ان نغير هذا الجو الممل ^ ^
    دونغهي : أطلقها يا اخي ، وعندما أعد لثلاثة عودوا جميعاً للخلف .. واستمتعو بالعرض ..
    أشعلها هيوك وألقاها بين جموع الضيوف وبدأت بالانفجار وبدأ صراخ الضيوف وعمت الفوضى المكان
    بينما كان الثنائي المزعج يكادان يسقطان على الأرض من الضحك ولم تستطع مي سن منع نفسها من مشاركتهما الضحك أما جا اون تنظر بغير تصديق
    لم ولن تقابل في حياتها أشخاصاُ أكثر جنوناً منهما ، كيف يفسدان حفلاُ مهما ً جمع رجالاً من طبقات مرموقة بدون أي تردد ..!
    وهنا بدأ الرقص الصاخب والممتع برأي الثنائي عندما بدأ الناس بالتقافز والصراخ بخوف من صوت المفرقعات المرتفع
    كادا يموتان من الضحك حتى شعرا بظل شخص طويل امامهما أسكتهما تماماً ، بالتأكيد ها هو شيون الغاضب يكتف يديه عاقداً حاجبية
    والشرر يتطاير من عينيه ، توقفا عن الضحك رغماً عنهما وحدقا بخوف ..
    دونغهي يمثل : ما الذي يحدث هنا ؟؟




    هيوك : ما بك هيونغ ؟
    شيون : هل تظنانني أحمق ولن أعرف ألاعيبكما السخيفة ؟!
    هيوك : صدقاً لا أعلم عن ماذا تتحدث ، لكن لماذا يبدو ضيوفنا غير مرتاحين
    دونغهي : ايقوو هيونغ كان عليك اخبارنا انك بحاجتنا سنساعدك على الفور بالتأكيد لا داعي للخجل ^ ^
    شيون : ستموتان الليلة على يداي ، لا فائدة من التهرب
    دونغهي يشير لهيوك : انه هو ، حاولت منعه لكنه فعلها دون ان يستمع الي
    هيوك : يالك من كاذب ، صدقني هيونغ هو من أحضر المفرقعات وألقاها وبصفتي الأكبر منعته لكنه أشعلها بينما كنت منشغلاً
    دونغهي : ايها الكاذب هل تريد شجاراً
    هيوك : انت الكاذب سأقتلك الليلة
    شيون بعد أن وصل أقصى درجات التحمل : لا تحاولا افتعال شجار تافه بينكما لتهربا لن تفعلاها هذه المرة
    دونغهي بصوت منخفض : اوتوكيه ..!
    هيوك يهمس له : عندما أعد لثلاثة نهرب معاً .. واحد اثنان .. ثلا..
    ما ان أرادا الركض بعيداً حتى أمسكهما كلاهما من ياقة بدلتيهما واوقفهما بتكشيرة غاضبة جعلت كلاهما يبتلع ريقه
    دونغهي : هيونغ .. انا احبك حقاً
    هيوك : انت الهيونغ الأفضل
    شيون : ليس الان



    بدأ يضربهما بكلتا يديه والاثنان صامتين بخوف وكلما حاول أحدهما الصراخ كان يضربه على فمه ويخرسه حتى لا يلفتو انتباه كل من في القاعة حتى خطرت على بالهما فكرة للخلاص
    دونغهي : اووه أليست هذه دا يانغ شي ؟!
    هيوك : من هذا الذي يقف معها يبدو وسيماً !
    ما ان التفت للخلف يبحث بعينيه عنها حتى تفلت الاثنان وهربا بعيداً ليحتميا بوالدتهما من غضبة الذي ازداد بعد كذبتهما الأخيرة لكنهما وقعا بيد والدهما
    والدهما بغضب : انتما أفزعتما الضيوف
    هيوك : بياانييه لم نقصد ذلك
    دونغهي : أرجوك سامحنا وأوقف شيون أنظر لقد أفسد بذلتي الجديدة
    والدهما : أولاً اصعدا الى المنصة واعتذرا لكل الضيوف وبعد انتهاء الحفل ستنالان عقابكما
    الاينوهي بندم : حاااضر ..
    صعد كلاهما على المنصة وسط مراقبة الجميع لهما ، بينما كانت مي سن تضحك بشدة على ما وضعا نفسهما به
    هيوك بارتباك : هههه مرحباً
    دونغهي : نحن التوأم لي .. أردنا تقديم اعتذار لجميع الحضور عما بدر منا
    هيوك : نحن فقط أردنا اضافة القليل من المتعة للحفل
    الاينوهي : نحن اسفان عما حدث
    من وسط الهدوء الذي عم القاعة جاء صوت ضحك رجل قهقه بقوة جاعلاً جميع الأنظار توجه اليه
    الرجل : أنتما من فعل ذلك ، هههههههه لقد أضفتما المتعة حقاً
    بعد كلمات الرجل انفجر جميع من في الحفل يضحكون وانتهى الأمر على ذلك بينما شارك دونغهي وانهيوك الضحك بغير تصديق
    شيون بغيظ : لماذا ينجوان دائماً ؟!!!!
    مي سن : من هو ذلك الرجل ؟
    جا اون : بعد كلماته هدأ الجميع !
    شيون : بالتأكيد فهو هوانغ شي ، صاحب أكبر الشركات بالاضافة الى كونه سفير كوريا لامريكا -_-
    مي سن : بووووو ؟؟
    شيون يتنهد : الجميع يحترمه ويعرف مكانته المرموقه
    بالنسبة للتوأم ما ان نزلا عن المنصة حتى اقترب منهما ذلك الرجل وأثنا على روحهما المرحة مما أفرحهما وغفر لهما أمام والدهم ..


    انتــــــهــــــــــــــــــــــــــــــــــى
    اتمنــى يكــون البــارت عجـبــكم
    انتـــظرونــــي قريــبـــاً في البارت التالي بعد ردودكم الحلوة :LA: :LA: :LA: :^: :^: :^: :^:
    انــيـــوووووووووووووووو سا سا سا سا سا سا
    avatar
    Mero Elf
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 17/10/2014
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 35
    ♣ مَوقِعي » : في مدينة الاحلام ** كوريــا **
    ♣ عُمرِي » : 19
    ♣ عَملِي » : طآلبـة
    ♣ مَزآجِي » : الجنون والهبل ^^ بييرفككت

    رد: رواية " مــلاك الجـليــد "

