Super Junior 4 Ever

[/url]
Super Junior 4 Ever

мy ℓɪfє ɪs sυρєя ᴊυиɪσя


    نسيمها الذي يملأ انفي ( قصة قصيرة )

    شاطر
    avatar
    ﮬ̲̌ﮧﻣ̲ﺳ̲ ﺂ̲ﻟ̲ۆﺟ̅ۆﺩ̲
    عَضوٍة ذَهِبَيٍة ~|
    عَضوٍة ذَهِبَيٍة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 23/06/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 301
    ♣ مَوقِعي » : فلسطين
    ♣ عُمرِي » : 25
    ♣ عَملِي » : طالبة
    ♣ مَزآجِي » : تمام طول ما في كوريا

    نسيمها الذي يملأ انفي ( قصة قصيرة )

    مُساهمة من طرف ﮬ̲̌ﮧﻣ̲ﺳ̲ ﺂ̲ﻟ̲ۆﺟ̅ۆﺩ̲ في 2015-11-23, 10:15 pm

    مرحبا صبايا هي القصة من تاليفي واهداء لاوني الخاصة بي ( تولين ) :DD: :DD:


    فتحت باب منزلي اغمضت عيناي لدقيقة اشم رائحة نسيمها الذي يملأ انفي نسيمها الذي استنشقه كالاكسجين الذي يبقيني على قيد الحياة فتحت عيناي اجول بنظري علي اراها لكنها كالعادة تختبىء اهمس بيني وبين نفسي الن تخرجي ايتها الشقية اشتقت اليك اريد رؤيتك اريد ان اخذك بين ذراعي واعانقك بشدة اشتم رائحتك عن قرب اريد ان احضن وجهك بين يدي واغرق في بحور عيناك انا بحاجة اليك بحاجة الى عناقك قبل رحيلي اخاف ان لا اراك مرة اخرى ... اكملت سيري الى عملي

    اه تبا كم هو وسيم ماذا افعل كم انا حمقاء لكني احبه احب ذلك الشخص الذي اغرقني في حبه احب رؤيته من بعيد اه لما انا هكذا كيف اعترف له اريد ان اودعه قبل رحيله اريد الاعتراف له بحبي اريد معانقته واشم رائحة عطره الرجولية لكن كيف اقترب منه واعترف له اه كم انا حمقاء انا فتاة غبية

    لم يتبقى سوى يومان وساغادر المنزل في هذان اليومان يجب علي ان اودع اصدقائي وجمهوري اه نسيت وايضا فتاتي الشقية اه ايتها الفتاة الن تملي من الاختباء متى ستظهرين نفسك امامي
    يوم اخر يمر وكالعادة فتحت باب منزلي لاستنشق نسيمها الذي يجول بالارجاء وياتي الي حالما افتح الباب والذي يجعل يموي في غاية السعادة تقدمت خطوة للامام وضعت قدمي على شيء قد اصدر صوتا ابعدت قدمي والقيت نظرة على الارض وكانت هناك ورقة موضوعة التقتها عن الارض وفتحتها لارى ما بداخلها وكانت كلمات قد كتبت داخلها
    لا اعلم ان كانت هذه الكلمات التي ساكتبها ستعني لك شيئا
    لكن اساكتبها بكل دمعة حزن واشتياق
    ساشتاق لك
    ساشتاق لوقفتك على المسرح
    ساشتاق لسماع صوتك
    ساشتاق لرؤية وجهك
    ساشتاق لرؤية عيناك
    اعلم انها ستكون سنتان وستعود الي
    لكن تلك السنتان اشعر وكانها دهرا بالنسبة لي
    سابقى اساندك حتى ولو من بعيد
    لكن تذكر انني لن انساك طالما قلبي ينبض واعيش على هذه الحياة
    اكتب هذه الكلمات من قلبي لتصل الى قلبك واتمنى ان تصل الى قلبك ... احبك .... تولين
    فتحت عيني على وسعهما عندما قرات تلك الكلمات تسللت دموعي وسلكت طريقها بكل اريحية ... من بين دموعي انها هي انها فتاتي الشقية لقد اعترفت لي بحبها اه ماذا افعل بدات اجول بنظري ابحث عنها لكنها كالعادة مختباة وتنظر لي لكن رائحتها لا تفارق المكان

    اه كم انا سعيدة عندما قراة رسالتي لكن بعدها شعرت بالحزن الذي جتاح قلبي عندما رايته يبكي ... اه لماذا تبكي الان ارجوك لا تبكي دموعك كالسهم الذي يغرس داخل قلبي عيناك هي قلبي

    هذا اخر يوم لي وسارحل لكن لماذا لا تريد مني رؤيتها فتحت باب المنزل وكالعادة لكن قبل ان اغمض عيني رايتها اتية من بعيد ... لكن ما هذا الذي بين يديها اه انه الايس كريم كم احب طفولتها حسنا واخيرا رايتها والان يجب علي الذهاب اليها

    لقد خرجت من المنزل لشراء الايس كريم ولكن في طريق عودتي الى المنزل رايته عندما فتح باب منزله ... اه تبا لقد راني ماذا افعل ... ماذا افعل ... اه بدا يقترب ... ماذا افعل اسرعت قليلا لكي ادخل المنزل لكنه سبقني ووقف امامي رفعت نظري لاقابل عينيه وكان يبتسم لي ... اه كم هو وسيم ... بدا بالاقتراب اكثر حتى لم يبعده سوى بعضا من السنتيمترات نظرت الى عينيه التي تقترب مني اكثر اغمضت عيني بقوة وكنت محرجة كثيرا لكن لم يحدث شيء فتحت عيني فوجأت عندما قضم من الايس كريم خاصتي ... اه كم هو وسيم انه كالاطفال شعرت بالحرارة تسري جسدي

