Super Junior 4 Ever

[/url]
Super Junior 4 Ever

мy ℓɪfє ɪs sυρєя ᴊυиɪσя


    خيال سوبرجونيري / رواية (مـاذا لـو ؟!) *البارت الأول*

    شاطر

    تصويت

    تقييمك للرواية ؟

    مجموع عدد الأصوات: x
    avatar
    λɴĢει εϓεȘ
    عًضوِة فَضِيـة ~|
    عًضوِة فَضِيـة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 21/05/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 290
    ♣ مَوقِعي » : فلسطين وقريبا عند دوني في سيؤوول
    ♣ عُمرِي » : 20
    ♣ عَملِي » : طالبةة
    ♣ مَزآجِي » : cooooooool

    رد: خيال سوبرجونيري / رواية (مـاذا لـو ؟!) *البارت الأول*

    مُساهمة من طرف λɴĢει εϓεȘ في 2015-09-14, 1:22 am

    اوني البارت بجنن عنجد بجنن يعطيكي العافية عنجد انا لما بقرا روايتك بفرح اكت جزء عجبني

    ................................................
    في غرفة تدريب السوجو ..
    جلس الجميع على الارض .. بينما بقي المدير يسير ذهابا وايابا امامهم
    حتى بدؤوا يتهامسون "ماذا يجري" "ما به" "هل حدث شيء" !!!
    المدير نظر اليهم ثانية ثم صرخ وكأنه سيبدأ بالبكاء : اااااااا .. ما الذي فعلته في حياتي السابقة !!
    ليتوك : هيونغ ما الذي يجري ؟!
    شيندونغ : نحن ﻻ نفهم اي شيء !!!
    المدير وكأنه لا يسمعهم ! : لابد انني كنت قاتلا او ما شابه .. اجل اجل .. ان الاله يعاقبني الآن !
    هيتشول يصرخ : ياااا .. اخبرنا ماذا هناك !!
    المدير : لقد كنتم 11 وبالكاااااد استطيع السيطرة عليكم ! .. ماذا سأفعل الآن مع 15 منكم !!!
    الاعضاء : ههههههههههههههههههههههههههههههههه
    المدير : يضحكون ايضا !! .. يا رب ساعدني !! .. البشر ثلاثة اجناس .. ذكور .. اناث .. سوبر جونيور !
    الاعضاء : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه


    عنجد ضحكت من قلبي يلا اوني بانتظارك الاحد الجاي ما تتاخري فايتنغ واحنا معاكي عطول
    avatar
    everlasting friend
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 17/08/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 99
    ♣ مَوقِعي » : KSA
    ♣ عُمرِي » : 26
    ♣ عَملِي » : طالبة جامعية
    ♣ مَزآجِي » : high

    رد: خيال سوبرجونيري / رواية (مـاذا لـو ؟!) *البارت الأول*

    مُساهمة من طرف everlasting friend في 2015-09-17, 3:26 am

    مرررحححباااااا :W:
    بما ان اجازة عيد الاضحى بدأت في السعودية بكون مسافرة بكرة لمدة اسبوعيييين :DD: :DD:
    وعشان ما اتأخر عليكم حبيت انزل لكم البارتين اليوم :W:
    ان شاء الله تعجببببكم واشوفكم بعد اسبوعين يارب
    استودعتكم الله :W: :W:
    avatar
    everlasting friend
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 17/08/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 99
    ♣ مَوقِعي » : KSA
    ♣ عُمرِي » : 26
    ♣ عَملِي » : طالبة جامعية
    ♣ مَزآجِي » : high

    رد: خيال سوبرجونيري / رواية (مـاذا لـو ؟!) *البارت الأول*

    مُساهمة من طرف everlasting friend في 2015-09-17, 3:27 am

    رواية (مـاذا لـو ؟!) *البارت السابع*
    ..
    .
    .
    اونيو : ماذا عن والديك ؟! هل سيقبلان ان تواعد فتاة اجنبية .. او من مستوى مختلف عن مستوانا الاقتصادي !!
    جونغهيون : وان اعترفت لها ورفضتك .. كيف ستقابلها كل يوم دون ان يكون هناك حساسية بينكما !!
    تايمين كان صامتا ويراقب فقط .. الاعضاء محقون .. لكن مينهو ايضا ﻻ ذنب له فيما يشعر !
    مينهو : هل انتم الآن قلقون على العمل .. ام علي ؟!
    اونيو : كلاهما .. انت تعلم ان حدوث هذا يعني معاناتك ويعني حدوث مشاكل في اعمالنا !
    جونغهيون : مينهو .. انا حقققا لا ارى اي طريق امامك .. عليك العودة فقط !
    تنهد مينهو وهو مغمض العينين ..
    اونيو اخذه في حضنه وهو يمسح على شعره : ارجوك انسى امرها
    مينهو بجدية : سأفعل .. ﻻ تقلقوا
    ....................................................
    : هناك مؤتمر صحفي في المساء .. لذا كونوا جاهزين الساعة السابعة سأمر لاخذكم
    ليتوك : ﻻ تقلق .. سأهتم بهذا
    المدير : عليكم ارتداء اللونين الاسود والابيض فقط
    هيتشول : ماذا عن ارتداء بنطال اسود وجاكيت ابيض
    المدير : !!!!!!
    ليتوك : انه يمزح انه يمزح
    هيتشول بغضب : لست كذلك !
    المدير الذي يشعر بالضياع منذ الصباح ! : ليتوك شي .. سأعتمد عليك !!
    خرج المدير ودخل ييسونغ : السيارات هنا .. لنذهب الى المسكن
    ضجت السيارات كالعادة بالضحك واللعب ..
    عندما وصلوا الى المبنى كان المعجبون يصرخون فور رؤية كيبوم وهان وجومي وهنري .. لوح الاعضاء لهم ودخلوا
    كان انهيوك يركض ودونغهي يلحق به .. يتسابقان لضغط زر المصعد .. لكنهما توقفا حين وجدا إيلينا ودي امامهما
    انهيوك : ياااه هل حقا ستسكنين هنا !!!!
    الاعضاء : !!
    إيلينا : هههههههههههههه .. ﻻ ابدا .. لكن عددكم اصبح كبيرا لذا استئجرت لكم شقة ثالثة
    ................................................
    : مينهو .. لا تنم قبل تناول العشاء
    دخل مينهو الغرفة .. خلع الضمادة عن قدمه فهي بخير الآن .. ثم خلع قميصه واستلقى
    مزاجه سيء جدا الآن .. ولا يريد حتى النظر في وجه اي احد !!
    تايمين دخل الغرفة ليبدل ثيابه : هيونغ هل ستنام الآن !! الساعة لا تزال السادسة .. ان نمت الآن فلن تستطيع النو...
    قاطعه : تايمين ..... دعني وحدي ارجوك
    تايمين اشفق عليه .. بدل ثيابه بهدوء وخرج
    جونغهيون تولى اعداد الرامن للجميع .. اما كي واونيو فقد جلسا يشاهدان التلفاز .. اونيو وكي لديهما تصوير برنامج بعد ساعتين .. اما جونغهيون ومينهو وتايمين فليس لديهم عمل الليلة !
    اونيو لتايمين الذي جلس : هل مينهو يستحم ؟
    تايمين : ﻻ .. انه نائم
    جونغهيون : لقد اخبرته الا ينام للتو !! تايمين اذهب لاحضاره ﻻبد انه مازال مستيقظا الان
    تايمين : ﻻ .. لندعه وحده
    كي : ليس نائما أليس كذلك ؟
    تايمين : اجل .. لكنه يريد البقاء وحيدا .. اعتقد انه غاضب منا
    كي ينهض : سأتحدث معه
    اونيو يمسك يده : ليس الآن ! دعه حتى يهدأ
    ......................................................
    جلس الجميع في غرفة الجلوس .. بعضهم على الاريكتين وبعضهم على الارض ..
    بينما وقف ليتوك في المنتصف ..
    ليتوك : حسنا لننهي هذا سريعا .. لكي نستعد للمؤتمر الصحفي .. نحن 15 ولدينا 3 شقق .. لذا سيكون هناك 5 اعضاء في كل شقة !
    دونغهي : هيونغ انا معك .. لا يمكنني النوم بعيدا عنك !
    هيتشول : هاااان معي .. ﻻ يهم ان كنا في غرفتين منفصلتين .. لكن يجب ان نكون في الشقة نفسها
    ليتوك : حسنا اسمعوا اقتراحي واخبروني عن رأيكم .. هذه الشقة سنكون فيها انا دونغهي هيتشول هان وشيون .. الشقة في الاسفل سيكون فيها كانغ ان شيندونغ سونغمين كيبوم وجومي .. اما الشقة الجديدة فسيكون فيها كل من ييسونغ ريووك كيونا هيوك وهنري .. هل من اعتراض !
    صمت الجميع .. ليتوك : جيد .. اتفقنا إذن .. هيا انطلقوا لتتجهزوا .. الساعة السابعة الا ربع سيكون الجميع جاهزا في هذه الشقة !!
    ......................................................
    : مرحبا .. انا التي حجزت باسم إيلينا بوراك
    المصففة : اهلااا بك انسة بوراك ! يشرفني ان التقي بك شخصيا !
    إيلينا مستغربة : هل تعرفينني سابقا !!
    المصففة : انتي مشهورة جدا هذه اﻻيام .. كوريا كلها اصبحت تعرف من تكونين
    إيلينا ابتسمت : هل يمكنك ان تسرعي رجاءا .. لا املك وقتا فلدي موعد الساعة الثامنة
    المصففة : ﻻ تقلقي سأنهي الامر في نصف ساعه !
    وبالفعل بعد نصف ساعة كان شعرها جاهزا .. لذا انتقلت الى قسم المكياج والعناية بالاظافر ..
    تمام السابعة .. كانت جاهزة !
    اوصلها دي الى منزلها .. ارتدت فستانا قصيرا اخضر اللون .. واختارت جاكيتا طويلا باللونين الاخضر والابيض .. وضعت دواءها وهاتفيها في حقيبتها البيضاء .. ثم رشت الكثير من العطر ولبست كعبها الابيض وخرجت ..
    كان دي مفتونا تماما بها .. ليس كحبيبة اطلاقا ! بل كصديقة رائعة مقربة منه .. وشخصية قوية رغم مرضها وكثرة اعدائها
    اوصلها الى القاعة التي يقام فيها المؤتمر الصحفي ..
    اعضاء سوبر جونيور كانوا هناك بالفعل !!
    منهم من يرتدي الاسود .. ومنهم من يرتدي الابيض .. بينما هيتشول كالعادة مختلف ببدلته السوداء المقلمة بالابيض !
    القت التحية على المدراء والمصورين والصحفيين ثم جلست في المكان المخصص لها بين الاعضاء
    كانوا يجلسون في صفين متتابعين .. وهي في منتصف الصف الاول !
    بدأ المؤتمر الصحفي بها .. لذا ...
    الصحفي1 : انسة إيلينا .. هل يمكنك اخبارنا بهدف اعادة لم شمل الاعضاء ؟
    إيلينا : انه من اجل الاعضاء .. ومن اجل الفانز ايضا !
    الصحفي 2 : هل تصرحين الآن ان هدفك ليس ماديا ؟!
    إيلينا تضحك : هل ستصدقني ان قلت انه ليس كذلك !!
    الصحفي 3 : سمعنا انك من عائلة ارستقراطية مشهورة .. هل هذا صحيح ؟ وما اسم العائلة !
    إيلينا بابتسامة وعينين ثابتتين : عنوان المؤتمر يخص الفرقة .. لذا ارجو ان تختاروا اسئلتكم وفق هذا الموضوع فقط !
    الصحفي 4 : هل يمكنك اخبارنا عن مشاريعك الخيرية ؟
    إيلينا : اعتذر عن الاجابة .. سؤالك خارج الموضوع ايضا !!
    اثناء اللقاء .. كان هيتشول وهان يمسكان ايدي بعضهما بسعادة ويتهامسان .. لذا كان من اهم المقالات التي خرجت من اللقاء (علاقة كيم هيتشول وهان كيونج !)
    انتهى اللقاء .. وقررت إيلينا المغادرة حالا اذ ان لديها موعد عشاء مع المدير جونغ .. كما ان السكرتيرة يون قد اخبرتها انها وجدت المقهى والمنزل لعائلة هان ..
    فور خروجها مرت بالفندق واخذتهما الى منزلهما الجديد .. بينما وعدتهما بمتابعة عملهما في المقهى ! .. ثم ذهبت الى موعدها مع المدير جونغ
    ......................................................
    في مطعم ما .. كان الجميع يأكل العشاء بينما يعلقون على اجابات بعضهم اثناء المؤتمر !
    بكاء دونغهي كان له النصيب الاكبر من التعليقات !!
    ليتوك بدا هادئا جدا .. كان يشاركهم الضحك من وقت لآخر .. لكنه صامت لا يتحدث !
    هيتشول فتح حساب الانستغرام ليضع فيها صورا له مع الفرقة .. وصورا لهان ايضا !
    بينما الهاتف في يده .. كان هان مشغولا ايضا بتحديث صفحته ..
    رن هاتف هيتشول ونهض بسرعة وهو يكاد يفقد وعيه من المفاجأة !! والده يتصل به للمرة الأولى منذ اربعة اشهر !!!
    دخل الحمامات ليبتعد عن الازعاج واجاب : ابي !
    الاب : الى اي درجة تريدني ان اخجل بك !!!
    هيتشول : م .. مماذا تقول !
    الاب : وتدعي عدم معرفتك ايضا !!!!
    هيتشول : ارجوك اهدأ .. واخبرني ماذا فعلت لك الآن ؟!!!
    الاب : الا تعلم ! الانترنت مللليء بصورك مع ذلك الصيني السافل ! .. لقد اتصل شخص بي ليسألني ان كان الامر بينكما حقيقي ام لا !!! .. هل تعتقد انني سأسمح لك بأن تسيء الى العائلة بسبب شذوذك وافعالك الغير مسؤولة !!
    هيتشول بانفعال : الامر ليس كذلك .. انا وهان صديقان فقط لما ﻻ تثق بي !!!!
    الاب : هه .. صديقان ! .. يبدو انك لم ترى المقال الذي كتب عنكما ! .. على الرغم من انك في الثلاثين الا ان افعالك كالمراهقين تماما ! .. الاباء عادة ينجبون الاطفال ليحملوهم حين يكبرون لكن انا انجبت من يجعلني احمل العار امام كل الناس ! .. انت وغد عديم مسؤولية .. وانا نادم حقا على ولادتك
    هيتشول : ههههههه .. انا ايضا .. نادم على ولادتي
    الاب : اتمنى ان تختفي فقط !
    واغلق الهاتف .. بقي هيتشول يسمع صوت انقطاع الخط .. وهو يعض على شفته حتى غرزت اسنانه فيها !!
    انزل هاتفه ونظر حوله "هل علي ان اختفي حتى يرتاح !"
    ..
    .
    .
    هان : اين هيتشول ؟!
    شيون نهض يبحث عنه فورا !!!! سأل الجرسون الواقف عند الباب : هل رأيت كيم هيتشول ؟!
    الجرسون وقد عقد حاجبيه : اجل .. لكن كسر المرآة في الحمام بيده وخرج دون ان يدفع ثمنها .. انت صديقه اليس كذ... يااا انتظر !!
    ركض يبحث عنه وهو يحاول الاتصال به : ارجوووك اجب ارجوك ﻻ تفعل شيئا مجنونا !!!
    اتصل بليتوك الذي بدا مرعوبا وخرج من المطعم دون ان يعير اي انتباه للاعضاء الذين يسألونه ما به !
    هان شعر بالخوف رغم انه لا يعلم ما يحدث لذا اخبر الاعضاء انه ذاهب للبحث عن هيتشول
    شيون يركض كالمجنون وهو متنكر .. تعثر وكاد ان يسقط .. اصطدم بهذا وذاك .. لكن كل هذا ليس مهما !! المهم ان يجد هيتشول قبل ان يفعل شيئا مجنونا بنفسه !
    كسر مرآة الحمام واختفى ! الا يعني هذا انه غاضب جدا !! ربما عادت اليه حالته .. لقد خرج دون هان حتى !!!
    شيون : هيونغ ارجوك .. اين انت !! ارجوك فقط ﻻ تؤذي نفسك !
    : اااااااااااااااااا
    سمع شيون صراخا قريبا لذا اسرع باتجاهه ليرى ما يحدث ! .. سمع فتاة تقول : انه مجنوون يطعن نفسه !!!
    شيون ركض الى ذاك الزقاق الضيق .. ليرى شبح رجل يجلس وحيدا .. "هذا الشعر الاشقر .. هذه البدلة المخططة !"
    شيون صرخ : هيووووونغ !!!!
    رفع رأسه بتعب وصرخ : ﻻااا تقترب .. انا احمل هذه الزجاجة ! ان اقتربت سأقتل نفسي
    سمع ضجيجا في الخارج يقول "ماذا تفعلون اتصلوا بالشرطة حالا !!"
    شيون بدأ يبكي وقد انزل الوشاح عن وجهه : هيونغ ارجوووك اترك ما بيدك .. لا تؤذي نفسك اكثر !
    هيتشول : ﻻ تقترب مني .. شيون-آه
    شيون : ارجوك ارم ما في يدك ولنهرب ! الشرطة ستأتي قريبا وستكون فضيحة كبيرة لنا ! .. ارجوك هيونغ انت تنزف !!!
    هيتشول : اهرب وحدك ان شئت ! .. انا سأقتل نفسي وسينتهي كل شيء
    شيون صرخ : هللللل اننننت مجنوووون !!!!!!!! .. توقف عن انانيتك وانهض !!!
    هيتشول بدأ بالبكاء : شيون-آه أبي .. أبي اخبرني انه يتمنى ان اختفي !
    شيون هدأ قليلا ومسح دموعه .. يجب ان يتصرف الآن !
    اخرج هاتفه واتصل بليتوك .. بينما عيناه تراقبان هيتشول المنهار بكاءا وألما وهو يهذي بكلام غير مفهوم .. ما ان اغلق الخط حتى جن هيتشول تماما ورفع الزجاجة ثانية وطعن نفسه في فخذه الاخر
    كاد شيون ان يقترب لكن هيتشول صرخ به ليبتعد عنه مهددا اياه بقتل نفسه !!
    وصل ليتوك الذي كان قريبا من المكان لحسن الحظ .. وهان برفقته !
    ليتوك صعق مما رآه ! كيف يصبح هيتشول بهذه الحالة !!!! لقد كان يضحك معهم قبل قليل !
    هان اقترب منه بسرعة غير آبه لصراخ هيتشول عليه ! كاد هيتشول ان يطعن بطنه الا ان يد هان كانت اسرع واصبحت الطعنة من نصيب يده !!
    رمى الزجاجة من يده ثم عانقه بشدة وهو يبكي معه ويهدأه .. هان : تشوولي انا هنا .. اهدأ اهدأأأ !
    لكن هيتشول الذي فقد الكثير من الدم فقد وعيه ! .. ليتوك وقد سمعوا صوت صفارات الشرطة قادمة من بعيد : شيون احمللله بسرعة يجب ان نهرب!!
    حمله شيون على ظهره وركضوا في اﻻتجاه الاخر من الزقاق .. بعيدا عن الناس وبعيدا عن الشرطة .. لحسن الحظ كان المكان قريبا من منزل إيلينا الذي يعرفه ليتوك لذا قادهم مباشرة اليه ..
    ضغط الرقم السري وفتح الباب .. دخلوا ووضعه شيون على السرير وهو يحاول ايقاف النزيف ..
    شيون بدأ البكاء ثانية : هيونغ .. سيموت ! النزيف ﻻ يتوقف
    هان : لنتصل بأي طبيب ليأتي .. ﻻ يمكننا الخروج بهذه الثياب الملطخة بالدم للخارج !!
    ليتوك : ﻻ نستطيع المخاطرة بإحضار طبيب ﻻ نثق به !!!!
    شيون وهو يلف وشاحه على رجل هيتشول : هيونغ .. لمن هذا المنزل !
    خطرت فكرة ببال ليتوك لذا اتصل بإيلينا فورا !
    ..
    .
    .
    : اسفة سيد جونغ حدث امر طارئ وعلي الذهاب !
    المدير جونغ : ما الامر !
    إيلينا : اراك غدا !!!!
    خرجت تركض وركبت السيارة وتفاجئ دي من ذلك ..
    دي : هل انتهيتي بهذه السرعة !!
    إيلينا : ﻻ وقت لهذا اسرع الى منزلي حالا !
    اتصلت بالدكتور جين .. فهو اهل للثقة واخبرته بما حدث وبالعنوان ..
    وصلت الى المنزل ودخلت بسرعة .. بينما ذهب دي ليتفقد الاوضاع في المنطقة والى ما توصلت الشرطة !!
    ليتوك وشيون وهان كانوا يحيطون بهيتشول يحاولون ايقاف النزيف بعد ان ربطوا اوشحتهم على فخذيه وعلى يد هان
    إيلينا جلست على السرير معهم : ماذا حدث !!!
    ليتوك : هل جاء الطبيب معك ؟!
    إيلينا : انه في الطريق .. لن يتأخر
    وصل الطبيب ومعه ممرض يحمل حقيبة كبيرة فتحت لهما إيلينا وقادتهم الى الغرفة فورا .. امرهم بالخروج لكي ينزع ثياب هيتشول الفاقد للوعي !
    في غرفة الجلوس ..
    إيلينا : اجلسوا رجاءا ولا تقلقوا سيكون بخير
    ليتوك : انا اسف حقا لاقتحامنا منزلك بهذه الطريقة
    إيلينا : ﻻ بأس انتم لستم غريبين .. هان ! يدك تنزف ايضا !!!
    هان ودموعه تأبى التوقف : ﻻ بأس ليس شيئا خطيرا
    خلعت معطفها واحضرت علبة الاسعافات .. ودواءا اخر في يدها الاخرى
    جلست بجوار هان وقالت : ضع يدك على رجلي .. هذه حقنة مهدئة .. سأعطيك اياها لذا ابقى ثابتا .. ليتوك .. أيمكنك صنع شيء دافئ لنشربه ؟!
    ليتوك بتعجب : ااجل !!!
    إيلينا وهي تحقن هان : شيون .. الحمام على يسارك اذهب واغتسل .. سأحضر لك ثيابا نظيفة لترتديها
    شيون : ......
    إيلينا بغضب : هل يجب ان اكرر كلامي !!!
    نظر شيون الى ثيابه المليئة بدم هيتشول نتيجة حمله له .. ثم نهض دون التحدث متجها للحمام
    إيلينا وهي تنظف جرح هان : من حسن حظك ان الجرح ليس عميقا !
    هان : اااه اسف .. لقد لطخت ثيابك بدمي !!
    إيلينا : ﻻ عليك .. هل تتألم ؟!
    هان : لا .. خف الالم كثيرا
    إيلينا : انه بسبب الحقنة .. قد تشعر بالنعاس بسببها ايضا
    خلال 5 دقائق ضمدت الجرح ولفته جيدا .. ثم اتجهت الى غرفة ملابسها
    فتحت ذاك الصندوق الذي تحمله معها في كل مكان تسافر اليه .. لتخرج منها ثيابا رجالية ..
    إيلينا تحدث نفسها : يبدو ان ثياب عمر قد افادتني اخيرا !
    ناولتها لشيون .. وعادت الى غرفة الجلوس
    ليتوك يمد لها كوب الحليب : هان نائم !
    إيلينا وهي تغطيه بمعطفها : الحقنة التي اعطيته اياها منومة ايضا
    ليتوك : أهي من ادويتك ؟!
    إيلينا اكتفت بالابتسامة وهي تنظر للكوب في يدها .. ثم تابعت باهتمام : ماذا حدث ؟
    ليتوك تنهد : هيتشول .. تشاجر مع والده على ما اظن
    إيلينا : ثم ؟
    ليتوك : اختفى ونحن على العشاء و .... (اخبرها بما حدث)
    خرج شيون وهو يسأل بقلق : ألم يخرج الطبيب بعد ؟
    إيلينا : تعال اجلس .. اشرب الحليب واطمئن .. د.جين استشاري لذا سيكون هيتشول بخير .. جيد ان الثياب تناسبك !!
    ليتوك : أليس هو طبيبك الخاص ؟
    إيلينا : انه الوحيد الذي اثق به
    شيون : لما هان نائم !!!!
    إيلينا : اعطيته منوما .. ﻻ تقلق عليه
    اتصل ليتوك بالاعضاء واخبرهم انهم سيتأخرون في العودة الى المسكن
    بعد نصف ساعة .. خرج الطبيب
    وقف شيون وليتوك بينما بقيت إيلينا جالسة مكانها بهدوء
    د.جين : انه بخير الآن .. قمت بخياطة جروحه بعد تنظيفها .. ووضعت له المغذية .. سيكون بخير تماما خلال ايام ..
    إيلينا : ألا يوجد خطر عليه من فقدانه للدم ؟
    د.جين : سيكون بخير ان تناول طعاما جيدا خلال الايام القادمة
    ....................................................
    فتح عينيه ونظر حوله : اين انا !!!!
    : استيقظت ؟
    نظر خلفه ليجدها واقفة بيدها وعاء
    هان : ما الذي يجري ؟ اين انا !
    إيلينا : انت في منزلي
    هان تذكر فجأة ونهض مسرعا : هيتشول !!!!
    إيلينا : مازال نائما .. تعال لكن بهدوء
    تبعها الى الغرفة ذات الاضاءة الخفيفة .. ليجد هيتشول مستلقي على السرير .. عاري الصدر ونائم !
    هان الذي جلس بجانبه وامسك يده : هل هو بخير ؟
    إيلينا جلست في الجهة الاخرى تمسح وجهه وصدره بالماء البارد : اجل .. لكن حرارته ارتفعت فجأة
    هان بقلق : ماذا قال الطبيب ؟ وماذا حدث لي لأنام !
    إيلينا : الطبيب قال انه سيكون بخير .. لقد قام بخياطة الجروح ليوقف النزيف
    هان دون تردد كشف الغطاء عن جسد هيتشول .. بينما أدارت إيلينا وجهها : هيييييه هل أنت أحمق !!!
    هان يعيده : اااه اسف اسف نسيت انك هنا !!
    إيلينا وقد بدت محرجة جدا : ﻻ بأس .. احم .. لقد نمت بسبب الحقنة التي حقنتك بها
    هان : ماذا عن ليتوك وشيون !
    إيلينا : عادا الى المسكن .. سيخبران الجميع انك وهيتشول ستقضيان بقية الاسبوع معا في منزل والديك .. لذا سأمنحكما اجازة لثلاثة ايام .. ستبقيان هنا الى ان يتحسن هيتشول
    هان تذكر شيئا : ماذا عن الشرطة !!!!
    إيلينا : ﻻ تقلق تدبرت الامر واوقفت التحقيق
    هان : شكرا لك .. حقا
    إيلينا : ﻻ عليك .. بما انك استيقظت اعتني به .. انا سأذهب للنوم فعلي الاستيقاظ باكرا
    ........................................................
    : لما عيناك هكذا .. ألم تكن نائما طوال الليل !
    أشار له تايمين بأن يسكت ..
    مينهو يتحسس عينيه : ﻻ اعلم .. استيقظت وهما متورمتان
    اونيو مغيرا الموضوع : لنتناول الفطور بسرعة .. ونذهب للعمل
    جونغهيون : ما جدولنا اليوم ؟
    تناقشوا بالجدول بينما هم يتناولون افطارهم
    مينهو وهو يقف : سأغير ملابسي بما انه ليس لدي اليوم الا التدريب .. لن اتأخر
    انتظروه حتى دخل غرفته المشتركة مع تايمين ..
    كي بهمس : ماذا حدث ؟!
    تايمين : لقد كان يبكي طوال الليل
    اونيو : ألهذه الدرجة يحبها !!!!!
    جونغهيون : انه ليس مراهقا ليحب بهذا الجنون !
    كي : أعلينا مساعدته ؟
    تايمين : هل سنخبرها !
    اونيو : ااااش !! انا حقا لا اعلم !!!!
    جونغهيون بشك : ربما يخفي عنا شيئا آخر ! ﻻ يعقل ان يحبها هكذا خلال هذه المدة القصيرة !!!
    اونيو : هذا محتمل ايضا
    مينهو : فيما تتهامسون ؟!!!
    صمت الجميع
    كي : سنخبرك بصراحة
    اونيو وجونغهيون وتايمين : !!!!!!!!!!!
    مينهو اسند ظهره لباب غرفته : ماذا هناك !
    كي واضعا يده على خده : الدراما التي عرضت عليك ﻻ تستحق وقتك ابدا .. اونيو يخشى إخبارك بهذا خوفا من ان يحبطك !
    مينهو : ﻻ تشغلوا بالكم لقد أخبرت المدير برفضي للدور .. ألم تكن معي حينها ؟!!!!!!
    كي : بلى .. لكن الأعضاء لا يعلمون بذلك ههههههههههه
    ..........................................................
    رن المنبه .. فأغلقته فورا إذ أنها لم تستطع النوم على الأريكة !!
    نهضت الى الحمام واخذت حماما سريعا لينشطها .. ثم عادت الى الغرفة التي كانت تنام بها
    جففت شعرها بسرعه .. واختارت لها اليوم بدلة رسمية سوداء تليق بسيدة اعمال !!!
    وضعت الكحل الذي يخفي كالعادة شحوب عينيها ..
    مرت بغرفة النوم التي يستلقي بها هيتشول وهو ﻻيزال نائما .. هان ايضا يبدو نائما !
    اقتربت من هيتشول بهدوء وتحسست جبينه .. "حمدا لله .. لقد انخفضت !"
    وضعت غطاءا اخر على هان .. ثم خرجت بهدوء الى دي الذي ينتظر خارجا ..
    دي : صباح الخير
    إيلينا : صباح الخير .. ما بك !!
    دي : ﻻ شيء
    إيلينا رفعت حاجبها : لنذهب اذن
    في طريق الذهاب الى الشركة .. إيلينا الجالسة في الخلف تفكر بهذا الهادئ على غير عادته !
    دي وقد رآها تحدق به من المرآة الأمامية : أهناك شيء على وجهي ؟!!
    إيلينا : اجل .. مكتوب على جبينك انا اخفي شيئا !
    دي : ليس كذلك .. انا فقط لم انم جيدا
    إيلينا : لدي وقت اليوم .. لذا أيمكنني مقابلة عائلتك ؟
    دي : ﻻ .. ليس اليوم
    إيلينا : إذن .. هل تشاجرت مع اخيك .. ام مع صديقتك ؟!!
    دي : .......
    إيلينا : لنفكر في الامر قليلا إذن .. احوال كل منهما قد تحسنت بسببك .. اخوك اصبح مستقلا وضمن وظيفة لما بعد تخرجه .. حبيبتك اصبح لها مسكن مستقل ووظيفتك اصبحت افضل لذا مستقبلكما معا مشرق .. ولكن مديرتك اللطيفة ظهرت باﻻمس في لقاء صحفي .. وبما ان كوريا كلها اصبحت تعرف من تكون إيلينا بوراك .. فقد اصبحت صديقتك تشعر بالغيرة كونك مقربا من فتاة جميلة ولطيفة وصغيرة وعازبة ولديها الكثير من المال .. مما جعلكما تتشاجران وبالتالي لم تنم وجئتني بهذا الوجه الحزين .. هل انا مخطئة ؟!
    دي متعجبا : بل انتي مذهلة !!!
    ....................................................
    : ماذا تعني بتأجيل ذلك !
    ليتوك : بما ان الاعضاء المنظمين حديثا ليس لديهم وقت كافي للتدريب سنؤجل تصوير الفيديو الغنائي الى اﻻسبوع القادم
    سونغمين : ماذا عن هان ؟ كيف سيتدرب وهو في إجازة !
    شيون : هيتشول سيتولى تدريبه
    شيندونغ : هيتشووول !!!
    كانغ ان : أراهن انه سيعلمه رقصة أخرى ههههههههههه
    انهيوك : ﻻااا بل لن يعلمه اي شيء .. سيقضيان الوقت في اللعب والمرح
    دونغهي : لكن ما مناسبة هذه الاجازة المفاجئة ؟
    ليتوك : عائلة هان افتتحت مشروعا صغيرا هنا لذا قرر هان العمل معهم فيه الى ان ينجح سير العمل
    ريووك : اهااا .. لذا هيتشول هيونغ اخذ اجازة ايضا
    ييسونغ : بالتأكيد .. فهما كالسابق تماما .. ﻻ يفترقان
    انهيوك : مثلي انا وحبيبي دوووني
    دونغهي ارسل له قبلة في الهواء
    كانغ ان : مقرررف
    فتح الباب فجأة لتدخل إيلينا .. بقي الاعضاء جالسون كما هم ..
    إيلينا : صباح الخير
    الاعضاء : صباااح الخخير
    إيلينا : هل علمتم بتأجيل التصوير ؟
    ليتوك : اخبرتهم للتو
    إيلينا : لكن مقابلتكم مع التايمز الامريكية لم تتأجل بعد .. لذا ستكون في موعدها يوم السبت مساءا
    شيون : لكن !!!
    إيلينا ابتسمت لتطمئنه : سيكون كل شيء على مايرام .. ثقوا بي .. آه بالمناسبة .. كل شيء على ما يرام ولا شيء يدعو للقلق اطلاقا
    ابتسم ليتوك براحة وقد فهم ما تعني
    سونغمين : ماذا يعني هذا ؟
    إيلينا : اعني جدولكم للاسبوع القادم ^^ .. علي الذهاب الآن
    شيون : شكرا لك إيلينا
    خرجت هي بينما دخل سوهو : مرحبا
    الاعضاء : اهلا بك
    سوهو : سؤال واحد فقط .. هل تناولتم الافطار ؟
    شيندونغ : وهل نحن حمقى حتى نفوته !!!
    سوهو تجاهله : جميعكم ؟!!
    كيبوم : اجل !
    سوهو : حسنا .. الى اللقااااء .. اعملوا بجد
    دخل الى غرفة تدريبات شايني : صباااااااح الخير
    اعضاء شايني : اهلا بك !
    مينهو : ما الذي جاء بك الى هنا ! أليس لديك عمل تقوم به !!
    سوهو : ياااا .. هل تطردني الآن !
    اونيو : هههههههههههههههههههه .. ﻻ تهتم به اجلس اجلس
    سوهو وهو يجلس : هل تناولتم الافطار ؟!
    كي : اجل
    سوهو وهو يقف : إذن لن ابقى معكم ! .. اعضائي قد تناولوه مسبقا وانا لا احب الاكل وحدي لذا سأبحث في الفرق الاخرى عمن يأكل معي !
    سحبه اونيو : اجللللس سنتناوله ثانية من اجلك
    تايمين وهو يشير على مينهو : انا وهيونغ سنحضره اذن
    مينهو : عن اي هيونغ تتحدث !!!
    تايمين نهض وسحبه : انت تعال معي .. اريدك ايضا بخصوص شيء ما
    جونغهيون : ياااا .. ما الذي تخفيانه عنا !
    تايمين : كككككككك
    فور خروجهما سأل سوهو باهتمام : ما به مينهو ؟
    كي : ﻻ شيء
    سوهو : عيناه متورمتان جدا .. كان يبكي أليس كذلك !
    جونغهيون : ﻻ .. ولما سيبكي ؟!
    سوهو : ﻻ تحاولا خداعي .. فنحن صديقان مقربان منذ 11 عاما !
    نظر اونيو الى كي وجونغهيون : أعلينا اخباره ؟
    ..
    .
    .
    في طريقهما الى الدور الرابع
    مينهو : ماذا تريد ؟
    تايمين : بخصوص البارحة .. لقد سمعتك
    مينهو : إذن ؟
    تايمين : لقد اقلقني هذا .. ألهذه الدرجة تحبها ؟
    مينهو : ﻻ .. انا فقط .. غاضب من نفسي قليلا
    تايمين : لماذا !!!
    مينهو : ....... .. دعنا ﻻ نتحدث عن هذا الآن
    تايمين : متى سنتحدث عنه إذن !
    مينهو : ﻻ اعلم
    بقيا ما تبقى من الطريق صامتين .. كل منهما يفكر في شيء مختلف حتى وصلا الى الكافيتيريا
    تايمين : وصلنا ! .. ماذا تريد ؟
    مينهو : ﻻ شيء
    تايمين زم شفتيه ثم : سأختار لك على مزاجي !!!
    ثم غادر وتركه وحيدا
    جلس مينهو على طاولة قريبة منه
    ..
    .
    .
    : اااه اشعر بالجوع ! .. انها فرصة جيدة لاجرب الطعام الذي يعدونه هنا
    ما ان دخلت حتى رأت مينهو امامها .. ابتسمت " فرصة اخرى اليوم !! .. لاعرف لما هذا الوسيم يكرهني! "
    إيلينا : صباح الخير .. مينهو
    مينهو وقد ظن انه يتخيل !!
    اغمض عينيه ثم فتحها : انتي !!!
    إيلينا : ما بك ! .. أيمكنني الجلوس قليلا ؟!
    مينهو : ....... (غير مستوعب)
    إيلينا وهي تجلس : هل قدمك بخير ؟
    مينهو : ااه .. اجل
    إيلينا تبتسم : جيد .. إذن .. ايمكنني ان اسألك عن شيء ما يشغلني كثيرا
    مينهو عقد حاجبيه : ما هو ؟
    إيلينا تنظر الى عينيه بتركيز : لماذا تكرهني ؟
    فاجئه السؤال جدا .. صمت قليلا ثم : انا لا اكرهك
    إيلينا : لكن تصرفاتك غريبة معي .. (اكملت ممازحة) حتى ان ليتوك سألني ان كنت معجبا بي!
    مينهو ينظر لعينيها بجدية : انه محق
    إيلينا : م .. مم .... ماذا !!
    مينهو : ...........
    إيلينا ظنت انه لم يفهم ما قالته .. لذا : انت معجب بي ؟!!
    مينهو : اجل
    إيلينا بشك : هل تمزح !!
    مينهو : انا جاد تماما .. ان كان الامر يزعجك تجاهليه فقط .. انا ايضا لا انوي التقدم خطوة اخرى نحوك !
    تايمين : اين هو !! هل ذهب بدوون..... (رآهما) يا الهي !!!!!
    صمت كلاهما .. بينما نظراتهما لا تزال تتحدث !
    تايمين بقلق : هيووونغ ! اووه نونا صباح الخير
    إيلينا : صباح .. الخير
    تايمين : ااا .. عما كنتما تتحدثان ؟
    مينهو : كانت تطمئن على قدمي ﻻ اكثر (نهض) لنذهب
    إيلينا التفتت للجانب الآخر
    بينما ذهبا عائدين الى غرفة التدريب
    ..........................................................
    : اااه .. ما هذا ! اين انا !!
    فتح هان عينيه واجاب سريعا : تشولي !! استيقظت اخيرا
    هيتشول : هان ! ماذا حدث !! اين نحن !!!!
    هان : نحن في منزل إيلينا .. لقد كدت تقتلني من الخوف عليك ايها اللئيم
    هيتشول انتبه ليد هان : ما الذي اصاب ......... (تذكر)
    هان : هل تتألم ؟
    هيتشول : لما اقتربت مني ؟ .. كان يمكن ان اقتلك !
    هان : كيف تريدني ان ابقى بعقلي وانت تطعن نفسك امامي !!
    هيتشول : اااه .. لابد ان جونغ سو غاضب
    هان صرخ : انا ايضا غاضب !!!
    هيتشول : انت لست مخيفا حين تغضب .. لذا اغضب كما تشاء !
    هان : كيم هيتشول !!
    هيتشول : دعابة دعابة كككككك
    هان : أتدرك حماقة ما فعلته ؟
    هيتشول ينظر لارجاء الغرفة : لم اكن بوعيي .. لذا اخبرني بكل شيء بالتفصيل
    هان : ليس قبل ان تساعدني لالبسك شيئا .. كما انه علينا تغيير ملاءة السرير .. لم نستطع فعل هذا وانت نائم !
    هيتشول : اين ثيابي ؟!!!
    هان : قمنا برميها .. انها ممزقة
    هيتشول : ماذا سأرتدي إذن ! ولما نحن في منزل الفتاة !!!
    هان : سأخبرك ﻻحقا
    هيتشول وقد انتبه للملابس المعلقة امامه : ثياب من هذه !
    هان : لقد ارسلتها إيلينا .. مرافقها ذاك الذي تدعوه دي قام باحضارها في الصباح
    ......................................................
    في قارة اخرى .. امريكا .. وتحديدا في جزيرة معزولة عن العالم الخارجي ..
    : سيد دانييل .. ما الاخبار لديك ؟
    دانييل : اخبار من الفئة (د)
    سراج : إذن أجلها الى وقت لاحق !
    دانييل : لكنها بخصوص الليدي إيلينا بوراك !!
    سراج : ايها الـ .. !! اخبرتك سابقا ان الليدي إيلينا اخبارها دوما من الفئة (أ) !!!
    دانييل بتردد : لـ .. لكنها لم تعد من النخبة لذا ...
    سراج يقاطعه : الدوق لم يقبل طلبها بالخروج بعد ! لذا أي اخبار عنها هي من الفئة (أ) .. ماذا لديك ؟
    دانييل : لقد ظهرت في مؤتمر صحفي متعلق بشركتها الجديدة
    سراج : مثير ! .. هل ذكرت شيئا عن العائلة ؟
    دانييل : لقد تم سؤالها عنهم بالفعل .. لكنها رفضت الاجابة
    سراج : سيد دانييل
    دانييل : أجل .. سيدي الكونت !
    سراج : هل تعتقد ان خبرا كهذا يجب ان يأخذ شيئا من وقت الدوق ؟
    دانييل : ..........
    سراج : يمكنك الذهاب .. ورجاءا تحرى الأولوية في نقل الاخبار
    دانييل : اعتذر .. سيدي الكونت
    عندما خرج تنهد سراج .. وعاد ليقلب في الاوراق الموضوعة امامه
    : ألا تقسو عليه قليلا .. أبي !
    سراج وهو ينظر للأوراق : أخبرتك مرارا ان تناديني بلقبي .. وليس ابي !
    اورهان : اعتذر .. سيدي الكونت !
    سراج : ما اخبار عمر ؟
    اورهان : يلهو مع حبيبته في مكان ما
    سراج رفع عينه عن الاوراق للحظة .. ثم عاد لينشغل بها : من تكون هذه المرة ؟
    اورهان : عارضة ازياء برازيلية .. اااخ لديها جسد رائع
    سراج : ماذا عن نسرين ؟
    اورهان : انفصلت عنه منذ اشهر .. اعتقد انها علمت انها بديلة لإيلينا فقط
    سراج مقاطعا : الليدي .. إيلينا
    اورهان : انت تهتم بالالقاب كثيرا .. ايها الكونت
    سراج : نحن من عائلة نبيلة ايضا .. فلا تتصرف كالعاميين ! .. اعرف لي من تكون هذه العارضة .. وان كان عمر جادا هذه المرة ام ككل مرة !
    اورهان بتذمر : صحيح اننا اخوة .. لكنني لست مقربا منه لاعرف من تكون !
    سراج : انا لا اامرك بسؤاله .. تحرى عن الامر واخبرني في المساء
    اورهان : سيكون الخبر لديك قبل المساء .. انه عملي سعادة الكونت !!!
    ........................................................................................
    : من الذي يتصل بك ؟
    هان : انه شيون !
    اجاب : شيون-آه
    شيون : هيووونغ افتح التلفاز بسرعة ! هناك خبر مهم جججدا
    هان بفزع : لا تقل لي ان حادثة هيتشول ظهرت في التلفاز !!
    هيتشول : ماااااااااااااذا !!
    شيون : لا لا .. افتحه فقط !! .... (واغلق الخط)
    هان رمى هاتفه وصرخ : اين التلفاز .. اين التلفااااز ؟!!
    هيتشول : انه امامك ايها الاحمق ! هل انت اعمى ؟!
    قفز اليه هان وفتحه ليجد جميع القنوات المحلية تعرض الخبر !!
    المذيع : للمرة الاولى في كوريا الجنوبية .. اصدرت وزارة العمل والتلفزة تساوي حقوق الفنانين الاجانب بالفنانين المحليين .. وقد اصدر الوزير .............
    هيتشول صرخ : يااااااااااااااااااه اخييييييييرا !!
    هان : ..............
    هيتشول حاول النهوض لكنه لم يستطع !
    هيتشول : يااااا .. ايها الصنم الابله تعال الى هنا لاعانقك ! لا استطيع النهوض !!!
    هان : ههههههههههههههههههههه
    وذهب اليه وعانقه بشدة ..
    هيتشول : يا الهي ! لابد ان هنري وجومي وفكتوريا وآمبر والباقين سعيدون جدا الآن !!
    هان ابتعد عن حضن هيتشول : تشولي .. إيلينا ! انها مرعبة !!
    هيتشول : ما الذي تهذي به الآن ! هل افقدك الخبر عقلك !!
    هان : لقد اخبرتني بأنها ستفعل ذلك ان وافقت على العودة الى كوريا !!
    هيتشول بقلق : من تكون هذه الفتاة !!! ما السلطة التي تملكها لتغير قوانين الدولة !!! ولما تفعل لنا كل هذا !!!!!
    ............................................................................
    في المساء ..
    عادت الى المنزل وقد احضرت الكثير من الاغراض من السوبرماركت .. لديها ضيفين في المنزل الآن لذا لابد انهم سيحتاجون المطبخ لطهو الطعام !
    هان الذي سمع صوت الباب : إيلينا .. لقد عدتي !
    اخذ الاكياس منها وانزلها على الارض ..
    إيلينا : كيف هو هيتشول الآن ؟
    هان ينظر لها وهو صامت ..
    إيلينا شعرت بالقلق : هل هو بخير ؟
    عانقها هان وهمس : لقد رأيت الأخبار .. لقد أعدتني الى الحياة فكيف ارد هذا لك ؟
    إيلينا بادلته العناق : ابقى سعيدا .. حقق حلمك .. حينها سترد لي هذا
    ابتعدت عنه واكملت : ماذا عن هيتشول ؟
    هان : انه مستيقظ .. يمكنك الدخول اليه
    إيلينا : آآه بالمناسبة .. دي سيأتي بعد قليل مع العشاء
    هان : انا اسف حقا اننا اخرجناك من غرفتك !
    إيلينا : لا عليك .. (ودخلت الى هيتشول) كييييم هيتشششول .. كيف تشعر الآن ؟
    هيتشول : ان كنتي تنتظرين مني شكرا او اسف فلا تتعبي نفسك بالانتظار !
    إيلينا : ههههههههههههههههه .. انا لا انتظر منك شيئا ايها المغرور !
    هيتشول : سمعت انك بقيتي بجانبي طوال الليل (بهمس) هل رأيتي جسدي ؟
    إيلينا فتحت عينيها متفاجئة وتحدثت بالانجليزية : هيييييه .. آر يو كريزي !!
    هيتشول بحماس : استطييييع فهم هذا !! كريزي هذا سهل ههههههههههههههه
    إيلينا : ههههههههههههههههههههههههههههه
    هيتشول تغير فجأة للجدية : من تكونين بالضبط ؟
    إيلينا : ماذا الآن !!!!!!
    هيتشول : كيف غيرتي قانونا لطالما طالبت به شركات الترفيه دون فائدة !!
    إيلينا ابتسمت : أخبرك هان بهذا .. ستعرف كل شيء .. يوما ما
    هيتشول : لما ليس الآن ؟؟
    إيلينا : لأن اشخاصا عزيزين علي قد يتأذون .. ان انا تكلمت عن من اكون !
    هيتشول : هل هذا نص فيلم !!
    إيلينا : هههههههههههههههههههه .. شيء كهذا !!
    سمع هان ضحكاتهما وابتسم .. هذه الفتاة رغم انها تقوم بأشياء مرعبة .. الا انهم احبوها جميعا !!
    ..
    .
    .
    على العشاء ..
    هان : تبدين متعبة جدا !!
    إيلينا : هذا لأنني لم انم البارحة
    هيتشول : أهذا بسبب جسدي ؟؟
    هان : تشولي !!!!!!!!!
    هيتشول : ههههههههههههههههههههههههههههههههه
    إيلينا : توقف عن المزاح وتناول طعامك !!
    هان : لما لا تأكلين معنا ؟ أتتبعين حمية او ما شابه !
    إيلينا : لا .. لكن معدتي ليست بخير .. لا استطيع تناول الطعام الحار
    هيتشول : بما انك ستعيشين في كوريا .. عليك الاعتياد على الطعام الحار !!
    هان : لما لا تأكل انت ايضا !
    هيتشول : لقد شبعت !!!
    هان : جيد .. خذ دواءك إذن .. (اعطاه الحبات الثلاث .. ورأى انه سيعترض لذا اسرع بقول) لا تجاااادل !!
    هيتشول : لكنها تصيبني بالنعاس !!!
    هان : لا بأس عزيزي .. انها مسألة وقت فقط
    بعد ساعة ..
    نام هيتشول وخرج هان وإيلينا من الغرفة ليدعوه ينام بهدوء ..
    هان : عليك النوم انتي ايضا .. وجهك شاحب جدا !



