Super Junior 4 Ever

[/url]
Super Junior 4 Ever

мy ℓɪfє ɪs sυρєя ᴊυиɪσя


    رواية (ماذا لو) الجزء الثاني / متجدد اسبوعيا

    شاطر

    تصويت

    تقييمك للرواية ؟

    مجموع عدد الأصوات: x
    avatar
    Gehad omar
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 22/05/2016
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 40
    ♣ مَوقِعي » : المنصوره
    ♣ عُمرِي » : 21
    ♣ عَملِي » : طالبه جامعيه
    ♣ مَزآجِي » : جميل جدا ارغب في احتضان لي دونغهي

    رد: رواية (ماذا لو) الجزء الثاني / متجدد اسبوعيا

    مُساهمة من طرف Gehad omar في 2016-05-31, 6:01 am

    مش نزل كامل
    avatar
    everlasting friend
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 17/08/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 99
    ♣ مَوقِعي » : KSA
    ♣ عُمرِي » : 26
    ♣ عَملِي » : طالبة جامعية
    ♣ مَزآجِي » : high

    رد: رواية (ماذا لو) الجزء الثاني / متجدد اسبوعيا

    مُساهمة من طرف everlasting friend في 2016-05-31, 6:06 am

    ||| البارت الحادي والعشرون |||


    كان هنري امامهما مباشرة يسمع حديثهما .. ويعبث بهاتفه الذي يتحدث من خلاله مع امبر في دردشة خاصة !
    هنري : أيمكنني سؤالك ؟
    امبر : لما هذا فجأة !!
    avatar
    everlasting friend
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 17/08/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 99
    ♣ مَوقِعي » : KSA
    ♣ عُمرِي » : 26
    ♣ عَملِي » : طالبة جامعية
    ♣ مَزآجِي » : high

    رد: رواية (ماذا لو) الجزء الثاني / متجدد اسبوعيا

    مُساهمة من طرف everlasting friend في 2016-05-31, 6:12 am


    امبر : لما هذا فجأة !!
    avatar
    everlasting friend
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 17/08/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 99
    ♣ مَوقِعي » : KSA
    ♣ عُمرِي » : 26
    ♣ عَملِي » : طالبة جامعية
    ♣ مَزآجِي » : high

    رد: رواية (ماذا لو) الجزء الثاني / متجدد اسبوعيا

    مُساهمة من طرف everlasting friend في 2016-05-31, 6:14 am

    فيه مشكلة في الاتصال عندي او في المنتدى او في جهازي
    avatar
    everlasting friend
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 17/08/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 99
    ♣ مَوقِعي » : KSA
    ♣ عُمرِي » : 26
    ♣ عَملِي » : طالبة جامعية
    ♣ مَزآجِي » : high

    رد: رواية (ماذا لو) الجزء الثاني / متجدد اسبوعيا

    مُساهمة من طرف everlasting friend في 2016-05-31, 6:15 am

    كان هنري امامهما مباشرة يسمع حديثهما .. ويعبث بهاتفه الذي يتحدث من خلاله مع امبر في دردشة خاصة !
    هنري : أيمكنني سؤالك ؟
    امبر : لما هذا فجأة !!
    avatar
    Gehad omar
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 22/05/2016
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 40
    ♣ مَوقِعي » : المنصوره
    ♣ عُمرِي » : 21
    ♣ عَملِي » : طالبه جامعيه
    ♣ مَزآجِي » : جميل جدا ارغب في احتضان لي دونغهي

    رد: رواية (ماذا لو) الجزء الثاني / متجدد اسبوعيا

    مُساهمة من طرف Gehad omar في 2016-05-31, 6:19 am

    اوه لا
    عاوزه بارت الابطال و حشوني خااااالص
    avatar
    everlasting friend
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 17/08/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 99
    ♣ مَوقِعي » : KSA
    ♣ عُمرِي » : 26
    ♣ عَملِي » : طالبة جامعية
    ♣ مَزآجِي » : high