    ههههههههه فتاتي خجولة كم هو جميل وجههاعندما يكتسيه اللون الاحمر
    دونغهي : هل ستبقين هكذا مختباة
    احنيت راسي بخجل اهمس بيني وبين نفسي اه لا اعلم ماذا افعل انه امامي الان اه متى سيذهب
    دونغهي : هل ستبقين صامتة هكذا الن تقولي لي احبك اريد سماعها تخرج من فمك

    اعدت نظري اليه وكان ينظر الى عيناي مباشرة اه كم انا حمقاء لماذا كتبتها له ماذا افعل الان
    دونغهي : لا تفعلي شيء
    في نفسي ماذا هل يقرا افكاري
    دونغهي : اجل انا اقرا افكارك
    تولين : م ... ماذا
    دونغهي : هههههههه انا امزح فقط لكن كل شيء تفكرين به اشعر به لانك قلبي ... تولين احبك
    فتحت عيني على وسعهما لكنه اخذ وجهي بين يديه ونظر الى عيناي
    دونغهي : والان ساذهب وانا سعيد
    اقترب من وجهي وطبع قبلة رقيقة على جبيني جعلت القشعريرة تسري بجسدي

    اخذتها بين ذراعي وعانقتها همست لها انتظريني حتى اعود ابتعدت عنها قليلا لكنها كما هي دون حراك حتى انها لم تقل كلمة
    دونغهي : انظري الى الايس كريم لقد فسد
    نظرت الى الايس كريم وبالفعل قد فسد امسك يدي التي بحوزتها الايس كريم وقربها من فمي لكي اقضم منها وبالفعل قد قضمت منها القليل لكنه اخذها من بين يدي وقربها الى فمه
    دونغهي : هذه ملكي الان وداعا
    كنت انظر اليه وهو يبتعد في نفسي ما الذي حدث الان هل كان يقف هنا هل قبلني هل قال لي بانه يحبني هل قال لي ان انتظره اه لقد اخذ الايس كريم خاصتي لكني سعيدة بذلك توجهت الى منزلي والصدمة تعتليني لم اصدق ما حصل الان اشعر وكانه حلم دخلت غرفتي وبدات بالقفز على سريري

    مرت الايام والاشهر سنة وتليها سنة اخرى وانا كل ليلة افتح تلك الورقة تلك الكلمات التي كلما قراتها اشعر بالسعادة لم يتبقى الا القليل وسانهي خدمتي العسكرية ... فتاتي انتظريني ها انا اتي اليك

    اه كم اشتفت اليه كل ليلة اخذ صورته بين يدي واعانقها اغط بالنوم وانا احتضنها

    فتحت باب منزلي لقد عدت ... عدت من جديد اه كم اشتقت الى نسيمها اشعر بشعور جيد واخيرا قد عدت وساراها مرة اخرى سارى فتاتي الشقية لكن فوجات عندما اتى شخصا ما وعانقني فتحت عيني بصدمة انظر الى ذلك الشخص انها هي بادلتها عناقها بكل حب واشتياق ... اشم رائحتها التي جعلتني اثمل همست لها اشتقت لك ... تولين
    شعرت بشيء يبلل قميصي ابتعدت قليلا لاقابل عينيها الدامعة رفعت يدي ومسحت دموعها التي كلما اراها اشعر بثقل كبير داخل قلبي
    تولين : اشتقت لك
    دونغهي : فقط
    تولين : احبك
    وها هي قصتي مع فتاتي وانا ارويها الان لكل مستمع ومستمعة
    الاعلامية : اه كم هي قصة رومانسية انتما ثنائيان رائعان
    دونغهي : تقصدين زوجان وليس ثنائيان
    الاعلامية : اه عفوا انتما زوجان رائعان
    تولين : شكرا لك
    امسكت يدها ونظرت الى عينيها
    دونغهي : احبك
    احنيت راسي بخجل
    الاعلامية : لا داعي للخجل انتما الان زوجان
    اقتربت منها وعانقتها همست باذنها حتى لو كنا زوجان لكني احبك عندما تكونين خجلة

    يلا اشوف رايكن بالقصة ييي ييي ييي
    avatar
    حبيتك وبالغلط ادمنتك
    عَضوٍة ذَهِبَيٍة ~|
    عَضوٍة ذَهِبَيٍة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 21/06/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 304
    ♣ مَوقِعي » : فلسطين وقريبا ع كوريا
    ♣ عُمرِي » : 19
    ♣ عَملِي » : طالبة
    ♣ مَزآجِي » : تمام 24ساعة

    رد: نسيمها الذي يملأ انفي ( قصة قصيرة )

    مُساهمة من طرف حبيتك وبالغلط ادمنتك في 2015-11-27, 5:08 pm

    اوووووووني يا ويلييي القصة بتجنننننن كتير حلوة ككككككك يعطيكي الف عافية ناطرينك بكتابات جديدة فايتنغ

      الوقت/التاريخ الآن هو 2017-11-19, 2:30 pm