    ||| نهاية البارت |||
    avatar
    everlasting friend
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 17/08/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 99
    ♣ مَوقِعي » : KSA
    ♣ عُمرِي » : 26
    ♣ عَملِي » : طالبة جامعية
    ♣ مَزآجِي » : high

    رد: خيال سوبرجونيري / رواية (مـاذا لـو ؟!) *البارت الأول*

    مُساهمة من طرف everlasting friend في 2015-09-17, 3:28 am

    رواية (مـاذا لـو ؟!) *البارت الثامن*
    ..
    .
    .
    بعد ساعة ..
    نام هيتشول وخرج هان وإيلينا من الغرفة ليدعوه ينام بهدوء ..
    هان : عليك النوم انتي ايضا .. وجهك شاحب جدا !
    إيلينا : سأبقى معك قليلا .. اممم .. هل تشرب القهوة ؟
    هان : الآن !!
    إيلينا : اجل
    هان : لا .. اجلسي فقط سأعد لنا شايا اخضر
    إيلينا : سآتي معك إذن !!
    بينما هو مشغول باعداد الشاي .. سألت فجأة : هان .. كيف هي علاقتك بمينهو عضو شايني ؟
    هان : جيدة جدا .. لقد كنا مقربين قبل ان اترك كوريا
    إيلينا : إذن .. كيف هو ؟
    هان : انه شخص رائع .. وصديق وفي ! .. لكن لما تسألين عنه ؟
    إيلينا : ليس لسبب محدد .. انه فضول فقط
    هان ابتسم : هل انتي معجبة به !!
    إيلينا : لا لا .. ليس كذلك .. انه فقط فضولي كما اخبرتك
    هان : انتهى الشاي .. لنذهب لغرفة الجلوس (عندما جلسا) .. هيتشول لديه موعد مع طبيبه النفسي غدا .. لكنه لا يستطيع المشي لذا أيمكننا احضار الطبيب الى هنا ؟
    إيلينا : هل تمزح ؟
    هان : ان ازعجك هذا .. اعتذر !
    إيلينا : يا الهي .. انا اعاملكم كالاصدقاء حقا .. لما لا تعاملوني بالمثل ؟!!!
    هان : أيمكننا ذلك !
    إيلينا : الا استحق ان اكون صديقة لكم ؟
    هان : لا لا .. لكن .. اه حسنا منذ اليوم سأعاملك كصديقة لذا اياك ان تتذمري مني !!
    إيلينا بحماس : لن افعل !!
    هان : إذن انتي موافقة على احضار الطبيب! .. اه حسنا لا تنظري الي هكذا .. لقد فهمت !
    إيلينا : ههههههههههههههههههههههه .. الشاي لذيذ
    هان : انتي مغلفة بالأسرار
    ابتسمت دون رد
    هان : الا يمكنك اخباري بشيء عنك ؟
    إيلينا : بلى .. انا مصابة بسرطان في معدتي .. ورغم ان الطبيب يكذب بشأن تحسني الا انني اعلم انني لا اتحسن !
    هان : ......... ايتها الكاذبة !! هل تعتقدين انني سأصدقك !
    إيلينا : هههههههههههههههههه .. انا لا اكذب !!!
    هان وقد اختفت ابتسامته : لا تكذبين ؟!
    إيلينا : اجل !! .. اسفة ان فاجئتك
    هان : كيف تقولين ذلك بهذه السهولة ؟!!
    إيلينا : انه ليس شيئا اخجل منه !!! .. لا تظهر هذه التعابير على وجهك ! .. انا بخير !!
    هان : ألهذا لا يمكنك تناول الطعام !! .. اااش .. هل يعلم احد بهذا ؟
    إيلينا : ليتوك .. لقد قضى معي ليلة في المشفى قبل يومين !
    هان : ارجوك اهتمي بصحتك !!
    إيلينا : لا تقلق اعدك انني سأكون بخير .. هل ارتحت الآن ؟!!!
    ....................................................................
    بعد شهرين ..
    اصبحت علاقة إيلينا مع فناني الشركة وعائلاتهم اكثر متانة .. وخلال هذه الشهرين تحسن هيتشول بدرجة كبيرة جدا .. الا ان هان لا يزال يلازمه حتى في انشطتهم ! .. بينما ساء حال مينهو وازدادت العلاقة برودة مع إيلينا ..
    اليوم .. اجتمعت إيلينا بالفرق جميعها وطلبت من كل شخص منهم ان يقوم بكتابة اسم الفنان الذي يود ان يراه ويتحدث معه ..
    يونهو : من كوريا ؟
    إيلينا : من العالم كله
    تشانيول : أيجب ان يكون رجلا !!
    دونغهي : هههههههههههههههههههههههههههههه .. كنت سأسألها هذا السؤال للتو !
    إيلينا : ﻻ .. ان اردتم مقابلة فنانة فكتبوا اسمها
    هيتشول : أيجب ان يكون حيا ؟!
    إيلينا : ﻻ .. سأخرجه من قبره ليقابلك !
    هان : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه .. سؤال غبي !
    كي : لقد تغلب على اسئلة تايمين خاصتنا !!
    تايمين : هيوووونغ !
    اصبح المكان صاخبا من الضحك
    آمبر : لكن إيلينا .. لماذا تريدين معرفة هذا ؟!!!
    هنري : تحدثت الفتاة الفضولية !
    خلعت حذائها ورمته عليه .. لكن هنري انزل رأسه للأسفل فضرب الحذاء كتف كيبوم !
    آمبر كادت تفقد وعيها !! بينما انفجر هنري ضاحكا
    آمبر : اسفة اسفة اسفة !!
    ركضت نحوه وهي تنحني كثيرا وتردد اسفها
    بينما يضحك الجميع عليها وتنهال عليهم التعليقات من كل اتجاه!
    كيبوم ربت على شعرها وهو يخبرها انه ﻻ بأس !!
    عادت لتجلس مكانها وهي تشير لعضوات فرقتها بأنها لن تغسل شعرها ابدا !
    إيلينا التي ﻻ تشعر انها بخير منذ الامس : توقفوا عن اللعب وانهوا العمل حالا !
    شيندونغ : لكنك لم تجيبي بعد على سؤال آمبر
    إيلينا : فقط لاعرف ميولكم !
    ليتوك : لدي سؤؤؤؤال
    تشانغمين : ﻻ اعلم لما تذكرت المدرسة فجأة !
    كانغ ان : ههههههههههههههههههههههههههههههه
    إيلينا : ما هو ؟
    ليتوك : هل يجب ان يكون مغنيا ؟
    إيلينا : ياااه لم اعرف ان هذا السؤال سيكون صعبا جدا عليكم ! .. ﻻ اي مشهور سيفي بالغرض
    انهيوك وقد بدا الامر له كالتسلية : ماذا لو اخترت الملكة اليزابيث .. او باراك اوباما ؟
    إيلينا اغمضت عينيها واستندت الى الطاولة التي امامها
    ليتوك وهان قلقا بشأنها لذا تكلم هان اولا : إيلينا .. يمكننا متابعة الامر وحدنا .. سأجمع الاوراق لذا اذهبي
    هيتشول : يااا الى اين تريدها ان تذهب ! انا لا استطيع التركيز ان لم تكن امامي
    اونيو : اووووموووو .. هذا اللعوب !
    إيلينا : ﻻ .. ليس لدي ما افعله الآن لذا س........
    لم تكمل جملتها لأنها شعرت بغثيان شديد ! ركضت من امامهم ممسكة بطنها ويدها الاخرى على فمها .. مما افزع الجميع !
    لحقها ليتوك بينما امرت بوا البقية بالجلوس وانهاء ما بدؤوه ..
    دخلت حمامات النساء الأقرب لقاعة الاجتماعات .. تردد ليتوك قبل الدخول .. لكنه دخل !
    إيلينا التي شعرت بوجوده لم تستطع رفع رأسها .. الغثيان يزداد بينما ليتوك يربت على ظهرها ويقول : تقيئي ان كان هذا سيريحك !
    أشارت له بالذهاب وتركها لكنه كان مصرا على البقاء !!
    ليتوك : إيلينا .. وضعك غير مطمئن هذه الايام .. يجب ان تبقي ف المشفى تحت العناية لعدة ايام
    إيلينا التي استجمعت قوتها : ار..ج....و.ك ........ ا...خر....ج
    ليتوك : سأنتظرك في الخارج .. لذا تقيئي لكي ترتاحي
    ما ان خرج حتى تقيأت والالم يصبح اشد من قبل !!!
    غسلت فمها .. ولم تحتمل الوقوف اكثر لذا سقطت على الارض ..
    اخرجت الدواء من جيبها وبلعت الحبتين جافة .. النوبات اصبحت اسرع من ذي قبل ! كيف يقول الطبيب انها تتحسن !!
    اغلقت عينيها لتعد .. حتى هدأ الالم .. نهضت لتمسح ما سال من كحلها حتى بدا شكلها مقبولا
    خرجت من الحمام وهي تسند جسدها على الجدار ! .. اوقفها سماع صوته !!
    مينهو : هل ستكون بخير وحدها ؟
    ليتوك : اجل ﻻ تقلق .. اعتقد انها قد بردت فقط
    مينهو : ارجوك ادخل لتفقدها
    ليتوك الذي يشك في اهتمامه بها : لما ﻻ تدخل انت !
    مينهو بارتباك : انت .. اقرب اليها مني .. وانا ..
    إيلينا تقاطعهما : شكرا لاهتمامك .. مينهو
    ليتوك اسرع ليمسكها بينما مينهو استمر محدقا في يدها التي تمسك يد ليتوك !
    إيلينا : انا لم اعتد بعد على برد كوريا .. لذا ...
    مينهو بغضب : المهم انك بخير الآن
    التف عائدا الى غرفة الاجتماعات .. بينما تمتم ليتوك : امره غريب !
    ..........................................................
    في امريكا ..
    دخل غاضبا الى مكتب سكرتير والده !
    ميلكا : دعني اقابله حالا !
    سراج : اهدأ رجاءا ايها اللورد ! .. لا تستطيع مقابلته الآن
    ميلكا : ومن تكون حتى تمنعني !!!! هل نسيت من اكون ؟!
    سراج : انت اللورد ميلكا العضو الهندي .. وابن الدوق الرابع عشر
    ميلكا : ما دمت تعرف هذا .. فأخبره انني اريد مقابلته الآن
    سراج بهدوء : ليس لديه وقت لك .. انت تعلم ان الدوق .. ليس من السهل ان يجد وقتا ليقابل اي احد
    ميلكا : هل تقووول انني اي احد الآن !!!!
    : اهدأ .. ميلكا
    ميلكا : محسن !!
    سراج : اهلا بك .. ايها اللورد محسن
    محسن : لم ارك منذ وقت طويل ايها الكونت ! .. اعتقد .. منذ ان اخطأت ابنتي بحب ابنك الكونت عمر !
    سراج : هذا صحيح .. سيدي اللورد
    محسن : اخبر الدوق بأنني احمل مشكلة دولية من الفئة (ب)
    سراج : انا اسف .. ﻻ يمكنك مقابلته قبل اسبوع
    محسن : هكذا إذن ! .. احجز لي موعدا معه بعد اسبوع .. سأكون في انتظار خبر منك
    سراج : بالتأكيد .. سيدي اللورد !
    محسن لميلكا : اتبعني
    ........................................................
    في المساء ..
    كانت مستلقية على سريرها بتعب .. حين سمعت صوت احدهم يدخل الرقم السري لمنزلها ويدخل !
    هان الذي دخل الغرفة المظلمة : إيلينااا .. هل انتي نائمة ؟
    هيتشول دخل وراءه وفتح الإضاءة الرئيسية : ياااا استيقظي نحن هناا
    هان : هيتشوووول !!
    إيلينا جلست بتعب : لست نائمة !
    هيتشول اقترب منها بسرعة : يااااا .. ما به وجهك ! .. (تحسس جبينها ثم صرخ) حرارتك مرتفعة !!!
    هان : لما ﻻ تزالين بثياب العمل ؟! أتتألمين لهذه الدرجة !
    إيلينا : ﻻ انا بخير .....
    هان : تشولا .. احضر ماءا باردا وكمادات .. ستجد الكمادات في الدرج الاول على اليسار
    انطلق هيتشول بينما ضحكت بخفة : اصبحتم تعرفون منزلي اكثر مني !
    هان : لقد طهوت لك العصيدة .. لذا كليها وحاولي النوم قليلا .. سنبقى بجوارك حتى تتحسن صحتك لذا ﻻ تقلقي
    إيلينا : ارجوك .. ﻻ رغبة لي بالطعام ! .. سأحاول النوم فقط
    هان : معدتك ستتأذى ان بقيتي جائعة !
    هيتشول جاء مسرعا : احضرتها
    هان : جيد .. اعتني بها حتى احضر الطعام لها
    هيتشول : استلقي لاضع الكمادات لك !
    رمت جسدها المنهك .. واغمضت عينيها
    هيتشول بهدوء : ياا .. إيلينا هذا ﻻ يبدو كالاصابة بالزكام
    إيلينا : .........
    وضع الكمادات على جبينها وتابع : ارجوك ﻻ تمرضي !
    بعد دقائق من الصمت .. هيتشول : هل علي ان اغني لك ؟
    إيلينا ابتسمت دون رد وهي ﻻ تزال مغمضة العينين
    بدأ هيتشول يغني وهو يمسح على شعرها .. الى ان !
    رن هاتفها الدولي .. فنهضت بسرعة اليه مما افزع هيتشول
    هيتشول : يااا عودي الى هنا !
    (المحادثة بالتركية)
    إيلينا : مرحبا
    : لقد اخلفتي وعدك ! لذا تحملي نتائج فعلتك
    إيلينا : مههههلا .. من تكون !!!!
    : ليس مهما .. لقد حذرناك سابقا من جذب الانظار اليك .. وبما انك خالفتي ذلك تحملي النتائج .. اه صحيح .. ﻻ تعلمين بشأن ...
    إيلينا : بشأن ماذا
    : استمتعي مع الرجلان الوسيمان .. حتى اصل !
    اغلق الخط ..
    بينما لحظة صمت مرت بها ..
    هيتشول ﻻحظ ارتجاف يدها : إيلينا ؟
    إيلينا : انهم يراقبوننا الان .. عليكما الخروج حالا
    هيتشول : بما تهذين !!!
    إيلينا اسرعت لتدفعه للخارج .. وهي تنادي هان : هاااان
    جاء مسرعا : ما الامر
    إيلينا : عليكما الذهاب الان ! ﻻ يجب ان ادعهم يرونكما !!
    هان تبادل مع هيتشول نظرات عدم الفهم
    هان : إيلينا اعتقد ان حرارتك تؤثر عليك لذا ........
    قاطعته : انا بكااامل وعيي .. اتركا كل شيء من ايديكما واخرجا حالا !
    هيتشول بدأ يخاف عليها : هان .. اعتقد ان علينا اصطحابها للمشفى !
    إيلينا : هان .. هيتشول .. ارجوووكما ثقا بي ! .. هناك اشخاص قادمون الآن .. يجب الا يروكما هنا !
    هيتشول : أهو الاتصال قبل قليل ؟
    إيلينا : اجل .. اجل .. ﻻ وقت للشرح !
    دفعتهما الى خارج المنزل وهي تردد : اذهبا بسرعة ! سأتصل بكما
    واغلقت الباب .. هيتشول : هل فقدت عقلها ؟
    هان : لنثق بها .. هيا لنعود الى المسكن !
    ..
    .
    .
    ربع ساعة مرت .. وهي تجلس على الاريكة في غرفة الجلوس ..
    متعبة جدا لدرجة عدم قدرتها على رفع رأسها .. لذا انحنت للامام واضعة رأسها بين ركبتيها ..
    وفججججأة !
    انطفأت اضاءة غرفة الجلوس .. رفعت رأسها لترى قدمين تقفان امامها .. واخرى في الخلف !
    إيلينا ابتسمت : تأخرتما !
    : ارى انك اخرجتيهما قبل وصولنا
    إيلينا رفعت رأسها : هل الواقف خلفك هو من كان يراقبنا ؟
    : اه اجل .. جدك العزيز كلفه بهذا بنفسه
    إيلينا : صوتك يشبه .... ههههههههه العضو الروسي .. مارات سافين !
    مارات : كيف تعرفين صوتي !
    إيلينا : لقد التقينا مرة .. في حفل للعائلة قبل سنوات
    مارات : ﻻ اذكر انني تحدثت معك الا حين قدمت نفسي !
    إيلينا : انا لا انسى صوتا سمعته !! ... اتساءل .. لما شخص مسؤول عن القرصنة الالكترونية .. جاء لمقابلتي ؟
    مارات : الدوق ارسلني اليك .. لديه صفقة من اجلك
    إيلينا : جدي يعمل بجد حقا ! .. هل يتضمن ذلك عودتي للنخبة ؟
    مارات : اجل
    إيلينا : الصفقة مرفوضة اذن
    مارات : الا تريدين سماع العرض ؟!
    إيلينا : لست مهتمة
    مارات رفع يديه : اااااه .. لقد ضيعت وقتي .. لدي رسالة لك ايضا .. الرجل الذي تسمينه دي .. توقفي عن اخباره بكل شيء .. ان اردتي ابقاءه بعيدا عن الاذى !
    إيلينا : لم اخبره بشيء عنكم لذا ﻻ داعي لتهديدي به
    مارات : انا احذرك فقط .. ااه ايضا ....
    إيلينا : ماذا ؟ ألن تخبرني الآن .. لقد تراجعت عن اخباري في الهاتف قبل قليل ايضا
    مارات : ستعلمين على اي حال ! .. انا ذاهب
    إيلينا : انتظر .. لما اتصلت بي قبل قدومك !
    مارات : لتخرجي ضيوفك من هنا .. اهتمي بصحتك ايتها الليدي
    عادت اضاءة المكان فيما اصبح المكان خاليا ..
    رفعت هاتفها واتصلت بالدكتور جين : هذه انا .. انا قادمة الى المشفى حالا !
    ........................................................
    في الصباح ..
    : هااااااي
    السكرتيرة يون : صباح الخير
    آمبر : هل إيلينا مشغولة ؟ اريد مقابلتها لخمس دقائق فقط !
    يون : الآنسة لم تأتي للعمل اليوم
    آمبر : لماذا ! هل ساءت حالتها بعد الامس ؟!
    يون : ﻻ اعلم .. اتصلت بي فقط لتخبرني انها لن تأتي اليوم الى الشركة .. لقد جاء دي فقط لاخذ اوراق اجتماع الامس اليها
    آمبر تخرج هاتفها : سأحاول الاتصال بها اذن
    ردت بصوت متعب : آمبر !
    آمبر : إيلينا هل انت بخير .. قلقت عليك حين اخبرتني يون انك لن تأتي اليوم
    إيلينا : انا بخير .. لدي مواعيد خارج الشركة فقط
    آمبر : لكن صوتك يبدو ..
    إيلينا : هذا ﻻنني استيقظت للتو ! ههههههههه
    آمبر : إذن .. اراك غدا
    إيلينا : اعملي بجد !
    اغلقت الهاتف بينما كان د.جين عندها ..
    د.جين : حان وقت النوم الآن .. هل زال الالم ؟
    إيلينا : اجل .. انا ﻻ اشعر به الآن
    د.جين : لقد قضيتي ليلة صعبة .. لذا ارتاحي رجاءا
    إيلينا اغمضت عينيها : أيمكنني ان اسألك عن شيء
    د.جين وهو يأخذ الهاتف من يدها ويضعه على الطاولة : ماذا
    إيلينا فتحت عيناها تنظر اليه : كم تبقى لي من الوقت!
    د.جين : ان بقيتي منتظمة على الادوية والمواعيد .. اعتقد انها سنة
    إيلينا : هههههههههه .. ااه هذا اكثر مما توقعت !
    د.جين : ان بدأتي العلاج الكيميائي س...
    قاطعته : اعيش عدة اشهر اخرى ! .. ﻻ اريد .. الموت ليس سيئا جدا
    د.جين : ارتاحي رجاءا
    ..........................................................
    في غرفة تدريبات شايني .. كان يجلس وحيدا في الظلام ..
    كذب مجددا على اعضاء فرقته المشغولين بأنشطتهم الفردية ! .. واخبرهم انه عائد للمسكن حتى الظهيرة ! كان يفكر بصمت الى ان دخل سوهو الى المكان ..
    سوهو : لما تجلس في الظلام !!!
    كاد ان ينير المكان الى ان ..
    مينهو : دعه ! لنبقى هكذا فقط
    تنهد سوهو : ما بك هذه المرة !
    مينهو : سمعت انها لم تأتي الى الشركة اليوم
    سوهو الذي جلس بجانبه : ألهذا اتصلت بي ؟
    مينهو : بدت مريضة جدا البارحة
    سوهو : ان كنت قلقا عليها فاتصل بها فحسب !
    مينهو : ﻻ استطيع .. امممم .. أيمكنك الاتصال بها من اجلي ؟
    سوهو : انت صديق مزعج حقا ! .. (اخرج هاتفه من جيبه واتصل بها)
    ..
    .
    .
    : انها ﻻ تجيب !
    هيتشول : اخبرتك اننا ﻻ يجب ان نتركها وحيدة البارحة !!!
    ليتوك : اهدئا .. ﻻبد انها نائمة
    دونغهي : الجو بدأ يبرد
    كانغ ان : انه الششتاء اخيرا
    سونغمين : موسم الامطار سيبدأ منذ الغد
    دونغهي بسعادة : ححقا !
    هيتشول : هذا الطفل !! لما تحب المطر هكذا ؟!
    دونغهي : الا تحبه هيونغ ؟!!
    هيتشول : انه مزعج
    ليتوك : كفى لعبا .. لنعد للتدريب
    ............................................................
    في المساء ..
    فتحت عينيها وازعجتها اضاءة الغرفة ..
    : آسفة .. ايقظتك !
    إيلينا : ﻻ بأس .. كم الساعة الآن ؟
    الممرضة : انها التاسعة
    إيلينا : نمت لوقت طويل جدا !
    الممرضة وهي تبتسم وتكتب شيئا ما : هذا افضل لصحتك ! .. سأخبرهم ليحضروا لك العشاء
    إيلينا : شكرا لك
    خرجت الممرضة .. بينما رفعت إيلينا الكرسي لتصبح في وضعية الجلوس ..
    سحبت هاتفها لتجد عشرات الاتصالات والرسائل !
    قلبت قائمة الاتصالات وهي تقرأ : سوهو .. هان .. ليتوك .. هيتشول .. سولي .. تيفاني .. هنري .. تايمين .. تشانغمين .. انهيوك .. دونغهي .. هيتشول .. هيتشول .. هيتشول! .. هان .. شيون .. (وتوقفت عن القراءة !!)
    مينهووووو قد اتصل ايضا .. لكن متى ! .. ااه قبل ساعة ! .. ﻻبد بأنه قلق .. هل علي الاتصال به ؟!
    ..
    .
    .
    : لما لا تأكل .. هييييه مينهووووو !!
    مينهو : ماذا هناك !!
    جونغهيون : فيما تفكر !!!
    كي : هل انت قلق بشأنها ؟
    تايمين : ﻻ تقلق هيونغ ستكون بخير !
    مينهو : لست قلقا ! انا افكر بشيء اخر
    اونيو : ما هو ؟
    مينهو غضب فجأة : ﻻ شأن لكم بذلك !! توقفوا عن ازعاجي !
    جونغهيون : ياااااا .. نحن قلقون عليك !
    مينهو ضرب الطاولة بيديه : ﻻ ارى سببا لقلقكم !! (ونهض متجها الى غرفته)
    جونغهيون بغضب : انت !! عد الى هنا حالا !!!
    نهض ليلحق به .. لكن كي وتايمين امسكاه
    تايمين : هيوونغ دعه ارجوك .. انه قلق عليها فقط
    كي : اجلس جونغهيون-آه !
    اونيو امسك رأسه وصمت .. حال مينهو يسبب له الصداع !!!
    ..
    .
    .
    عندما دخل الى غرفته غاضبا استلقى على سريره ..
    رفع هاتفه واتصل بسوهو
    مينهو : ااااش .. لما ﻻ يرد !!!!
    رمى الهاتف ووضع وجهه داخل الوسادة ..
    رن هاتفه فرد دون ان ينظر للرقم ظنا منه انه سوهو
    مينهو : لما لم تجب قبل قليل ! اين انت اريد رؤيتك
    : .......
    مينهو : سوهو-آه ؟ ؟ أتسمعني !
    : انها انا ..
    قفز من السرير ليصبح واقفا في لحظة !
    إيلينا : رأيت اتصالك .. لذا اتصلت
    مينهو : ااه لابد انني اتصلت بك بالخطأ !
    إيلينا : لقد اسعدني ذلك .. حتى لو كان بالخطأ
    مينهو : ماذا يعني هذا
    إيلينا : لطالما انزعجت من كونك الوحيد البعيد عني في الشركة .. لذا رؤية اتصالك اسعدتني .. اعتقدت انك ﻻ تملك رقمي !
    مينهو : هل صحتك بخير ؟ ااه اعني تايمين قلق بشأنك !
    إيلينا : انا بخير .. إذن اراك غدا
    مينهو : ااه اجل
    ......................................................
    بعد ان اتصلت بهان وليتوك واطمئن الجميع عليها .. تناولت عشاءها ثم بدأت تقلب اوراق الاجتماع لترى ما كتبه كل شخص منهم !!
    إيلينا انفجرت ضاحكة على ورقة هيتشول : هذا متوووقع منك هيتشول !! (كتب آنا شخصية فروزن)
    .. آمبر كتبت كيبوم !! هل هي معجبة به حقا !!!! .. هنري كتب جاستن بيبر .. دونغهي كتب بيكهام .. تايون كتبت فيكتوريا بيكهام ! ..
    حالما انهت قراءتها اتصلت بيون .. لديها الكثير من التجهيزات لحفل رأس السنة بعد شهر من الآن !!
    وبما ان ايداعات شركاتها حول العالم قد ملأت حسابها الرئيسي في سويسرا .. فهي مستعدة تماما لفعل اي شيء !!!
    ..
    .
    .
    خرجت من المشفى تلك الليلة .. وعادت الى منزلها ..
    في الصباح توجهت الى الشركة كالعادة ! .. كانت في اجتماع مع اعضاء TVXQ حول البومهم الجديد ..
    يونهو : يااااه انها تمطر !
    تشانغمين : اجل لقد سمعت ذلك في نشرة الطقس بالامس .. سيستمر المطر لعدة ايام
    يونهو : هذا يجعلني اشعر بالانتعاااش
    إيلينا : رائحة المطر جميلة .. انها تذكرني بالكثييير
    يونهو : إيلينا .. لم نسألك سابقا عن تاريخ ميلادك ؟!
    إيلينا : لماذا .. هل تخططون للاحتفال به ؟
    يونهو : اجل .. انتي واحدة منا الآن
    إيلينا ابتسمت : ﻻ داعي لذلك .. انا لم احتفل به من قبل
    تشانغمين : ألم تحتفلي به طوال حياتك !!!
    إيلينا : اجل .. في الحقيقة والدتي كانت تأمل ان اكون صبيا .. لذا ذكرى ولادتي لم يكن شيئا سعيدا تحتفل به
    مينهو : ولما تريد صبيا !!!
    إيلينا : ليكون .. ااا .. كيف اقرب لك هذا ! .. ااه انه شيء كالوريث في العائلة
    تشانغمين : ماذا عن والدك ؟ هل كان يريد صبيا ايضا ؟
    إيلينا : ﻻ .. لديه الكثير من الابناء الذكور .. لذا لم يكن مهتما بما ستنجبه امي .. لقد انفصلا بعد ولادتي
    يونهو : لكنك فتاة رائعة الآن ! اجزم انك افضل من عشرة صبيان !!
    إيلينا : ﻻ بأس .. انا اتفهمها تماما
    تشانغمين يبتسم : هل هي جميلة مثلك ؟
    إيلينا : اجل .. انا اشبهها كثيرا
    يونهو : هل هي مخيفة حين تغضب ايضا ؟!
    إيلينا : هههههههههههههههههههههههههه .. لا اعلم ! .. لم نعش الكثير من الوقت معا ! .. في الحقيقة منذ سنتي الرابعة تولى جدي الاهتمام بي .. كنت اراها كل سنتين او ثلاث سنوات لمرة واحدة فقط .. لذا لا اعرف عنها الكثير
    يونهو : لما تخلت عنك ؟! هل تزوجت شخصا آخر ؟
    إيلينا : لم تتخلى عني .. انها شخص رائع جدا وحنون .. لكن جدي امر بذلك
    تشانغمين : الا تستطيعين تقديمنا لها ؟ لدي فضول لاراها
    إيلينا : في الحقيقة .. لا استطيع الاتصال بها منذ قدومي الى كوريا
    يونهو : لماذا ؟!!!
    إيلينا : ﻻ اعلم .. لكن اختي من ابي وعدتني بالاعتناء بها .. لذا انا مطمئنة
    ..
    .
    .
    بعد عدة ايام ..
    في المساء .. كان المطر غزيرا منذ الصباح ! البروق والرعود ﻻ تتوقف ! .. إيلينا تلك الليلة لا تبدو على ما يرام .. ليس بسبب مرضها .. بل بسبب شعورها بأن شيئا سيئا سيحدث !
    وقفت امام النافذة الكبيرة في مكتبها تنظر الى المطر الغزير في الخارج .. كان مزاجها سيئا جدا ..!
    السكرتيرة يون : آنسة إيلينا .. ليتوك شي وبقية الاعضاء في الخارج .. هل ادخلهم ؟
    إيلينا دون ان تنظر لها : ماذا يريدون ؟!
    يون : لديك اجتماع معهم بخصوص حفلة الشهر القادم في الصين
    إيلينا اخذت نفسا عميقا : ادخليهم
    خرجت يون متعجبة من حالها ! .. يون : ﻻ اعلم ما بها منذ الصباح
    ليتوك بقلق : هل هي مريضة ؟!!!
    يون : ﻻ .. لكنها تبدو منزعجة جدا
    كانغ ان : الا تريد رؤيتنا الآن ؟
    يون : ﻻ ﻻ .. انها تنتظركم
    دخل الاعضاء والقوا التحية .. بينما ردت التحية دون ان تبتسم كعادتها !!!
    اخذ الجميع مقاعدهم .. وجلست ايضا لتفتح الاوراق التي وزعتها يون سابقا ..
    نظر الاعضاء الى بعضهم البعض للحظات ثم ..
    هيتشول : إيلينا .. هل حدث شيء سيء !
    إيلينا نظرت اليه دون رد .. مما جعله يشعر بالتوتر !!!
    هيتشول : هل .. فعلت شيئا سيئا اغضبك ؟!
    إيلينا : ﻻ ﻻ ابدا .. (اغمضت عينيها قليلا وتنفست بعمق .. ثم تابعت) لنبدأ اجتماعنا
    بدأ الحديث حول الاعدادات والاغاني والتذاكر والتجهيزات ... الخ
    كانت تركز وجدية بشكل غريب .. مما جعل الجميع يتوقف عن القاء النكات والضحك
    بعد ساعة : انتهينا إذن .. يمكنكم المغادرة !
    ليتوك : ما الامر ! تبدين منزعجة
    هان : لم ارك هكذا سابقا
    دونغهي : هل حدث شيء سيء ؟ اخبرينا
    إيلينا : ﻻ .. الامر فقط انه لدي شعور سيء .. ﻻ اعلم كيف اشرح هذا
    يون دخلت : انسة إيلينا .. لديك مكالمة خارجية عاجلة
    إيلينا : هل ذكر اسمه ؟
    يون : قال عوووومااار .. او شيئا كهذا !!
    قفزت من مكانها لتصبح امام مكتبها في لحظة !!
    (المحادثة بالتركية)
    إيلينا رفعت السماعة : عمر !
    عمر : اجل .. إيلينا انا .. انا .. حقا
    إيلينا مقاطعة : اشتقت اليك ايضا
    عمر : ...........
    إيلينا بشك : عمر .. هل حدث شيء سيء ؟
    عمر بتردد : في .. الحقيقة ... (وصمت!)
    إيلينا بغضب : هل هددوك عائلتي ثانية !!
    عمر : ﻻ .. الامر هو ان ..
    إيلينا صرخت : ما الامر إذن ! تكلم !!!!!!
    عمر وقد تهدج صوته : انا اسف .. لقد علمت للتو .. اقسم لك !
    إيلينا ظنت انه علم بمرضها : هل تبكي ؟! .. انا بخير الآن لذا ...
    قاطعها : تعلمين ذلك مسبقا !!!!
    إيلينا : اعلم بماذا !!!!!!
    عمر : عن والدتك !
    صمتت للحظة .. وتتابعت الافكار في رأسها بكل شيء سيء يمكن ان يحدث لامها !!!
    عمر : ليييين !!
    إيلينا : ما بها .. امي ؟
    عمر : ... لقد .. كانت مريضة جدا و ....
    إيلينا تشير برأسها نفيا وكأنها ترفض ان تقبل ما فهمته : ماذا تعني .. ب ... كانت !!
    عمر : توفيت .. قبل اسبوعين .. وانا ..... (تابع الحديث بينما إيلينا لم تعد تسمع اي شيء)
    عمر الذي يسمع صوت تنفسها يعلو : لين .. ارجوك كوني قوية .. لقد اردت القدوم اليك حقا لكن والدي يحبسني ! .. اخبروني الا اخبرك بالامر لكنني رشوت اخي اورهان ليعطيني هاتفي ! .. لين .. لييين هل تسمعينني ! .. ارجوك اجيبيني ! .. لييييين !
    إيلينا وهي تنظر الى اعين الاعضاء القلقة .. ثم للنافذة .. ثم للمرآة التي على يمينها .. واصوات تنفسها يعلو ويصبح اسرع ! : عممر .. هل لهم يد في هذا .. العائلة .. هل قتلوها !!!
    عمر هدأ بكاءه عندما سمع ثبات صوتها .. انها إيلينا بعد كل شيء !!
    عمر : ﻻ اعلم ..
    إيلينا وهي تبدو كالتائهة : إذن .. اين ماتت .. اين قبرها
    عمر : اخر شيء سمعته عنها .. انها كانت في فرنسا .. لكن لا اعلم ان دفنوها هناك ام لا
    إيلينا : سأغلق الآن اذن
    اغلقت الهاتف ونظرت الى وجهها في المرآة .. كيف لم تعلم ! انها ابنتها الوحيدة !! .. كيف لم تحضر دفنها او عزاءها !!! .. بيكر .. مراد .. جاد .. اين هم ! .. لما لم يخبروني ! .. امي ! امي ! امممي !! .. لقد هددوني بك فابتعدت عنك ! .. هددوني بايذائك ان لم اقطع علاقتي بعمر .. فعلت ذلك لهم لذا لما قتلوها !!!! .. مراد اللعين .. كيف ابعدني عنها وهو يعلم انها مريضة !!! مراد ! مراد ! يجب ان اتصل به
    تركت الهاتف واتجهت الى هاتفها المحمول الموضوع على طاولة الاجتماعات .. رغم اصوات الاعضاء الذين ينادونها بقلق هي لم تجبهم !
    وقف ليتوك الاقرب اليها واضعا يده على كتفها وقال بقلق : هل تسمعينني !!!
    صررررخت به فجأأأة ! : ﻻااااا تلمسسسني !!!
    ابتعد ليتوك عنها متفاجئا بينما وقف الاعضاء من اماكنهم ..
    اتصلت به سريعا بينما عادت لتقف عند المرآة
    (المحادثة بالتركية)
    رد عليها : بما انك تتصلين اولا .. فقد علمتي اليس كذلك ؟
    إيلينا : هل لك يد فيما حدث ؟
    مراد بجدية : اعلم انك لن تصدقيني .. لكنني لم افعل
    إيلينا صرخت : كيييف ماااتت إذن !!
    اقترب منها ليتوك قلقا بينما نظر الاعضاء الى بعضهم ! هم لا يفهمون ما تقول لكنهم متأكدين ان شيئا سيئا يحدث !
    مراد بهدوء : كانت مريضة .. قلبها توقف عن العمل ولم نستطع انقاذها
    إيلينا بسخرية : هه .. انسى انسى هذا .. لما لم تخبروني ! كيف لابنتها الوحيدة ألا تعلم إلا بعد اسبوعين !!
    مراد : انها اوامر الدوق .. اسف
    إيلينا : لما قد يأمر جدي بشيء كهذا ! هل يعاقبني بهذه الطريقة !!! .. ماذا عن قبرها .. اين هو ؟
    مراد : ﻻ اعلم .. صدقيني .. الدوق امر بدفنها سرا !
    إيلينا بهمس : انت تكذب !
    مراد : صدقي ما تريدين !!
    اغلق الخط اولا .. هي ايضا اغلقت هاتفها .. بينما سقط من يدها ..
    شعرت انها وسط دوامة من الافكار والغضب والحزن !
    الاعضاء كانوا يتهامسون حين ضربت يدها بالمرآة امامها لتكسرها .. صمتوا في ذهول بينما صرخ بها ليتوك : هل جننتي !!!!!!
    امسك يدها واكمل بغضب : ارني .. هل تأذيتي !!!
    نفضت يدها من يده وصرخت بوجهه ايضا : ابتتتتعد عننننني .. دعوني وحددددي
    شيون : يااااا إيلينا اهدئي !
    ريووك شهق : يددددها تنززززف
    ليتوك : دعيني الفها لاوقف النزيف ثم سابتعد !
    إيلينا وهي تنظر الى يدها .. انها تؤلم .. لكنه ليس كالالم الذي يجتاحها من الداخل الان !
    سال الدم على طول مرفقها حتى اصبح يقطر على الارض .. ليتوك الذي امسك يدها بقوة وهو يصرخ بهم لاعطائه شيئا يربطه بها : اسرعوووا
    بدون تفكير منها صفعته بقوة على وجهه بيدها اليسرى مما جعله مشلولا للحظات
    إيلينا وقد سحبت يدها من يده وصرخت : دعوني وحدي!
    ثم ركضت خارجة من المكتب
    هيتشول وهان لحقا بها .. بينما توجه شيون ودونغهي الى ليتوك يسألونه ان كان بخير !
    ..
    .
    .
    فتحت باب السطح ووقفت وسط المطر .. هذا البرد ليس سيئا ! .. لقد اطفئ القليل من المها !!
    اقتربت من السور وهي تنظر للسماء .. لن ابكي .. لن ابكي .. سأنتقم منهم جميعا !
    هان وهيتشول اصيبا بالجنون حين رأوها هناك ! .. هل ستنتحر هذه المجنونة !!!!!
    اسرع هان اليها وسحبها بعيدا عن الحافة .. صرخ لتسمعه فالمطر غزير جدا : ماااذا تفعلين !!
    ضربته على صدره مرارا وهي تصرخ بلغة لا يفهمها
    هان وقد آلمه ضربها القوي : اهدئي لافهم !!!
    دفعته وسقط بعد ان انزلق بفعل الماء
    كانت ثائرة الى ان صفعها هيتشول بقوة على وجهها .. هدأت تماما فجأة وكأنها استيقظت !
    سحبها الى حضنه وحملها الى داخل المبنى .. بينما لحق بهما هان يركض بحذر كي لا ينزلق ثانية !
    انزلها لتجلس على الارض وجلس امامها : انا اسف .. لقد اجبرتني على هذا !
    نزع وشاحه وربط يدها بقوة ليوقف النزيف .. بينما بدت هي في عالم آخر !
    جاء سونغمين وشيندونغ وييسونغ .. فقد انفصل الاعضاء للبحث وكان هؤلاء الثلاثة من توجهوا للسطح .. حين وجدوهم كان الثلاثة مبللين بالكامل ! .. خلع سونغمين معطفه ووضعه على إيلينا التي ترتجف .. بينما وضع ييسونغ معطفه على كتفي هيتشول .. وشيندونغ اعطى معطفه لهان الذي يبدو متألما من ظهره !
    ........................................................
    خرج الاعضاء مرهقين .. بينما بقي وحده لم يشعر بذهابهم حتى صرخ به القائد : مينهو تحرك !
    مينهو : الى اين !!
    اونيو تنهد ثم : الى متى ستبقى هكذا ؟ مينهو-آه لقد مرت ثلاثة اشهر بالفعل .. تجاوز الامر !
    مينهو : لا اعلم عما تتحدث
    اونيو بغضب : ﻻ تدعي الغباء !!!!! لقد مللت من حالك حقا لذا تجاوز الامر ايها المراااهق .. انها لا تهتم بك !
    مينهو بغضب اكبر : انا ايضا لم اعد مهتما بها لذا توقفوا عن ازعاجي بهذا الامر !!!!
    اونيو : قد لا تلاحظ هذا لكن منذ ثلاثة اشهر وانت لا تتحدث معنا .. ﻻ تسهر معنا .. انت حتى لم تعد تبتسم !!
    مينهو : هذا الامر لا علاقة لها به .. كما انك تبالغ
    اونيو : عد كما كنت مينهو .. انسى امرها فحسب انت لست مراهقا ليحدث لك كل هذا من اجل فتاة !
    مينهو صرخ غاضبا : انتم جميعا ﻻ تشعرون بما اشعر !! هل تعتقد انني مرتاح بهذا الوضع !
    اونيو بحنان : حسنا اهدأ انا اسف
    مينهو صرخ : انا ايضا مللت من حالي لكنها ﻻ تخخخرج من رأسي ! (قال هذا وهو يضرب رأسه بقوة)
    اونيو اقترب منه : ﻻ تغضب اهدأ ولنتحدث !
    مينهو ابتعد عنه خطوات للخلف يصرخ وهو على وشك البكاء : انا لم ازر اهلي منذ اشهر ! اخبرهم فقط بالهاتف انني مشغول لدرجة انني لا اجد وقتا لرؤيتهم ! كككل هذا من اجل الا يقولوا ان ابنهم مراهق تتغلب مشاعره عليه ! .. انتم ﻻ تعلمون كم احاول لانسى او اتجاهل !!! انتم ﻻ تعرفون كم انا غاااضب من نفسي !!!
    اونيو اقترب منه ليعانقه لكن مينهو دفعه وقال بهدوء باكي : اريد البقاء وحدي !
    ثم غادر بخطوات سريعة ليجد جونغهيون عائدا ليناديهما : انت هنا ! السيارة تنتظر لنذ .... ياااا لما تبكي !!!
    تجاهله وذهب .. بينما اسرع جونغهيون ليتفقد اونيو في غرفة التدريبات !
    ..........................................................
    : هل نامت ؟
    ليتوك يجلس بتعب : اججل .. بالكاد اقنعها شيون لترتدي من ثياب هان وترتاح ! .. وقد استلقت لتنام الآن
    دونغهي : ارجو الا يصيبها البرد .. لقد بقيت ترتجف حتى وصلنا المسكن
    ليتوك : ليغادر الجميع الى شقته هييييا .. ستكون بخير يمكنكم رؤيتها غدا
    تفرق الاعضاء الى شققهم
    خرج هان الذي كان يستحم في حمام غرفة ليتوك : ألم يأتي طبيبها بعد ؟
    ليتوك : لن يتأخر .. كيف هو ظهرك الآن ؟
    هان : انه بخير .. ماذا عن تشولي ؟ ارجو الا يصاب بالزكام !
    ليتوك : لم يخرج بعد من غرفته .. اذهب لتفقده
    هان : ااه لكن اين سأنام ... إيلينا في غرفتي !
    دونغهي : يمكنك النوم معنا انا وليتوك !
    خرج من غرفته .. وهو يجفف شعره : بالطبع سينام في غرفتي !!
    هان : تشولي كيف تشعر .. هل انت بخير ؟
    هيتشول : اجل .. اين الجميع !
    ليتوك : ذهبوا الى مساكنهم
    هيتشول : ماذا عنها ؟ هل تركت صفعتي اثرا على وجهها ؟
    ليتوك : لا اعلم .. انها تغطي وجهها ولا تتحدث منذ ان احضرناها
    هان : من معها ؟
    ليتوك : شيون
    ..
    .
    .
    : ألن تتحدثي معي ؟
    إيلينا : ................
    شيون : ابعدي الوسادة .. دعيني ارى وجهك على الاقل !!! .. (تنهد) نحن قلقون عليك جدا .. ما المشكلة ! .. تبا .. فقط لو اننا نفهم لغتك !!!
    سمع صوت الجرس ..
    شيون : ﻻبد ان طبيبك قد آتى
    ما ان نهض .. حتى دخل ليتوك مع الطبيب ..