    مُساهمة من طرف Mero Elf في 2015-01-14, 12:41 am

    واااااااااااو اوني البارت ديبااااااااااااااااك بجد.. وتستاهلي كل الدعم حبي ^.^ .. عجزت عن وصفه مبدعة ما شاء الله عليكي ..
    وااااااااااااااه يجننننن >< حماااااااااااااااااااس
    قااااعدةة بقققررأ و بضحك و الاحساااس جوواتي ومركزةة غير شكل Razz اميييي شاافتني حسبتني مجنوووونة كيكيككيكيكيكيكيكيكي
    لك عنجد تحفة قلبي دقاتوو اتسارعت ههههه ارحميني .. روووعة بجدد I love you شض اا
    ...........
    بصراجة و الله اول رواية قراتها و اجملهم هي روايتك اوني ... I love you I love you I love you
    والكلام بيجنن و يعني فيها احساس فيها حب و حزن كمان رائعةعةة
    يعني و انت تقراها تحس انكك بتشاهد مسلسل كووورى بجد ... بتخلي الواحد بحس بمشاعر حلووة كتييير لو كنت مخرجة لادخلتك لمجال الفن و عملتلك الرواية دي حقيقة يعني مسلسل اقوولها و اعييد تاني انتي موهووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووبة بمعنى الكلمة ^_^ <3
    ابدعتييييي اوني *.* فايتنغ فـــايتينغ
    .......................
    بانتظار البارت القادم ع احرررر من الجمر لاني مو مستحمله ابداا رووووعااااااااااااات بجننن سا سا
    avatar
    ato
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 23/04/2013
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 80
    ♣ عُمرِي » : 24

    رد: رواية " مــلاك الجـليــد "

    مُساهمة من طرف ato في 2015-01-14, 6:35 am

    wooooooow daebaaaaaaack......Keep Going I love you I love you :DD: :DD: سا سا
    avatar
    ajoma
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 19/11/2014
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 47
    ♣ عُمرِي » : 31

    رد: رواية " مــلاك الجـليــد "

    مُساهمة من طرف ajoma في 2015-01-14, 7:01 am

    انيوووووووووووووووووو:DD: :DD: :DD: :DD:
    البارت المرة دى يجنن و يهبل و اطول من كل مرة
    وهو دا بقى احلى كلام سا سا سا سا سا
    و الايونهاى تحفة و موتونى من الضحك:HUG:
    وشيون وعصبيتوا عليهم:MK: :MK: :MK:
    بجد انا كدة حنام مرتاحة :A:
    منتظرة البارت اللى جاى
    و حيات الاوبا بتاعك ماتتاخريش :O :O :O :O :O :O
    سارنجهية I love you I love you I love you I love you
    avatar
    biyari ri
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 16/12/2014
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 32
    ♣ عُمرِي » : 23

    رد: رواية " مــلاك الجـليــد "

    مُساهمة من طرف biyari ri في 2015-01-14, 8:38 pm

    أنيو اوني البارت عن جاد كان تحفة:DD: :DD: :DD: :DD:
    اكثر شيئ حبيتو كلام الغزل I love you I love you I love you I love you I love you I love you I love you
    ياعيني عليك Laughing Laughing Laughing :Q: :Q: :Q:
    اتنمنا ماطولي بالبارت الجاي
    نحن عم نستنا
    فايتينغ سا سا سا سا سا
    avatar
    لحن الحياة
    عَضِوةً مِشَآرَكِة ~|
    عَضِوةً مِشَآرَكِة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 20/11/2013
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 51
    ♣ عُمرِي » : 19
    ♣ عَملِي » : طالبة
    ♣ مَزآجِي » : مبسوطة

    رد: رواية " مــلاك الجـليــد "

    مُساهمة من طرف لحن الحياة في 2015-01-14, 9:11 pm

    وااااااااااااااااااو رااائئئع جددداا جددداا
    الز شي الثنائي المشاغب لما استفزو متسر جنتل شيون ههههههههه كيفت عليهم شو مهضومين
    بلييييييييييييزز لا طووولي اوني  I love you  I love you
    avatar
    Miss N.Hae
    عًضوِة فَضِيـة ~|
    عًضوِة فَضِيـة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 04/01/2013
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 216
    ♣ مَوقِعي » : الاردن وقريباً عند حبيبي في سيئول ♥
    ♣ عُمرِي » : 23
    ♣ عَملِي » : Sleeping
    ♣ مَزآجِي » : In Love with Donghae

    رد: رواية " مــلاك الجـليــد "

    مُساهمة من طرف Miss N.Hae في 2015-01-18, 8:15 pm

    انيووو بنااات وكوماوااايوو على الردود الحلوة مع انها قليلة

    اتركم مع البارت الحادي عشر :