    رد: رواية (ماذا لو) الجزء الثاني / متجدد اسبوعيا

    مُساهمة من طرف everlasting friend في 2016-05-31, 6:23 am

    كان هنري امامهما مباشرة يسمع حديثهما .. ويعبث بهاتفه الذي يتحدث من خلاله مع امبر في دردشة خاصة !
    هنري : أيمكنني سؤالك ؟
    امبر : لما هذا فجأة !!
    avatar
    Gehad omar
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 22/05/2016
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 40
    ♣ مَوقِعي » : المنصوره
    ♣ عُمرِي » : 21
    ♣ عَملِي » : طالبه جامعيه
    ♣ مَزآجِي » : جميل جدا ارغب في احتضان لي دونغهي

    رد: رواية (ماذا لو) الجزء الثاني / متجدد اسبوعيا

    مُساهمة من طرف Gehad omar في 2016-05-31, 6:24 am

    اوني خلاص حاولي بكرا مفيش حاجه بتنزل غير
    كان هنري امامهما
    avatar
    Gehad omar
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 22/05/2016
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 40
    ♣ مَوقِعي » : المنصوره
    ♣ عُمرِي » : 21
    ♣ عَملِي » : طالبه جامعيه
    ♣ مَزآجِي » : جميل جدا ارغب في احتضان لي دونغهي

    رد: رواية (ماذا لو) الجزء الثاني / متجدد اسبوعيا

    مُساهمة من طرف Gehad omar في 2016-05-31, 6:24 am

    avatar
    everlasting friend
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 17/08/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 99
    ♣ مَوقِعي » : KSA
    ♣ عُمرِي » : 26
    ♣ عَملِي » : طالبة جامعية
    ♣ مَزآجِي » : high

    رد: رواية (ماذا لو) الجزء الثاني / متجدد اسبوعيا

    مُساهمة من طرف everlasting friend في 2016-05-31, 6:24 am

    الوضع مزري
    avatar
    everlasting friend
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 17/08/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 99
    ♣ مَوقِعي » : KSA
    ♣ عُمرِي » : 26
    ♣ عَملِي » : طالبة جامعية
    ♣ مَزآجِي » : high

    رد: رواية (ماذا لو) الجزء الثاني / متجدد اسبوعيا

    مُساهمة من طرف everlasting friend في 2016-05-31, 6:25 am

    البارت طويل بس ما ينزل منه الا 4 سطور !!
    avatar
    everlasting friend
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 17/08/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 99
    ♣ مَوقِعي » : KSA
    ♣ عُمرِي » : 26
    ♣ عَملِي » : طالبة جامعية
    ♣ مَزآجِي » : high

    رد: رواية (ماذا لو) الجزء الثاني / متجدد اسبوعيا

    مُساهمة من طرف everlasting friend في 2016-05-31, 6:26 am

    ان شاء الله بحاول بكره من جديد
    avatar
    mooogi
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 31/05/2016
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 2
    ♣ عُمرِي » : 24

    رد: رواية (ماذا لو) الجزء الثاني / متجدد اسبوعيا

    مُساهمة من طرف mooogi في 2016-05-31, 10:31 am

    فايتنغ اوني الروايه كتير كتير كتير بتجنن
    انا سجلت هون مشانك بليز ماتطولي علينا
    فايتنغ اوني
    avatar
    mooogi
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 31/05/2016
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 2
    ♣ عُمرِي » : 24

    رد: رواية (ماذا لو) الجزء الثاني / متجدد اسبوعيا

    مُساهمة من طرف mooogi في 2016-05-31, 10:36 am

    شخصية هيتشول اكتر شي عجبني
    انا قرات الجزء الاول من الرواية وكتييير شدتني
    لما شفت الجزء التاني هون طاااار عقلي
    فايتنغ اوني
    وشيبال ما تطولي
    avatar
    everlasting friend
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 17/08/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 99
    ♣ مَوقِعي » : KSA
    ♣ عُمرِي » : 26
    ♣ عَملِي » : طالبة جامعية
    ♣ مَزآجِي » : high