    ||| نهاية البارت |||
    avatar
    حبيتك وبالغلط ادمنتك
    عَضوٍة ذَهِبَيٍة ~|
    عَضوٍة ذَهِبَيٍة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 21/06/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 304
    ♣ مَوقِعي » : فلسطين وقريبا ع كوريا
    ♣ عُمرِي » : 19
    ♣ عَملِي » : طالبة
    ♣ مَزآجِي » : تمام 24ساعة

    رد: خيال سوبرجونيري / رواية (مـاذا لـو ؟!) *البارت الأول*

    مُساهمة من طرف حبيتك وبالغلط ادمنتك في 2015-09-17, 8:21 pm

    اوووووووني البارتات رووووووووووووعة كتير حلوووووو يا حرام ايلينا بتحزن كتير يلا اوني ترجعي بالسلامة ناطرينك فايتنغ كل عام وانتي بخير
    avatar
    λɴĢει εϓεȘ
    عًضوِة فَضِيـة ~|
    عًضوِة فَضِيـة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 21/05/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 290
    ♣ مَوقِعي » : فلسطين وقريبا عند دوني في سيؤوول
    ♣ عُمرِي » : 20
    ♣ عَملِي » : طالبةة
    ♣ مَزآجِي » : cooooooool

    رد: خيال سوبرجونيري / رواية (مـاذا لـو ؟!) *البارت الأول*

    مُساهمة من طرف λɴĢει εϓεȘ في 2015-09-18, 12:52 am

    وااااااااااو اوني البارتين بجننو ما بعرف لما اقرأ روايتك ما بعرف كيف بتنقلي الواحد من مكان لمكان الرواية كتير حلوة والبارت كان بجنن يلا اوني ترجعي بالسلامة وكل عام وانتي بالف خير بمناسبة العيد
    avatar
    everlasting friend
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 17/08/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 99
    ♣ مَوقِعي » : KSA
    ♣ عُمرِي » : 26
    ♣ عَملِي » : طالبة جامعية
    ♣ مَزآجِي » : high

    رد: خيال سوبرجونيري / رواية (مـاذا لـو ؟!) *البارت الأول*

    مُساهمة من طرف everlasting friend في 2015-10-03, 1:04 pm

    كل عااااام وانتم بخير I love you I love you
    اليكم البارت التاسع :DD:
    avatar
    everlasting friend
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 17/08/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 99
    ♣ مَوقِعي » : KSA
    ♣ عُمرِي » : 26
    ♣ عَملِي » : طالبة جامعية
    ♣ مَزآجِي » : high