    نزلا معاً الى موقف السيارت بعد أن أصر على ايصالها للمنزل بعد الحفل الطويل ، سبقها الى باب السيارة وفتحه لها لتدخل وتجلس ثم أغلقه خلفها
    دار من الجهة الأخرى ، أخذ مقعده وبدأ يقود ، اختصرا الطريق ببعض الأحاديث عن الحفل الممتع والمرهق في ان واحد
    دا يانغ : كان ممتعاً
    شيون : أشعر بالارهاق ><
    دا يانغ : بما انك الوريث الأول للشركة فكل شيء يقع على عاتقك
    شيون : والأحمقان لا يتدخلان بشيء سوى افساد الأمور
    دا يانغ : هههه بل هما لطيفان
    شيون : لانك لا تعرفينهما جيداً
    بعد صمت قصير وثقيل بينهما ، بالطبع سيملؤهما الثقل بسبب غرفة السيارة الصغيرة التي تشبعت برائحة عطر كليهما المركزة
    شيون : لقد بذلت الكثير من الجهد ، كوماوايو
    دا يانغ : لم أقم بالكثير ..
    شيون : بالمناسبة ... بدوت بغاية الجمال هذه الليلة !
    دا يانغ بخجل : فقط الليلة !
    شيون يبتسم : بل دائماً انت جميلة ..
    رغم أنها هي من بدأت بالتدلل لكنها لم تتوقع حقاً أن يجيب عليها ، صمتت بخجل تداري خفقات قلبها المرتبكة وفرحتها الوليدة ..
    وصلا اخيراً لمنزلها ، أرادت فك حزام الأمان لتنزل لكنه كان عالقاً ، حاولت فكه بصعوبة وبلا جدوى حتى انتبه عليها ..
    بدون أدنى تفكير ، مد جسده من فوقها ليحاول فك الحزام ، تجمدت في مكانها بل وكانها التصقت بالمقعد حتى اصبحت جزءاً منه
    لم تتمكن استيعاب فكرة الموقف الذي هي به الان ، بسبب وضعيتهما لا تستطيع رؤية سوى جانب من وجهه فقط
    لكنها تمكنت من ملاحظة نظرته الجادة ، بشرته البيضاء وعنقه الطويلة ذات العروق البارزة ، كادت تجزم انه يستطيع الشعور بنبضات قلبها المتمردة لقربه ..
    انتهى منه أخيراً ، ابتعد قليلاً ليصبح مقابلاً لوجهها تماماً حتى شعر بأنفاسها المرتبكة تلامس بشرته برفق
    حدق في عينيها الحائرتين ، وملامحها المرتبكة والخجله ، وحدق كثيراً بشفتيها المخمليتين اللتين تزينتا بلون أحمر صارخ كأنها تتعمد اثارته وتجريده من عقلانيته ..
    قبل أن يتهور تذكر كلام التوأم ، عليه ان لا يتسرع بشيء حتى لا تظنه يلهو بها ، أولاً يجب ان يسحرها بكلماته قبل كل شيء ..
    ابتعد بهدوء وعاد لمقعده ، صمت قليلاً وهي بدورها لم تفعل شيئاً فهي لم تستيقظ بعد من تخدير اللحظة العابرة
    شيون : انتبهي على نفسك
    دا يانغ بارتباك واضح : ا .. اراسو
    شيون : تصبحين على خير
    دا يانغ بابتسامة مرتبكة : وانت أيضاً
    نزلت من السيارة وقبل أن تغلق الباب أوقفها بصوته الرجولي الجذاب ، بكلمة أثارت دهشتها وببساطة أغرقت قلبها بسعادة تكفيها حتى مدة طويلة ...
    شيون بابتسامة : أتوق لرؤيتك صباحاً ...
    اغلقت باب السيارة ودخلت منزلها بهدوء ، تحاول تجرع الدهشة دون ان تلفت الانتباه حتى انفردت بغرفتها وأطلقت العنان لفرحتها
    ألقت جسدها على السرير تضحك كطفلة حصلت على هدية العيد التي انتظرتها طويلاً ، لم تكن سوى كلمات بسيطة أحدثت ضجة بقلبها الضجر ..
    كلماته كانت كافية لتبقيها مستيقظة حتى الصباح ، تعد الساعات والدقائق لموعد رؤيته بشوق وابتسامة خجل ...
    بعد عدة أيام ، خرج من الفصل يتقافز فرحاً ، أخيراً فعلها وانتزع اعتراف الاستاذ المزعج كما يصفه بذكائه
    وجد هيوك جالساً على أحد المقاعد في الحديقة مع مي سن وبسرعة جرى نحوهما بسعادة
    دونغهي : لن تحزرا ما حدث ..
    هيوك : ما الذي حدث ؟؟
    دونغهي بحزن : لم أنجح ..
    مي سن : رسبت في الامتحان مجدداً ؟!!
    هيوك : لا بأس ستنجح في المرة القادمة .
    دونغهي بابتسامة عريضة : لم أنجح .. بل أخذت العلامة الكاملة أيضاً
    هيوك : شينشا ؟؟
    دونغهي بفخر : أجل يا أخي .. فعلتها أخيراً ^ ^
    نهض هيوك اليه وبدأ كلاهما يرقصان معاً رقصة النجاح برأيهما وبرأي مي سن وجا اون رقصة الغباء ..!

    جلس بسعادة أفسدتها مي سن : اذن ستدعونا على العشاء ؟
    دونغهي : هل خلقت انت لتفسدي حياتي ؟؟
    مي سن : يسرني ذلك ..
    هيوك : اجل بالتأكيد سوف تدعونا للعشاء لا تكن بخيلاً
    دونغهي : اراسو اراسو ، على كل حال كنت قد حجزت غرفة في الكاريوكي لليوم سنذهب أربعتنا مساءاً
    مي سن : حجزت مسبقاً !
    دونغهي : أجل فقد كنت متأكداً من نجاحي .. جا اون انت أيضاً ستحضرين
    جا اون : لا اريد
    هيوك : بل يجب أن تحضري فانت السبب في نجاحه والشكر لك
    جا اون : لست مهتمة بذلك
    دونغهي : بلى ستحضرين
    مي سن : ارجوك لا يمكنني البقاء وحيدة بين شابين لذلك ستذهبين معي
    جا اون : ما باليد حيلة ..

    في مكان اخر ، وقف أمام منزلها وبيده قالب حلوى اشتراه خصيصاً لمشاركتها اياه مع الجدة لكن ما اربكه قليلاً حضوره دون موعد مسبق
    كيف له ان لا يأتي لرؤيتها اليوم ، لا يمكن ليومه ان يمضي دون ان يراها واعتذارها عن القدوم الى العمل اليوم زاد من قلقه
    لم تعتد ان تتغيب عن العمل من قبل ، لابد ان شيئاً أجبرها على ذلك ، وبالتأكيد لن يفوت هذه الفرصة لزيارتها ..
    انتظر امام الباب بضع دقائق حتى فتحته لتطل بوجهها الطفولي فتجعله يسرح بجمالها العفوي للحظات
    بوجهها المتورد قليلاً بسبب البرد ، وشعرها العسلي المعرج بنعومة ونظارتها الكبيرة وملامحها المتفاجئة ..!
    دا يانغ : شيون شي ؟!!
    شيون : اجل ، بيانيه على حضوري دون موعد مسبق ، فقط اردت الاطمئنان على الجدة خشيت ان تكون بحالة سيئة
    دا يانغ : لا بأس تفضل ارجوك
    أدخلته الى غرفة الجدة ليراها بينما اتجهت الى المطبخ لتضع الأشياء التي أعطاها اياها وتعود اليهما
    الجدة : ايقوو انت هنا مجدداً !
    شيون ينحني باحترام : اجل ، أردت الاطمئنان عليك ، كيف هي صحتك هيلموني .؟
    الجدة : سأكون بخير طالما حفيدتي تعتني بي وانت تستمر بزيارتي
    شيون : اتمنى ان تبقي بخير دائماً
    الجدة : انت حقاً شاب لطيف ومهذب ، أحسد والديك على هذه التربية
    شيون : دييه كامساميدا ^^
    دا يانغ : انت ترهق نفسك كثيراً بسببنا ، كامساميدا
    التفت اليها حالما سمع صوتها ، لم يتمكن من منع نفسه من امعان النظر بها ، من رأسها حتى قدميها
    بفستان المنزل الذي ترتديه وشعرها المنسدل على كتفيها ، لأول مرة يراها هكذا بغير المظهر الرسمي الخاص بالعمل ..!

    دا يانغ :



    بدت مختلفة ، لطيفة لدرجة لا تقاوم ، جميلة كفراشة ربيعية ، رقيقة كزهرة جبلية وبريئة كظبية شريدة ..
    ابتسمت الجدة وهي تراقب نظراته العاشقة ، بحكمتها تمكنت من تمييز تلك النظرات وفهم مغزاها ولم يخفى عنها وجه حفيدتها الذي تورد بسرعة
    تنحنحت لتنبه كلاهما على وجودها فتوقظهما من سرحانهما ، لم يعلم ما عليه فعله فانزل عينيه أرضاً بينما أسرعت هي الى المطبخ لتهرب من نظرات جدتها ..
    اختلت الجدة به أخيراً ، ورغماً عنها ابتسمت على هذا الشاب الوقور ، فالحياء ليست صفة متعلقة بالأنثى فقط ، الحياء زينة للرجل أيضاً تعليه شأناً وتزيده وقاراً ..
    الجدة : يا بني ..
    شيون : ديه هيلموني ؟
    الجدة : أتعلم يا بني ، منذ توفي ابني وزوجته في ذلك الحادث الأليم ، لم يقف بجانب تلك الطفلة المسكينة غيري
    حاولت جاهدة تعويضها عن حنان والديها وعطفهما ، لكن رغم كل شيء تحتاج كل امرأة الى رجل يحميها ويشعرها بالأمان
    تحتاج الى من يكون معها في أوقات أزمتها وضيقها ، شخص تثق به وتستند اليه كلما أجبرتها رياح الزمان على الانحناء فتقف من جديد
    أكثر ما يقلقني هو ان أرحل قبل ان تجد دا يانغ ذلك الشخص ، طلبت منها كثيراً مقابلة الرجال علّها تجد الشخص المقدر لها لكنها رفضت
    كثيراً ما غضبت عليها بسبب عنادها ورفضها ، وكلي خوف من رحيلي قبل ان أطمئن على مستقبلها ، وعندها لا اعلم كيف سأواجه ابني في الحياة الأخرى ..
    شيون : هيلموني ، لا داعي لمثل هذا الكلام ، انت ستبقين بجانبها فهي تحتاجك أكثر من أي شيء اخر وانت قوية ولازلت صغيرة على الموت
    الجدة : هههههههه وهل أبدو لك فتاة شابة ؟
    شيون بابتسامة : اكثر شباباً من شباب هذه الأيام ..
    الجدة : اذهب اليها ...
    شيون : بوو ؟
    الجدة : اذهب اليها قبل ان يسبقك رجل اخر ، فحفيدتي لا مثيل لها
    شيون بارتباك : هيلموني ..!
    الجدة : اعرف حقيقة مشاعرك اتجاهها وأحتار من عدم قدرتك على فهم عينيها التي تناديك ، اذهب اليها فقد انتظرتك طويلاً ..
    اختفت الابتسامة عن وجهه تدريجياً وتبدلت بنظرة جادة ، لا يعلم ما الذي أصابه في هذه اللحظة بالذات
    تشنجت أطرافه وعقله توقف عن العمل ، ربما لكثرة الأفكار التي انهمرت عليه ، أيجب أن يركض اليها ، ام يشكر الجدة على هذه الفرصة
    لم يتحرك إنشاً ، فقط تصلب في مكانه حتى ابتسمت له الجدة ابتسامة دافئة زودته بالقوة لينهض اليها وينحني باحترام ثم يسرع الى المطبخ .. اليها ..


    في المساء وقف هيوك ودونغهي امام سيارتهما بانتظار الفتاتين للخروج كما اتفقوا مسبقاً ولم يمض الكثير من الوقت حتى حضرتا
    مي سن :



    جا اون :



    لم ينطق أي منهما بحرف ، فقط ابتلعا ريقهما وركبوا السيارة بصمت الى الكاريوكي ...
    جلسو في الغرفة التي حجزها دونغهي ، بعد تناول العشاء بدأ وقت المرح والغناء وكانت مي سن أول من امسك المايك وبدأ الغناء
    والبقية يشاهدونها مستمتعين بصوتها الرقيق دون ان تنجو من تعليقات دونغهي اللاذعة لها
    وضع الشراب أمامهم فأخذ دونغهي بكأس وسرعان ما نظر الثلاثة اليه بينما رفع نظره الى هيوك فجأة
    هيوك : دوني ...
    دونغهي : لا تقلق لن أشرب الكثير
    هيوك : كن حذراً ..
    بحكم معرفتهم بمرضه وتأثير الكحول السيء على صحته ، لابد من القلق عليه ومنعه من الشرب كما أمر الأطباء ..

    دخل عليها ، كانت تحدق في الخزانة العلوية بحيرة ، انتبهت على صوت انفاسه المرتفع دون أن تفهم سبب توتره
    دا يانغ : بيانيه ، لكن لم أتمكن من الوصول الى الأطباق في الأعلى هل يمكنك مساعدتي ؟
    لم ينبس بحرف ، تقدم بخطى ثقيلة اليها ورفع يده الى الرفوف العلوية ليخرج الأطباق بينما انحصرت هي بين ذراعيه الطويلتين
    وضع الأطباق على المنضدة جانبها دون أن يفك حصارها بين ذراعيه وهي بدورها لم تتحرك او تنطق بحرف
    فقط اكتفت بتأمله عن قرب ، اهتز قلبها عندما تقابلت نظراتهما دون ان يشيح أحدهما نظره عن الاخر
    لم يكن بينهما سوى الصمت والأنفاس المرتبكة ، حتى قطعها ، أغرق تلك الأنفاس ببعضها عندما لامس شفتيها بقبلة رقيقة ..
    انتفض قلبها ، تجمدت أطرافها حتى أنفاسها اختفت بين أنفاسه فباتت تتذوق أنفاسه الدافئة بهدوء وبطء كبطء تلك القبلة الهادئة
    بكل ما يفعله يظهر رقيه كشاب نبيل مرموق ، بارع حتى بطريقته في اثارة مشاعرها بقبل بطيئة متتالية أجبرتها على مبادلته اياها ..
    ابتعد بعد وقت قصير ليستنشق كلاهما الهواء بصعوبة ، ارتفع صوت نفسها وهي تحدق بعينيه السوداوين اللتين تكملانه رجولة وسحراً
    لم تعلم ما عليها فعله بعد ذلك ، هل يجب ان ترتمي بين ذراعيه ، ام تهرب من امامه ، تشوش عقلها حتى شعرت بيده الباردة تلمس بشرتها بنعومة
    حتى الان لم تعرف ماذا تقول ، سلمته دفة الأحداث ، يفعل ما يشاء ويقول ما يشاء وهي تصغي له بكل حواسها ..
    شيون : اعذريني على التمادي أكثر مما يجب ، لكنني لم أعد امتلك السيطرة على نفسي أكثر من ذلك ..
    دا يانغ : انتظرتك كثيراً ..
    شيون : كنت محتجزاً في زنزانة الحيرة ، مكبلاً بخوفي انك قد لا تبادلينني ذات المشاعر ..
    دا يانغ : كيف لم تقرأ مشاعري من عيني ؟!
    شيون : وهل كنت أستطيع فهم نفسي عندما أقع تحت سلطة عينيك ، كنت تجردينني من كياني من أفكاري ومن عقلانيتي !
    دا يانغ بدلال : هل أفهم من ذلك أنك .... قد تكون لي ؟
    شيون بصوت مثير : كنت لك منذ وقعت عيناي عليك .. لم أعرف الحب قبل أن أرى عينيك ، ولم أفهم تعابيره المعقدة إلا عندما قرأتها على يديك ..
    عضت على شفتيها لتخفي ابتسامتها الخجولة وتثيره أكثر ليرتوي من خمر شفتيها مرة أخرى فهي كالادمان بالنسبة له ما ان تذوقها مرة حتى بات يشتاقها في كل وقت ..