    رد: خيال سوبرجونيري / رواية (مـاذا لـو ؟!) *البارت الأول*

    مُساهمة من طرف everlasting friend في 2015-10-03, 1:05 pm

    رواية (مـاذا لـو ؟!) *البارت التاسع*
    ..
    .
    .
    : ألن تتحدثي معي ؟
    إيلينا : ................
    شيون : ابعدي الوسادة .. دعيني ارى وجهك على الاقل !!! .. (تنهد) نحن قلقون عليك جدا .. ما المشكلة ! .. تبا .. فقط لو اننا نفهم لغتك !!!
    سمع صوت الجرس ..
    شيون : ﻻبد ان طبيبك قد آتى
    ما ان نهض .. حتى دخل ليتوك مع الطبيب ..
    بينما هان وهيتشول ودونغهي يراقبون من عند الباب دون ان يدخلوا
    ليتوك : إيلينا .. الطبيب هنا ليرى يدك
    عندما لم ترد نظر الى شيون الذي اشار اليه بأنها لم تتحدث معه ايضا
    د.جين وقد جلس قريبا منها : انسة إيلينا ؟
    حاول رفع الوسادة عن وجهها لكنها تشبثت بها بقوة فتركها
    ليتوك بحنان : إيلينا .. دعي الطبيب يراك .. لن نزعجك بعدها
    شيون التف من الناحية الاخرى وسحب يدها رغم محاولتها للافلات
    شيون بقليل من الغضب : يدك ﻻ تزال تنزف هل تريدين الموت حقا !!
    هدأت قبضتها فترك شيون يدها وتركها للطبيب
    د.جين وهو ينظف الجرح : اعتقد ان حرارتها مرتفعة بعض الشيء .. لذا سأعطيها حقنة تخفضها
    التفت الى ليتوك : كيف هي معدتها اليوم ؟ هل اخذت ادويتها في الصباح ؟
    شيون : اي ادوية !
    ليتوك : ﻻ اعلم عن الادوية .. لكنها كانت بخير حتى جاءها اتصال ما
    د.جين : انسة إيلينا .. تسمعينني اليس كذلك ؟ .. يجب الا تتركي اي شيء يؤثر على صحتك .. غضبك وتوترك سيزيد حالتك سوءا .. ﻻ تهملي ادويتك وطعامك ايضا
    انهى تضميد يدها .. فحاولت سحبها ثانية تحت اللحاف ! .. لكن شيون كان اسرع منها وامسكها ..
    شيون : بقي القليل فقط !!
    حقنها الطبيب حقنتين .. واحدة لخفض حرارتها والأخرى مهدئة ومنومة
    حين ارتخت قبضتها على الوسادة عرف بأنها نامت .. لذا سحب الوسادة عن وجهها بينما رفع شيون رأسها قليلا ليضع الوسادة تحته ..
    د.جين : اخرجوا رجاءا لأفحص معدتها
    ليتوك : حاضر
    خرج ليتوك وشيون واغلقا الباب .. بينما بدأ هيتشول يرمي وابلا من الاسئلة : هل اثر الصفعة واضح ؟ ثم ماذا يعني بكلامه ؟ ما هي ادويتها ؟
    ليتوك تنهد : اجلسوا اولا !
    ..........................................................
    : الساعة قاربت على ال12 صباحا !!
    كي يحاول الاتصال : مازال هاتفه مغلقا !
    اونيو : يا الهي .. اعتقد انني جرحته بكلامي
    جونغهيون : تفاجأت حين رأيته يبكي .. انه ﻻ يبكي بسهولة !
    تايمين : أعلينا الاتصال بعائلته ؟ قد يكون هناك !
    اونيو : اخبرني انه يخجل من الذهاب اليهم .. حتى انه لم يزرهم منذ اتت إيلينا !
    كي : ذاك الاحمممق .. اين كان يذهب إذن حين كان يخبرنا انه سيذهب اليهم !!
    جونغهيون : اعتقد اننا مخطئون ايضا .. لو كنا اكثر اهتماما بالامر لما اضطر لأن يكذب علينا
    تايمين : هيوونغ ! لقد فعلنا ما نستطيع من اجله !!
    اونيو : اجل .. لكننا كنا نوبخه طوال الوقت .. لم نحاول ان نفهمه او ان نساعده
    تايمين : ماذا لو اتصلت بنونا لاخبرها
    اونيو : ايييياك ان تفعل شيئا احمق كهذا !!!!!
    كي : ماذا لو كان مع سوهو !!
    اونيو : هذا ممكن .. اتصل به حالا
    ضغط الازرار في هاتفه بسرعة ثم : مرحبا
    سوهو : كي .. اهلا بك!
    كي : هل اتصل بك مينهو ؟
    سوهو : لما قد يتصل بي الآن !! .. هل حدث شيء !
    كي : لقد تأخر في العودة الى المسكن .. لذا ظنناه معك
    سوهو : ﻻ انه ليس هنا .. أعلي الخروج للبحث عنه ؟
    كي : ﻻ ﻻ .. انه ليس صغيرا لنقلق عليه .. اسف لازعاجك بهذا الوقت
    سوهو : اخبرني حين يعود
    كي : سأفعل .. الى اللقاء
    تايمين : يا الهي .. الجو ممطر جدا وبارد ارجو ان يكون بخير !
    بعد ساعة ...
    فتح الباب ليدخل منه مينهو .. كان مبللا ويلف الوشاح على وجهه
    مينهو دون ان ينظر اليهم : اسف لتأخري
    تايمين نهض بسرعة لكن مينهو اشار بيده ألا يقترب
    مينهو : انا متعب .. لنتحدث غدا
    دخل الغرفة مغلقا الباب خلفه
    جونغهيون نهض : لننم الان .. المهم انه عاد وهو بخير
    كي يرفع هاتفه : سأتصل بسوهو
    ......................................................
    : قال الطبيب انها ستنام الى الصباح .. لذا نم انت ايضا ﻻ تبقى مستيقظا
    شيون : سأفعل ﻻ تقلق هيونغ .. واهتم بدونغهي لم يبدو وجهه بخير منذ ان علم بمرضها
    ليتوك : اااه .. اعلم .. انا ذاهب لرؤيته .. تصبح على خير
    شيون : تصبح على خير
    دخل شيون الى غرفة هان .. قرر ان ينام معها الليلة ليعتني بها .. استلقى على الاريكة التي سحبوها من غرفة الجلوس وهو يفكر بها
    بينما دخل ليتوك الى غرفته المشتركة مع دونغهي
    سمع شهقات تأتي من تحت لحاف دونغهي .. تنهد وجلس الى جانبه : اعلم ان هذا كان مفاجئا لك .. لقد فاجئني ايضا
    (ربت على ظهر دونغهي من فوق اللحاف وتابع) لكن علينا ان نكون اقوياء امامها .. هي لم تخبرنا حتى لا نقلق عليها
    دونغهي جلس وهو يبكي : هيووونغ .. ماذا .. ماذا لو .. رحلت .. مثل .. ابي !!
    ليتوك الذي تذكر للتو ان والد دونغهي توفي بسبب السرطان .. ضمه الى صدره وقال : لن تموت .. طبيبها قال انها بخير ... لقد ... اكتشفت المرض مبكرا وازالته ! .. هي فقط تأخذ الادوية حتى لا يعود !! .. لن تموت ابدا لذا اهدأ
    خفت شهقات دونغهي .. مما جعل ليتوك يكمل ممازحا : ثم انت تعلم كمية المال الذي تملكه ! .. انها تتعالج في افضل مستشفيات العالم وترى افضل الاطباء !
    دونغهي : عندما كادت ان تتقيأ .. في ذاك الاجتماع .. كان هذا بسببه .. صحيح ؟
    ليتوك : دوننننني .. لو كانت مريضة جدا أتعتقد انها ستأتي من تركيا الى كوريا لتعمل !! .. لم يكن تعبها ذاك اليوم بسببه .. لقد بردت فقط فهي لم تعتد على برد كوريا بعد !
    دونغهي : انا خائف
    ليتوك ضمه بشدة وهو يقول : كيف تخاف .. بينما تيكي هيونغ معك !!!!
    ..
    .
    .
    : هان ..
    هان : ماذا
    هيتشول : أيمكنني النوم الى جوارك ؟
    هان : ﻻ !
    هيتشول : لممممما
    هان : ياااا .. ﻻ تصرخ !! .. انا سآتي لأنام بجوارك ! هل نحن حمقى لننام كلينا على الارض بينما السرير فارغ !
    هيتشول : هههههههههههههههههه .. لم افكر بهذا !
    استلقى هان بجانبه .. وفورا اقترب هيتشول لحضنه : سأنام هكذا
    هان بادله الاحتضان وهمس : مابك .. تشولي !
    هيتشول : ﻻ شيء .. اريدك قريبا مني فقط
    هان : وكأنني لا اعرفك !!! .. انت تفعل هذا حين يكون هناك ما يزعجك .. لذا اسرع باخباري
    هيتشول : انه عدة اشياء .. ليس شيئا واحدا ما يزعجني
    هان : انا اسمع !
    هيتشول : ااا .. ﻻ اعلم .. اعني ما حدث اليوم .. نحن حتى الان لا نعرف ما بها ! .. ايضا مرضها .. والصفعة التي صفعتها اياها في الوقت الذي كانت تحتاج فيه الى العناق ! .. لا اعلم لما فقدت اعصابي حين رأيتها تدفعك لتموت !!
    هان : ﻻ تقسو على نفسك .. كان على احدنا ان يجعلها تهدأ .. انا واثق انني كنت سأفعل الشيء نفسه لو كنت مكانك ! .. وما حدث اليوم ﻻ تقلق بشأنه .. سنعرف كل شيء غدا .. ومهما كان الامر صعبا لن ندعها وحدها
    هيتشول : بالتأكيد لن ندعها وحيدة .. انها صديقتنا الآن ! .. انها ليست صديقة فحسب .. بل انها كأحد افراد عائلتي تماما
    هان : بخصوص عائلتك .. ألا يجب ان نحل هذا الامر ايضا !
    هيتشول : انسى ذلك !
    ......................................................
    الصباح .. الساعة السابعة تماما
    نهض اونيو بتعب بعد ان اغلق المنبه متجها الى الحمام .. استحم سريعا ليطرد النوم بعيدا .. ثم خرج ليجفف شعره ..
    بينما كان مشغولا بذلك : ما هذه الرائحة ! .. ﻻبد ان جونغهيون يعد الافطار
    انهى ماكان يقوم به بسرعة ثم خرج
    اونيو : مينهوووو !!!!
    مينهو يبتسم : صباح الخير هيونغ .. الفطور على وشك الانتهاء لذا ايقظ الاعضاء رجاءا
    اقترب اونيو منه بينما هو مشغول بتقليب البيض!
    اونيو : يااا .. هل انت بخير !!!
    مينهو : اجل .. اعتقد انني قررت ان انهي تلك المهزلة ! .. منذ اليوم سأعود تشوي مينهو الذي يعرفه الجميع !
    عانقه اونيو بسعادة بينما صرخ مينهو : هيونغ .. البيض البيض !
    اسرع اونيو ليوقظ الاعضاء .. دخل غرفة تايمين الاقرب اليه ..
    وجده في الحمام .. لذا ذهب الى غرفة جونغهيون وكي وايقظهما على هذا الخبر السعيد !!
    ........................................................
    في مسكن السوجو ..
    فتح شيون عينيه وهو ينظر في الارجاء : اين انا ...
    حينها تذكر إيلينا فجلس بسرعة .. ليجدها جالسة وقد اثنت رجليها لتضمها وتنظر الى اللامكان !
    شيون نهض بسرعة وجلس امامها : إيلينا .. انت بخير ؟
    لم ترد عليه .. بل يبدو وكأنها لا تشعر بوجوده اصلا !!!!
    تحسس جبينها ثم عاد ليقول : لما انتي صامتة ! ارجوك كلميني !!
    ايضا لم يجد ردا .. لذا اقترب منها اكثر وضمها بحنان الى صدره
    شيون وهو يمسح على شعرها : ايا كان ماحدث بالامس .. ثقي تماما انك لست وحيدة !
    عندما لم يجد منها تجاوبا خاف عليها كثيرا .. لذا قرر ايقاظ ليتوك !
    توجه الى غرفته سريعا ليجد دونغهي نائم بحضن ليتوك .. على سرير دونغهي !
    تردد قبل ايقاظه لكنه فعل ..
    شيون بهمس : هيونغ .. هيونغ .. هيووونغ
    فتح عينيه ببطء .. ليتوك : ما بك شيونااا .. ليس لدينا جدول صباحي .. لذا عد للنوم !
    شيون : هيونغ تعال انظر لإيلينا .. حالها يبدو سيئا !!!
    ليتوك الذي تذكر : اوووه .. انا قادم ! اخرج لكي لا يراك دوني !
    خرج شيون عائدا الى إيلينا .. بينما سحب ليتوك نفسه ببطء
    دونغهي : هييونغ .. الى اين !
    ليتوك وهو يمسح على شعره : عد للنوم .. سأعود حالا
    عاد دونغهي للنوم بينما خرج ليتوك مسرعا الى غرفة هان
    وجد شيون يحاول التحدث اليها .. لكنها لا تنظر اليه حتى !!
    عندما رآه شيون قادم نهض ليجلس ليتوك مكانه ..
    ليتوك : عزيزتي .. كيف تشعرين الآن ؟
    إيلينا : ...........
    ليتوك احتضن وجهها بيديه لتنظر اليه .. لكن دون فائدة !
    ليتوك : إيلينا .. اجيبيني ان كنتي تسمعينني !
    إيلينا : ...........
    ليتوك : شيون .. احضر القليل من الماء لنغسل وجهها
    شيون : حاضر
    غادر مسرعا لاحضاره .. بينما بقي ليتوك يحاول جعلها تفيق مما هي فيه !!
    احضر شيون الماء .. فأدخل ليتوك يده فيه ثم مسح بيده وجهها برفق ..
    شهقت من برودة الماء ونظرت اليهما بخوف !
    ليتوك : اهدئي هذا انا ليتوك
    إيلينا : ...........
    ليتوك فتح ذراعيه لها .. اقتربت منه ببطء حتى وضعت رأسها على صدره .. احتضنها بحنان وهو يمسح على شعرها وظهرها
    شيون الذي ارتاح لاستجابتها : هيونغ .. سأحضر لها العصير
    ليتوك : ﻻ .. حليب ساخن سيكون افضل
    إيلينا بهمس بالكاد سمعاه : ﻻ .. ﻻ .. ﻻ اريد
    ليتوك : لن اجبرك على تناول الطعام .. لكن اشربي الحليب فقط من اجل معدتك !
    إيلينا ابعدت جسدها المنهك عنه : اريد النوم فقط
    استلقت واعاد ليتوك تغطيتها بينما اشار لشيون ليصنع الحليب !
    ليتوك : ألن تخبريني ماذا حدث لك بالامس ؟
    إيلينا : اين انا الآن ؟
    ليتوك : انتي في شقتنا .. لم نستطع تركك وحيدة لذا احضرناك الى هنا .. الا تتذكرين ذلك ؟
    إيلينا : لا اتذكر .. ﻻ اريد ان اتذكر ايضا
    ليتوك : ﻻ بأس .. لا تتذكري شيئا الآن .. نحن دائما الى جانبك .. تعلمين هذا .. صحيح ؟
    إيلينا : اخشى .. ان تتأذوا من ذلك !
    ليتوك : لا يمكن ان يحدث هذا .. لذا لا تشغلي بالك به
    شيون : وجدت حليبا في الثلاجة .. قمت بتسخينه فقط .. هل ينفع ؟
    ليتوك : ﻻ بأس .. انتظر
    ساعدها ليتوك على الجلوس .. ومد لها الكوب
    لم تستطع امساكه بيدها اليمنى .. لذا مدت يدها الاخرى
    ليتوك : ﻻ بأس سأشربك هذا بنفسي !
    لم تعارض ما اقترحه .. فقام بمساعدتها على شربه .. ثم اخذ علبة دوائها الذي كان في جيب معطفها
    اعطاها حبتين بلعتهما جافة .. لكن ليتوك اصر على ان تشرب الماء ايضا !
    لذا شربت القليل ثم عادت لتستلقي ثانية
    ........................................................
    : جيييييييد .. لقد انهينا التدريب مبكرا اليوم !
    انحنى الاعضاء له شاكرين
    المدرب : تبقى يومان فقط قبل العرض .. لذا غدا سنعيد التدريب مرة اخيرة
    خرج من الغرفة .. بينما جلس الجميع ليرتاحوا ..
    مينهو : ياا .. تايمين كيف تنزلق رجلك في المقطع الاول ؟
    تايمين : هل لاحظت هذا !
    مينهو : ههههههههههههههههههههههههه .. كيف لا الاحظ .. بدوت كراقصة باليه ! هههههههههههههههههه
    تايمين : هيوووونغ !
    ارتاح الاعضاء لرؤيته يعود الى ما كان عليه ..
    كان الجو رائعا عندهم الى ان دخل تشانغمين : هل اتى يونهو الى هنا ؟
    كي : ﻻ .. لم نره
    تشانغمين : اين ذهب ! .. لقد ذهبت لمقابلة إيلينا لكن .. اخبرتني يون انها كانت غاضبة جدا بالامس !!
    تظاهر مينهو بعدم الاهتمام بينما اعين اصدقائه تراقبه من وقت لآخر
    تشانغمين : لووو رأيتم مكتبها ! انه في حالة فوضى .. سمعت انها كسرت المرآة بيدها !
    مينهو دون ان يشعر : هل تأذت !!!!
    عض اونيو شفته وهو ينظر لجونغهيون الذي رفع حاجبيه !
    تشانغمين : بالتأككككيد تأذت .. الدم في كل مكان .. لكن اخبروني اعضاء سوبر جونيور انها بخير الآن
    مينهو انتبه لنفسه فارخى ظهره ..
    مينهو : هذا جيد .. اعني ان تأذت فقد نضطر لتأجيل حفلنا بعد يومين !
    تشانغمين : المثير في الامر انها كانت غاضبة بسبب رجل ! .. اخبرتني يون ان اسمه اووومااار او شيء كهذا !! .. اعتقد انه انفصل عنها ! او ربما انه قد ....
    قاطعه تايمين مغيرا الموضوع حين شعر ان الشخص الذي بجانبه يحترق غضبا !!
    " ان كانت على علاقة برجل آخر لما لم ترفضني مباشرة !!! هل كانت تتلاعب بي ! أكنت مسليا لها !!! "
    تشانغمين : اوووه نسيت ما جئت لاجله (نهض) سأذهب للبحث عن يونهو
    تابع وهو يخرج : ااااه كيف له ان يختفي مباشرة حالما ادير له ظهري !!
    حل الصمت في المكان عندما غادر .. لذا قطعه جونغهيون : ما رأيكم ان نخرج للغداء في مطعم ما !
    اونيو : فكرة جيدة ! .. لدينا ساعتين حتى موعدنا القادم !!
    ......................................................
    : ألم تستيقظ بعد ؟
    هان : ﻻ مازالت نائمة
    ليتوك : هذا افضل .. لقد قمت بتعديلات في الجدول .. ليبقى شخص ع الاقل معها
    دونغهي : انا متفرغ الى المساء .. يمكنكم الذهاب
    ليتوك الذي لا يريد لدونغهي بالذات ان يبقى معها : ﻻ لقد وضعتك بديلا لشيندونغ .. ستذهب مع انهيوك لتسجيل البرنامج
    هيتشول : انا وهان متفرغان الى الساعة الثالثة .. سنبقى معها حتى ذلك الوقت
    سونغمين : انا متفرغ من الثالثة الى الخامسة
    كيبوم : لدي ساعة من الخامسة للسادسة
    ريووك : انا وكيونا متفرغين في المساء
    ليتوك : رااائع ! انا متفرغ هذا المساء ايضا .. إذن هان وتشولا .. نحن ذاهبون اهتموا بها رجاءا .. ان حدث شيء اتصلوا بي حالا !!
    ريووك : لقد صنعت العصيدة من اجلها .. لم اضع الكثير من الملح كي لا تؤذيها
    ليتوك لهان : ان استيقظت اجعلها تأكل منها فهي لم تأكل شيئا منذ الامس ! شيء اخرر .. امر مرضها يجب ان يبقى سرا .. مفهوم ؟
    الاعضاء : اجل
    ..........................................................
    : إيلينا .. إيلينا
    إيلينا : من هناك ؟
    ام إيلينا : انا آسفة يا ابنتي .. لأنني ابتعدت هكذا
    مراد : اناااا من قتلهاااا هههههههههههههه
    عمر : لقد ظننتك انك تعلمين مسبقا
    الجد : انها البداية فقط .. التالي سيكون ........
    ..
    .
    .
    صرخت فجأة وجلست وهي تتنفس بسرعة وتنظر حولها ..
    دخل هان يركض ليصل اليها قبل هيتشول
    جلس بجانبها بينما اضاء هيتشول الغرفة !
    ما ان عرفت من يكون حتى رمت نفسها في حضنه وهي ترتجف !!
    هان وهو يضمها وينظر لهيتشول ! : أهو حلم سيء ؟
    إيلينا : ا ... اججل
    هان : ﻻ عليك .. اهدئي انه مجرد حلم
    إيلينا : اعتقد .. ان علي ..
    هان : ماذا !!
    إيلينا ابتعدت عنه : ارجوكما .. دعاني وحدي
    هيتشول اقترب وجلس بجانبها : انا اسف .. بشأن الامس .. اعني حين ضربتك على وجهك !
    إيلينا : ضربتني ؟
    هيتشول بقلق : ألا تتذكرين ماحدث بالأمس ؟
    إيلينا : اتمنى لو انني ﻻ اتذكر .. ضربتني في السطح وهي تمطر بشدة
    هيتشول : لقد فقدت اعصابي حين رأيتك تفكرين في اﻻنتحار
    إيلينا : لم اكن افكر بذلك
    هان مغيرا الموضوع : كنا سنوقظك على اي حال .. فالغداء جاهز .. لنتناوله معا
    إيلينا : لست جائعة
    هان وهو يقف : حتى وان لم تكوني جائعة .. يجب ان تأكلي .. انا ذاهب لاحضاره
    إيلينا : ﻻ اريد
    هيتشول : اذهب اذهب .. ستأكل رغما عنها (عندما ذهب هان) .. اخبرنا ليتوك ألا نسألك عن شيء اليوم .. لكنني سأفعل .. فأنا لا استطيع البقاء صامتا !!
    إيلينا : انا متعبة جدا .. جدا
    هيتشول : اخبريني بما يتعبك اذن
    إيلينا : اريد ان انام .. رجاءا
    هيتشول : تناولي الطعام اولا
    أمالت جسدها نحوه فأمسك بها بسرعة : ياااا انتي بخير !!!!
    إيلينا : اشعر بالدوار
    هيتشول : ماذا علي ان افعل !! هااااااان !
    ......................................................
    في المساء ..
    وصل ليتوك مع ريووك سويا الى المسكن ..
    ريووك : سأعد طعاما شهيا من اجلها .. ثم سأستحم وآتي الى شقتكم لنأكل معا
    ليتوك : حسنا .. سنكون في انتظارك
    دخل الى الشقة ليجد هان جالسا على الاريكة في غرفة الجلوس .. بينما هيتشول مستلقي وواضعا رأسه على فخذ هان ..
    هان : هيونغ اتيت ! .. كيف كان يومك ؟
    ليتوك : جيد ومتعب .. ما الاخبار ؟
    هان : ﻻ استطيع ان اقول انها بخير !
    ليتوك بقلق : لماذا !
    هان : انها لا تأكل .. حتى حين حاولنا ارغمناها لم نستطع .. اصابها الدوار فجأة فتركناها تنام
    ليتوك : لما هيتشول نائم هنا ؟ هل هو بخير !!
    هان : اجل .. لقد نام للتو
    ليتوك : ايقظه لتذهبا الى العمل .. واهتم به ارجوك .. اشعر انه مرهق واخشى ان تسوء حالته ثانية
    دخل دونغهي الى الشقة : مرررحبا
    ليتوك : اهلا بك
    دونغهي : سأبدل ملابسي واخرج فورا .. وداعا
    ليتوك : ههههههههههههه .. الى اللقاء
    ايقظ هان هيتشول وذهبا للاستعداد خروجا لانشطتهم المسائية .. ليتوك استحم ثم ذهب ليوقظها .. انها نائمة طوال اليوم !!
    ليتوك بهدوء : إيلينا .. استيقظي
    فتحت عيناها ونظرت له بهدوء
    ليتوك ابتسم : ألم تشبعي من النوم ؟!
    إيلينا : كم الساعة الآن ؟
    ليتوك : انها السابعة تقريبا .. انهضي واستحمي .. اعددت الحمام من اجلك !
    إيلينا : ﻻ استطيع .. رأسي يدور !! .. دعني انام فقط
    سحبها حتى اجلسها : النوم ليس حلا ! سيزول الدوار عندما تأكلين
    إيلينا : لسست جااائعة .. دعني !
    ليتوك : حتى لو لم تكوني جائعة .. يجب ان تأكلي وتكوني قوية
    انه محق .. يجب الا ابقى هكذا فما حدث قد حدث وانتهى .. يجب ان اكون قوية .. لم يتبقى من عمري اﻻ سنة واحدة وسألحق بأمي .. لذا علي ان اكون قوية واعيش بهدوء .. من اجل الاشخاص الذين احبهم .. من اجل نفسي ايضا !
    إيلينا ترفع شعرها : اتصل ب ... آمبر
    ليتوك : لماذا
    إيلينا : اريدها ان تساعدني لاستحم ! .. اخبرها ان تحضر لي ثيابا ايضا .. ثياب الرجال ليست مريحة ابدا !!
    ليتوك تفاجئ من تغيرها فجأة : !!!
    إيلينا : الى ماذا تنظر ؟
    ليتوك : ااه .. لا شيء .. ماذا لو كانت مشغولة ؟
    إيلينا : ﻻ بأس .. انت تساعدني اذن
    ليتوك : اا .. ا .. انا !
    إيلينا : ههههههههههههههههههههههه .. انا امزح ! لما تغير لونك هكذا ! ههههههههههههه
    ليتوك : لقد فاجئتني ! هههههههههههههههههههه
    حاول الاتصال بآمبر وقالت بأنها قادمة لذا بقي مع إيلينا يتحدثون بأمور مختلفة ويضحكون .. تعمد ألا يسألها عما حدث بالأمس بما انها تحسنت قليلا !
    جاء ريووك اولا .. ما ان دخل الى الغرفة حتى صرخ : ايليييينا .. الحمدلله انك بخير ! لقد قلقت عليك جدا
    إيلينا : انا بخير الآن .. اسفة لازعاجكم
    ريووك : كيف هي يدك ؟ هل تؤلمك ؟
    إيلينا : ليس كثيرا .. لكنني لا استطيع ان افعل بها اي شيء
    ليتوك : ستبقين معنا هنا حتى تتعافين تماما
    إيلينا : ﻻ يمكنني ازعاجكم !
    ريووك : انا اعترض ايضا !
    نظر ليتوك اليه مستفهما : لمما !!
    ريووك : نريدها ان تأتي الى شقتنا ايضا !!
    إيلينا ابتسمت : انا ممتنة لكم
    ريووك : جهزت عشاءا رائعا من اجلك
    ليتوك : يجب ان تتذوقي طبخه .. انه لذيذ حقا
    ..
    .
    .
    بعد نصف ساعة ..
    رن الجرس .. واسرع ريووك لفتحه ..
    آمبر : اووووبا !
    ريووك : ياا .. هل تضعين احمر شفاه !
    آمبر تهمس : هل كيبوم هنا ؟
    ريووك : ﻻ .. انه ﻻ يسكن في هذه الشقه
    آمبر : تتتتبااااا ! (مسحت شفتيها بيدها) اين إيلينا ؟
    ريووك : !!!!
    آمبر تجاهلته ودخلت .. : ياااا .. اين انتم ؟ ؟
    ليتوك : آمبر .. تعالي نحن هنا
    دخلت ورمت الكيس الذي معها على الارض وركضت لتجلس على السرير ..
    آمبر : ايلي .. ما بك ؟ وجهك اصفر كالليمون !
    إيلينا وهي ترفع يدها لتريها الضمادة : حادث بسيط ليس الا
    آمبر : كل من في الشركة يثرثرون بهذا .. يقولون انه بسبب رجل انفصل عنك
    إيلينا : الامر ليس كذلك .. لكن .. (بتردد) هل سمعوا شايني بهذه الاشاعة ايضا !
    ليتوك رفع حاجبه ولم يعلق
    آمبر : بالتأكيد سمعوا بالامر .. ان لم يكن هذا السبب ماهو اذن ؟
    ليتوك مقاطعا : آمبر .. انا سأخرج لمساعدة ريووك في تجهيز الطاولة .. ساعدي إيلينا على الاستحمام ولا تتأخرا
    ......................................................
    الساعة الواحدة صباحا ..
    تقلب وهو يشعر بالبرد .. الجو يصبح ابرد شيئا فشيئا .. وموسم الثلوج قد اقترب ايضا ..
    فتح عينه للحظة .. ليرى مينهو يجلس على سريره وينظر للخارج من النافذة ..
    تنهد وبقي يراقبه دون ان يتحرك .. بدا له وحيدا وحزينا جدا .. " لما ﻻ يتحدث بحقيقة ما يشعر به معنا .. لما كان يضحك ويلعب معنا طوال اليوم .. بينما يجلس هكذا وحيدا مهموما حين نكون نحن نائمون! " ثم نظر للساعة المضيئة في غرفتهم .. ما الذي يفعله هذا الوقت !!!
    تايمين دون ان يتحرك : هيونغ
    مينهو فزع للحظة .. ثم اجاب : آه تايمين-آه .. عد للنوم عزيزي ﻻزال الوقت مبكرا
    تايمين نهض والحزن يملأ قلبه على صديقه واخيه منذ سنوات طويلة : كيف اعود للنوم وانا اراك هكذا ؟!!
    جلس مقابله على نفس سرير مينهو وتابع : انا اعلم انك تشعر بالحزن .. وانك تخفي مشاعرك عنا .. لذا ....
    قاطعه مينهو وهو يلعب بشعره : ﻻ تشغل بالك بشيء كهذا وعد للنوم .. انت لم تنم الا متأخرا ايضا .. أتعتقد انني لم اشعر بك ؟!
    تايمين : لن انام .. لذا اخبرني بما تشعر .. اعلم انك لم تكن بخير طوال اليوم لذا اخبرني .. قد يجعلك الكلام معي تشعر بالراحة
    مينهو : ﻻ اعلم عما تتحدث
    تايمين : لن اخبر الهيونغز بأي شيء .. هم يعتقدون انهم لو اكملوا معك تمثيليتك التي بدأتها اليوم فستكون بخير حقا وتنسى امرها .. لكنني ادرك انك تتعذب وحيدا هكذا
    مينهو بهدوء : تايمين-آه ....
    تايمين : ماذا !
    مينهو مترددا : أيمكنك ...
    تايمين : اخبرني هيونغ لما انت متردد !!
    مينهو : آآآه .. أيمكنك معانقتي .. للحظة ؟
    تايمين اسرع باحتضانه .. شعر بأن قلبه يتفطر حزنا على اخيه .. مينهو لم يبكي ! .. انه الشخص الذي ﻻ يبكي بسهولة .. حتى وان حدث شيء سيء يكون هو الشخص الاخير الذي يبكي !! .. لكن لم تغب تنهداته المتقطعة عن تايمين القلق !
    تايمين : يمكنك البكاء .. لما تعاند نفسك !
    مينهو : ..........
    تايمين : انه مؤلم .. أليس كذلك ؟
    مينهو : الا يمكنك ان تبقى صامتا فقط .. لخمس دقائق !!
    تايمين وقد تجمعت الدموع في عينيه " لما يحاول ان يكون مرحا في وقت كهذا !! "
    صمت كلاهما لدقائق .. وهما ﻻ يزالان متعانقان ..
    الى ان ..
    مينهو يبتعد عنه : هذا يكفي .. لننم لقد تأخر الوقت جدا
    ..........................................................
    اليوم التالي .. الساعة الخامسة صباحا
    استيقظ دونغهي من نومه لشعوره بالعطش .. نهض بهدوء كي ﻻ يوقظ ليتوك وخرج من الغرفة ..
    اتجه للمطبخ وشرب .. وفي طريق عودته توقف عند غرفة هان للحظات .. يريد ان يطمئن عليها .. لكنه ﻻ يجرؤ على فتح الباب دون استئذان .. لكن ماذا ان طرق الباب وكانت نائمة ! .. مازال الوقت مبكرا على ايقاظها .. فضلا على انها لن تذهب للعمل ايضا !!
    تراجع عائدا الى غرفته حينها رأى باب الشقة مفتوح ! .. من دخل الى المنزل !!! .. مهلا مهلا .. أيعقل انها هربت !!!
    اسرع عائدا الى غرفة هان .. وفتح الباب بهدوء ليجد المكان خاليا !!
    ركض الى باب الشقة .. "مهلا ! لو انها ارادت الهرب لما لم تغلق الباب ! .. أيعني هذا انها ستعود ؟ ربما تركته لأنها ﻻ تملك المفتاح للدخول كما انها ﻻ تعرف الرقم السري للباب .. لكن اين ذهبت في هذا الوقت !! ااااااا .. دونغههههي ماذا لو كانت الشائعة عن الرجل الذي اغضبها حقيقة ! هل خرجت لمقابلته سرا الآن ؟! .. يبدو هذا منطقيا .. لكن ماذا سأفعل !" خرج من الشقة الى شقة انهيوك .. انهيوك صديقه العزيز الذي يفكر بطريقة رائعة .. ﻻبد وانه سيعلم ما الذي يجب عليهم فعله مع هذه الفتاة التي تخرج فجرا لتقابل حبيبها !
    ادخل الرقم السري للباب بهدوء ودخل على اطراف اصابعه .. هذه الشقة الملغومة فيها ييسونغ الذي يستيقظ بسرعة على اي صوت ! .. لذا كان دونغهي حذرا جدا في خطواته .. دخل غرفة انهيوك بهدوووء واغلق الباب ثم فتح الاضاءة
    دونغهي قفز على السرير .. لكن انهيوك لم يستجيب !
    لذا بدأ يوقظه : ياااا هيوكي .. استيقظ
    انهيوك : دوووني دعني اناااام
    دونغهي : استيقظ .. شيء خطير حدث !
    فتح عينيه وجلس بسرعة : ماذا حدث !! هل علم ليتوك بأمر فتاتي الجديدة ؟!!
    دونغهي : ﻻ ﻻ .. انه بخصوص إيلينا .. اعتقد انها هربت لمقابلة حبيبها .. لقد تركت باب شقتنا مفتوحا كي تعود دون ان نشعر بها !
    انهيوك : مااااذا !!! .. من يكون ؟!
    دونغهي : ﻻ اعلم .. هل علينا البحث !
    انهيوك : اجل اجل .. ﻻبد وانهما قريبين !!
    خرجا من الشقة بعد ان ارتدى كل منهما معطفا ووشاحا وقبعة ونظارة ..
    انهيوك : دوووني .. انظر باب الطوارئ مفتوح ايضا !
    دونغهي شهق : هل يتقابلان في سطح البناية !!
    انهيوك : اجل اجل .. انه كذلك بالتأكيد .. لنذهب
    وصلا الى السطح وهما يتهامسان .. لكنها كانت وحدها ..
    انهيوك : ياااا .. اين هو !
    كادت ان تسقط من الخوف !!
    إيلينا : من هو !!!
    اقتربا منها وقال دونغهي وهو يبحث في الارجاء : الرجل الذي تقابلينه
    إيلينا : رجل ؟
    انهيوك : اجل .. دونغهي يقول انك هربتي من الشقة لتقابلي رجلا ما !
    إيلينا : ..... ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    دونغهي : لما الضحك !!
    إيلينا : هل الشروق رجل في كوريا ؟! هههههههههههههه
    انهيوك : الشروق ! هل هربتي لرؤية شروق الشمس !!
    إيلينا : انا لم اهرب .. كل ما في الامر انني لم استطع النوم .. وبما ان المطر قد توقف قررت القدوم لرؤية شروق الشمس .. تركت الباب مفتوحا لانني لن اتأخر ولا اريد ايقاظكم
    دونغهي وانهيوك : ههههههههههههههههههههههههههههههههه
    بعد دقائق بدأت الشمس بالشروق لتنشر اشعتها الدافئة على المدينة ..
    دونغهي : أيمكنني ان اسألك عن شيء ما ؟
    إيلينا : ماذا ؟
    دونغهي : ال.. المرض .. أهو مؤلم ؟
    إيلينا ابتسمت : تذكرت والدك .. أليس كذلك ؟
    دونغهي اومأ بنعم
    انهيوك : كيف تعرفين عنا كل شيء !!
    إيلينا : انتم عائلتي الآن .. كيف ﻻ اعلم ! .. بخصوص سؤالك دونغهي .. لا .. ليس مؤلما
    دونغهي : حقا !!
    إيلينا : اجل ! .. المؤلم .. هو ان ترى من حولك قلقون بسببك .. او ان تخشى ان تؤذيهم برحيلك
    انهيوك فضل السكوت .. بينما تابع دونغهي بتردد : هل ستموتين ؟!
    إيلينا ابتسمت : ألسنا جميعا سنموت يوما ؟
    دونغهي : ألستي خائفة !
    إيلينا : هل سيحل الخوف هذه المشكلة ؟
    دونغهي اومأ بلا
    إيلينا : إذن لما اضيع وقتي بالخوف ! .. في الحقيقة لطالما ظننت ان الحياة لا تستحق مني التمسك بها .. لكن ..
    انهيوك مقاطعا : كيف تقولين شيئا كهذا ! .. ماذا عنا نحن !!!!
    إيلينا : دعني اكمل كلامي ! .. قبل ان اتي الى كوريا كنت تعيسة جدا .. رغم انني لم ادرك ذلك حينها ! .. في سن مبكرة اكتشفت طريقا جديدا للسعادة .. وهي رؤية الناس سعيدين .. المال الذي اكسبه من عملي اضعه كاملا في مشاريع خيرية .. في كل دول العالم .. بعكس افراد عائلتي الذين يتنافسون في من يكون الاثرى بينهم ! .. لكن منذ ان انفصلت عن الرجل الذي احببته واحبني بصدق ثم اصابني هذا المرض .. توقفت عن رؤية السعادة في اي مكان .. لقد اضعتها تماما !
    انهيوك : من يكون هذا الرجل ؟ أهو الذي اتصل بك قبل الامس ؟!
    إيلينا : اجل .. بعد ذلك حدث شيئا ما .. واتيت الى كوريا .. ﻻجد ان السعادة ليس شيئا نبحث عنه .. بل انه شيء نستطيع صنعه في اي مكان نذهب اليه !
    ..........................................................
    بعد يومين ..
    في الصباح استيقظ الاعضاء للمرة الاولى في عشر دقائق .. والسبب ان إيلينا من ايقظهم !
    ساعدت ريووك وهان في اعداد الفطور وتجهيز الطاولة .. بينما طلبت من دي ان يحضر لها ثيابا كانت قد طلبتها من الاجوما التي تنظف بيتها كل يوم ..
    بعد الفطور .. ارتدت ثياب العمل وانطلقت الى الشركة سويا مع السوبرجونيور ..
    كيوهيون : إيلينااا .. هل تقبلين التحدي ؟
    إيلينا ابتسمت بحماس : تحدي ماذا !
    كيوهيون : لنتسابق من هذا المكان الى المصعد داخل الشركة
    ليتوك : كيوونا انها مديرة الشركة ! ﻻ يمكنها الركض امام الجمي....
    قاطعته بحماس : سأقبل .. لكن ان فزت عليك ان تاخذنا جميعا للعشاء بعد حفل شايني الليلة
    كيوهيون : ههههههههههه رغم انك لن تفوزي لكن انا موافق ! .. ماذا ان خسرتي ؟
    إيلينا : سيكون العشاء على حسابي
    هيتشول : ااااييييييي ! انه ليس عقابا بالنسبة لك !
    كيوهيون : ان خسرتي ستخبريننا عن قصتك كاملة !!
    ذهب حماسها .. وتابعت : سيكون خطيرا اخباركم بكل شيء .. لكن ..... سأجيب عن اسئلتكم التي استطيع الاجابة عنها !
    كيوهيون : حسسسنا .. لنبدأ اذن
    إيلينا : انتتتتظر !
    كيوهيون : ماذا !!
    إيلينا : كيف اركض بهذا الحذاء !
    هيتشول : يااا .. ريووك اعطها حذائك
    ريووك : لما انا !
    شيندونغ : لأن قدمك الاصغر يا عزيزي !
    لم تستطع الجلوس لربطه لذا قام شيون بالمهمة من اجلها ..
    بينما حمل هيتشول حذاءها وهو يفكر " علي ان اجربه ! سيكون ممتعا !! كككك "
    ليتوك : لنبدأ إذن ..
    1
    2
    3
    !!!!!!
    انطلق الاثنان معا .. كانا سريعين لدرجة اربكت حراس الامن !
    ما ان عرفوا من يكونان حتى صرخوا مشجعين باسم إيلينا !!
    كان كيوهيون متقدما حتى وصل الى باب الشركة .. لكن عدد الموظفين الداخلين والخارجين اخرته ! بينما استطاعت هي ان تسبقه بخطوات ..
    رأت المصاعد امامها وكانت مسرعة جدا لذااااا
    : اااااااا
    وقع على الارض حين اصطدمت به .. ووقعت فوقه بقوة !
    كيوهيون الذي كان قد وصل الى المصاعد : هييييييييه !!!! لقد فزززززت !
    نظر الى الوراء يبحث عنها .. لكنها كانت !!
    إيلينا : انا اسسسفة لم ارك ! انت بخييي....
    مينهو الذي كان ينظر وهو يتألم : لما انتي مسرعة هكذا !
    اعضاء شايني كانوا مثل الاصنام تلك اللحظة ..
    إيلينا نهضت بسرعة عنه : انا اسفة ! هل تأذيت ؟
    وصل كيوهيون وساعدها على الوقوف : ياااا .. هل انتي بخير ؟!
    جونغهيون سحب مينهو ليقف ايضا : هل انت بخير ؟
    مينهو وإيلينا اجابا معا : انا بخير
    ثم نظرا الى بعضهما لوهلة قبل ان يتحدث اونيو : لما انتي مسرعة ؟
    إيلينا بخجل : كنت اتسابق مع .. مع .. سونغمين و ..
    كيوهيون : ياا انا لست سونغمين !
    إيلينا ازداد وجهها احمرارا : ااه اقصد كيونا
    كيوهيون : ههههههههههههههههه
    إيلينا بغضب : لما تضحك !!
    كيوهيون بسخرية : هل تشعرين بالحر الآن ؟
    تايمين : هههههههههههههههههههههههههههههههه
    كي : اصمتا .. ﻻ داعي لاحراجها !
    كيوهيون : مينهو ايضا اصبح وجهه احمر ! ههههههههههههههههههههههههههههههه
    وصل اعضاء سوبر جونيور ..
    هيتشول وصل اولا وعانق كيوهيون من الخلف : من فاز منكما !
    كيوهيون يضحك بينما إيلينا اصبحت اكثر خجلا !
    انهيوك لإيلينا : يااا .. لما وجهك احمر هكذا !!!
    ليتوك بقلق : ماذا حدث ؟
    دونغهي : مينهووو ماذا حدث لوجهك انت ايضا !!
    كيوهيون : لقد جاءت مسرعه بينما هم يخرجون ثم ططططططااااااخخ
    شيون فتح عينيه : اصطدما ببعضهما !
    اونيو امسك مينهو بيده وقال : نحن نستأذنكم .. لدينا الكثير من الاستعدادات لحفل الليلة
    ثم سحبه وذهب به اولا .. بينما لحق به جونغهيون وكي
    تايمين : ستأتون الى الحفل ؟
    ليتوك يبتسم : بالتأكيد
    تايمين وهو يغادر : جيييد .. اراكم الليلة إذن !
    انهيوك : إذن !!
    ييسونغ : من الفائز ؟
    إيلينا : اححم .. انه كيونا
    هيتشول بحماس : يييييييييييااااااس !!!!
    إيلينا : انت !! لما تبدو سعيدا بخسارتي !!!
    هيتشول : لأنني اريد ان اعرف قصتك ! ككككك
    هان : انا ايضا .. كما ان لدي سؤال يثير فضولي
    إيلينا : ما هو ؟
    هان : سأسألك لاحقا .. حين تنفذين عقوبتك !
    ريووك : ألن تعيدي الي حذائي الآن !!!!
    ........................................................
    في المساء ..
    وفي غرفة الانتظار ... بينما كانت الفتاة تصفف شعره امام المرآة الطويلة ..
    قلبه يرفض التوقف عن النبض بسرعة ! كما ان ما حدث لا يخرج من رأسه .. صوتها .. وجهها القريب منه .. عطرها .. شعرها عينيها شفتيها خجلها وجهها المتألم .. "كفى كفى !!"
    وضع يده على صدره وطبطب على مكان قلبه .. النبض لا يهدأ .. بدأ يشعر بالاختناق والدموع تتجمع في عينيه ! .. "مهلللللا !! لما البكاء الآن ! ما الذي يحدث لي !!!!"
    كل هذا لم يغب عن أعين الاعضاء المشغولين بتصفيف شعرهم واكمال تبرجهم !
    جونغهيون الذي اصبح قلقا لدرجة عدم قدرته على السكوت : مينهووو .. هل ستكون بخير .. اعني اثناء الحفل !
    مينهو يجاهد لجعل صوته يبدو طبيعيا .. ويبتسم : اجل .. انا متحمس ايضا !!
    عض تايمين على شفتيه وهو يراقب مينهو .. هو اكثر شخص يعرف صعوبة ما يعانيه !! .. كما ان حضورها للحفل قد يكون سيئا لادائه !!!
    مينهو الذي شعر بنظرات الجميع اليه .. خشي ان تسقط الدموع التي تجمعت في عينيه لذا نهض فجأة وهو يشير للمصففة بأن هذا يكفي ..
    مينهو وهو ينظر الى كل مكان ماعدا اعين اصدقائه : هيونغ .. انا ذاهب الى الحمام قليلا
    اونيو : ﻻ تتأخر .. الحفل بعد خمس دقائق
    مينهو : ok
    ذهب الى الحمام وهو يضرب صدره بيده " اهدأ .. اهدأ .. اهددددأ " .. مسح الدموع في عينيه واخذ نفسا طوييييلا .. ثم نظر الى نفسه في المرآة " تستطيع فعلها .. تشوي مينهو ! .. فايتنغ .. فاااايتنغ "
    بدأ الحفل .. وخرج شايني على المسرح وسط صراخ الجمهور ..
    الاغنية الاولى .. الثانية .. الثالثة ...
    اندمج مينهو في اجواء الحفل حتى نسي نفسه .. كان يركض على المسرح .. يغني يرقص .. يلعب مع الاعضاء ويحملهم .. كان سعيدا جدا وهو يقابل جمهوره بكل حب .. بكل جهد ايضا !
    الى ان انتبه الى الاشخاص الذين ميزهم .. "ريد فيلفيت هنااا .. سنسد هننناك ايضا .. اوه الدبسك حضروا ايضا .. تووووقف عن البحث ايها الاحمق !! هل ستكون سعيدا ان رأيتها !!! " التف الى الجانب الآخر متناسيا امر البحث عنها .. دخلوا الى الكواليس لتبديل ملابسهم ..



    ||| نهاية البارت |||
    avatar
    ﮬ̲̌ﮧﻣ̲ﺳ̲ ﺂ̲ﻟ̲ۆﺟ̅ۆﺩ̲
    عَضوٍة ذَهِبَيٍة ~|
    عَضوٍة ذَهِبَيٍة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 23/06/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 300
    ♣ مَوقِعي » : فلسطين
    ♣ عُمرِي » : 25
    ♣ عَملِي » : طالبة
    ♣ مَزآجِي » : تمام طول ما في كوريا

    رد: خيال سوبرجونيري / رواية (مـاذا لـو ؟!) *البارت الأول*

    مُساهمة من طرف ﮬ̲̌ﮧﻣ̲ﺳ̲ ﺂ̲ﻟ̲ۆﺟ̅ۆﺩ̲ في 2015-10-04, 7:14 pm

    اوني البارت رووووووووووعة هو بحزن بس بالاخر كتييير حلو واحلى شي
    بينما حمل هيتشول حذاءها وهو يفكر " علي ان اجربه ! سيكون ممتعا !! كككك "
    ههههههههههههه عنجدددد بضحك ويعطيك الف عافية وبانتظار البارت الجاي bounce bounce bounce bounce bounce
    avatar
    حبيتك وبالغلط ادمنتك
    عَضوٍة ذَهِبَيٍة ~|
    عَضوٍة ذَهِبَيٍة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 21/06/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 304
    ♣ مَوقِعي » : فلسطين وقريبا ع كوريا
    ♣ عُمرِي » : 19
    ♣ عَملِي » : طالبة
    ♣ مَزآجِي » : تمام 24ساعة