    نظرت اليه بعمق ، تبرم وجهها عند رؤية ضحكته الواسعة كطفلة غاضبة بدت وهي تشد شعره بانزعاج
    هيوك : يااا وييييه
    مي سن تترنح : لأنك احمق
    هيوك : ههههه انت ثملة تماماً
    مي سن : وانت ثمل أيضاً رائحة الكحول تفوح منك
    هيوك : هههههه لست أفضل حالاً منك اذن !
    مي سن : لماذا انت غبي هكذا ؟
    هيوك : انيي انييي لست غبياً ، لماذا تشتمينني رغم أنني شاب لطيف !
    مي سن وهي تقرص خدوده : أيقوو طفل لطيف جداً
    هيوك : يااا انت تؤلمينني
    رفعت اصبعها الى خدها بشكل ظريف كأنها تفكر : هل يعلم هذا الطفل انني معجبة به ؟؟
    هيوك وقد وضع اصبعه على خدها أيضاً : وهل تعلمين انني معجب بك أيضاً
    مي سن : شينشا ؟؟


    انتــــــــــهـــــــــــــــــــــى
    اتمنى يكون عجبكم
    وان شاء الله يكون في ردود اكتر لحتى نزل البارت اسرع
    انيووووووووو
    avatar
    Mero Elf
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 17/10/2014
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 35
    ♣ مَوقِعي » : في مدينة الاحلام ** كوريــا **
    ♣ عُمرِي » : 19
    ♣ عَملِي » : طآلبـة
    ♣ مَزآجِي » : الجنون والهبل ^^ بييرفككت

    رد: رواية " مــلاك الجـليــد "

    مُساهمة من طرف Mero Elf في 2015-01-18, 9:13 pm

    اناا دائماا بانتظارك اوني .. بييانية لقلة تعليقاتي بس ظرووف اوني ..
    واخييييراا باااااااااااااااارت *.*
    .....
    واااااااااااو اوني البارت ديبااااااااااااااااك بجد.. وتستاهلي كل الدعم حبي ^.^

    انا لساا عاجزة عن وصفه اوووووه ماااااااي كااااااد ولا اروع .. مو رووعة وبس بل كل كلمات الجمال عجزت عن بوح كل ما فيها لتقدر روايتك
    حرااام عليكي اوني انتي ناويه تموتيني خلااص هههههه لساااتني مش صاحيه ههههههه ايش داااا فضييييييييييييعه كتيييير بجنن بجننننن( تصرخ بسعادة ) شض شض اوني بوقف لهون احسن لانو لو ظل اكتب واكتب ما رح اوفي حقك
    اعشقككك اعشقككك I love you I love you مبدعة مبدعة اسم الله عليكي اوني
    فآآيتينغ .. وبانظارك لا تتأخري عليكي بلييييييييييييييييييييز سا
    ســآرنهي :H:
    avatar
    chokyu
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 31/10/2014
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 11
    ♣ مَوقِعي » : ELF FROM ALGERIA
    ♣ عُمرِي » : 18

    رد: رواية " مــلاك الجـليــد "

    مُساهمة من طرف chokyu في 2015-01-19, 2:20 am

    اونييي البارت كتيييييير حلوو
    و اخييييرا شيون اعترف
    اتمنى انو النهاية ما تكون حزينة و دونغهي يقبل يسوي العملية
    avatar
    لحن الحياة
    عَضِوةً مِشَآرَكِة ~|
    عَضِوةً مِشَآرَكِة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 20/11/2013
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 51
    ♣ عُمرِي » : 19
    ♣ عَملِي » : طالبة
    ♣ مَزآجِي » : مبسوطة

    رد: رواية " مــلاك الجـليــد "

    مُساهمة من طرف لحن الحياة في 2015-01-19, 3:27 am

    واااااااااااااااااااااااااو البااارت يستحق الانتظار بجد رااائئئئئع ابدعتي جدا  I love you  I love you
    شيوووون (مستر جنتيل ) يخرب بيتو ما بعرف رومنسي هيك  :$:
    دايانغ الخجووولة بتجنن كتييير حبيييتهم  :}
    هلا دور الكوبل البائي يعترفو بحبهم  I love you  :BB:
    وطبعا مي سن الكيووووووووت الطفوولية لابئة ل هيوكي اوبا  :DD:
    جا اون حِبِيِ دوني اوبا وبعدي عن برودك كلنا نحلم نكون بدالك ههههههههههههههـ  :LP:  :LA:

    لالا تتااخري عليينا حبيبتي وبدنا بارت بجنن متلك   سا  I love you


    ملاحظة : تياب الصبايا بتجن و كتييييييييير حبييتهم  I love you
    avatar
    ajoma
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 19/11/2014
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 47
    ♣ عُمرِي » : 31

    رد: رواية " مــلاك الجـليــد "

    مُساهمة من طرف ajoma في 2015-01-19, 5:58 am

    انيوووووووووووووووووووو
    البارت رائع جدا جدا جدا جدا سا سا سا سا
    انت فعلا رائعة
    انا مش عارفة اوصف شعورى
    الاحداث قمة فى الروعة
    وسيوون ودايانج يهبلوا
    ماتتاخريش فى البارت اللى جاى
    وحيات الاوبا بتاعك
    فايتنج I love you I love you I love you
    avatar
    Sarah BS
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 07/12/2014
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 15
    ♣ مَوقِعي » : تونس
    ♣ عُمرِي » : 18
    ♣ عَملِي » : طالبة ثانوية
    ♣ مَزآجِي » : شريرة بس لطيفة في نفس الوقت

    رد: رواية " مــلاك الجـليــد "