    رد: خيال سوبرجونيري / رواية (مـاذا لـو ؟!) *البارت الأول*

    مُساهمة من طرف حبيتك وبالغلط ادمنتك في 2015-10-04, 7:54 pm

    اوووووووني البارت رووووووووووووعة أوله بحزن بعدها حلووو كتير هههههههههههههههههه واحلى اشي لما تسابقو هههههههههههههههههه وهيتشولا بدو يجرب الحذاء هههههههههههههههههه يلا اوني لا تتأخري علينا ناطرينك بالبارت الجاي فايتنغ
    avatar
    λɴĢει εϓεȘ
    عًضوِة فَضِيـة ~|
    عًضوِة فَضِيـة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 21/05/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 290
    ♣ مَوقِعي » : فلسطين وقريبا عند دوني في سيؤوول
    ♣ عُمرِي » : 20
    ♣ عَملِي » : طالبةة
    ♣ مَزآجِي » : cooooooool

    رد: خيال سوبرجونيري / رواية (مـاذا لـو ؟!) *البارت الأول*

    مُساهمة من طرف λɴĢει εϓεȘ في 2015-10-04, 9:07 pm

    ههههههههههههههه اوني البارت بجنن عنجد انه في مواقف ضحكت من قلبي بس مينهو مسكين بحزن اوني يعطيكي العافية والحمدلله عالسلامة بمناسبة رجعتك من السفر
    avatar
    everlasting friend
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 17/08/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 99
    ♣ مَوقِعي » : KSA
    ♣ عُمرِي » : 26
    ♣ عَملِي » : طالبة جامعية
    ♣ مَزآجِي » : high

    رد: خيال سوبرجونيري / رواية (مـاذا لـو ؟!) *البارت الأول*

    مُساهمة من طرف everlasting friend في 2015-10-12, 4:46 am

    آسسسسفة على التأخير
    واليكم البارت :W:
    avatar
    everlasting friend
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 17/08/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 99
    ♣ مَوقِعي » : KSA
    ♣ عُمرِي » : 26
    ♣ عَملِي » : طالبة جامعية
    ♣ مَزآجِي » : high

    رد: خيال سوبرجونيري / رواية (مـاذا لـو ؟!) *البارت الأول*

    مُساهمة من طرف everlasting friend في 2015-10-12, 4:48 am

    رواية (مـاذا لـو ؟!) *البارت العاشر*
    ..
    .
    .
    اندمج مينهو في اجواء الحفل حتى نسي نفسه .. كان يركض على المسرح .. يغني يرقص .. يلعب مع الاعضاء ويحملهم .. كان سعيدا جدا وهو يقابل جمهوره بكل حب .. بكل جهد ايضا !
    الى ان انتبه الى الاشخاص الذين ميزهم .. "ريد فيلفيت هنااا .. سنسد هننناك ايضا .. اوه الدبسك حضروا ايضا .. تووووقف عن البحث ايها الاحمق !! هل ستكون سعيدا ان رأيتها !!! " التف الى الجانب الآخر متناسيا امر البحث عنها .. دخلوا الى الكواليس لتبديل ملابسهم ..
    اونيو : عممل رائع ! لنكمل بهذا الحماس
    مديرهم : مينهو انه دورك استعد !
    مينهو : انا قااادم ..
    خرج وهو يفكر ...... "سأمزق قميصي اثناء هذا العرض .. اريد رؤية وجهها !!!! .. (ضرب رأسه) فيما تفكر ايها السافل ! انت ﻻ تعني لها شيئا لذا توقف !"
    ..
    .
    .
    حينما بدأت الموسيقى ..
    في مكان كان الجميع فيه متنكرا ليخفي هويته .. باستثنائها !!
    انهيوك : انها اغنية مينهو المنفردة !
    دونغهي : انها رائعة
    هان كان يراقب إيلينا طوال الحفل .. فهو يشك بأمرهما كثيرا منذ ان سألته عنه !
    اما إيلينا التي كانت مبتهجة وترقص مع هيتشول وانهيوك وشيندونغ طوال الوقت لم يظهر عليها اي تغيير !
    بدأ مينهو يغني ويرقص مع الراقصين خلفه ..
    جاء المقطع الذي صرخ فيه ومزق قميصه ليبقى عاري الصدر ! حينها صرخت المعجبات بصوت عال جدا ..
    وضحك الاعضاء بينما هي ..
    هي .. اختفت ابتسامتها !!!!
    هل تغار عليه منهم !!!!!!!
    كان هذا ما يجول ببال هان ! .. بينما هي اعطت ظهرها للمسرح وهي تضع يدها على صدرها وبقلق !!
    " ماهذا !! ما الذي شعرت به للتو !!!! أيعقل انني احبه !!!!!!! ﻻ ﻻ مهلا .. انا احب عمر ! هذا الشيء مستحيل ! .. لكن .. لكن هذا الالم من صرخات المعجبات باسمه !! "
    احتضنها ليتوك الذي رآها ايضا من الخلف وقال في اذنها : هل يؤلمك شيء ؟
    اجابت وهي تبتعد عنه قليلا : ﻻ شيء !
    انتهت الاغنية .. وتتابعت الاغاني الاخرى
    خلف الكواليس ..
    اونيو : تبقت اغنيتين فقط ! لنعمل بجد
    الاعضاء : فاااايتنغ
    وصعدوا الى المسرح مجددا .. تفرقوا في المنصة الكبيرة للحفل ..
    وقف مينهو يحيي الجمهور ويلوح لهم .. الى ان رآها !!!!
    كانت تنظر اليه وكأن في عينيها ألف سؤال !
    من حسن حظه انه انهى مقاطعه في الاغنية !! فقد ابحر الى عالم اخر بعييييدا كل البعد عن هذا الحفل !
    " لماذا تبدو .. منزعجة ! .. وكأنها ستبكي الآن !! .. هل تنظر الي حقا !" التفت حوله ليرى انه الوحيد الذي يقف في هذا الاتجاه ! نظر اليها ثانية " انها تنظر للللي !!!!!! "
    شعر بالدم يجري الى رأسه ويتجمع فيه .. اعطى الجمهور ظهره للحظة ..
    " هل انا احمق ! اجل انا احمممق ! كيف تتلاعب بي ثانية !!!! "
    هو ليس بخير الآن .. بدأ يشعر بالاختناق .. انه غاضب جدا .. حزززين جدا .. تائه جدددددا .. يريد ان يبكي فقط !
    انتهت الاغنية وتجمع الاعضاء في المنتصف لاداء الاغنية الاخيرة
    " ﻻاااا .. ﻻ اريدهم ان يروني بهذا الوجه ! "
    تقدم الى المنتصف بخطوات بطيئة بينما بدأت الاغنية بالفعل !
    الاعضاء كانوا ينظرون اليه بين كل جملة واخرى .. حاولوا اخفاء قلقهم امام الجمهور لذا بدؤوا بعمل تعابير وحركات مضحكة مع الاغنية
    وصل مينهو وغنى مقطعه بصعوبة ! .. صوته يتهدج !!! سينفجر باكيا في اي لحظة !!!
    ما ان انهى مقطعه الاول في الاغنية .. حتى هربت دمعة خائنة من عينه .. اسرع بمسحها لكن الدموع وجدت مخرجا بالفعل !!
    اسرع كي اليه ووقف امامه ليغطيه عن الكاميرات ..
    بينما غنى الاعضاء مقاطعه التاليه !!!
    انتهى الحفل وكان مينهو اول من خرج من المسرح ! .. ركض الى غرفة الانتظار متجاهلا ثناءات ونداءات الاشخاص العاملين على الحفل ..
    ما ان دخل الى الغرفة واغلق الباب حتى انفجر باكيا !
    الاعضاء بقوا ينحنون للجمهور والقلق يملأ قلوبهم .. كان بخير .. ما الذي حدث فجأة !!!!
    دخلوا الكواليس وشكروا العاملين هناك .. ثم توجهوا الى غرفة الانتظار ..
    ما ان دخل اونيو حتى ركض اليه بقلق : مينهوووو ما بك !!!
    كان يبكي بشدة وهو يغطي وجهه بيديه
    تجمع الأعضاء حوله قلقين بينما اقفل كي الباب وتوجه إليهم
    اونيو يحاول إبعاد يديه عن وجهه : مينهووو أنت تقلقني ما الأمر !!!!!
    جونغهيون : هل سمعت خبرا سيئا ؟!!
    كي : لقد كان بخير حتى خرجنا الى المنصة .. ﻻبد ان شيئا حدث هناك
    تايمين : مينهوو .. أيؤلمك شيء ؟
    اونيو : أرجوك اهدأ واخبرنا .. مينهوو-آه
    حاول إبعاد يديه ثانية لكنه كان يشدها ليغطي وجهه وشهقاته تعلو !
    اونيو لم يعد يتحمل أكثر وتساقطت الدموع من عينيه بينما أخذه إلى حضنه واحتضنه بشدة
    اونيو : ﻻ بأس .. يمكنك البكاء كما تريد
    دفن مينهو وجهه في صدر الهيونغ الخاص به ..
    بكاءه المفاجئ بهذا الشكل جعل الجميع يبكي معه !
    كي وهو يمسح عينيه : هل احضر الماء من اجله ؟
    اومأ اونيو بنعم .. ثم تابع : تايمين .. أغلق الباب وراءه .. ﻻ أريد أن يراه احد وهو بهذه الحالة
    جونغهيون وهو يمسح على شعر مينهو بحنان : أين كنت تحبس كل هذا
    مينهو بدأ يهدأ بعد دقائق .. لقد تعب من البكاء .. لكن هذا الألم اللعين في قلبه ﻻ يتوقف
    عندما شعر اونيو بأنه أرخى قبضته المتشبثة بمعطفه أبعده قليلا عنه ليرى وجهه
    اونيو بحنان : لقد تورمت عيناك جدا ! .. لكن لا تترك أي شيء بداخلك
    مينهو غطى وجهه بيده وابتعد عن حضن اونيو .. ثم انزل رأسه للأسفل وهو يمسح عينيه
    ناوله جونغهيون المناديل .. وجاء كي بالماء ..
    شربه وهو صامت .. وهم صامتون ايضا
    اونيو : لنعد للمسكن
    ساعده تايمين في ارتداء معطفه .. ووضع له نظارة ووشاحا يخفيان وجهه عن الصحفيين في الخارج
    ثم ذهبوا للخارج محيطين به .. بينما يلف كي يده على كتفه حتى وصلوا الى السيارة
    ..........................................................
    : استطيع الاعتناء بنفسي الآن !
    ليتوك : ﻻ يمكنني تركك وحيدة حتى اعرف سبب ما حدث
    دونغهي : هل مللت منا ؟
    إيلينا : بالطبع ﻻااا .. لكنني فتاة ! كيف أعيش معكم في مسكنكم !!
    هان : ﻻ احد منا ينظر إليك كفتاة .. أنتي كالاخت بالنسبة لنا جميعا !
    هيتشول بسخرية : الاااا ان كنتي تنظرين الى احدنا كرجل !
    انهيوك : هل انتي معجبة بأحدنا !!!
    كيوهيون يضع يده على كتفها : أليس هذا واضحا ؟!
    شيون يقترب منها : لنعترف لهم فقط بما انهم كشفونا !
    إيلينا : ههههههههههههههههههههه .. انتم ممثلون بارعون !
    هنري بجدية : ألن نذهب ؟ انا متعب
    ليتوك : سنذهب جميعا الى مسكننا
    إيلينا : ﻻ زلت مصرا !
    ليتوك : ان اردتي البقاء في منزلك سنبقى معك هناك
    لم تعاند .. ﻻ طاقة لها على المناقشة اكثر ! .. فقدان والدتها .. الانتقام من عائلتها .. والشعور الغريب نحو مينهو .. أجادت إخفاء كل هذا عنهم !! وتبعتهم الى مسكنهم
    ........................................................
    ما ان وصلوا الى مسكنهم حتى دخل مينهو ليستلقي على سريره ويخفي نفسه تحت لحافه ..
    كان الجميع متعبا .. لذا طلب اونيو العشاء ليوصلوه الى المسكن .. جونغهيون كان مزاجه سيئا للغاية .. حتى وان كانت إيلينا فتاة رائعة وقدمت لهم الكثير لكن مينهو اقرب واهم منها بالنسبة له .. كي الذي احتار بينهم فالجميع يبدو محبطا جدا .. لم يعلم يواسي نفسه او يواسيهم .. اما تايمين فقد لحق بمينهو وجلس على طرف سريره يراقب الجسد الذي يجعل اللحاف يعلو ويهبط "هل يبكي ثانية !"
    نهض وجلس بجواره : هيونغ
    مينهو : ...............
    تايمين : اعتقد انني استطيع التخفيف عنك .. فقط اخبرني
    مينهو ولازال يغطي نفسه جيدا : تايمين-آه .. الهيونغ متعب جدا .. انه يتألم جدا .. الهيونغ ﻻ يعلم ما الذي عليه فعله مع قلبه
    اونيو دخل ليطمئن عليهما .. لكنه بقي عند الباب يسمع حديثهما ..
    تايمين : هيونغ .. انت تقف في المنتصف .. لذلك انت متعب جدا .. اما ان تصارحها بكل شيء وتسعى لتفوز بها .. او ان تنسحب باقتناع لكي لا تتألم في كل مرة تراها فيها
    مينهو : انا خجل من نفسي .. ومنكم ايضا .. اصبحت عبء على الفرقة ..
    تايمين قاطعه : ﻻ تفكر بهذه الطريقة .. انت لست كذلك !
    مينهو : .............
    تايمين : سأجهز الحمام لك .. سأجهز لك ثيابك ايضا لذا عليك ان تستحم اولا ثم تأتي لنتناول العشاء معا ونتحدث .. يجب ان نتحدث في هذا الموضوع لنجد حلا
    مينهو بغضب مفاجئ : ﻻ اريد .. اخرج فقط واطفئ هذه الاضاءة المزعجة .. اريد ان انام
    تايمين : دعني اضع الكمادات على عينيك على الاقل
    مينهو : تايمين ... !
    دخل حينها اونيو : تايمين-آه .. اخرج قليلا اريد التحدث معه
    مينهو جلس بسرعة : ليس الآن هيونغ .. ارجوك
    اونيو حين رأى وجهه : تايمين .. احضر كمادات لعينيه
    تايمين : حاضر
    اغلق اونيو الباب عليهما ذهب ليجلس مقابله على السرير
    اونيو : لما كذبت علينا ؟ .. هل تعتقد اننا سنكون سعيدين ان اظهرت لنا انك بخير بينما تحبس كل شيء بداخلك ؟!
    مينهو : انا آسف
    اونيو : ماذا حدث ؟ هل رأيتها بين الجمهور ؟
    مينهو : ... هيونغ ارجوك .. ﻻ اريد ان نتكلم في هذا الآن
    اونيو : نتكلم فيه غدا ؟
    مينهو : ليس غدا ايضا
    اونيو بسخرية : هل ستبقى صامتا ثانية حتى تنهار ؟!!
    مينهو تنهد فقط
    اونيو بحنان : مينهو .. انت اخي .. تعلم هذا صحيح ؟ .. ألا ترى كم نحن قلقون عليك ؟ .. انت فقط تخفي كل شيء في نفسك وتظهر لنا انك بخير .. ما حدث اليوم قد احبطنا جميعا .. لقد شعرنا بأننا سيئون كأخوة .. لأننا ظنناك تتحسن بينما انت تنهار
    مينهو : انا اسف .. انا حقا لا اعلم ما بي .. او ما الذي علي فعله
    اونيو : تحدث معنا بصراحة إذن لنساعدك
    مينهو : ﻻ رغبة لي في التحدث عن هذا
    دخل تايمين بالكمادات ..
    مينهو : ﻻ اريدها .. سأكون بخير ان نمت فقط
    اونيو : يبدو انك لم ترى وجهك !
    تايمين : ان وضعتها ستكون عيناك بخير في الصباح
    ..........................................................
    في بيت السوجو ..
    كان الجميع جالسا على الارض في غرفة الجلوس .. وهادئون على غير العادة .. استعدادا لسماع قصة إيلينا التي كانت تجلس على الاريكة وحدها ..
    إيلينا بحيرة : من اين ابدأ
    انهيوك : من البداية ههههههههههههههههه
    كيوهيون : ااااييييييي .. هذا ليس مضحكا
    كيبوم : اخبرينا عن طفولتك .. انا حقا اريد معرفة كيف كنتي طفلة !
    إيلينا : اوك .. امممم ابي جزائري الجنسية
    ليتوك مقاطعا : انتي عربية !!!!!
    إيلينا : ﻻ .. في الحقيقة وضع عائلتي مختلف قليلا .. نحن نأخذ جنسية الام واسم عائلتها
    ليتوك : إذن والد والدك ليس جزائريا ايضا !
    إيلينا وقد تغيرت ملامحها للجدية عند ذكر جدها : امه جزائرية بينما والده امريكي
    انهيوك : وااااه رائع
    هيتشول :اكملي !
    إيلينا : انا حقا لا اعلم من اين ابدأ ! .. انها المرة الاولى التي احكي فيها عن نفسي !
    هان : ان كان الامر يضايقك يمكنك التوقف
    إيلينا : ﻻ ﻻ ليس الامر هكذا .. لكن ..... حسنا سأكمل .. نظام العائلة ان يتزوج افرادها من كل الجنسيات .. لذا انا لدي اخوة واخوات من ابي في 20 دولة تقريبا
    دونغهي : اخوتك 20 !!!!
    إيلينا : انهم اكثر .. في تركيا نحن 3 اخوة .. انا وبيكر ومراد .. امي .........
    شيون : ما بها ؟
    إيلينا تحاول ان لا تظهر مشاعرها : انفصلت عن ابي بعد ولادتي مباشرة ! .. كانت حزينة لانني ولدت كفتاة ! فالفتيات في عائلة ارستقراطية ﻻ مكانة لهم !!
    كانغ ان : أيمكنني سؤالك عن عمل عائلتكم ؟
    إيلينا : ﻻ .. ﻻ استطيع البوح بهذا
    هيتشول : لماذا ! أهو مخالف للقانون !!
    هان : هيتشول !!!
    إيلينا : انه فوق القانون .. ما ينطبق على العالم من قوانين ﻻ ينطبق علينا !
    دونغهي غطى فمه : المافيا !!
    إيلينا : ههههههههههه .. بل العكس تماما !!!!!
    هنري : اشخاص جيدون إذن ؟
    إيلينا : ليس تماما
    هيتشول صرخ : يااااا .. ما هذه الالغاز !!!!
    جومي : هذا محير !
    شيندونغ : اكملي .. ماذا بعد انفصال والديك
    إيلينا : عشت مع والدتي لاربع سنوات وحدنا .. (اكملت بحزن) لم اكن ارى او اعرف اي شيء عن الحياة سواها
    ليتوك : ماذا عن بيكر ومراد ؟
    إيلينا : نحن من امهات مختلفات .. عرفتهم فيما بعد .. بعد ان اتممت سنتي الرابعة .. اقام جدي حفلا عائليا .. قدمتني امه اليه والى والدي .. حينها اعجب بي جدي كثيرا واخذني من امي لاعيش في النمسا .. في البداية كنت معزولة جدا وﻻ اختلط بأفراد العائلة هناك .. هم ايضا قد كرهوني لسبب ما ..
    كنت اقضي ايامي وحيدة .. رغم ان الساكنين في ذاك القصر يتجاوز ال100 شخص من العائلة !
    ريووك : هذا يبدو كرواية خيالية
    إيلينا : كنا ندرس اللغتين الانجليزية والفرنسية معا .. كما كنا نأخذ دروسا في السياسة والاقتصاد وعلم الاجتماع .. وفي الايتيكيت .. في الفنون .. في الرقص والكثيييير من العلوم الاخرى .. حين اصبحت في العاشرة .. المربية التي كانت ترافقني طوال الوقت سقطت في المسبح امامي وغرقت .. رغم ان المكان كان مليئا بالخدم .. الا ان احدا لم ينقذها رغم صراخي !
    ليتوك : لماذا !!!!
    إيلينا : لأنهم لم يؤمروا بهذا !
    هان : أيحتاجون لأمر لانقاذها !! يتركونها تموت امامهم ولا يفعلون شيئا فقط لانهم لم يؤمروا بانقاذها !
    إيلينا : هذا صحيح .. هذا الامر جعلني امر بفترة مضطربة .. حينها اصبت بالخوف من السباحة الى هذا الوقت ! .. كما انني خفت من الخدم .. ومن العائلة والعالم كله ! .. حين اصبحت في الثانية عشرة من عمري تقدمنا الى اختبارات مختلفة لتحديد قدراتنا البديهية والعلمية .. ولنحصل على شهادات تناسب مستوياتنا ..
    حصلت على 27 شهادة جامعية في مختلف المجالات .. مما جعل جدي يدخلني في مجموعة خاصة في العائلة .. تسمى النخبة .. كنت الفتاة الاولى والاخيرة التي انضمت لتلك المجموعة
    ييسونغ : ماذا تعني النخبة ؟!
    إيلينا : انها المجموعة التي تقوم بالاعمال الخاصة للعائلة .. كان عددنا 15 .. وكنت منبوذة ايضا لانني المفضلة عند جدي .. ولانني كنت الافضل بين ال15 فردا في اداء المهمات !
    سونغمين : واااه هذا رائع
    إيلينا : ولأنني اصبحت منهم .. كان علي السفر من دولة لدولة .. لاؤسس اعمالي الخاصة .. وهكذا تعلمت اللغات المختلفة وادارة الاعمال .. اسست شركاتي التي اصبحت ذائعة الصيت مما زاد عدد اعدائي داخل وخارج العائلة
    عندما اصبحت في الرابعة عشر استدعاني جدي لاقدم مشورة خاصة .. واستطعت ان اقدم حلا جذريا لمشكلة كبيرة .. لذا حظيت بثقة كبيرة من الجميع واصبحت اشهر افراد العائلة بعد جدي !
    شيون : هذا مذهل !!!
    إيلينا : حينها سمحوا لي برؤية امي متى اردت .. لكنها كانت متحفظة جدا وكأنها تتعامل مع رئيسها في العمل ! .. غضبت منها مرارا لتتوقف عن مناداتي بلقب الليدي او معاملتي برسمية .. لكنها لم تتوقف عن هذا ! .. لذا كنت سيئة جدا معها و ......
    ليتوك شعر بحزنها لذا اراد تغيير الموضوع : ماذا عن الرجل الذي اتصل بك ؟
    إيلينا ابتسمت : حين اصبحت لقاءاتي بجدي كثيرة جدا تعرفت على مساعده ويده اليمنى في كل شيء .. الكونت سراج ! .. انه تركي الجنسية وليس من العائلة .. لديه ابنان .. اورهان ..... وعمر
    هيتشول وضع رأسه على كتف هان : امممم اشم رائحة قصة حب !
    إيلينا : هذا صحيح .. كنت في ال19 من عمري حين وقعنا في حب بعضنا .. بينما هو كان في ال26 من عمره !! .. افراد العائلة الاناث يتزوجون من حكام الدول او من العائلة فقط ! .. لذا كان حبنا محرما .. اخفيناه لعدة اشهر .. لكن بعدها ظهرت الشائعات كثيرا .. في عامي ال21 اخبرت جدي بنيتي في مواعدة عمر رسميا .. لم يعرني اي اهتمام حينها فظننت انه سيرضخ للامر ! .. لكن عمر اتاني وطلب ان ننفصل في تلك الليلة
    الاعضاء : لمممماذا !!!!
    هان : ﻻبد بأنه احمق !
    إيلينا : لقد قام جدي بتهديده .. رغم انه لم يخبرني ذلك بنفسه .. الا انني عرفت ذلك من احد المقربين الي في النخبة .. شخص يدعى جاد
    هنري : ماذا فعلتي حينها ؟
    إيلينا : رغم انه قطع علاقاته بي الا انني لم افعل انا .. لقد ذهبت لاخباره بأنني قررت ترك اعمال العائلة .. وانني سأخرج من النخبة .. رفض طلبي لكنني لم اتراجع .. اخبرت جدي وسافرت الى تركيا .. بقيت مع والدتي عدة اشهر .. حتى جاء والدي ليهددني بأنني ان لم اعد للنخبة فسيؤذي والدتي !
    دونغهي : هل هو مجنوووون !!!!
    انهيوك : كيف يؤذيها !
    إيلينا : كان غباءا مني انني قمت باخفائها في روسيا .. ابي استطاع العثور عليها في ساعة واحدة !
    هيتشول بتردد : هل آذاها ؟
    إيلينا : لا .. لأنني عقدت صفقة مع جدي !
    هيتشول : ما هي الصفقة !!
    إيلينا : أن ﻻ أرى أمي ثانية .. وان أتخلى عن عمر تماما .. بهذا انتهت علاقتنا رسميا .. نتصل ببعضنا احيانا .. لكننا ممنوعون من رؤية بعضنا البعض .. عمر دخل في علاقات كثيرة مع النساء .. بينما انا سافرت الى المملكة المتحدة .. الى ان اصابني هذا المرض .. حدث هذا في العام الماضي .. كنت اتألم من وقت لآخر لكنني اتجاهل هذا .. حتى جاء يوم فقدت وعيي فيه ونقلوني الى المشفى .. حينها علمت بمرضي لذا قررت العودة الى تركيا .. لاموت فيها اذ ان حالتي كانت سيئة جدا وميؤوسا منها
    نظرت الى اعينهم ثم تابعت : دخلت الى المشفى بسرية تامة .. واجريت الجراحة لازالة الورم مع نصف المعدة .. استيقظت بعد ايام لتبدأ مرحلة سيئة من الالم والوحدة .. كنت وحيدة تماما ولا يهمني ان عشت او مت ! .. حتى اخبرتني ممرضتي الخاصة عنكم !! .. اثرتم اعجابي وفضولي .. تعلمت اللغة الكورية واصبحت ادعمكم في الخفاء واتابع اخباركم وبرامجكم .. كنتم سببا لاعود الى الحياة ثانية !! .. حين قرأت مقال خروج هان وكيبوم تأثرت كثيرا .. وعقدت العزم على انني ان نجوت فسأرد لكم الدين ! .. ما ان خرجت حتى علمت ان شركتكم معروضة للبيع .. اشتريتها واتيت .... وانتهت القصة !
    ليتوك : قصتك مؤثرة حقا
    انهيوك : لهذا اخبرتنا انك ممتنة لنا
    سونغمين : نحن حقا محظوظين لاننا قابلناك
    كيوهيون : إذن .. ماذا قال لك عمر قبل ايام ؟
    إيلينا : ...............
    هيتشول : هل سيتزوج ؟
    إيلينا : ... ﻻ .. حتى وان فعل فذلك لم يعد يعنيني
    هان : أليس الشخص الذي تحبينه ؟!
    إيلينا : لم يعد كذلك .. انا لدي كبريائي ايضا
    هان : إذن .. هل مينهو هو حبيبك الآن ؟
    وقع سؤاله كالصاعقة عليها .. وتفاجئ الاعضاء جدا ايضا
    ليتوك الذي كان يشعر بهذا ايضا كان ينتظر اجابتها فقط !
    هيتشول : يااا .. هل تقصد مينهو خاصتنا !!
    ييسونغ : أيعقل هذا ؟!!!
    هان كان ينظر اليها بملامح جادة .. مما جعلها ترتبك !
    إيلينا : ﻻ .. غير صحيح .. انه .. اعني .. مثلكم تماما .. ليس شخصا مميزا لي
    ليتوك : ﻻ داعي لاخفاء الامر عنا ان كان حقيقيا ! .. انا ايضا شعرت بأنه معجب بك .. ورأيت ما حدث لك في حفل الليلة
    دونغهي : هل تحبان بعضكما !
    هيتشول : اخبرينااا نحن لسنا كالعائلة التي ستهددك ! نحن عائلتك الجيدة !
    إيلينا : اخبرتكم انه ﻻ يوجد شيء كهذا !!!
    هان : لماذا تغيرتي واختفت ابتسامتك حين قام بأغنيته المنفردة ؟
    إيلينا : لانني تذكرت شيئا
    شيون : ما هو ؟!
    إيلينا : ﻻ استطيع البوح به ايضا
    انهيوك : أهو ما اخبرك به عمر ؟؟
    إيلينا اومأت بنعم وصمتت تنظر ليديها وتفكر
    تحدثوا لعشر دقائق اخرى .. ثم ارسل ليتوك الجميع للنوم
    ............................................................
    اليوم التالي صباحا ..
    في الشركة ..
    إيلينا : هل كل شيء جاهز .. لإجازة الغد ؟
    يون : اجل .. كما ان التذاكر وحجوزات الفنادق جاهزة أيضا
    إيلينا : هذا رائع .. ماذا عن حفل رأس السنة ؟ هل أجاب احد على دعوتنا ؟
    يون : اجل .. الجميع أرسل موافقة بعد أن تم دفع المال الذي طلبوه .. لم يتبقى سوى شخص واحد لم يرد إلى الآن
    إيلينا : هذا جيد .. شكرا لك يون
    يون : هل ابلغ الفرق بالأمر ؟
    إيلينا : ﻻ .. انا ذاهبة لإخبارهم .. ماذا عن دي ؟
    يون : اتصلت به وسيأتي على موعده معك بعد نصف ساعة
    نهضت إيلينا من مكانها : جيد .. سأذهب الآن إذن !!
    ..
    .
    .
    يونهو : ماذا لو وقفنا متقابلين ؟
    مدرب الرقص : لنجرب هذا
    وقف يونهو مقابل تشانغمين
    تشانغمين : أعلينا فعل هذا ؟
    المدرب : أغنيتكم تتحدث عن الشغف لذا يجب ان يكون هناك مقطع في الرقص يمثل هذا
    يونهو : لنفعل هذا من أول مره
    المدرب : هيااا .. فايف سكس سااافن ايت
    اقترب يونهو وتشانغمين من بعضهما كثيرا حتى تشابكت أنفاسهما
    تشانغمين يتراجع بسرعة : يااا .. أنت تقترب كثيرا !
    يونهو : ألن يكون هذا أفضل للعرض !!!
    أدخلت رأسها بهدوء وقالت : هل أقاطعكم ؟
    يونهو : ادخلي ادخلي .. يجب ان نأخذ رأيك ايضا
    إيلينا دخلت : ماذا هناك ؟
    يونهو : نحن نصمم رقصة لأغنيتنا الجديدة .. انها تتحدث عن الشغف في الحب لذا نريد تأدية مشهد نكون فيه انا وتشانغمين على وشك تقبيل بعضنا
    إيلينا : اوووه .. سيكون هذا قويا جدا !!
    يونهو لتشانغمين : أرأيت ؟!
    تشانغمين : ألا يمكننا فقط فعل ذلك مع العارضات ؟!!!
    إيلينا : هههههههههههههههههههه .. اه جئت لأخبركم بشيء ما
    تشانغمين : ماذا ؟
    إيلينا : لقد اتفقت شركتنا مع شركة صينية على ان تقوموا بثلاث حفلات في الصين .. الأسبوع القادم .. لذا جهزت لكم الحجوزات والفنادق وكامل المصاريف .. كونا مستعدين
    تشانغمين : حقااااا !!
    يونهو : أخيرا حفلة خارجية !
    ..
    .
    .
    : فتيات .. انظرن الى هذه الصورة ! ألا يبدو وسيما
    يوري : بيكهيون !!
    سوني : ألا يشبه هان اوبا في هذه الصورة !
    تايون : لااا .. بيكي اجمل منه بكثير
    يونا : انا جاااائعة لنأكل شيئا !
    جيسيكا : لقد تناولنا الافطار للتو !!
    سوهيون : ستكتسبين الوزن انتي تأكلين كثيرا هذه الايام
    يونا : ااااا .. لكنني جائعة جدددا
    فتحت الباب ودخلت : صباح الخير .. هل اقاطع شيئا ؟
    تيفاني : اهلللا بك .. ﻻ ﻻ تعالي اجلسي معنا .. نحن نتحدث حديث فتيات خاص
    إيلينا : اود هذا لكنني مشغولة جدا الآن
    نهضت تايون اليها بسرعة لتريها الصورة : انظري .. الا يبدو وسيما ؟!
    إيلينا : بالتأكككيد .. بيكهيون خاصتك وسيم جدا !
    سوني : ألا يبدو مثل هان اوبا في هذه الصورة ؟
    إيلينا : ههههههههههههههههههههه .. اجل قليلا !
    سوني لتايون : سمعتي ؟!!!
    تايون تتجاهلها : هل جئتي لسبب ما ؟
    إيلينا : اجل .. الاسبوع القادم لدى شركتنا حفل في اليونان .. لذا ستذهبون هناك لمدة اسبوع .. تكفلت بكل المصاريف لذا اذهبوا واستمتعوا
    تايون بحماس : من سيذهب معنا ؟!!
    إيلينا : ريد فيلفيت .. وانتم وو اكسسسووو
    تايون قفزت بسعااادة : سنحضى باجازة رااائعة .. شكرا لك إيلينا !!
    ..
    .
    .
    خرجت لغرفة سوبر جونيور الصاخبة كالعادة ..
    فتحت الباب مبتسمة : اسمعووووني .. دون مقدمات !
    دونغهي قفز امامها : اشتقتي لنا .. أليس كذلك ؟!
    كيوهيون : لقد كنا معا للتو ! هل افتقدتينا بهذه السرعة !!
    هيتشول : يا يا يا .. ﻻ تتحدث بصورة جماعية !! .. هي جاءت لرؤيتي فقط .. أليس كذلك !
    ليتوك : يا اطفال اهدؤوا لنسمع ماتريد !!
    إيلينا : هههههههههههههه .. لقد جئت لاخباركم انني اخطط لعمل رحلة غدا بما انه اجازة .. لذا اريد دعوتكم ان كنتم تريدون ذلك .. من لديه خطط اخرى يمكنه عدم المجيء بالطبع
    انهيوك : انتي ونحن فقط ؟
    إيلينا : ﻻ .. شايني واف اكس ايضا
    هيتشول : رااائع سولي معنا !
    ..
    .
    .
    اخبرت الفرق الاخرى جميعها .. بقي اعضاء شايني فقط !
    استجمعت شجاعتها ودخلت لتجدهم يحيطون بمينهو وكأنهم يتفحصون شيئا ما في وجهه
    تايمين ابتسم بطريقة غريبة لها
    اونيو : اهلا بك
    اسرع مينهو بتغطية عينيه المتورمتين بنظارته الشمسية
    إيلينا : كيف انتم بعد حفل الامس ؟
    اونيو : نشعر بشعور جيد بما انه كان ناجحا
    إيلينا وهي تنظر لمينهو : لقد كان رائعا
    تايمين : هل استمتعتي به ؟
    إيلينا : اجل .. كثيرا
    كي الذي يشعر بأنها ﻻ يجب ان تقف هنا طويلا : هل تريدين منا شيئا ؟
    إيلينا : اه اجل .. غدا سنذهب في رحلة مع سوبر جونيور واف اكس .. انتم مدعوون ايضا .. لكن ان كان لديكم مشاريع اخرى يمكنكم ان لا تذهبوا انه ليس اجباريا
    جونغهيون : اعتقد ان علينا زيارة .....
    قاطعه مينهو : سنأتي
    الاعضاء : !!!!!!!!
    إيلينا ابتسمت له بارتباك : كونوا هنا غدا صباحا إذن .. لنذهب معا
    خرجت .. حينها اراد مينهو الذهاب لتشغيل الموسيقى لكن جونغهيون سحبه بيده وصرخ به : ما الذي تفكر به ؟!
    مينهو : .............
    جونغهيون : هل تنوي الاعتراف لها ؟
    مينهو : سأفعل .. لا يمكنني الاستمرار هكذا .. اما ان تقبل بي او ...
    جونغهيون : او ماذا ؟ اكمل ؟؟ أتعلم ما قد يحدث ان رفضتك ؟ هل ستستطيع القدوم للعمل كل يوم وانت تعلم انك ستقابلها ؟هل ستتهرب من اجتماعات الفرقة مع الادارة كل اسبوع ؟!
    مينهو : ماذا علي ان افعل إذن ؟
    جونغهيون : انا اسف لقولي هذا لكن .. لا ارى أي طريق امامك ! تراجع فحسب
    صمت مينهو .. بينما كان لتايمين رأي آخر في الموضوع !!!
    ..
    .
    .
    عادت الى مكتبها وهو يشغل بالها تماما ..
    وجدت دي في انتظارها
    إيلينا : اسسسسفة .. هل تأخرت عليك ؟!
    دي : ﻻ .. لقد وصلت للتو
    إيلينا جلست على كرسيها ثم مدت له ظرفا : تفضل
    دي : ما هذا ؟!
    إيلينا : انها حجوزات طائرة وفندق في اليابان .. ومصاريف رحلة مدتها اسبوع لشخصين
    دي : لمن علي تسليمها ؟
    إيلينا ابتسمت : انها لك .. ولصديقتك .. اذهبا للراحة هناك لاسبوع
    وقف وصرخ بسعادة : ححححقا !!!!!
    إيلينا : انه شيء بسيط مقابل ما قدمته لي منذ قدومي الى كوريا .. استمتعا
    ..........................................................
    في المساء ..
    عادت الى منزلها اخيرا !
    اخرجت حقيبتها وبدأت بجمع ما تحتاجه لرحلة الغد ..
    اعدت القهوة التركية التي تحبها جدا .. وقررت مشاهدة التلفاز ..
    ..
    .
    .
    دخل الى غرفة اونيو بعد ان استئذن منه
    تايمين : هيونغ .. انا ذاهب لمقابلة كاي وسيهون من اكسو
    اونيو : لا بأس .. لكن لا تتأخر .. ولا تشرب ايضا
    تايمين : سأفعل
    خرج من الشقة .. لابد لهذا الامر ان يحسم !
    اخذ عنوانها من كيوهيون الذي جعله يبقي الامر سرا بينهما .. وانطلق اليها .. رغم انه متوتر الا انه يجب ان يقوم بهذا الامر من اجل مينهو !
    عندما وصل .. رن الجرس بسرعة ..
    تأخرت قليلا قبل فتح الباب له
    إيلينا : تايمين !!
    تايمين مبتسما : مرحبا نونا .. أيمكنني التحدث معك في موضوع ما ؟
    إيلينا : بالتأكيد .. تفضل
    ادخلته واحضرت له القهوة .. بينما كان منشغلا بتأمل البيت !
    تايمين : بيتك رائع حقا
    إيلينا : شكرا لك .. هذه قهوة تركية .. هل جربتها سابقا ؟
    تايمين بحماس : لا .. لكنني سمعت عنها !
    إيلينا : قد تكون مرة بعض الشيء .. لكنك ستعتاد عليها
    تايمين : لا بأس .. انها جيدة
    إيلينا : هل يعلم اعضاء فريقك انك هنا ؟
    تايمين : لا .. اخبرتهم انني سأقابل كاي وسيهون
    إيلينا : ما الامر إذن ؟
    تايمين بصراحة : انه من اجل مينهو !
    إيلينا : لأنه معجب بي يتألم .. أليس كذلك ؟
    تايمين متفاجئا : تعلمين عن هذا الامر ؟!
    إيلينا : لقد اخبرني بذلك .. حين تقابلنا في الكافيتيريا .. هل تذكر ؟
    تايمين : هو حقا لم يخبرنا أي شيء عن هذا !! إذن .. هل رفضته ؟
    إيلينا : لا .. هو لم يطلب رأيي ايضا .. اخبرني بذلك .. واخبرني انه لا ينوي التقدم نحوي اكثر
    تايمين : ااااش هذا الاحمق !
    إيلينا : اعرف عن الامر مسبقا لذا .. ما الذي جئت لطلبه مني ؟
    تايمين : جئت لأسألك عن رأيك .. في حال اعترف لك .. هل ستقبلين به ؟ سترفضينه ؟ .. (اكمل سريعا) .. انا اسف حقا ان كنت اتجاوز حدودي لكن مينهو يتألم كثيرا .. وانا لا استطيع الوقوف والمشاهدة فقط !
    إيلينا : اممم .. سأخبرك بالحقيقة تايمين .. اعتقد انني معجبة به ايضا .. لكن !
    تايمين وقد شعر ببعض الراحة : لكن ماذا ؟
    إيلينا : لا يمكنني القبول به .. او بغيره
    تايمين : لماذا !!!
    إيلينا : اخبرني .. ما الافضل من اجله .. ان ارفضه ليتألم ثم ينسى امري بعد مدة .. أم ان اقبل به ونتواعد ونحب بعضنا اكثر .. ثم اختفي فجأة لاتركه ؟!
    تايمين : لما تختفين !!
    إيلينا : اجبني رجاءا
    تايمين : ان ترفضي ذلك منذ البداية افضل !!
    إيلينا : يجب ان اقوم برفضه إذن .. انا اسفة حقا تايمين .. صدقني المي لا يقل عن المه ابدا .. لقد ظننت انني لن احب مرة اخرى لكن .. شعوي نحوه آلمني بقدر ما اسعدني ! .. فأنا لا استطيع تركه يتورط معي !
    تايمين : يتورط بماذا ؟ انا لا افهم !
    إيلينا : لا استطيع اخبارك ......
    تايمين : اخبريني ! انت قاسية جدا لترفضيه دون ان تخبريه حتى بالسبب !! .. ان كنتي تحبينه ايضا فما المانع !!!
    إيلينا تنهدت ثم : سأخبرك .. لكن ارجوك دع الامر يبقى سرا عنه !
    ..
    .
    .
    عاد الى المنزل بعد ساعة واحدة فقط من خروجه ..
    كان جونغهيون ومينهو في غرفة الجلوس يشاهدان البرنامج الذي ظهرت فيه فرقتهم ...
    بينما كي نائم .. واونيو لايزال في غرفته ..
    جونغهيون : تايمين-آه .. عدت مبكرا هل حدث شيء ؟
    تايمين : لا .. اين اونيو هيونغ ؟
    مينهو : يااا .. انت تبدو غريبا !
    جونغهيون نهض اليه : ما بها عيناك !!! أكنت تبكي ؟!
    نهض مينهو مسرعا حين سمع ذلك : ماذاااا !! تايمين هل حدث شيء سيء ! .. هل اكسو بخير !!
    تايمين : لا تقلقا لقد آلمتني عيناي فجأة ولا اعلم ما السبب .. لم تتوقف عن ذرف الدموع ! .. انا لم ابكي حقا !
    اونيو خرج على اصواتهم : ما الامر ؟
    تايمين : هيونغ .. اريد التحدث معك قليلا في غرفتك ؟
    اونيو : تعال ..
    دخلا الغرفة واغلقا الباب ..
    جونغهيون : اراهن انه كان يبكي
    مينهو : سأتصل بسوهو لاعرف ما حدث
    جلس وانتظر سوهو الذي تأخر قليلا قبل ان يجيب
    سوهو : ما الذي تعنيه بأنه قابلهما ! .. نحن جميعا نصور برنامجا الآن
    مينهو : أكان يكذب إذن !! .. اين ذهب ؟.
    سوهو : مينهو-آه .. انا مضطر للذهاب الآن
    اغلق مينهو الهاتف بقلق ..
    بينما في الداخل ..
    تايمين : هيونغ .. لقد فعلت شيئا ما .. سأعترف بنفسي حتى لا تسمع من غيري وتغضب !
    اونيو بقلق : ماذا فعلت !!
    تايمين : عدني انك لن تغضب مني
    اونيو : انت لا تقول هذا الا اذا فعلت مصيبة !! .. ماذا فعلت تايمين-آه ؟!
    تايمين : عدني اولا !
    اونيو بقلة صبر : اعدك اعدك اخبرني !!
    قبل ان يتكلم تايمين .. فتح الباب جونغهيون ومينهو يلحق به ..
    جونغهيون : ماذا يحدث تايمين-آه !
    تايمين : ماذا تعني ؟!!!!!!!
    مينهو : سوهو يقول ان كاي وسيهون في تصوير برنامج معه ! .. من قابلت لتعود باكيا !! .. أهي فتاة ؟!
    اونيو : مااااذا !!! .. من تكون ؟! ومنذ متى ؟
    مينهو : لما لم تخبرنا عنهاااا ؟! هل نعرفها !
    جونغهيون : هل انفصلتما ؟! هل انت بخير ؟؟
    تايمين : انه ليس كذلك !!!
    جونغهيون : ان لم تكن فتاة فمن قابلت ؟! لما كذبت علينا ايضا !!
    تايمين نظر الى اونيو مستنجدا !
    اونيو : لا عليكما .. اخرجا وانا سأفهم منه كل شيء
    جونغهيون : لممماذا تخفي عنا تايمين ! اخبرنا جميعا !!
    سحبه مينهو خارجا بعد ان اشار لهما اونيو بعينيه واغلق الباب وراءه
    اونيو : إذن !
    تايمين : لقد ذهبت الى إيلينا
    اونيو : ممممممااااااااذااااا !!!!!!!!!!!!!
    تايمين : اهدأ ارجوك لا تغضب !
    اونيو : ماذا فعلت ايها الاحمق ! هل انت مجنون !! هل اخبرتها بكل شيء !
    تايمين : انها تعرف بالفعل
    اونيو : كيف تعرف !!!
    تايمين : لقد اخبرها مينهو
    اونيو : ........... متى فعل !!
    تايمين : منذ شهرين تقريبا
    اونيو : هل رفضته إذن ؟ .. بالتأكيد رفضته !! والا لما بقي بحال سيء هكذا
    تايمين : لم ترفضه .. هو لم يطلب رأيها اصلا ! .. لقد اخبرها انه معجب بها فقط
    اونيو : هذا المغفل !
    تايمين : اخبرتني انها معجبة به ايضا
    اونيو فتح عينيه متفاجئا : تمززززح !
    تايمين وقد تجمعت الدموع في عينيه : هنا المشكلة هيونغ ! .. ان سألها سترفضه .. لأنها سترحل وتتركنا
    اونيو بقلق : اين ستذهب !!
    تايمين بصوت متهدج : انها .. تموت
    اونيو : !!!!!!!!
    تايمين يمسح عينيه : مصابة بالسرطان .. لن تعيش طويلا .. هي تحبه ايضا لكنها لا تريده ان يتعذب !
    اونيو : ياااا .. ماذا تقول !!
    ..
    .
    .
    خرج تايمين وهي يبكي ثانية ! .. مما اثار جنون جونغهيون ومينهو !
    لحقه مينهو الى الغرفة بينما دخل جونغهيون لاونيو ..
    كان اونيو يتحدث مع انهيوك : هل تفهم ما اقول ! .. سأخبرك فيما بعد .. كل ماعليك ان تفعله هو ان تخبر مينهو بأنك قابلت تايمين وتشاجرتما .. ﻻ اعلم فكر بأي سبب .. لا تخبر احدا كما اتفقنا .. سأخبرك غدا .. شكرا لك هيوك ! .. الى اللقاء
    جونغهيون : اونيو ماذا يحدث ! لما يبكي ثانية !!
    اونيو : انها مشكلة حقيقية جونغهيون-آه ! .. اجلس لاخبرك
    ..
    .
    .
    مينهو : ما الامر ؟
    تايمين ينظر الى كل شيء الا وجهه : لا شيء
    مينهو : لما تبكي إذن !
    تايمين يمسح دموعه التي ترفض التوقف : ﻻ اعلم يبدو .. ان عيني متعبتان
    مينهو : ياااا .. ﻻ تكذب علي ! انظر الى وجهي
    تايمين : هيونغ .. انا متعب حقا لنتحدث لاحقا
    مينهو سحبه بيده : انظظظر الى وجهي !!!
    تايمين بلع ريقه ثم نظر الى عيني مينهو ..
    مينهو : اين كنت ؟
    نظر للاعلى .. سحب نفسا طويلا وهو مغمض عينيه دون ان يجيب
    مينهو : لما لا تخبرني ! انا قلق عليك تايمين-آه .. أهي فتاة ؟ هل كنت عند عائلتك ؟ قابلت احدا من الشركة او من اصدقاء الدراسة ؟
    تايمين عض شفته وهو يمسح دموعه التي عادت تتجمع في عينيه !
    " بينما هو يعاني ما يعانيه .. انه قلق علي ايضا ! .. كيف يمكنني اخباره بأنها تحبه ايضا لكنها سترحل عنا جميعا ! .. كيف سيتحمل خبرا كهذا !!! "
    مينهو بقلق : لما تبكي ثانية ؟!!!
    تايمين : ﻻ اعلللللم
    عانقه مينهو وهو يمسح شعره بلطف : ﻻ تبكي .. أيا كان ما يزعجك .. سيكون كل شيء على ما يرام .. اعدك بهذا !
    ........................................................
    في الصباح ..
    ذهب الجميع الى الشركة .. كانت إيلينا اخر من وصل .. حديثها مع تايمين بالامس ارهقها .. ولم تستطع النوم بسببه !
    امام الشركة وقفت حافلة كبيرة لتأخذهم الى المكان الذي اعدته إيلينا للرحلة ..
    إيلينا : هل علي ان اعدكم ! انتم كثيرون !!
    دونغهي : ههههههههههههههههههههه .. لم تخبرينا اين سنذهب ؟!
    إيلينا وهي تبتسم بحماس : انها مفاجأة !!