    مُساهمة من طرف Sarah BS في 2015-01-21, 9:45 pm

    سوري أوني ما علقت على البارت إلي قبلوا بسبب دراستي :ZZ: :ZZ: :ZZ: :ZZ:
    ياااي أحب الإعترافات و هذا بارت الإعتراف روووعة كثييير خاصة أنو إثنين منهم إعترفوا :N: :N: سا سا سا سا :K: :K:
    بصراحة عصبت من دونغهي -.- -.- يييب يييب لازم يقوووم بالعملية وهو ما بدوو
    بالنسبة للبارت إلي قبلوا متت ضحكت من مقلب الأونهاااي فف فف فف و شييون المسكين كل شيء على عاتقه دد دد
    اتمنى تزلي البارت بسرعة :L: :L: :L: :L: :H: :H: سا سا سا
    avatar
    love.eunhyuk
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 03/01/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 13
    ♣ عُمرِي » : 19

    رد: رواية " مــلاك الجـليــد "

    مُساهمة من طرف love.eunhyuk في 2015-01-22, 12:03 am

    رؤؤؤؤؤؤعة تجنن كتير حلوووة بليز اوني كملي بسرعة
    اعتراف شيون ودا يانغ كان كلو رومانسيه كتير حلوووووو
    كملللي فايتنغ
    avatar
    ato
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 23/04/2013
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 80
    ♣ عُمرِي » : 24

    رد: رواية " مــلاك الجـليــد "

    مُساهمة من طرف ato في 2015-01-22, 7:25 am

    كوماويوووو ^^ وانتظار البارت الجديد I love you I love you سا سا
    avatar
    ghaina24
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 12/12/2014
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 13
    ♣ مَوقِعي » : my dream
    ♣ عُمرِي » : 19
    ♣ عَملِي » : stadying
    ♣ مَزآجِي » : in love

    رد: رواية " مــلاك الجـليــد "

    مُساهمة من طرف ghaina24 في 2015-01-23, 3:11 am

    البارت كتيييييير حلوووو اا اا
    واخيرااا اعترف سيوون لدا يانغ ♥️ ♥️ كان لازمو قعدة مع الجدة من زمااان سا سا
    مي سن اعترفت انها معجبة وصراحة صدمني جواب هيووك
    انشالله يكون عنجد معجب فيها I love you I love you
    كتيي حبيت الحكي والوصف لمن سيون بيعترف بجبو ♥️
    الباررت متل العادة كتيير حلووووو شششش شششش
    شكرااااا وعم نستنااكي بالبارت الجدييد
    ما طووولي وفايتنغ اا اا


    avatar
    Miss N.Hae
    عًضوِة فَضِيـة ~|
    عًضوِة فَضِيـة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 04/01/2013
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 216
    ♣ مَوقِعي » : الاردن وقريباً عند حبيبي في سيئول ♥
    ♣ عُمرِي » : 23
    ♣ عَملِي » : Sleeping
    ♣ مَزآجِي » : In Love with Donghae

    رد: رواية " مــلاك الجـليــد "

    مُساهمة من طرف Miss N.Hae في 2015-01-23, 7:06 am

    كوماااااااواااااااايوووو على الردود الحلوة وان شاء الله تكون روايتي تستحق هذا المدح الرااائع
    والله بحبكم اناا ♥️ ♥️

    اتركم مع البارت الثتني عشر :