    ||| نهاية البارت |||
    avatar
    حبيتك وبالغلط ادمنتك
    عَضوٍة ذَهِبَيٍة ~|
    عَضوٍة ذَهِبَيٍة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 21/06/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 304
    ♣ مَوقِعي » : فلسطين وقريبا ع كوريا
    ♣ عُمرِي » : 19
    ♣ عَملِي » : طالبة
    ♣ مَزآجِي » : تمام 24ساعة

    رد: خيال سوبرجونيري / رواية (مـاذا لـو ؟!) *البارت الأول*

    مُساهمة من طرف حبيتك وبالغلط ادمنتك في 2015-10-13, 12:46 am

    يا ويلييييي اوووووووني البارت رووووووووووووعة بفرحوا وبحزنوا يا حرام يلا اوني لا تتأخري علينا ناطرينك بالبارت الجاي ويعطيكي الف عافية أهم اشي ما تتأخري علينا بقدرش ع بعدك انا اونيتي ككككككككك
    avatar
    λɴĢει εϓεȘ
    عًضوِة فَضِيـة ~|
    عًضوِة فَضِيـة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 21/05/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 290
    ♣ مَوقِعي » : فلسطين وقريبا عند دوني في سيؤوول
    ♣ عُمرِي » : 20
    ♣ عَملِي » : طالبةة
    ♣ مَزآجِي » : cooooooool

    رد: خيال سوبرجونيري / رواية (مـاذا لـو ؟!) *البارت الأول*

    مُساهمة من طرف λɴĢει εϓεȘ في 2015-10-16, 9:07 pm

    ياااااااااا اوني البارت بجنن ايلينا بتحزن بس بتعرفي اوني لو هالرواية تصير حقيقة عنجد حياة السوجو رح تتغير يا ريت لو تتحقق بس اوني ما تتاخري اراسو لاني اننا بحب اقرا روايتك ما بعرف هيك ما بمل منها ابدا
    avatar
    عاشقة كيونا
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 17/10/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 4
    ♣ عُمرِي » : 19

    رد: خيال سوبرجونيري / رواية (مـاذا لـو ؟!) *البارت الأول*

    مُساهمة من طرف عاشقة كيونا في 2015-10-17, 2:06 am

    البارت بيجنن .. بيحزنوا كتير ... يلا اوني لا تتاخري نزلي البارت بسرررعة
    avatar
    ﮬ̲̌ﮧﻣ̲ﺳ̲ ﺂ̲ﻟ̲ۆﺟ̅ۆﺩ̲
    عَضوٍة ذَهِبَيٍة ~|
    عَضوٍة ذَهِبَيٍة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 23/06/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 300
    ♣ مَوقِعي » : فلسطين
    ♣ عُمرِي » : 25
    ♣ عَملِي » : طالبة
    ♣ مَزآجِي » : تمام طول ما في كوريا

    رد: خيال سوبرجونيري / رواية (مـاذا لـو ؟!) *البارت الأول*

    مُساهمة من طرف ﮬ̲̌ﮧﻣ̲ﺳ̲ ﺂ̲ﻟ̲ۆﺟ̅ۆﺩ̲ في 2015-10-17, 9:15 pm

    اوييييلييييي البارت حلو كثير قديش هو بفرح بس بحزن مينهو اويلي عليه :BB: :BB: :BB: :BB: ما تتاخري علينا فايتينغ :**: :**: :**:
    avatar
    everlasting friend
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 17/08/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 99
    ♣ مَوقِعي » : KSA
    ♣ عُمرِي » : 26
    ♣ عَملِي » : طالبة جامعية
    ♣ مَزآجِي » : high

    رد: خيال سوبرجونيري / رواية (مـاذا لـو ؟!) *البارت الأول*

    مُساهمة من طرف everlasting friend في 2015-10-18, 11:05 pm

    شكرررا ع الردود الجميلة I love you
    وهذا البارت الجديد Rolling Eyes
    avatar
    everlasting friend
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 17/08/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 99
    ♣ مَوقِعي » : KSA
    ♣ عُمرِي » : 26
    ♣ عَملِي » : طالبة جامعية
    ♣ مَزآجِي » : high