    جا اون : لا تشرب كثيراً ..  :7:
    دونغهي : لم أشرب سوى كأسين فقط !
    جا اون : هذا يكفي
    دونغهي بابتسامة : وييه ، هل أنت قلقة علي ؟
    جا اون : لا ، فقط لانك ستقود بنا الى المنزل ولا يمكنك ذلك وانت ثمل
    دونغهي : فقط هذا هو سببك !
    جا اون : كما انني لا استطيع الاعتناء بهما وحدي
    أشارت الى هيوك ومي سن الثملين تماماً ليتفاجئ كلاهما بتصرفات هيوك ومي سن الثملين
    هيوك بابتسامة ظريفة : ديييه انا معجب بك ^_^  drunken
    دونغهي : تسك تسك تسك أصبحا جريئين الان !  lol!
    جا اون مصدومة : ما الذي يقولانه !
    دونغهي : وييه ألا تعلمين بما تشعر به صديقتك ؟
    جا اون : ماذا ؟؟
    دونغهي : اومو وتدعين انك صديقتها المقربة دون ان تعلمي بما تشعر به !!
    جا اون : هل هما حقاً ...!!
    لم يجب على سؤالها لكونه مشغولاً بمراقبتهما مما أجبرها على اعادة النظر اليهما لترى ما لم تتخيله
    هيوك : انت جميلة جداً ..
    نظرت اليه بخجل وبسرعة خطفت قبلة رقيقة من شفتيه ثم أخفضت رأسها خجلاً لتنسدل خصلات شعرها وتغطي وجهها المشتعل
    ضحكت بخفة حتى امتدت يده لترفع رأسها بلطف ثم سحبها اليه يضمها ويقبلها قبلات مثيرة ومترنحة بسبب مبالغتهما بالشرب ..
    جا اون : اااءءء أظن ان علينا ايقافهما الان فهما لا يدركان ما يفعلانه !
    دونغهي : ليس صحيحاً ، أظن أن الشخص الثمل يفعل ما لا يجرأ على فعله عندما يكون بكامل عقله رغم رغبته بذلك ..!  
    جا اون : لكن هذا مبالغ به ..
    دونغهي : ماذا هل تشعرين بالغيرة منها !  Laughing  Laughing
    جا اون ببرود : غبي -_-  :7:
    دونغهي : بالتأكيد تتمنين ان تكوني مثلها الان ، وربما لم تشربي بسبب خوفك من فعل ذلك !
    جا اون : انا لا أشرب أبداً ، وثانياً لماذا لا تصمت فحسب !
    دونغهي : انت حقاً ...
    قبل أن ينهي جملته انخرط بنوبة سعال تملكت جسده وبسرعة هي هرعت اليه لتسقيه الماء وتمسد على ظهره بنعومة حتى يهدأ
    جا اون : احمق لم يجب عليك ان تشرب
    دونغهي من بين أنفاسه : لا .. بأس .. لم أشرب .. الكثير ..
    جا اون : اصمت قليلاً حتى تهدأ
    بعد دقائق قليلة اختفت نوبة السعال وتمكن من تمالك نفسه مجدداً وعادت انفاسه للانتظام وهي تراقبه بقلق
    دونغهي : قلت لك لا داعي للقلق ..!
    جا اون : هل تشعر انك أفضل ؟
    دونغهي بابتسامة باهته :  أجل ^ ^
    رغم محاولته اظهار صوته بقوة الا انها تستطيع الشعور ببحة الارهاق فيه ، يمكنها بسهولة ملاحظة ملامحه المتعبة ووجهه المائل للصفرة
    جا اون : لنغادر الان هذا يكفي ، سأذهب الى المرحاض قليلاً وانت اهتم بهما
    دونغهي : اراسو
    خرجت الى دورة المياه وتركته خلفها يحاول ايقاظ الاثنين النائمين بلا فائدة ، غسلت وجهها وهدأت من روعها
    نظرت الى انعكاس صورتها في المرآة ، هل كان كل ذلك الخوف طبيعياً ، لم تعرفه سوى منذ أشهر قليلة لكن لماذا تخاف عليه لهذه الدرجة
    حاولت اقناع نفسها انها ستفعل ذلك مع اي كان ، وكيف لها ان تتجاهل شخصاً مريضاً بجانبها !
    خرجت بطريقها الى غرفتهم الخاصة بعد ان تأكدت من زينتها وانها أخفت كل معالم الخوف التي اعترتها حتى قابلت رجلاً يترنح في الممر المظلم الخالي من غيرهما
    كاد ان يسقط الرجل أرضاً فأسرعت اليه لتسنده ، ما ان وقعت عينا الرجل عليها حتى اعتدل مجدداً وحدق في وجهها بطريقة مريبة
    جا اون بقلق : هل انت بخير سيدي ؟
    الرجل : دييه ديييه ، يالك من فتاة جميلة !
    جا اون : عذراً سأذهب
    الرجل يضحك : هههههه ولماذا العجلة ، لنستمتع معاً !!  Twisted Evil
    أرعبتها نبرة صوته الثقيلة والمستفزة التي اوحت برغبته في اللهو بها ، حاولت الجري لكنه ثبتها بقوة
    بدأت تصرخ بهستيرية وهو يقرب رأسه منها يبتغي الوصول الى شفتيها ، مهما حاولت التفلت من يديه لم تكن بجسدها الهزيل أقوى منه
    لم يسعفها بتلك اللحظات سوى دموعها التي بدأت تنساب بغزارة على وجنتيها المتوردتين وصوت صراخها المتقطع حتى ابتعد عنها الرجل فجأة وسقط أرضاً
    تمكنت من بين دموعها أن تراه وهو يسحب الرجل عنها ويلكمه ليسقط الاخر أرضاً ولم يكمل ضربه حتى كان رجال الأمن قد وصلو بسرعة
    رجل الأمن : لا بأس سنوقفه نحن الان
    دونغهي بغضب : حتى لو كان ثملاً لا يمكنه التلاعب بالاخرين !
    رجل الأمن : سنتصرف معه ، هل الانسة بخير ؟
    التفت اليها ، كانت متصلبة بمكانها ، تمسك قلبها بيدها ، بدون ان تصدر أي صوت فقط تبكي وترتجف بخوف
    دونغهي يقترب منها : هل أنت بخير ؟
    أشارت له بنعم ، كأنها فقدت صوتها من هول الرعبة التي أصابتها ، لكنه بالتأكيد لاحظ جسدها الذي يرتعش ولم يكن يمتلك الكلمات التي قد تخفف عنها .
    لا يعرف سوى لغة الجسد ليعبر عما يشعر به ، ليشعرها بالأمان ويطرد الخوف من قلبها
    سحبها الى صدره ، ضمها بلطف دون أن يشد حضنه عليها ، وبنعومة مسح على شعرها الكستنائي القصير
    همس يهدوء : انا هنا بجانبك .. لا تخافي ..
    كأن كلماته القليلة وصلت الى صميم قلبها ليصيب الوتر الحساس فيه ، رغبتها في وجود شخص من أجلها ...
    رغماً عنها ازداد تدفق الدموع من عينيها ، هي لم تصل لدرجة أن تضمه بكل قوتها ، فقط سمحت للقليل من مشاعرها ان ينسكب في حضنه الهادئ كالنعيم ...
    بعد أن هدأت قليلاً ابعدته عنها ، مسحت دموعها بطرف يدها واشارت اليه ليعودا الى غرفتهم الخاصة لكنه لم يطمئن على حالها تماماً بعد
    أراد أن يشعرها بمدى مكانتها في قلبه ، لأي حد وصل به خوفه عليها ورغبته في حمايتها والبقاء معها ليكون رجلها
    امسك بيدها ومضى ، دون أن ينظر الى عينيها المتسائلتين ، فقط أكمل طريقه وهو يشد على يدها المرتجفة
    لم تعلم السبب لكنه تمكن من بث بعض الطمأنينة في قلبها ، رغم شخصيته الطفولية والساخره لكن بينما يده تحتضن يدها شعرت انه رجل يعتمد عليه .. رجل تحلم أي فتاة أن تكون معه ..
    وضعا الاثنين النائمين في الخلف وجلس كلاهما في مقدمة السيارة والصمت سيد الموقف ، بالنسبة لها كانت لاتزال تحت تأثير الصدمات المتتالية لهذا اليوم أما هو يفكر بطريقة يبعد عنها ذلك التوتر
    دونغهي : ما رأيك بأمر هيوك ومي سن ؟
    جا اون : لم ألاحظ ما يحدث بينهما
    دونغهي : لم يحدث بينهما شيء بعد ، كلاهما لم يعترف للاخر ، لكنني أتمنى ان يكونا معاً في أسرع وقت ممكن
    جا اون : لماذا ؟
    دونغهي : مي سن فتاة لطيفة جداً وانا متأكد انها ستعتني بأخي جيداً ، كما انها فتاة مرحة ومضحكة وستكون مناسبة له ، وأيضاً أحبها كثيراً
    جا اون : ظننتك تكرهها ، فأنتما تتشاجران دائماً وكلاكما يتعمد إزعاج الاخر !
    دونغهي : هههههه أحب ازعاجها لانني أحبها ، ربما طريقتي في التعبير غبية بعض الشيء لكنها الفتاة المثالية بالنسبة لي ، أقصد انها نوعي المفضل من الفتيات .
    جا اون : نوعك ؟
    دونغهي : طالما أحببت الفتاة المرحة والمضحكة ، التي يسهل التعامل معها ، الفتاة التي تأخذ الأمور ببساطة بينما أكره الشخصيات المعقدة والهادئة والمملة التي تشعرك انك في جنازة عندما تكون معها  ><  :X:
    جا اون : هل تحاول اهانتي -_- ؟! :ZZ:
    دونغهي بابتسامة : من قال ذلك ؟ :?:
    جا اون : انت تقصدني بالفتاة المملة والمعقدة ..
    دونغهي : ليس صحيحاً ، أنت مختلفة ، لست مثل مي سن وكذلك لست من النوع الممل ، انت شيء اخر أقابله للمرة الأولى ولذلك أجدك مميزة .
    أكمل بهدوء : أظن انك نوعي المفضل الحقيقي ، أحب غموضك وصمتك المليء بأحاديث لا ينصت اليها غيرك ، تثيرينني لأصل اليك ، لأحطم الحواجز التي تضعينها حولك .
    جا اون ببرود : انت تبالغ -_-
    دونغهي : صدقاً ... انت فتاتي المميزة ..
    جا اون : لست فتاتك >< دد
    ابتسم كرد على اخر كلماتها واثر الصمت ، ربما لانه لا يعلم حقيقة ان كانت فتاته او لا ، ان كان يمتلك الحق ليقع في الحب او ان يوقع احداهن بحبه .. هو فقط لا يعلم ..


    في مكان اخر ، وقفت أمام الباب تودعه قبل مغادرته بابتسامة اختلط فيها شيء من السعادة مع الخجل
    دا يانغ : انتبه على نفسك .. :$$:
    شيون : وانت أيضاً ، تصبحين على خير :H:
    أدار ظهره ليغادر ، لكنها لم تكتف منه بعد ، تخشى أن يكون هذا كله مجرد حلم وعندما تذهب اليه صباحاً سيعود الشخص غير المبالي
    تخشى بعد رحيله أن ترحل هذه السعادة المؤقته معه ، ان تختفي كمجرد سراب واوهام خلقها عقلها .
    تريد إثباتاً يبقيها على أمل ان تستمر سيمفونية السعادة المنتظرة تعزف لأكثر وقت ممكن لا أن تموت ألحانها بمغادرته .
    د يانغ : شيون شي ...
    التفت اليها : ماذا ؟
    صمتت :S ، لم تعرف ما الذي تريده حقاً ، احنت رأسها لتخفي ارتباكها ، رغم هدوئها لكنه تمكن من سماع صدى صمتها فاقترب منها ليرفع رأسها وينظر في عينيها مباشرة
    شيون : أتوق لرؤيتك صباحا ً ..
    دا يانغ : وانا أيضاً :ss
    شيون بصوت دافئ : أحبـك .. :H: :H:
    أغلقت الباب بعد رحيله وأسندت ظهرها عليه ، فكرت لوهلة ثم بدأت تضرب رأسها كالمجنونة
    دا يانغ : غبيه غبية ، لماذا لم اتمكن من قولها ، يالي من غبية اشششششش صص

    انتـــــهــــــــــــــــــــــــى
    أتمنى يكون عجبكم وانتظروني قريباً في البارت التالي
    انيووو حبيباتي :H: :
    H:
    avatar
    Sarah BS
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 07/12/2014
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 15
    ♣ مَوقِعي » : تونس
    ♣ عُمرِي » : 18
    ♣ عَملِي » : طالبة ثانوية
    ♣ مَزآجِي » : شريرة بس لطيفة في نفس الوقت

    رد: رواية " مــلاك الجـليــد "

    مُساهمة من طرف Sarah BS في 2015-01-23, 5:51 pm

    وااااااااااااااااااا اا اا سا سا الباارت يجننننن
    مشااعر دونغهي I love you I love you فااقت الحدوود بس مرضوو دد دد تت تت
    هيوك و مي سن حاسيتهم كالأطفااال :N: :N: ما أزكااهم :BN: :BN:
    دا يانغ و شيوون :HUG: :HUG: :XL: :XL:
    فايتينغ شششش شششش
    avatar
    لحن الحياة
    عَضِوةً مِشَآرَكِة ~|
    عَضِوةً مِشَآرَكِة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 20/11/2013
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 51
    ♣ عُمرِي » : 19
    ♣ عَملِي » : طالبة
    ♣ مَزآجِي » : مبسوطة

    رد: رواية " مــلاك الجـليــد "

    مُساهمة من طرف لحن الحياة في 2015-01-23, 11:40 pm

    وااااااااااااووو رااائئع كتتييير سا
    لا طووولي متل المرة الي ئبل وخلي البارت اطوول بلييييييييززز :L:
    avatar
    ajoma
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 19/11/2014
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 47
    ♣ عُمرِي » : 31

    رد: رواية " مــلاك الجـليــد "

    مُساهمة من طرف ajoma في 2015-01-24, 6:40 am

    انيوووووووووووووووووسا سا سا
    البار تحفة كالعادة :L: :L:
    ديما لما اقراء قصصك بترسم الابتسامة تلقائيا على وجهى
    و بنتظر كتاباتك كل يوم كائنى بنتظر هديتى
    نا عاشقة لكتاباتك
    منتظرة البارت اللى جاى
    ماتتاخريش
    فايتنج I love you I love you I love you
    avatar
    love.eunhyuk
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 03/01/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 13
    ♣ عُمرِي » : 19

    رد: رواية " مــلاك الجـليــد "

    مُساهمة من طرف love.eunhyuk في 2015-01-24, 7:01 pm

    اووووني روؤؤؤؤؤعة كللللللش حلووووووة بليزززز كمللللي بسرعةاوني انتي كتيير مبدعه وموهبه مستقبلك عظيم حتى من قريت رواياتك القديمه وسمعت انتي ما تؤمني بالحب تعجبت عشان وصفك كتييير حلو استمري فايتنغ
    avatar
    biyari ri
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 16/12/2014
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 32
    ♣ عُمرِي » : 23

    رد: رواية " مــلاك الجـليــد "

    مُساهمة من طرف biyari ri في 2015-01-24, 9:00 pm

    انيوووووووو
    البارت كان بيجنن bounce bounce bounce bounce drunken
    مع انو كتير قصييير ههههه
    بس مافي تطور مع دونغهي و جا اون
    ههه هيوك ومي سن هههههههههه ياعيني على الرومنسييية I love you I love you I love you I love you
    فايتنغ اوني نحن عم نستنا البارت الجاي
    avatar
    Mero Elf
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 17/10/2014
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 35
    ♣ مَوقِعي » : في مدينة الاحلام ** كوريــا **
    ♣ عُمرِي » : 19
    ♣ عَملِي » : طآلبـة
    ♣ مَزآجِي » : الجنون والهبل ^^ بييرفككت

    رد: رواية " مــلاك الجـليــد "

    مُساهمة من طرف Mero Elf في 2015-01-25, 3:56 am

    اوومو انتي سعادة سا
    ماا اعرف كيف اوصف شعور الفرحه
    الباااارت بجنننن كتيييير
    هيوك ومي سن اطفااال بمعنى الكلمة حبيتهم كتييير :N: I love you ...والاحداث كلهاا حلوووة كتيير
    كل شي رووعة .. بانتظارك لا تتأخري اوني ^.^

      الوقت/التاريخ الآن هو 2017-11-19, 9:25 am