    رد: خيال سوبرجونيري / رواية (مـاذا لـو ؟!) *البارت الأول*

    مُساهمة من طرف everlasting friend في 2015-10-18, 11:06 pm

    رواية (مـاذا لـو ؟!) *البارت الحادي عشر*
    ..
    .
    .
    في الصباح ..
    ذهب الجميع الى الشركة .. كانت إيلينا اخر من وصل .. حديثها مع تايمين بالامس ارهقها .. ولم تستطع النوم بسببه !
    امام الشركة وقفت حافلة كبيرة لتأخذهم الى المكان الذي اعدته إيلينا للرحلة ..
    إيلينا : هل علي ان اعدكم ! انتم كثيرون !!
    دونغهي : ههههههههههههههههههههه .. لم تخبرينا اين سنذهب ؟!
    إيلينا وهي تبتسم بحماس : انها مفاجأة !
    كريستال : آمبر .. لما انتي هادئة هكذا !
    آمبر تهمس بسعادة : كيبووم هنا !!
    هنري : بما تتهامسون ؟
    لونا : تقول ان كيبوم وسيم .. لكنني ارى مينهو اوبا اوسم منه
    آمبر بصوت عالي نوعا ما : ﻻ يوجد من هو اوسم من كيبوم !
    كيبوم ابتسم بينما هي اختبأت خلف ظهر هنري بخجل
    كيوهيون : ههههههههههههههههههه .. انها فتاة بعد كل شيء !
    صعدوا الى الحافلة متوجهين الى المكان المحدد .. إيلينا شعرت بالنعاس .. فأمالت رأسها على كتف شيون الجالس جنبها
    إيلينا : أتسمح لي باستعارة كتفك ؟
    شيون : ماذا ستعطيني بالمقابل ؟
    إيلينا : قبلة !!
    شيون : هيا إذن اريدها الآن !
    قبلته على خده دون تردد وعادت لتضع رأسها على كتفه استعدادا للنوم
    مينهو الذي يجلس مع تايمين خلفهما مباشرة .. رأى كل شيء ! حاول اخفاء غضبه والانشغال بشيء اخر .. امر تايمين الصامت الذي يجلس بجواره لا يزال عالقا في رأسه !
    مينهو واضعا يده على رجل تايمين : سأعود حالا !
    نهض من مكانه ليقترب من مكان انهيوك ودونغهي
    مينهو : هيونغ .. أيمكنني الجلوس مكانك قليلا ؟
    دونغهي مستغربا : حسنا
    نهض دونغهي ليجلس مينهو بجوار انهيوك الذي ابتسم له تلقائيا .. بينما انتقل دونغهي لمكان مينهو
    مينهو : لقد اخبرني تايمين انكما تشاجرتما البارحة
    انهيوك : هاااه ! ااااه اجل اجل .. لقد تشاجرنا
    مينهو : لماذا ؟
    انهيوك : اعتقد ان كلينا كان مرهقا .. اجتمعنا للشرب والحديث انا وهو ودونغهي وكيونا .. لكننا تشاجرنا
    مينهو : لا استطيع ان افهم لما قال انه سيقابل كاي وسيهون واخفى عنا انكم انتم من سيقابله !
    انهيوك بذكاء : ااه بشأن هذا .. انا من اخبره بأنهما قادمين ايضا .. لكنهما كانا مشغولين حين اتصلت بهما لاحقا
    مينهو : اهاا .. إذن هل ستبقيان متشاجرين ؟ لقد كان يبكي بسببك بالامس !
    انهيوك : ﻻ ﻻ سنتحدث في هذا ونحل الامر
    مينهو : جيد .. سأرسله لك إذن !
    نهض مينهو عائدا الى مكانه الذي يجلس فيه دونغهي وقال لتايمين ان يذهب لانهيوك .. بينما جلس مكانه بجوار دونغهي
    دونغهي بفضول : ماذا تريدان من هيوك !
    مينهو : انه بشأن شجاره مع تايمين بالامس .. حين خرجتم سويا
    دونغهي الذي لم يفهم اي شيء فضل السكوت .. وكان هذا من حسن حظ الجميع !
    عند انهيوك وتايمين ..
    انهيوك : اخبرني اونيو ان انقذك بسبب فتاة ما !! .. من تكون ! ولما تخفي امرها عن الاعضاء !!
    تايمين : فتاة ؟!! .. اه صحيح صحيح كنت اقابلها سرا بالامس .. وانفصلنا .. علاقتنا لم تكن جيدة منذ البداية لذا لم اخبرهم عنها
    انهيوك : هل نعرفها ؟
    تايمين : ﻻ .. ليست مشهورة ... شكرا لمساعدتك لي هيونغ !
    ..
    .
    .
    في مكان آخر في الحافلة ..
    هان كان نائما .. بينما هيتشول كان يشعر بالملل وحيدا .. القى نظرت على الجميع ليبحث عن شخص يذهب اليه ليعبث معه !
    هيتشول بصوت منخفض اقرب للهمس : ااااش يا للملل !! الجميع نائمون او يسمعون الموسيقى ! حينها لمح ليتوك يجلس بجوار النافذة وحيدا بينما المقعد بجواره فارغ ! بدت ملامحه ....... حزينة !! .. لماذا ؟!!!!
    نهض من مكانه بهدوء حتى لا يزعج هان .. لم يمنعه قلقه على ليتوك من مضايقة كل النائمين الذين كانوا في طريقه !!!
    شعر به ليتوك حين جلس بجواره فابتسم له !
    ليتوك : هل مللت من بقائك هناك دون هان ؟!
    هيتشول : اجل .. ﻻ اعلم لما الجميع نام فجأة !
    ليتوك : ههههههههههههههههههههههه
    هيتشول : اممم .. جونغ سو-آه .. أخبرني .. ان كنت حزينا بسبب شيء ما .. انه شيء ﻻ استطيع تجاوزه مهما حاولت ! .. ما الذي علي فعله ؟
    ليتوك بقلق : أهو بشأن عائلتك ثانية ؟!!
    هيتشول يتجاهل سؤاله ويكرر : اجبني ما الذي علي فعله ؟
    ليتوك : تحدث معي ! او مع هان .. او شيون .. المهم ان ﻻ تكبت هذا في نفسك لكي ﻻ تسوء حالتك ثانية !
    هيتشول بسخرية : يبدو انك ماهر في الكلام فقط ! بارك جونغ سو شي !!
    ليتوك عقد حاجبيه : ماذا تعني ؟
    هيتشول : اعني .. بما انك تنصحني الآن بأن اتحدث معكم ان كنت حزينا .. لما ﻻ تتحدث معنا انت ؟!
    ليتوك الذي فهم لما يلمح : لكنني لست حزينا .....
    قاطعه هيتشول : اعلم بأنك تخفي الكثير .. ليس مشاكلك الخاصة فقط ! انت ايضا تقلق مع قلقنا !!! .. لكنك تخفي هذا عنا
    ليتوك : ههههههههههه .. انت تبالغ !
    هيتشول : منذ عودتك من الجيش .. كنت اعلم انك لم تتقبل موت والدك وجديك .. لكنني لم احاول التدخل ابدا ظنا مني انك ستتحسن مع مرور الوقت
    ليتوك يبتسم : انا لا اعلم حقا لما تفكر هكذا
    هيتشول : ﻻ تنكر الامر ! .. لما لا تزور قبورهم إذن ؟
    اختفت ابتسامة ليتوك ونظر للاسفل .. بينما تابع هيتشول : تيكي هيونغ .. تعلم انني احبك كثيرا لذا .. ارجوك .. ان اردت التحدث تعال الي ! .. ان اردت البكاء كتفي موجود لتستند عليه .. فقط ﻻ تخفي ألمك عني !!!
    ليتوك : شكرا لك .. تشولا
    ..
    .
    .
    هنري : اعتقد ان آمبر معجبة بك حقا !
    كيبوم : انها فتاة جذابة .. لكنني ﻻ افكر بها بهذه الطريقة ! .. انا اراها كأخت صغيرة مشاكسة
    هنري : ﻻ اعتقد انها ستكون سعيدة بسماع هذا
    كيبوم : فقط لا تخبرها عن اي شيء .. ليست لديها الشجاعة لتعترف لي لذا ﻻ تقلق .. ستنسى الامر مع مرور الوقت
    مد جومي رأسه من الخلف : هل لدى احدكم مسكنا ! سيقتلني هذا الصداع !
    هنري : ليس لدي
    كيبوم : انا ايضا ﻻ احضر هذه الاشياء
    هنري : سأسأل تيكي هيونغ .. انتظرني
    نهض من مكانه الى ليتوك وهيتشول ..
    هنري : هيونغ .. هل لديك حبوب مسكنة ؟
    ليتوك بقلق : ﻻ .. من يريدها ؟!!
    هنري : جومي يشعر بالصداع
    ليتوك : اسأل شيون انه في المقعد الامامي
    هيتشول : يااا .. ألن تسألني انا ايضا !
    هنري : اعلم انك ﻻ تحضر معك اشياء مفيدة
    ذهب بينما اشتعل هيتشول غضبا : هذا الطفل !!!!
    حين وصل الى شيون وجد إيلينا تضع رأسها على كتفه لكن عينيها مفتوحة تنظر للاسفل
    شيون : ما بك هنري ؟
    هنري : ألديك حبوب مسكنة ؟ .. جومي يشعر بالصداع
    شيون : اجل انها معي لكنني تركتها مع الحقائب !
    إيلينا رفعت رأسها : انا لدي .. انتظر
    فتحت حقيبتها لتخرج منه الكثير من الادوية .. بينما تقلبها في يدها شعر تايمين بالالم لحالها ! .. كونها تحمل كل هذه الادوية معها جعله يبحر ثانية في حديثهما البارحة ! .. كيف اخبرتني انها ستموت خلال اقل من عام بهذه السهولة ! .. ألا يعني هذا اننا في هذا الوقت من العام القادم لن تكون معنا !!!! .. مجرد التفكير بهذا يجعلني اريد البكاء بشدة !!
    مد مينهو يده لتمسح دمعة تايمين الذي لم يشعر اصلا بسقوطها !
    مينهو وهو يفتح له ذراعيه : تعال الى هنا
    ابتسم تايمين ووضع رأسه على صدر الاخر .. كيف يمكنه البكاء امام مينهو الذي ﻻ يعلم بأي شيء بعد !!!
    ........................................................
    وصلت الحافلة الى احدى الضواحي القريبة من سيول ..
    توقفوا عند فلة كبيرة بعيدة عن الناس .. استأجرتها إيلينا ليبقوا فيها الى المساء ..
    دونغهي : وااااااه .. لم ارى هذا المكان من قبل !
    كانغ ان : كيف عثرتي عليه !!
    إيلينا : يون من عثرت عليه ! انا ﻻ اعلم
    اونيو : هناك مسبح ايضاااا !!
    سولي : سيكون الامر ممتعا ان وضعنا الزيت وتشمسنا
    هيتشول : هل سترتدين البكيني ؟!
    سولي : هههههههههههههههههههههههههههه منحرف !!
    إيلينا : لم اقم باستئجار من يخدمنا او يطهو لنا لذا سنفعل كل شيء بأنفسنا
    شيون : هل تعرفين كيف تعدين الطعام ؟!
    إيلينا : اجل .. سأعد لكم اطباقا من دول مختلفة على الغداء .. اما بالنسبة للفطور والعشاء فلا شأن لي بها !
    جونغهيون : لدي اقتراح ! .. شايني سنعد الفطور .. بما انه سيكون خفيفا واعضاؤنا قليلون .. الفتيات سيعددن الغداء مع إيلينا .. اما العشاء سيتولى امره ال15 عضوا من سوبر جونيور !
    ليتوك : مادام ريووك وهنري هنا سنكون بخير
    إيلينا : تبدو فكرة رائعة !
    اتجه الجميع الى الغرف الخاصة بهم في الفلة الكبيرة .. ما عدا اعضاء شايني الذين اتجهوا للمطبخ ليجدوا إيلينا قد احضرت الكثير من المكونات ..
    اونيو : لنصنع الكثير من السندويشات .. مع العصير سيكون افطارا جيدا
    مينهو : سأقوم بقلي البيض اذن
    كي : انا سأقلي السجق
    جونغهيون : لنبدأ اذن
    ..
    .
    .
    بعد ربع ساعة فقط .. كان الفطور جاهز والجميع يجلس في الحديقة الخارجية على الارض ليأكلوا ..
    كيوهيون : المكان واسع حقا
    تايمين : لنلعب بعد الفطور
    هنري : لننقسم الى فريقين ونلعب لعبة الاختباء
    آمبر : اااش لقد تحمست منذ الآن !
    هيتشول : الفريق الخاسر سيغسل جميع الاطباق الخاصة بالفطور والغداء والعشاء !
    انهوا افطارهم بسرعة .. ولعبوا الكثير من الالعاب .. نسي الجميع همومه وما يقلقه واستمتعوا باللحظات التي يعيشونها .. امتلئ المكان بضحكاتهم وتعليقاتهم الساخرة على بعضهم البعض !
    آمبر : حااان وقت الرقص !
    اشتعل المكان بالرقص .. التقليد .. اﻻخطاء التي ارتكبوها على المسرح ولم ينسوها ابدا .. والتعليقات التي لا يخلو منها الجو مازالت مستمرة
    مينهو كان ينظر لإيلينا بين كل وقت وآخر وهي تضحك بسعادة .. جعل هذا قلبه يرفرف عاليا ! .. ضحكتها تجعله يشعر بالسعادة ايضا
    بينما تايمين كان متعجبا منها !! كيف تكون سعيدة وقوية هكذا !!!! انها حقا مذهلة !
    الساعة ال12 .. اغلقت إيلينا السقف على المسبح .. وقفز الشباب للسباحة فيه ..
    بينما ارتدت الفتيات ثياب السباحة ايضا وانطلقوا للعب معهم كرة الماء ..
    إيلينا بقيت في الخارج .. فهي تخاف حقا من السباحة ..
    شيون : ايلللينا .. تعالي سأعلمك السباحة
    إيلينا : ﻻ اررريد ! انا اخاف منها !!
    شيون : ثقي بي ! ستكونين بخير مادمتي معي
    هنري : تعالي واطمئني شيون معلم جيد
    هيتشول : ألم تريه مع العارضة ليو وين حين علمها السباحة !
    إيلينا بتردد : ﻻ اريد !!
    ليتوك : دعوها على راحتها
    آمبر لهنري : من الغريب انها ﻻ تعرف كيف تسبح !
    هنري : لقد حدث لها حادث حين كانت صغيرة لذا اصبحت تخاف منها
    آمبر : هل غرقت ؟!
    هنري : مربيتها ماتت وهي تغرق !!
    خرج انهيوك اليها وجلس بجوارها
    ايلينا : لما اتيت ! عد للعب
    انهيوك : لا اريد ان اراك وحيدة !
    لحق به كي الذي جلس وهو يضحك : الجو منعش ! عليك ان تتغلبي على مخاوفك والا سيفوتك الكثير من المرح
    ايلينا : انا حقا اخاف من الماء
    صرخ هيتشول الذي كان يضع يديه على حافة المسبح : تعالي انه لا يخيف
    ليتوك : سيكون رائعا ان تكوني شجاعة وتتجاوزي الامر
    سونغمين : ثقي بنا لن ندعك تتأذين
    كانغ ان : انا اضمن لك هذا ! سأكون حارسك الشخصي
    ايلينا : لنفعل هذا لاحقا اذن .. لست مستعدة الآن
    ..
    .
    .
    بعد نصف ساعة اجتمعت الفتيات الستة في المطبخ ﻻعداد الغداء ..
    فكتوريا : ماذا علينا ان نفعل الآن ؟
    إيلينا وهي تسكب لهن العصير : سننتظر
    سولي : ننتظر ماذا !
    إيلينا : وصول الغداء !
    آمبر بحماس : لن نعده بأنفسنا !!!!
    إيلينا : بصراحة لم اطبخ اي شيء في حياتي لذا ليست لدي الثقة لاجرب
    كريستال : هههههههههههههههههههه .. سيحبطون حين يعرفون !!
    لونا : هل الطعام من دول اجنبية حقا ؟
    إيلينا : اجل ! اعرف عدة طهاة هنا واتفقت معهم على اكلات عربية وتركية واوروبية وهندية .. سأجعلكم تجربون طعاما جديدا !
    فيكتوريا : ياااااااااه لقد تحمست جدا !!!
    دخل مينهو : تحمستي لماذا ؟
    إيلينا صمتت بينما هو يتجاهل النظر اليها
    فيكتوريا : انه سر فتيات !
    آمبر : انه وقت اعدادنا للغداء ! ما الذي جئت تريده ؟
    مينهو نظر لإيلينا للحظة .. ثم نظر للبقية : اريد ماءا ! اشعر بالعطش
    سولي : لقد كنت في المسبح للتو ! لما لم تشرب منه
    آمبر : هههههههههههههههههههههههههههههههههه
    مينهو اقترب ليبعثر شعرها بيده : لن ارد عليك ايتها الطفلة !
    سولي : يااااا .. لا تعاملني كطفلة !
    لونا احضرت له كأس ماء ومدته بخجل : تفضل .. اوبا
    مينهو ابتسم لها : شكرا لك
    ..
    .
    .
    بعد نصف ساعة اخرى وصلت سيارتين ..
    خرج منها 4 عمال توصيل .. وبدؤوا باعداد المائدة وترتيبها ..
    اعطتهم إيلينا المال وودعتهم شاكرة !
    آمبر : واوووو .. ماهذه الكرات ؟!
    إيلينا : انها طبق عربي .. تدعى الكبة
    آمبر : تبدو شهية !
    لونا : أهذا بطاطس ؟ .. ماذا عن هذا ؟
    إيلينا : اجل انها تدعى محاشي .. الاسود يدعى باذنجان ! ألم تريه من قبل !!
    لونا : لا انها المرة الاولى
    فيكتوريا : ماذا عن هذا الطبق ؟!!
    إيلينا : هذا طبق تركي .. انه شوربة دجاج بالطريقة التركية
    كريستال : سأنادي الجميع قبل ان يبرد الطعام !
    جاء الجميع وتفاجئوا بالاطباق ..
    ليتوك : ماهذا ! ما هذا ايضا !!!
    آمبر : لقد اعددنا كل شيء من اجلكم .. آآه انا متعبة !
    مينهو : لقد كنتم تثرثرون طوال الوقت .. هذا ليس من اعدادكم
    هيتشول : هل قمتم بطلبه !!
    إيلينا : ههههههههههههههههههههههه
    هنري : يااا إيلينا .. ما هذا ؟
    إيلينا : طبق تركي .. يدعى بوريك
    هنري : ووووواااااااوووووو .. انه لذيذ !!
    هان : انها المرة الاولى التي ارى فيها هذه الاطباق
    دونغهي : لكنها لذيذة جدا !!
    شيندونغ : لا استطيع التوقف عن الاكل هههههههههههههههه
    اونيو : انت دوما لا تستطيع التوقف
    سونغمين : يا يا يا .. جربوا هذا الطبق !
    ريووك : ررررائع ! ماذا يدعى ؟
    إيلينا السعيدة جدا : كومبير .. طبق تركي ايضا
    آمبر : هنررري تذوق هذه الكرة ! انها تدعى كوبا
    إيلينا : هههههههههههههههههههههههههههههههههههه .. ليس كوووبا ! .. انها كببببببة .. طبق عربي مشهور
    كيوهيون : يااا .. مينهو هل تتذكر هذا الطبق ؟ لقد اكلناه في الهند
    مينهو : اوووه صحيح .. اسمه سوزلنج
    إيلينا مصححة : سيزلنج
    نظر مينهو اليها فابتسمت له .. لكنه تجاهلها ونظر بعيدا
    تايمين الذي كان ينظر اليهما بحزن اشار اليها بأن تتجاهله ايضا
    اونيو ليغير هذا الجو : هذا الطبق ايطالي !
    إيلينا : صحيح
    آمبر : نووونا .. لما لا تأكلين ايضا ؟
    إيلينا : انا آكل ..
    في الحقيقة هي لم تتناول أي شيء .. فكل هذا الطعام سيؤذي معدتها .. لكن رؤيتهم سعيدون بالطعام جعلتها تشبع ايضا
    انهيوك : لنلعب لعبة الحقيقة والجرأة بعد الطعام !
    هيتشول : ييييس !! .. سيكون ممتعا جدا
    فيكتوريا : انا متعبة .. سأنام قلييلا
    هيتشول : هل تهربين ؟؟
    فيكتوريا : ههههههههههههههههه .. ليس لدي ما اخفيه لاهرب
    ..
    .
    .
    بعد تناول الطعام اجتمعوا في الحديقة ثانية .. جلسوا على شكل دائرة ..
    ليتوك : كيف سنبدأ ؟
    هان : انا سأبدأ والذي يجيب سيختار الشخص التالي وهكذا ..
    هيتشول : جيد جيد ابدأ
    هان : اختار كي
    هيتشول : يااااا لما لم تخترني !
    هان : اعرف عنك كل شيء !! لما سأختارك اذن
    كي : حقيقة
    هان : هل الفتاة التي عانقتك في سطح الشركة الأسبوع الماضي حبيبتك ؟
    كي : هل رأيت هذا !!!
    هيتشول : هههههههههههههههههههه .. انا وهان كنا مختبئين هناك !
    كي : ليست حبيبتي ! .. انها موظفة قمت بمساعدتها في علاج امها .. لذا قامت بشكري
    دونغهي يصفق بحماس : واااو انت رائع !
    كي : انه دوري .. اختار تايمين
    تايمين : اممممم حقيقة
    كي : سمعت انك كنت حزينا بالامس بسبب فتاة .. كنت نائما حينها لذا أهذا صحيح ؟
    إيلينا اختفت ابتسامتها وهي تنتظر اجابته
    تايمين : ليس صحيحا .. سبب حزني هو انني تشاجرت مع انهيوك هيونغ
    ليتوك : انهيوك !
    تايمين لينهي الامر قبل ان يبدأ : اختار لونا
    لونا : انا !!!!!! .. حسنا امممم حقيقة
    تايمين : أهناك بيننا من هو نوعك المفضل من الرجال ؟
    لونا بخجل : اجل !
    هيتشول : يا يا من هووو ؟؟
    لونا : لن اخبرك ! .. اختار مينهو اوبا
    مينهو تفاجأ : انا !
    لونا : حقيقة ام جرأة ؟
    مينهو : حقيقة
    لونا بتردد : هل تحب شخصا ما الآن ؟
    مينهو دون تردد : اجل .. لكنني لم اعترف لها بعد لذا لا اعرف ان كانت ستقبل ام لا
    انهيوك : يااااااا .. من هي ؟ هل نعرفها ؟؟
    مينهو : لا شأن لك ! ههههههههههههههه .. إيلينا
    إيلينا : !!!!!!!!!!
    مينهو ابتسم : حقيقة ام جرأة ؟
    إيلينا : ح .. حقيقة
    مينهو : هل .. تحبين رجلا حاليا ؟
    إيلينا : اجل !!
    ابتسم ولم يعلق
    آمبر : إيلينا انه دورك
    إيلينا : اختار ....... اونيو
    اونيو : انا !! حقيقة !
    إيلينا : هل تستطيع ان تعدني ان تعتني به ؟
    هان : بمن يعتني !!
    دونغهي : اووبس .. الكثير من الاسرار
    اونيو : اعدك .. كفاكم كلاما انه دوري .. اختار هيتشول
    هيتشول : حقيقة
    اونيو : متى كانت قبلتك الاخيرة ؟
    هيتشول : هههههههههههههههههههه .. لقد قبلت هان قبل قليل
    هان : يااااا !!
    هيتشول : انها الحقيقة عزيزي لا تخجل !
    الجميع : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    هان : انه منحرف حقا .. احذروا منه !
    هيتشول : اختار دونغهي
    دونغهي : ماذا
    هيتشول : حقيقة او جرأة ؟
    دونغهي : حقيقة
    هيتشول : هل تشعر بالحب تجاه انهيوك .. كما يقال عنكما ؟!
    دونغهي : انت تعللللم !! نحن اصدقاء فقط .. ميووولي بالكاااامل يتجه للنساء
    انهيوك : لا تنفعل انهم يصدقونك !
    هيتشول : هههههههههههههههههههههههههههههههههههه .. الكثييييييير من الشائعات تحوم حولكما
    دونغهي : انه مزعج جدا ! .. سأختار هنري
    هنري : حقيقة
    دونغهي : كيف انتهى حبك الاول ؟
    هنري ببرود : خانتني مع صديقي
    آمبر : دعونا لا نتحدث عن هذا .. انه يزعجه
    دونغهي : انا اسف !
    هنري : لا بأس .. اممممم اختار ليتوك هيونغ
    ليتوك : حقيقة
    هنري : ما الذي يزعجك هذه الايام ؟
    ليتوك : قلقي عليكم وعلى مشاكلكم التي لا تنتهي
    اونيو يتنهد : عمل القائد صعب حقا .. انا اشعر بك هيونغ !
    ليتوك : هههههههههههههههههههههههههههههههه .. اختار مينهو
    مينهو الذي يشعر بأن ليتوك يشك بمشاعره نحو إيلينا : جرأة
    الجميع : اااايييييييييييييييييي !!!!
    ليتوك ابتسم : امممممممممممممم .. قم بغناء up & down لفرقة EXID مع الرقص
    الجميع : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    مينهو نهض وبدأ الغناء والرقص بينما ضحك الجميع عليه .. قام تايمين وهيتشول وانهيوك وشيندونغ لمشاركته الرقص
    مينهو : دوري ثانية .. اونيو
    اونيو احتار بين الحقيقة او الجرأة : حقيقة
    مينهو : من هو الشخص الذي طلبت منك إيلينا للتو ان تعتني به ؟
    عضت إيلينا شفتها بينما تردد اونيو قبل ان يجيب : انت .. تشوي مينهو
    ليتوك : ماذا يحدث بينكما انتما الاثنان ؟!!!!!
    ابتسم مينهو بسعادة .. بينما صمتت إيلينا
    اونيو : آمبر
    آمبر : حقييييقة
    اونيو : ما اسوأ موقف حدث لك حين ظن الناس انك فتى
    آمبر : اووووهووووو .. حدثت الكثير من المواقف السيئة .. لكن اسوأها على الاطلاق حين كنت اريد الحمام يوما .. ركضت بسرعة باتجاه حمامات النساء .. لكن هناك اجوما منعتني من الدخول وهي تصرخ ايها المنحرررف .. كنت حقققا في وضع صعب لذا لم اجادلها وذهبت الى حمامات الرجال .. لم يعرف احد هناك انني فتاة !
    الجميع : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    آمبر : سأختار سونغمين اوبا
    سونغمين : حقيقة
    آمبر : هل تخطط للزواج بحبيبتك ؟
    سونغمين : اجل
    صفق الجميع لشجاعته وتمنوا له التوفيق
    سونغمين : إيلينا
    إيلينا : حقيقة
    سونغمين : ما الذي اخبرك به عمر على الهاتف وجعلك تغضبين ؟
    تفاجأت من السؤال .. لكنها اجابت : اخبرني .. ان والدتي توفيت قبل اسبوعين من اتصاله .. وان جدي امرهم ألا يخبروني بذلك .. كما انه منع الجميع من حضور جنازتها ودفنها في مكان لا نعرفه
    سونغمين : !!!!!!!
    ليتوك : لما .. لم تخبرينا ؟
    إيلينا : اسفة .. لم استطع التحدث عن هذا الامر حينها
    هيتشول الذي يجلس بجانبها اسرع باحتضانها : اعذرينا .. لم نكن نعلم ان الامر سيء لهذا الحد
    مينهو : ..............................
    ليتوك : هل انتي بخير ؟ ألا تريدين السفر لزيارتها ؟ سأذهب معك
    إيلينا ابتعدت عن هيتشول : لن يخبرنا احد اين هي .. ثم ان ما حدث قد حدث وانتهى .. سأزور القبر فيما بعد .. حين اكون مستعدة للاعتذار منها سأفعل ! انه دوري !! .. اممممممممم كيوووونا
    كيوهيون : حقيقة !
    إيلينا : من اكثر هيونغ تخاف منه ؟
    كيوهيون : كيم هيتشووول .. انه يصرخ بوجهي دائما فجأة !!
    هيتشول : ههههههههههههههههههههههههههههههه
    كيوهيون : سأسأل كانغ ان هيونغ ...
    كانغ ان : حقيقة
    كيوهيون : ما هو انطباعك الاول عن إيلينا ؟
    كانغ ان : ظننت بأنها فتاة صغيرة معها المال فجاءت لتلعب بنا .. (نظر لإيلينا) كرهتك جدا .. انا اسف لذلك !
    إيلينا : ههههههههههههههههههههههههههه .. لا عليك !
    كانغ ان : إيلينا
    إيلينا توقعت ان يسأل عن عائلتها : جرأة
    كانغ ان : جرأة ؟!!
    إيلينا : ههههههههههههههههههه .. اجل !!
    كانغ ان : ياااا .. اريد ان اسألك عن شيء !!
    إيلينا : اعرف ما هو .. هههههههههههههههههههههههههههه .. لذا اخترت الجرأة
    كانغ ان بخبث : قبلي هيتشول على شفتيه
    ليتوك : ياااااااا
    هيتشول : ههههههههههههههههههههههههههههههههه .. كاااانغ ان-آه .. أنا احبك يا رجل !!
    مينهو اشتعل بالغضب لكنه صمت حين وضع اونيو يده على كتفه ..
    إيلينا : لممما يجب ان يكون كيم هيتشول !! ألا نستطيع التغيير ؟
    كانغ ان : لاااا
    اخرج هيتشول لسانه يلعق به شفتيه
    إيلينا ضربته على كتفه : ياااا .. توقف عن هذا !!
    اعضاء سوبر جونيور واف اكس هتفوا : قبله قبله قبله قبله
    إيلينا بتهديد : اياك ان تفتح شفتيك !!!
    هيتشول يمد شفتيه للامام استعدادا للقبله
    قبلته بسرعة البرق وابتعدت عنه وهي تتجنب النظر الى مينهو او اعضاء شايني
    هيتشول سقط على هان : يااه يبدو انني احلم
    كيوهيون : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    دونغهي : إيلينا .. كيف تشعرين ؟
    إيلينا : اشعر ان علي ان اغسل فمي حالا
    مينهو بغضب : لقد اصبحت اللعبة مملة ! .. انا ذاهب لانام
    لحق به تايمين ..
    ليتوك : اجل لنتوقف هنا ..
    انهيوك : دوووني تعال لنستكشف المكان
    آمبر : أيمكنني القدوم معكما ؟
    انهيوك : اجل
    كيوهيون : انتظروني انا قادم ايضا
    وسحب ريووك معه
    شيون : هناك اصطبل للخيول قريب من هذا المكان .. انا ذاهب لاراها .. أتريدون القدوم ؟
    هان : سنأتي معك .. هيا تشولي
    هيتشول : لا انا متعب
    كانغ ان : انا ذاهب للنوم
    شيندونغ : انا ايضا
    كيبوم : انا قادم معكم ايضا
    سونغمين نهض ليحادث صديقته .. وتفرق الجميع
    نهضت إيلينا لتمشي بجوار المسبح .. حين لحق بها ليتوك ..
    ليتوك : إيلينا
    إيلينا ابتسمت : ألن تذهب للنوم ؟
    ليتوك : لا .. هل انتي حقا بخير ؟
    إيلينا : اجل .. لا تقلق .. جدي قد يفعل اشياء اكثر فضاعة من هذا .. اعتقد انه قد بدأ الحرب للتو .. لذا لا يمكنني ان استسلم له الآن
    ليتوك : ما هو عمل عائلتك ؟
    إيلينا : سيكون من الخطر ان تعرف
    ليتوك : انا مصر على معرفة هذا .. اخبريني
    إيلينا تنهدت : حسنا .. انت تعلم ان العالم فيه العديد من الدول .. ولكل دولة حكومة
    ليتوك : اجل
    إيلينا : في الحقيقة .. الحكومات ليست مستقلة .. عائلتي تحرك كل شيء من وراء الستار
    ليتوك : تعنين انها تحكم العالم ؟!!!!!!!!!
    إيلينا : هذا صحيح .. انها تضع القوانين وتلقي الاوامر على الحكومات .. الناس لا يعرفون الكثير عن هذا .. لكن العائلات الحاكمة والسياسيين الكبار يعرفون بوجود العائلة .. انها شيء كالاسطورة التي يكذب بوجودها الكثير من الناس
    ليتوك : هذا مذهل ! .. لذلك استطعتي تغيير قانون الاجانب بكل سهولة
    إيلينا : صحيح .. اخبرتكم انني كنت ضمن مجموعة تسمى النخبة
    ليتوك : هذا صحيح
    إيلينا : انهم المرشحين لرئاسة العائلة بعد جدي .. لقد كنت المرشحة الاكبر
    ليتوك شهق متفاجئا : كنتي ستصبحين حاكمة العالم !!!!!!
    إيلينا : لا يسمونه حاكم .. بل دوق .. كنت سأصبح الدوقة الاولى في التاريخ .. لكنه شيء لا يهمني .. المرشح الاقوى الآن شخص لبناني يدعى جاد
    رن هاتفها الدولي .. ضحكت حين رأت الرقم : انه المرشح الاقوى .. اعذرني قليلا
    (المحادثة بالانجليزية)
    إيلينا : مرحبا
    جاد : مرت فترة طويلة .. هل انتي بخير ؟
    إيلينا : بالتأكيد .. ماذا عنكم ؟
    جاد : العائلة بخير ايضا .. لن اطيل المكالمة فأنا مشغول .. لدي عمل في الصين بعد الغد .. لذا سأزور كوريا غدا واريد ان اراك .. اريد ان ارى اصدقائك الجدد ايضا
    ابتسمت : سأكون بانتظارك
    جاد : إذن اراك غدا
    اغلقت الهاتف ونظرت لليتوك : سيأتي غدا
    ..
    .
    .
    الساعة السادسة مساءا ..
    كانت ذاهبة لغرفتها لترتاح قليلا حتى يجهز العشاء .. كانت مشغولة بقدوم جاد غدا ..
    : كنت انتظرك
    رفعت رأسها : مينهو !!
    مينهو نظر اليها وابتسم بسخرية .. اقترب منها جدا فيما تراجعت هي للخلف حتى التصق ظهرها بالجدار ..
    مينهو اقترب منها حتى تلاصقت انوفهما !!
    إيلينا حركت وجهها بعيد عنه : مينهو !!!
    مينهو بغضب : ماذا !! لقد قبلتي هيتشول للتو ! .. ألا تستطيعين فعلها معي ايضا ؟
    إيلينا دفعته بقوة عنها : هل انت مجنون ؟
    مينهو : اجل .. لقد جننت بسببك .. انا احبببك ! لا اعلم متى وكيف ! لكنني احببتك جدا
    إيلينا : ارجوك توقف عن هذا .. انا لدي رجل بالفعل
    مينهو : من هو ؟
    إيلينا : لا تعرفه
    مينهو عاد ليقترب منها : ما اسمه ؟
    إيلينا عادت لتلتصق بالجدار : اسمه عمر .. ابتعد عني
    مينهو : لماذا طلبتي من اونيو الاعتناء بي ؟
    إيلينا : ..................
    مينهو ينظر الى شفتيها : هل ابدو مثيرا للشفقة ؟
    إيلينا : لنتحدث بهدوء
    امسك يدها وثبتها على الجدار فوقها : تحدثي !
    إيلينا : ارجوك ابتعد !!
    مينهو بهمس : لا يمكنني التراجع الآن
    الصق شفتيه بشفتيها بقوة مانعا اياها من التنفس او الصراخ عليه
    حاولت ابعاده عنها بيدها الاخرى دون فائدة .. انه يخنقها !!
    بينما هو فقد شعوره تماما بكل ما يحدث حوله .. تعمق في القبلة الكثر الى ان سحبه شخص ما بقوة ولكمه على وجهه
    : ما الذي تفعللللللله !!!!!!
    سقطت مكانها جالسة وتنفست بسرعة ..
    حاول النهوض من مكانه لكن هيتشول كان اسرع منه وسحبه ليقف .. ثم وجه له لكمة اخرى وهو يصرخ به : ايهااااااااا الوغددددددددد الحقييييييييرررررررر !!!!
    مينهو صرخ ايضا : اضربني كما تشاء ! .. لقد اخذت ما اريده منها بالفعل
    هيتشول بغضب اكبر : ايهاا اللللعييييين !! ألا تعرف حدوووووودك !!!!
    رفع يده ليلكمه لكن جونغهيون امسكه بقوه : هيوووونغ اهدأ ارجوك !!
    جاء الجميع على اصوات الصراخ
    اونيو اسرع الى مينهو : هل انت بخير ؟
    هيتشول كان ثائرا جدا .. وقف ليتوك امامه وامسكه هان مع جونغهيون من الخلف
    هيتشول : دعوووووني اقتل هذا الحقير
    تايمين اتجه ليساعد إيلينا على الوقوف ..
    ليتوك بغضب : اهدأ .. ما الذي حدث !!
    هيتشول : دع الحقير هذا يخبرك ان كان يجرؤ
    وقف مينهو بغضب ودفع اونيو عنه : لقد قبلتها رغما عنها .. انا اتألم من حبها وهي تتجاهلني
    اونيو سحبه : اصصمت ايها الاحمممق
    هيتشول يحاول الافلات : دعووووني !!!!!
    مينهو : دعووه .. لنرى ما الذي يستطيع فعله اكثر !
    اونيو : مينهو اخررس !
    تعالت اصواتهم ..
    وقفت إيلينا في المنتصف وبغضب : ككككفى .. توووقفا !!!!!! .. لا اريد ان تتشاجروا بسببي !!!
    اقتربت من هيتشول ووضعت يدها على كتفه : ارجوووك هيتشول .. اوقف هذا الآن
    اغمض عينيه لوهلة ليهدأ نفسه ثم تابع : انه من اجلك فقط !!
    غادر تاركا المكان وراءه .. لحق به هان
    نظرت إيلينا الى مينهو الذي ينظر اليها بنظرات لم تفهمها .. لكن هذا الوضع يجب ان ينتهي !!
    إيلينا : لنتحدث لاحقا .. مينهو
    غادرت ايضا بينما لحق بها شيون وتايمين
    اونيو سحب مينهو بغضب الى غرفتهم المشتركة ولحق بهم جونغهيون وكي
    ليتوك للاعضاء : لنكمل تجهيز العشاء .. إيلينا ستتولى حل الموضوع
    ..
    .
    .
    جلست بغضب على احد الكراسي في الحديقة الخارجية ..
    شيون جلس بجانبها ونظر لوجهها : انتي بخير ؟ هل تأذيتي ؟
    إيلينا : انا بخير
    جلس تايمين على ركبتيه امامها وامسك يديها بقلق بالغ : نوونا ارجوك سامحيه .. انا اعتذر نيابة عنه .. انه ليس ....
    قاطعته وهي تضع يدها على كتفه : اعلم .. انا لست غاضبة منه .. انا اتفهمه تماما
    شيون : هل يحبك حقا ؟
    إيلينا : اجل .. اعتقد انني استهنت بمشاعره جدا .. ما كان علي الموافقة على تقبيل هيتشول امامه
    تايمين : ارجوك تفهميه
    إيلينا : لا تقلق .. سأنهي الامر معه الليلة .. شيون ارجوك اذهب لهيتشول وحاول تهدئته
    ..
    .
    .
    اونيو : لابد انك فقدت عقلك ! تكللللللم !!
    كي : هيونغ اهدأ
    جونغهيون : لندعه الآن .. سنتحدث ثانية عندما نهدأ
    اونيو : يبدو انه نسي نفسه ! ونسي من تكون هي !!
    مينهو : ..................
    دخل تايمين : هيونغ
    اونيو : تايمين-آه .. هل هي غاضبة جدا ؟
    تايمين يشير للخارج : لنخرج قليلا
    خرج الجميع ليتفاجئوا بإيلينا في الخارج ..
    اونيو يحاول التبرير : انه ........
    إيلينا قاطعته : هل يمكنني الحديث معه على انفراد ؟
    نظر اونيو الى جونغهيون وكي .. ثم اجاب : بالتأكيد !
    ربتت على كتفه ودخلت الى الغرفة .. كان مينهو مستلقي على السرير وعيناه تنظر للسقف ..
    إيلينا : أيمكنني التحدث معك ؟
    جلس بسرعة وهو لا يصدق انها امامه : .............
    اقتربت وجلست على طرف السرير .. جلس بجانبها وهو صامت
    إيلينا : لتجاهلي مشاعرك .. انا اسفة
    مينهو : ...........
    إيلينا : اعتقدت انك ستكون بخير ان تجاهلتك فقط .. لكن يبدو انني كنت مخطئة
    مينهو : انا اسف .. لم استطع ان اسيطر على غضبي
    إيلينا : كنت استحق هذا لذا لست غاضبة .. مينهو .. منذ ان اتيت الى كوريا .. احببتكم جميعا .. شعرت انكم عائلتي .. زرت عائلتك كثيرا ايضا واحببتهم .. لكنني كنت حزينة دوما لأنك تبتعد عني .. انا لا يمكنني ان ابادلك مشاعرك .. في المقابل لا يمكنني رفضك ايضا ! .. اريدك قربي كصديق .. لنخرج ونضحك ونلعب معا دون حواجز ! .. احبني بالقدر الذي تشاء كصديقة .. سأبادلك هذا الحب كصديق ايضا .. ارجوك .. أيمكننا ان نكون اصدقاء ؟
    مينهو تنهد .. ثم ابتسم : اجل .. لنكن افضل صديقين على الاطلاق !
    إيلينا بسعادة : ههههههههههههههههههه .. انظر الى وجهك ! هيتشول حقا مخيف !!
    مينهو : اعتقد ان علي الاعتذار منه ! لقد صرخت في وجهه
    إيلينا : هو ايضا عليه الاعتذار .. هل نذهب اليه لنحل هذه المشكلة الآن ؟
    مينهو ابتسم ونهض معها .. مدت له يدها فأمسك بها وخرجا ..
    اعتذر الاثنان من بعضهما وانتهى يوم العطلة بشكل رائع للجميع !
    ..
    .
    .
    في الحافلة أثناء العودة ..
    كان الجميع متحمسا ويشعر بنشاط كبير ..
    اعضاء شايني كانوا اكثر الموجودين سعادة ! .. رؤية مشكلة مينهو التي اقلقتهم لأشهر تنتهي بهذا الشكل جعلهم يتنفسون بارتياح اخيرا ! .. مينهو كان يرقص ويلعب .. رغم ان الامر لم ينتهي كما يريد ! الا انه سعيد بأنه يستطيع البقاء بقربها .. حتى وان عاملته كصديق فقط !!
    اما هي فقد بلعت حبوبها بعد ان شعرت بالألم .. واستعارت كتف شيون مرة اخرى لتذهب في نوم عمييييق
    ....................................................................
    ما ان وصلت الى منزلها حتى دخلت الحمام وتقيأت كثيرا !
    هذا الوضع لم يعد يحتممممل !!!
    بالكاد استطاعت تغيير ملابسها .. ثم اخذت حقيبتها وخرجث ثانية .. اوقفت سيارة اجرة وذهبت للمشفى حيث كان الدكتور جين في انتظارها ..
    نامت هناك حتى الصباح ..
    فتحت عينيها لتجد الممرضة عندها تحقن المغذية بدواء جديد ..
    إيلينا بتعب : كم الساعة ؟
    الممرضة : انها السابعة والنصف .. عودي للنوم مازال الوقت مبكرا جدا
    إيلينا : اخبري الطبيب انني اريد رؤيته
    الممرضة : حسنا !
    بعد ربع ساعة جاء الطبيب ليجدها تجلس على السرير وتنظر اتجاه النافذة البعيدة عنها
    د.جين : كيف تشعرين الآن ؟
    إيلينا : اشعر انني بخير تماما .. لذا اريد الخروج من هنا



    ||| نهاية البارت |||
    avatar
    λɴĢει εϓεȘ
    عًضوِة فَضِيـة ~|
    عًضوِة فَضِيـة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 21/05/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 290
    ♣ مَوقِعي » : فلسطين وقريبا عند دوني في سيؤوول
    ♣ عُمرِي » : 20
    ♣ عَملِي » : طالبةة
    ♣ مَزآجِي » : cooooooool

    رد: خيال سوبرجونيري / رواية (مـاذا لـو ؟!) *البارت الأول*

    مُساهمة من طرف λɴĢει εϓεȘ في 2015-10-19, 7:43 pm

    وااااااااو اوني البارت بجنن هيتشولا ضحكني بجنن مينهو يا حرام زعلت عليه بالبداية بس فرحت بالاخر انها اتحلت المشلكة واخيرا ايلينا مسكينة يا ويلي عليها تايمن الماكني اويلي عليه شو حنون بجنن المهم اوني احنا بانتظارك بالبارت الجاي فايتنغ
    avatar
    حبيتك وبالغلط ادمنتك
    عَضوٍة ذَهِبَيٍة ~|
    عَضوٍة ذَهِبَيٍة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 21/06/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 304
    ♣ مَوقِعي » : فلسطين وقريبا ع كوريا
    ♣ عُمرِي » : 19
    ♣ عَملِي » : طالبة
    ♣ مَزآجِي » : تمام 24ساعة

    رد: خيال سوبرجونيري / رواية (مـاذا لـو ؟!) *البارت الأول*

    مُساهمة من طرف حبيتك وبالغلط ادمنتك في 2015-10-19, 8:20 pm

    اوووووووني جد البارت رووووووووووووعة هتشولا بجنننننننننن توكتي يا ويلي عليه حزين خلي يجي عندي ويشكلي همه وانا بفرحو كككككك مينهو حرام بحزن وايلينا كمان بتحزن اوني كلهم بجننننو يسلمووو اوني وناطرينك بالبارت الجاي بحماااااس لا اطولي علينا
    avatar
    ﮬ̲̌ﮧﻣ̲ﺳ̲ ﺂ̲ﻟ̲ۆﺟ̅ۆﺩ̲
    عَضوٍة ذَهِبَيٍة ~|
    عَضوٍة ذَهِبَيٍة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 23/06/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 300
    ♣ مَوقِعي » : فلسطين
    ♣ عُمرِي » : 25
    ♣ عَملِي » : طالبة
    ♣ مَزآجِي » : تمام طول ما في كوريا

    رد: خيال سوبرجونيري / رواية (مـاذا لـو ؟!) *البارت الأول*

    مُساهمة من طرف ﮬ̲̌ﮧﻣ̲ﺳ̲ ﺂ̲ﻟ̲ۆﺟ̅ۆﺩ̲ في 2015-10-24, 11:31 pm

    اونيييي عنجد البارت حلو هيتشي اويلي علية شو بجنن .. الينا يكشيلي شو بتحزن المهم يعطيك الف عافية وبانتظار البارت الجاي فايتينغ
    avatar
    everlasting friend
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 17/08/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 99
    ♣ مَوقِعي » : KSA
    ♣ عُمرِي » : 26
    ♣ عَملِي » : طالبة جامعية
    ♣ مَزآجِي » : high

    رد: خيال سوبرجونيري / رواية (مـاذا لـو ؟!) *البارت الأول*

    مُساهمة من طرف everlasting friend في 2015-10-26, 6:54 pm

    تشووومال بيانيه ع التأخير :C:
    إليييييكم البارت
    avatar
    everlasting friend
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 17/08/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 99
    ♣ مَوقِعي » : KSA
    ♣ عُمرِي » : 26
    ♣ عَملِي » : طالبة جامعية
    ♣ مَزآجِي » : high

    رد: خيال سوبرجونيري / رواية (مـاذا لـو ؟!) *البارت الأول*

    مُساهمة من طرف everlasting friend في 2015-10-26, 6:55 pm

    رواية (مـاذا لـو ؟!) *البارت الثاني عشر*
    ..
    .
    .
    بعد ربع ساعة جاء الطبيب ليجدها تجلس على السرير وتنظر اتجاه النافذة البعيدة عنها
    د.جين : كيف تشعرين الآن ؟
    إيلينا : اشعر انني بخير تماما .. لذا اريد الخروج من هنا
    د.جين : يؤسفني ان اخبرك .. انني لن اسمح لك بالخروج اليوم
    إيلينا : حالتي تتدهور .. أليس كذلك ؟
    د.جين : يجب ان اقوم ببعض الفحوصات قبل ان اجيبك !
    إيلينا : لا داعي لذلك .. انا اعرف جسدي اكثر من أي شخص آخر .. لا اريد البقاء هنا .. لدي الكثير من الاعمال التي تنتظرني
    د.جين : كطبيب .. لا استطيع اخراجك .. وضعك ليس مستقرا ابدا
    إيلينا : سأوقع اوراق الخروج على مسؤوليتي !!
    د.جين : حالتك لا تسمح بخروجك نهائيا !
    صمتت إيلينا .. ثم استلقت مستسلمة .. او هذا ما اعتقده الطبيب !!!
    ما ان خرج بنصف ساعة حتى نهضت وبدلت ملابسها .. ثم خرجت من المشفى دون ان يشعر بها احد !
    ........................................................................
    في الشركة ...
    يون : لديك اليوم اجتماع مع الوزير كيم ييمون على الغداء .. انه موعدك الوحيد اليوم
    إيلينا : هل اتصلتي بمديري المالي ؟ سأحتاج الى مبلغ هائل من اجل هذا اللقاء !
    يون : اجل .. ترك لك رسالة بأن مالك لا يكفي .. فقد انفقتي الكثير على تجهيز حفلة رأس السنة
    إيلينا : لا بأس .. سأجد حلا لهذا الموضوع قبل الموعد
    يون : بالنسبة للفرق التي في الخارج .. الاستعدادات لحفلاتهم تسير على اكمل وجه
    إيلينا : جيد .. هل من شيء آخر ؟
    يون : لا .. هذا كل شيء لليوم
    إيلينا : شكرا لك .. يمكنك المغادرة اذن
    خرجت يون .. فنهضت إيلينا من مكتبها لتستلقي على الاريكة القريبة ! .. وضعها يزداد سوءا حقا
    رفعت هاتفها الدولي واتصلت به .. هي حققققا لا تريد سماع صوته الآن .. لكنها تحتاج للمال بشدة !
    (المحادثة بالفرنسية)
    : ماذا هناك ؟
    إيلينا : لما الفرنسية ؟ آآه لابد انك في اجتماع الآن هههههههه
    مراد بجدية : ماذا تريدين ؟
    إيلينا : تبدو مشغولا .. أهي صفقة جديدة لا يعلم عنها ابي !
    مراد : ان لم يكن شيئا مهما سأغلق
    إيلينا : انتظر ..... احتاج للمال
    مراد : ههههههههههههه .. هذا غريب حقا ! سمعت من العائلة ان ميزانيتك تتناقص منذ ان ذهبتي لكوريا .. هل افلستي الآن ؟!
    إيلينا : اريد مبلغ ************* دولار في حسابي بعد ساعة من الآن
    مراد : اوووف ! كل هذا !!
    إيلينا : لا تتأخر في تحويله
    مراد : لما علي ان اعطيك اياه ؟
    إيلينا : حتى لا اخبر ابي بعملك الحقيقي ! .. انت تعلم انه بعد وفاة امي لم يعد لدي شيء لاخسره
    مراد : راقبي كلماتك ! واهتمي بصحتك .. سيكون المبلغ لديك خلال ساعة من الآن
    اغلق الخط قبلها ..
    " اهتمي بصحتك ! انه حقا يبذل جهده لمراقبتي !!! "
    رفعت هاتفها الآخر واتصلت بشيون ..
    شيون : صبااح الخير
    إيلينا وقد عادت لتجلس : صباح الخير .. اين انت ؟
    شيون : بما انه لا تدريبات صباحية اليوم .. سأذهب لتناول الفطور مع عائلتي
    إيلينا : أيمكنني مرافقتك ؟
    شيون : حقاااا !! سيكون هذا عظيما .. امي اشتاقت لك كثيرا
    إيلينا : انا ايضا ! .. إذن حالما تنتهي تعال الى الشركة لاخذي
    شيون : سأفعل
    اغلقا الخط .. وعادت لتستلقي حتى يصل ..
    ..
    .
    .
    في السيارة ..
    شيون : ألم تنامي بالأمس ؟ يبدو وجهك مرهقا
    إيلينا : لأنني لم أضع المكياج اليوم .. لذا يبدو وجهي شاحبا !
    شيون : انتي جميلة على كل حال
    إيلينا : بعد الفطور اريد ان اقوم بجولة على دور الايتام التي افتتحناها هنا .. هل يمكنك القدوم معي ؟
    شيون (بالانجليزية) : هذا شرف عظيم لي .. آنسة إيلينا بوراك
    ..
    .
    .
    : واااه .. يبدو لذيذا
    ام شيون : اخبرني شيوني ان معدتك حساسة تجاه الطعام .. لذا صنعت اشياء خفيفة تناسبك !
    إيلينا : انا ممتنة لك حقا
    ام شيون بحزن : ايقوووو .. كيف لفتاة صغيرة مثلك ان لا تستطيع تناول الطعام جيدا 
    شيون : امممي !
    إيلينا اكتفت بالابتسامة
    شيون : اين جيون-آه ؟
    ام شيون : إنها نائمة .. ليس لديها عمل اليوم
    والد شيون باهتمام : سمعت بأنك تملكين الكثير من الشركات في دول مختلفة
    إيلينا : صحيح
    والد شيون : ربما نستطيع العمل معا مستقبلا
    إيلينا "أي مستقبل ؟" : سيسعدني هذا كثيرا .. سيد تشوي
    انهيا إفطارهما .. بينما تحدثت مع والد شيون عن شركاته وأعمالها ..
    شيون : يجب ان نغادر الآن .. لدينا مواعيد اخرى
    إيلينا تمسك يد ام شيون : شكرا لك على الطعام سيدة تشوي .. لقد استمتعت به كثيرا
    ام شيون : يجب ان تزورينا ثانية
    إيلينا : بالتأكيد .. سأفعل
    شيون يمد المفتاح : إيلينا اسبقيني الى السيارة .. سأخبر جيون بشيء ما وأعود حالا
    خرجت من المنزل الى السيارة .. ما ان فتحت الباب وجلست حتى رن هاتفها ..
    أجابت سريعا : على حد علمي ليس لديكم جدول صباحي اليوم .. لما أنت مستيقظ ؟
    ليتوك بجدية : أين أنتي الآن ؟
    إيلينا بقلق : لماذا ؟ هل حدث شيء !!!
    ليتوك : اخبريني أين أنتي أولا !
    إيلينا : خارجة مع شيون .. ما الأمر ؟!!!!
    ليتوك : أين أنتما ؟ سآتي حالا
    إيلينا بغضب : لا تتجاهلني !!! .. انا اسألك ما بك ؟ ماذا حدث ؟!!!
    ليتوك : لقد اتصل بي د.جين .. كيف تهربين من المشفى !!
    إيلينا ببرود : اخبرته ان يخرجني بنفسه .. لكنه رفض
    ليتوك بقلق : إيلينا .. حالتك تتدهور !!
    إيلينا : سأكون بخير .. لا تخبر احدا بالامر .. لا اريد ان يقلقوا بسببي !! ... واذا اتصل بك الطبيب ثانية لا ترد !
    ليتوك : لنتحدث .. اين انتي سآتي !
    إيلينا : لا داعي لذلك .. انا مشغولة الآن .. سنتقابل في المساء على كل حال
    ليتوك : ..........
    إيلينا : سأغلق .. اراك لاحقا
    اغلقت : ااااه هذا الطبيب الاحمق ! الا يعرف شيئا يسمى بخصوصيات المريض ؟!!!
    دخل شيون : مع من كنتي تتحدثين ؟
    إيلينا : ليتوك .. اذا اتصل بك فلا تخبره اين نحن
    شيون : لماذا ؟!!!
    إيلينا : يريد ان نتحدث الآن في موضوع ما .. لكنني اعلم انه سيغير مزاجي تماما لذا اريد ان نتحدث في المساء
    شيون : لا يمكنني ان لا اخبره !!!
    إيلينا : لا ترد عليه إذن ! .. ولنذهب لنشتري الالعاب للاطفال
    ..
    .
    .
    وصلوا الى دار الايتام التي افتتحتها في سيؤول مؤخرا ..
    خرج العاملون فيها لاستقبالهم بحفاوة ..
    المديرة وهي تنحني : اهلا بك آنسة بوراك .. سيد تشوي
    انحنى شيون بينما ردت إيلينا : كيف احوال الميتم ؟
    المديرة : ممتازة .. لقد تلقينا بالامس 9 اطفال جدد
    إيلينا : كم عدد الاطفال الموجودين الآن ؟؟
    المديرة : 23 طفلا و 25 طفلة ..
    إيلينا : اريد مقابلتهم ..
    المديرة : بالطبع ! تفضلي للداخل رجاءا
    قامت بجولة مع شيون والمديرة .. قابلت الموظفات والموظفين وتحاورت معهم في مشاكل العمل وسلبياته ..
    شيون كان مذهولا منها !! تحولت الى شخص صارم في غمضة عين !!! .. لم يرى ابدا هذا الوجه منها معهم !!
    المديرة : الأطفال يتناولون الطعام الآن
    إيلينا : أريد رؤية غرفهم وثيابهم
    المديرة : من هنا .. تفضلي
    إيلينا وهم يمشون : كيف هو جدولهم اليومي ؟
    المديرة : الساعة التاسعة يفطرون .. ثم الرياضة لنصف ساعة ... ثم لديهم دروس في القراءة والكتابة والحساب .. بعد الغداء لديهم دروس الرقص والموسيقى .. ثم وقت اللعب حتى العشاء .. الساعة الثامنة مساءا ينامون
    شيون : انها اشبه بالمدرسة الداخلية !
    إيلينا : يجب ان يحصلوا على تعليم جيد ايضا
    شيون : ماذا ان جاء من يريد تبنيهم ؟
    إيلينا : هناك شروط لمن يريد تبنيهم .. حتى وان توافقت الشروط .. النفقة عليهم تستمر حتى يتخرجوا ويجدوا وظيفة مناسبة
    شيون : الا يجعل هذا الناس يطمعون بتبنيهم من اجل المال ؟
    إيلينا : لهذا قلت لك ان هناك شروط لتبنيهم
    انهوا الجولة على الغرف والملابس .. والكتب التي يقرؤونها
    ما ان دخلوا على الاطفال حتى ركض الاطفال نحوها ..
    : اووووممممممااااااااه
    احتضنتهم وهي تضحك الواحد تلو الآخر ..
    شيون : كيف يعرفونك !!!
    المديرة : انها تأتي كل اسبوعين .. تقوم بالجولة التفقدية وتلعب معهم قليلا ثم تذهب
    شيون : انها مذهلة
    المديرة : انها كالملاك ! .. ليس ميتمنا فقط .. كل المشاريع الخيرية التي افتتحتها ولت عليها من يقوم بتفقدها واللعب مع الاطفال من وقت لآخر .. 20000 خريجا وجدوا الوظائف من مشاريعها .. ما بين ادارة وتربية وتعليم
    شيون صمت وهو ينظر اليها : انها حقا كالملاك !
    امسك احد الاطفال معطف شيون : من انت ؟!
    إيلينا : انه أباااااا
    الاطفال ركضوا حوله : ابااااااااااااااااااا
    شيون : !!!!!!!!
    إيلينا : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    رأوها الاطفال تضحك .. فضحكوا معها ..
    شيون : ههههههههههههههههههههههههههه
    بعد دروسهم التي حضروها معهم ..
    إيلينا : يا اطفال .. احضرت لكم الهدايا كما وعدتكم اخر مرة !
    وزعت الهدايا مع شيون .. بينما كان الاطفال يركضون بسعادة هنا وهناك !
    إيلينا : ابااا ايضا سيغني لكم
    شيون : اجل لنغني ونرقص معا
    ..
    .
    .
    بعد الزيارة ..
    شيون : لقد تفاجئت حقا .. انتي ملاك حقيقي
    إيلينا : شيون .. أيمكنني ان اطلب منك .. ان تأتي لتفقدهم دوما مستقبلا
    شيون : بالتأكيد .. لقد عزمت امري على فعل هذا اصلا .. لكن لما اشعر وكأنك سترحلين ؟!
    إيلينا : ههههههههههههههههههه .. ليس كذلك ! .. لكن الاطفال احبوك .. لذا ارجوك اهتم بهم دوما .. حتى وان كنت مشغولا .. تذكر دوما انهم عزيزون علي .. وانهم يعتمدون علينا
    شعر شيون بغرابة اسلوبها الذي اصبح جادا .. لكنه تجاهل الامر وانشغلوا بأحاديث متفرقة حتى وصلوا الى الشركة
    تقابلوا مع اعضاء شايني عند الشركة ..
    إيلينا : خارجون ؟
    اونيو : اووه صباح الخير
    جونغهيون : انهينا تدريباتنا وسنذهب جميعا لزيارة عائلة مينهو
    إيلينا : حقا !!!!
    مينهو : تعالي معنا
    إيلينا : اود ذلك حقا .. لكن لدي موعد غداء مهم لا يمكنني تأجيله
    تايمين : بالمناسبة .. عائلاتنا نحن الخمسة ستجتمع يوم الاحد القادم .. يمكنك القدوم ؟
    إيلينا : اعتقد انه يمكنني .. مينهو اوصل تحياتي الى والديك والى مين سوك ايضا
    مينهو مبتسما : سأفعل
    ودعوا بعضهم .. وأكمل شيون مع إيلينا الى داخل الشركة ..
    شيون : علي الذهاب الى غرفة التدريبات الآن
    إيلينا : انا ايضا سآخذ اوراقي من المكتب واذهب لموعدي
    شيون : اراك في المساء اذن
    ..........................................................................
    في المساء ..
    خرجت للتو من الاستحمام .. وبينما كانت تجفف شعرها رن الجرس !
    ذهبت لترى من يكون : جااااااااااد
    (المحادثة بالانجليزية)
    جاد مد باقة ورد كبيرة : اشتقت اليك !
    اخذتها منه وسارعت باحتضانه : انا ايضا ! .. اتيت قبل الموعد
    جاد : اردت ان افاجئك
    إيلينا : انا سعيدة برؤيتك حقا
    جاد : فقدتي الكثير من وزنك .. انتي بخير ؟
    إيلينا اكتفت بالابتسامة
    جاد : بالمناسبة .. لما هناك الكثير من الفئران التي تختبئ بالجوار ؟
    إيلينا : انهم فئران جدي ومراد .. ادخل
    ما ان دخلوا ..
    جاد : كيف تعيشين في بيت متواضع كهذا ؟
    إيلينا : انه مريح .. عليك ان تجرب النزول من القصر العاجي انت ايضا
    جاد : لا لا .. انا مرتاح جدا في وضعي هذا .. ماذا عن اصدقائك ؟ ألن يأتوا ؟
    إيلينا : انهم قادمون .. لذا اذهب لصنع القهوة لنا ريثما ابدل ملابسي
    ..
    .
    .
    بعد خمس دقائق .. خرجت من غرفتها
    جاد يصفر : انتي حقققا جيدة في اخفاء شحوب وجهك
    إيلينا : ما الاخبار ؟ هل من جديد ؟
    جلست بينما مد لها كوب القهوة وهو يقول : الدوق غاضب كالعادة .. هناك خلاف بين والدك ووالدي .. امممممم .. عمر لا يزال محبوسا ايضا .. لكنني سمعت ان والده سيفك الحصار عنه قريبا
    إيلينا : ماذا عن امي ؟ هل عرفت شيئا عن مكان قبرها ؟
    جاد : ااه صحيح .. لقد حاولت كثيرا لكن بلا فائدة
    رفعت حاجبها بصمت
    اكملا حديثهما .. حتى وصل اعضاء سوبر جونيور
    إيلينا : هذا جاد خوري .. انه من عائلتي
    انحنى الاعضاء له .. وبادلهم التحية
    إيلينا (بالانجليزية) : سأعرفك عليهم
    جاد (بالكورية) : اعرفهم بالفعل
    إيلينا : ههههههههههههههههه .. هل تعلمت الكورية ؟!!
    جاد : هل تعتقدين انني سآتي دون استعداد !
    ليتوك : لقد اخبرتنا إيلينا الكثير عنك .. انا سعيد للقائك
    جاد : انا سعيد للقائك ايضا .. ليتوك
    هيتشول : هل انت مقرب من إيلينا خاصتنا ؟
    جاد : خاصتنا !! هه .. اجل نحن مقربان جدا
    هيتشول : انظروا الى اسلوبه ! هذا ال..........
    هان مقاطعا بسرعة : انت لبناني .. صحيح ؟
    جاد : يبدو ان إيلينا قد تحدثت بالكثير حقا .. بالمناسبة .. اين تشوي مينهو ؟ ألن يأتي ؟
    إيلينا : ههههههههههههههههه .. هل عرف جدي عنه ايضا !!!
    جاد : ألا تعلمين .. اخبارك اصبحت من الفئة (أ)
    دونغهي : ماذا يعني هذا !
    إيلينا : لا تهتموا بهذا .. دعونا نجلس .. جاد قد اعد القهوة
    بعد ساعة من الاحاديث المختلفة ..
    جاد : هل غنت لكم إيلينا من قبل ؟
    انهيوك : لا .. هل صوتها جيد ؟
    جاد : هل تمزح ؟! انه الافضل
    إيلينا : كفااااك كذبا
    جاد : انا لا اكذب ! .. لنغني لهم معا .. كما كنا نفعل دوما
    إيلينا : حسنا .. لنغني you are not alone لمايكل جاكسون
    جاد : سأبدأ إذن ..
    غنى مقطعا .. ثم غنت إيلينا المقطع الثاني ..
    الأعضاء تفاجئوا من صوتها .. كيف تغني بهذه الروعة دون موسيقى حتى !!
    شاركهما هنري الغناء ..
    ما ان انتهوا حتى صفق الجميع ..
    شيون : تبدين كالمحترفة
    جاد : لقد درسنا الغناء لفترة
    ريووك : صوتك مذهل حقا !
    ييسونغ : اعتقد انه علينا ضمك الى KRY
    كيوهيون : ستصبح EKRY !!
    إيلينا : ههههههههههههههههههههههههههههههههه
    جاد : هل انتم جيدون كمغنين ؟
    إيلينا (بالفرنسية) : توقف عن مضايقتهم !
    جاد (بالفرنسية) : ههههههههههههههههه .. لماذا هذا ممتع !
    إيلينا (بالفرنسية) : صدقني انت لا تريد اغضابي جاد !
    جاد (بالفرنسية) : لما نتحدث هذه اللغة ؟ ألا يمكننا تحدث الانجليزية !
    إيلينا (بالفرنسية) : انهم يتحدثون بها ايضا
    جاد : رااااائع !!
    انهيوك : ما الرائع ! لم نفهم أي شيء مما تقولونه !
    جاد : اخبرتني عن اعمالكم كمغنين حتى الآن
    إيلينا تنهدت وصمتت .. يجب ان تسير هذه الليلة كما تخطط !
    جاد : هل اخبرتكم شيئا عن طفولتها ؟
    إيلينا تقاطعه : ألا تريدون العشاء ؟ انا جائعة
    ابتسم جاد وصمت ..
    تعشوا فيما يتحدثون بأمور مختلفة ..
    بعد نصف ساعة ..
    جاد : علي الذهاب الآن الى الصين
    إيلينا : جئت بطائرتك الخاصة ؟
    جاد : بالتأكيد .. لا اعلم حقا كيف تسافرين مع العامة .. انه مزعج
    إيلينا : انه ممتع .. انت حقا تفوت الكثير على نفسك
    جاد ابتسم ولم يرد : سررت بالتعرف عليكم جميعا .. اهتموا بالعنيدة ايلي
    ودعه الاعضاء ..
    عانق إيلينا بحرارة : ارجو ان اراك ثانية وانتي بحال افضل
    إيلينا : ارجو ان يكون تقريرك ايجابيا
    جاد ابتعد عنها : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه .. لقد خسرت العائلة حقا الكثير بابتعادك !!
    ..
    .
    .
    بعد رحيله ..
    هان : ما الذي تعنينه بالتقرير الايجابي ؟
    إيلينا : لم يأتي ليراني كما زعم .. شخص ما ارسله الى هنا ليخبره عني وعنكم
    ليتوك : إيلينا .. لنتحدث قليلا
    إيلينا : انا ايضا لم انسى هذا .. لنذهب الى غرفتي
    دخل قبلها واغلقت الباب عليهما ..
    إيلينا وهي تتكئ على الباب : ماذا قال لك عن حالتي ؟
    ليتوك : اخبرني فقط ان حالتك تتدهور .. وان عليك البقاء تحت المراقبة
    إيلينا : انا بخير كما ترى
    ليتوك : الطبيب يعرف اكثر !!
    إيلينا : انا اعرف نفسي اكثر منه .. لن اضيع وقتي في المشفى
    ليتوك : ماذا تعنين !!!!!!!!
    إيلينا : اعني ان لدي الكثير من الاعمال التي لا تنتظر .. لذا لا وقت لدي للاستلقاء بين الاجهزة
    ليتوك : صحتك اهم !!
    إيلينا : اكثر من عشرة ملايين شخص حول العالم يعتمدون علي .. بالنسبة لي اعمالي اهم من راحتي !
    صمت ليتوك وهو ينظر الى عينيها طويلا .. هي ايضا كانت تنظر الى عينيه مباشرة
    استمرا هكذا لدقائق ..
    ليتوك : فهمت .. لكن عليك الاسراع الى المشفى حين تتألمين .. واتصلي بي في أي وقت .. لا تتركيني اقلق عليك !!!
    إيلينا : هل تحبني حقا ؟
    ليتوك : ما الذي تقولينه ! انتي جزء من عائلتي الآن
    ................................................................................
    بعد اسابيع .. الليلة رأس السنة اخيرا !
    الشركة كلها لديها عطلة اليوم ..
    بينما جهزت إيلينا حفلا ضخما لهذه المناسبة في اضخم فندق بسيؤول ..
    دعت اليه جميع الفنانين التابعين للشركة .. كما كان هناك ضجة اعلامية بهذا الخصوص ..
    الشائعات انتشرت سريعا بوصول مشاهير عالميين الى كوريا
    إيلينا كانت في صالون التجميل مع كل من هيتشول وهان ..
    وجهها كان شاحبا جدا .. اصبحت تتقيأ وتتألم من وقت لآخر .. بمدة اقصر من السابق بكثييير .. لكنها لا تكترث لهذا .. وتخفي الامر بجدارة عن من حولها ..
    كانت ترتدي فستانا احمر طويل لهذه المناسبة .. قامت بقص شعرها الاسود الطويل كنوع من التغيير .. اظهرها ذلك اكثر فتنة وحيوية ! .. المجوهرات الثمينة .. احمر الشفاة .. الكعب العالي .. وادويتها
    نظرت الى نفسها في المرآة وهي تفكر ... " لقد انتهيت .. انا اشبه امي اكثر فأكثر .. اليوم .. هو آخر رأس سنة احظى به .. عليه ان يكون رائعا جدا .. يجب ان اجعله محفورا في قلبي الى ما بعد الموت .. سأستمتع .. سأرقص وأغني .. واضحك كثيرا"
    : وووواااااااه !!!!!! انا حقا لا استطيع ابعاد عيني عنك !
    إيلينا : ههههههههههههههههههههههه .. انت وسيم ايضا !
    هيتشول وهو مفتون تماما : انتي الفتاة الوحيدة في العالم التي اعترف بأنها اجمل مني
    إيلينا : هذا شرف لي .. سيد كيم
    هان دخل وما ان رآها حتى وضع يده على فمه : يا الهي !
    إيلينا : ههههههههههههههههههههههههه .. كفففففى انتما تبالغان !
    هان : اقسم انني لا ابالغ
    هيتشول يرفع يده : انا ايضا اقسم !
    هان : عيناك الرماديتان فيهما سحر قاتل !
    هيتشول : انتي تقتليني كل يوم !!
    إيلينا وهي تمسكهما بأيديهما : لنذهب كي لا نتأخر
    بدأ الحفل على انغام الموسيقى الكلاسيكية .. إيلينا ألقت الكلمة الافتتاحية بدءا بكلمة عائلتي العزيزة .. واختتمتها بأحبكم جدا .. تذكروا هذا للابد
    إيلينا : قبل ان اترككم لتحتفلوا .. اريد ان اقدم لكم مفاجأتي الأولى لهذه الليلة .. بما ان هذا الحفل لا يأتي الا مرة واحدة كل عام .. سيكون من الانانية ان نحتفل به وحدنا .. أليس كذلك ؟
    لذا قمت بدعوة ضيوف غالين جدا علي .. وعليكم ايضا
    فتحت ابواب القاعات .. ليدخل منها عائلات الفنانين جميعهم
    حتى والدي آمبر جاءا من امريكا ... والدي هنري ايضا جاءا من كندا .. العائلات الصينية ايضا هنا
    امتلأ المكان بالصراخ والاحضان والدموع .. بينما هي تراقب وتبتسم من المنصة
    ركض هنري اليها اولا ليحضنها شاكرا وهو يبكي .. لحقت به آمبر والباقون ..
    كانت سعيدة جدا لرؤيتهم سعداء .. جلسوا على الطاولات مع عائلاتهم ..
    تابعت إيلينا : اعزائي .. لا اعلم ان كنتم تذكرون هذا او لا .. لكن قبل مدة اجتمعنا وكتبتم لي اسماء المشاهير الذين تودون اللقاء بهم ان استطعتم .. تذكرون هذا صحيح ؟؟ ....... انها هديتي الثانية لهذه الليلة
    هيتشول : هل تمزح الآن !!
    كيبوم : انظروووووا الى الابواب تفتح ثانية !!!
    دخل المشاهير منها .. من كافة انحاء العالم
    سوني : انها بيونسيه ! شاكيرا !! بيكهام وفيكتوريا !!!!
    يونا : ياااااااا .. انه ميسي !!
    هنري : جاستين بيبر !!!!!
    شيون : أهذا جاكي شان ؟!!
    لونا : انها انجليييينا جولي ! براد بيت ايضا !!
    كيوهيون : شاروخان !!!!
    دخلت ليدي غاغا ومادونا فازداد المكان جنونا .. ايمي واتسون .. جينيفير لوبيز .. باريس هيلتون وغيرهم الكثير
    احيا المغنين الحفل بأشهر اغانيهم .. والتقطوا الكثير من الصور مع الفنانين الكوريين الذاهبين الى العالمية ايضا
    علموهم الكثير وتبادلوا الاحاديث .. اخذوا توقيعاتهم .. رقصوا وغنوا معهم ..
    كانت هذه الليلة كالحلم لكل شخص منهم .. ولعائلاتهم ايضا ..
    جاكي شان اقترب من إيلينا وهو يسحب شيون بيده ليلتقطوا صورة مع بعضهم ..
    جاء مينهو ايضا بوالديه والتقطوا الصور معها .. ثم تدافع الجميع لالتقاط الصور معها ..
    ..
    .
    .
    في نفس الوقت .. لكن في مكان بعيد جدا
    : انها حقا تبذل جهدها
    سراج : اجل .. سيدي الدوق
    الدوق : وضعت كل ثروتها تقريبا في هذه الليلة من اجلهم ؟ أتساءل ان كانوا حقا يستحقون ذلك !
    سراج : سمعت انها دفعت الكثير جدا لاحضار المشاهير الى الحفل
    الدوق : لم يأتوا من اجل المال فقط .. الجميع يريد التقرب منها .. الجميع يريد السلطة ايها الكونت
    سراج : صحيح .. سيدي الدوق
    الدوق : ماذا عن تقاريرها الطبية الاخيرة ؟
    سراج : لن تعيش اكثر من 6 اشهر .. حالتها سيئة
    الدوق : هذا سيء حقا .. ظننت انني وجدت اخيرا خليفتي .. علي البحث من جديد الآن
    سراج : ...............
    الدوق : متى سيكون حفل العائلة التالي ؟
    سراج : انه بعد اربعة اشهر سيدي
    الدوق : قبل موعد الحفل بأسبوع .. ارسل لها 8 بطاقات دعوة .. اريد رؤيتها للمرة الاخيرة .. كما اريد رؤية اصدقائها ايضا
    سراج : بأمرك .. سيدي الدوق
    ........................................................................................
    بقي نصف ساعة فقط قبل منتصف الليل ..
    اختبأت في مكان ما لتبلع المزيد من الادوية .. ثم خرجت لتجد مينهو الذي كان يبحث عنها
    مينهو : أتسمحين لي بالرقص معك ؟
    إيلينا : بالتأكيد
    وضعت يدها على كتفه .. ووضع يده على خصرها ..
    وبدؤوا الرقص على انغام اغاني السولو التي يغنيها المشاهير متتابعين ..
    شاركهم في الرقص شيون ووالدته .. هيتشول وسولي .. بيكهيون وتايون .. سونغمين ويونا .. دونغهي ووالدته .. ليتوك واخته .. اونيو وفيكتوريا .. هنري وآمبر .. والدي ييسونغ .. وغيرهم الكثير ..
    مينهو : لما تزدادين جمالا كل يوم ؟
    إيلينا : انها وصفتي السحرية هههههههههه
    مينهو : اشعر ان قلبي يرقص ايضا
    إيلينا : مينهو .. اريد الاعتذار منك
    مينهو : على ماذا ؟
    إيلينا : لا اعلم .. على كل شيء .. لقد تعذبت كثيرا بسببي
    مينهو : انا سعيد جدا لانني عرفتك .. انا اشكر الله الذي ارسلك الينا
    ابتسمت ولم تعلق ..
    ..
    .
    .
    اعلنت الساعة ال12 بداية السنة الجديدة !
    صرخ الجميع وبدؤوا معانقة عائلاتهم اولا ثم اصدقائهم ..
    والدة دونغهي عانقت دونغهوا .. ثم دونغهي .. ثم اسرعت الى إيلينا لتعانقها .. "تعلمين انك ابنتي ايضا" هكذا همست في اذنها .. بادلتها إيلينا العناق بسعادة .. وهي تفكر بأنها حتى لو ماتت غدا .. هذا اليوم يكفيها من الدنيا !
    عانقت الجميع بسعادة ..
    حان وقت انهاء الحفل الآن ..
    لذا حان وقت مفاجأتها الاكبر !
    إيلينا : قبل اختتام هذا الحفل الرائع .. اود ان ازف اليكم هديتي الاخيرة "كانت تعني الهدية الاخيرة التي تقدمها لهم قبل رحيلها حقا .. لكن الجميع ظنها آخر هدايا هذه الليلة"
    للاسف هديتي هذه ليست للفتيات .. (صرخت الفتيات بلااااا) .. ههههههههههههههه .. انا اسفة حقا .. لكنكم لا تتجندون ايضا !
    صمت الجميع ليفكر بعلاقة التجنيد بالهدية .. بينما همس والد شيون الذي فهم : هذا مستحيل !!
    إيلينا : الى جميع فناني الشركة العالمية للترفيه .. الذين لم يتجندوا بعد .. لقد تم اعفاؤكم من الجيش .. الشركة دفعت غرامة التخلف عن التجنيد لكل شخص منكم .. لذا ..... واصلوا حلمكم .. لا تتوقفوا عن التقدم .. احظوا بالكثير من الحب والمعجبين .. لا تنسوا دعم بعضكم فهذه ليست نهاية المتاعب التي ستواجهكم .. اتمنى .. الى الابد .. ان تبقوا عائلة واحدة كما انتم الآن .. وان تكونوا جميعا سعداء .. وبهذا ينتهي حفلنا هذا المساء .. شكرا لحضوركم
    الكلمات لا تصف ما حدث داخل القاعة .. صراخ ودموع واحضان لا تنتهي ..
    والد شيون وهو يحضنه بسعادة : انت لا تعلم عن ذلك .. لكنني كنت اوفر المال بكل جهد لكي ادفع الغرامة لك .. من المذهل انها دفعت لكم جميعا في ليلة .. ما كنت اجمعه طوال سنوات مضت لاعفيك من التجنيد !
    ..........................................................................
    لم يستطع احد النوم تلك الليلة .. كل الفرق بقيت تتحدث عن الشيء الغير قابل للتصديق الذي حدث الليلة !!
    اونيو : لا اصدق اننا لن نترك شايني لسنتين من اجل التجنيد !
    جونغهيون ينظر ليده : لا اصدق ان هذه اليد صافحت بيونسيه !!
    مينهو بهدوء : لا اصدق انني رقصت معها !
    تايمين : اشعر بأنني احلم .. لا اريد ان انام ! اخشى ان استيقظ لاجد هذا كله حلم
    كي : انا ممتنة لها .. لم ارى عائلتي بهذه السعادة منذ وقت طويل جدا
    ..
    .
    .
    انهيوك : دونيييييااااه
    دونغهي : ماذا
    انهيوك : رأيتني ارقص مع جينيفر لوبيز أليس كذلك ؟ انا لم اكن احلم !
    دونغهي : لا اصدق انا ايضا انني التقطت صورة مع بيكهام وميسي ! .. سأجن ان فقدت هذه الصورة
    شيون : رغم اننا جميعا كنا مبهورين برؤية المشاهير .. المشاهير انفسهم كانوا مبهورين برؤية إيلينا .. يبدو اننا لا ندرك عظمة الشخص الذي يعيش معنا كل يوم
    هيتشول : لا اصدق انني كنت لئيما معها حين اتت ! يا الهي كان علي قتل نفسي تلك الايام
    هان : مازلت اشكر الله دوما على تفكيرها بي .. وانها اعادتني الى كوريا .. حياتي وحياة عائلتي اصبحت افضل بكثيييير
    ريووك : صوت بيونسيه مذهل حين تراها امامك مباشرة .. توقيعها جميل ايضا
    ليتوك : لم ارى امي تضحك هكذا منذ وفاة والدي
    هنري : اااااا .. جاستين بيبر مذهل .. هل رأيتم كيف رقصت معه ؟!
    ..
    .
    .
    (المحادثة بالتركية)
    : عمر ؟!
    عمر : هل ايقظتك ؟
    إيلينا : اجل .. لكن لا عليك .. هل تم الافراج عنك ؟
    عمر : اجل .. للتو فعلوا لذا اريد رؤيتك بشدة
    إيلينا : انت تعلم اننا ممنوعين من مقابلة بعضنا
    عمر : ليس بعد الآن .. إيلينا .. الدوق سمح لي برؤيتك
    إيلينا جلست : تمزح !!
    عمر اصبح يبكي ويضحك في وقت واحد ! : لا .. لا .. لاااااا .. انا جاد تماما !!
    إيلينا بدأت البكاء معه : عممممر .. أتعلم كم اشتقت لك ؟!!
    عمر : اعلم عزيزتي .. اعلم
    إيلينا : اين سنتقابل ؟ سآتي اليك غدا !!
    عمر : لا .. انا آت الى كوريا بعد الغد .. اريد رؤية الحياة التي عشقتيها هناك
    إيلينا : سأكون بانتظارك .. لا اعلم كيف سيمر علي يوم الغد
    عمر : اريد رؤية اعضاء سوبرجونيور .. اريد رؤية الاشخاص المحظوظين بحبك لهم
    إيلينا : سأقيم وليمة كبيرة لنا ولهم من اجلك .. هل ستبقى معي في كوريا ؟
    عمر : بالتأكيد ! .. لا يمكنني التخلي عنك ثانية !!!
    ..................................................................................
    صباح اليوم التالي ..
    الاعضاء استيقظوا ليجدوا انفسهم نائمين في غرفة الجلوس جميعا
    ليتوك : اااش الجميع هنا ! لا عجب ان الجو اصبح حارا جدا !!
    ريووك خرج من المطبخ : صباح الخير هيونغ
    ليتوك : صباح الخير .. يبدو انك لم تنم منذ البارحة !
    ريووك : اجل .. انا وسونغمين لم نستطع النوم .. لذا اعددنا الافطار لكم
    ليتوك : ريووك-آه نحن حقا لا نستطيع العيش بدونك !
    سونغمين يخرج من وراءه : ماذا عني !! اعددت الافطار معه ايضا !
    ليتوك : ههههههههههههههههههه .. لا استطيع العيش دونك ايضا سونغمين-آه
    استيقظ الاعضاء بنشاط .. لازال حماس البارحة يسير بأجسادهم
    ذهبوا الى مساكنهم للاستحمام وتبديل ملابس الحفل الى ملابس العمل .. ثم عادوا ثانية الى الشقة لتناول الفطور معا
    على الفطور .. لازالت احاديث الحفل لم تنتهي ..
    دونغهي : هل تصدقون ان جميع القنوات المحلية نقلت خبر احتفالنا .. هناك صور لنا ايضا حين خرجنا
    كانغ ان : قنوات عالمية ايضا نقلت الخبر
    شيندونغ : اصبح اسم شركتنا عالميا
    شيون : ألم يكن هذا ما اخبرتنا به في حفل افتتاح شركتنا ؟
    هان : انها شيء اخر فعلا .. كأنها من كوكب اخر
    كيوهيون : انا حقااااا بالكاد امنع نفسي من الوقوع بحبها
    سمعوا صوت الرقم السري للباب يضغط !
    ليتوك : الجميع هنا أليس كذلك ؟؟
    وضعت يدها على خصرها وقالت مبتسمة : ما الذي تعنيه بالجميع هنا ! .. ماذا عني ؟!!
    هيتشول اسرع راكضا اليها .. حملها ودار بها وهو يضحك
    إيلينا : هههههههههههههههه .. ايها المجنووون انزلني .. ههههههههههههههههه
    ......................................................................................
    : انهضووووا لقد تأخرنااااااااا
    كي : كم الساعة ؟
    مينهو بقلق : التاسعة !!
    قفز كي من مكانه : كيف لم نستيقظ الى الآن !! تايمين انهض .. جونغ هيووون !
    اونيو دخل : استيقظتم !
    كي : لقد تأخرنا !!!!!!!!
    اونيو : عودوا الى النوم .. اتصلت بي إيلينا في الصباح لتخبرنا ان اليووم اجازة ايضا
    مينهو : حقا !!! .. ما المناسبة ؟
    اونيو : المناسبة اننا تلقينا عرضا كبيرا لاقامة حفل في امريكا .. على اكبر مسرح في العالم
    تايمين الذي استيقظ على كلامهم : حققققا !!
    اونيو : ليس هذا العرض العالمي الوحيد .. منذ انتشار اخبار حفلنا بالامس .. انهالت علينا العروض والاعمال !
    ......................................................................................
    : ما الذي تعنينه بأنك اتيتي للنوم هنا ؟!!!
    إيلينا : لم استطع النوم في منزلي .. لذا اتيت لانام في غرفة هان ثانية
    هان : انها غرفتك الآن إيلينا
    هيتشول : هو اصلا لا ينام في غرفته .. انه في غرفتي دوما
    إيلينا : هل علي احضار ثيابي الى هنا إذن ؟!
    دونغهي : لااااااا .. ان احضرتي ثيابك أين سننام !!
    انهيوك : ثيابك وحدها تحتاج شقة كاملة !
    إيلينا : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه .. انا ايضا خارجة في المساء مع سنسد للتسوق .. سأحضر المزيد منها
    شيندونغ : هل ترتدينها حقا ! .. انها كثيرة لدرجة انني لا استوعب كيف ترتدينها جميعها !
    إيلينا : هل رأيتني ارتدي الشيء نفسه مرتين منذ ان عرفتني ؟
    شيندونغ : حين افكر الآن بهذا .. لا اعلم حقا !!
    ليتوك : الرجال لا يلاحظون هذه الاشياء هههههههههههههههههههههههه
    ابتسمت وتابعت : ليتوك .. أيمكنك الخروج معي بعد الظهيرة ؟
    ليتوك : بالتأكيد .. لكن الى اين ؟
    إيلينا : لدي موعد واريدك معي !
    كانغ ان بتعب : سأعود الى النوم إذن .. لم ننم الا ساعتين !
    هنري بحماس : سننام هنا جميعا
    جومي استلقى مكانه واغمض عينيه .. تبعه استلقاء الجميع اماكنهم ..
    إيلينا التي لاتزال واقفة : هل تتذكرون عمر ؟
    ييسونغ : بالتأكيد نتذكره
    إيلينا بابتسامة واسعة : سترونه غدا
    جلس الجميع : ححححقا !!!
    إيلينا بحماس : انه قادم غدا الى كووووريا
    بعد نصف ساعة ..
    كانت تستلقي على سرير هان بعد ان ارتدت بيجامة من عنده !
    لم تستطع النوم .. بينما الهدوء الذي حل بالمكان اخبرها ان ال15 شخصا الذين في الخارج قد ناموا بالفعل ..
    فجأة فتح الباب بهدوء ..
    إيلينا : كيونا ! .. ألم تنم بعد ؟
    كيوهيون بهمس : هل يمكنني الدخول ؟
    اشارت له بأن يدخل بسرعة قبل ان يستيقظوا على اصواتهما
    كيوهيون : لم استطع النوم .. لذا جئت لأرى ان كنتي مستيقظة
    رفعت اللحاف وتركت له مكانا بجانبها على السرير : تعال الى هنا
    كيوهيون : !!!!!! .. هل انتي جادة ؟!!!
    إيلينا : هههههههههههههههههههههه .. اجل !
    دخل معها تحت اللحاف .. وضع يده تحت رأسها بينما التصقت به ..
    إيلينا : انا ايضا لم استطع النوم
    كيوهيون : لماذا ؟
    إيلينا : لانني سعيدة !
    كيوهيون : ما الذي يجعلك سعيدة هكذا ؟
    إيلينا : انني وجدت العائلة التي كنت ابحث عن دفئها طوال حياتي .. وايضا لانني سأرى عمر غدا !
    كيوهيون : أتحبينه الى هذه الدرجة ؟
    إيلينا : لم اره منذ سنوات .. ظننت انني سأموت قبل رؤيته ثانية !
    كيوهيون : من الغريب ان جدك سمح لكما بأن تتقابلا ثانية
    إيلينا : انا ايضا متفاجئة ! لكنني لا اريد ان ارهق نفسي بالقلق .. سأعيش اللحظة فحسب
    كيوهيون : اريد ان اراه بسرعة
    إيلينا : هو ايضا متحمس لرؤيتكم .. انا لا اتوقف عن الحديث عنكم حين اتصل به
    كيوهيون : ظننت للحظة انك تحبين مينهو



    ||| نهاية البارت |||
    avatar
    حبيتك وبالغلط ادمنتك
    عَضوٍة ذَهِبَيٍة ~|
    عَضوٍة ذَهِبَيٍة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 21/06/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 304
    ♣ مَوقِعي » : فلسطين وقريبا ع كوريا
    ♣ عُمرِي » : 19
    ♣ عَملِي » : طالبة
    ♣ مَزآجِي » : تمام 24ساعة

    رد: خيال سوبرجونيري / رواية (مـاذا لـو ؟!) *البارت الأول*

    مُساهمة من طرف حبيتك وبالغلط ادمنتك في 2015-10-27, 2:11 am

    يا ويلييييييي اووووووووني البارت رووووووووووووعة ييييييي ايلينا بتحزن يا حرام اوني لا تخليها تموت حرام تموت كككك يلا اوني ناطرينك بالبارت الجاي لا تتأخري فايتنغ اوني

      الوقت/التاريخ الآن هو 2017-09-24, 4:30 pm