    رد: رواية (ماذا لو) الجزء الثاني / متجدد اسبوعيا

    مُساهمة من طرف everlasting friend في 2016-05-31, 10:41 am

    حبيبااااااتي شكرا شكرا شكرا شكرا على دعمكم

    البارت 21


    لعيوووونكم
    avatar
    everlasting friend
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 17/08/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 99
    ♣ مَوقِعي » : KSA
    ♣ عُمرِي » : 26
    ♣ عَملِي » : طالبة جامعية
    ♣ مَزآجِي » : high

    رد: رواية (ماذا لو) الجزء الثاني / متجدد اسبوعيا

    مُساهمة من طرف everlasting friend في 2016-05-31, 10:44 am

    ||| البارت الحادي والعشرون |||


    كان هنري امامهما مباشرة يسمع حديثهما .. ويعبث بهاتفه الذي يتحدث من خلاله مع امبر في دردشة خاصة !
    هنري : أيمكنني سؤالك ؟
    امبر : لما هذا فجأة !!
    avatar
    everlasting friend
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 17/08/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 99
    ♣ مَوقِعي » : KSA
    ♣ عُمرِي » : 26
    ♣ عَملِي » : طالبة جامعية
    ♣ مَزآجِي » : high

    رد: رواية (ماذا لو) الجزء الثاني / متجدد اسبوعيا

    مُساهمة من طرف everlasting friend في 2016-05-31, 10:45 am

    وش المشكلة :T: :T: :T: :T: :T:
    avatar
    everlasting friend
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 17/08/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 99
    ♣ مَوقِعي » : KSA
    ♣ عُمرِي » : 26
    ♣ عَملِي » : طالبة جامعية
    ♣ مَزآجِي » : high

    رد: رواية (ماذا لو) الجزء الثاني / متجدد اسبوعيا

    مُساهمة من طرف everlasting friend في 2016-05-31, 10:48 am

    كان هنري امامهما مباشرة يسمع حديثهما .. ويعبث بهاتفه الذي يتحدث من خلاله مع امبر في دردشة خاصة !
    هنري : أيمكنني سؤالك ؟
    امبر : لما هذا فجأة !!
    هنري : كككككك .. انا حتى لا اعلم
    امبر : ماذا ؟؟؟!
    هنري : انتي جادة بخصوص كيبوم ؟
    لم تجب لثواني .. ثم اجابت : اعتقد انني كذلك
    هنري : هل انتي حمقاء ؟
    امبر : اعتقد انني كذلك ايضا !
    هنري : لنتحدث عن هذا غدا في الشركة
    امبر : انشطتنا غدا جميعها خارجية
    هنري : اذن سأتصل بك حين اصل للمسكن .. لا تنامي

    نظر الى سونغمين النائم بجواره .. والذي سقط رأسه فجأة على كتفه
    ابتسم ثم تذكر شيئا لم يقوموا به منذ مدة !
    هنري لليتوك : تيك هيونغ !!
    ليتوك الذي يجلس في المقاعد الامامية : ماذا ؟؟
    هنري : لنأخذ صورة جماعية !
    انهيوك : ياااا .. أهذا وقت التصوير ؟؟!!!
    ليتوك ابتسم : لم نفعلها منذ وقت طويل !!
    اخرج عصا السيلفي التي لا تغادر حقيبته ووضع هاتفه فيها .. ليلتقط لهم صورة جماعية ينقصها دونغهي وكيوهيون فقط !
    انزل هاتفه لينظر الى وجوههم .. ييسونغ وسونغمين نائمان .. والبقية يبتسمون ..
    وضعها على صفحته الشخصية وكتب معلقا عليها "اطفالي رائعون أليس كذلك ؟! .. رغم ان اليوم كان مرهقا الا انهم يبتسمون دوما .. سوبر جونيور فايتنغ !!"






    "هيونغ ! لم تنم بعد !!"
    قالها تيمين الذي نام واستيقظ اكثر من مرة ومينهو لا زال جالسا بنفس الوضعية !!
    مينهو : اسف تيمينااا .. هل ازعجك ضوء هاتفي ؟!!
    تيمين : لا
    جلس ليتابع : ما الامر ؟
    مينهو : لا شيء .. عد للنوم صغيري
    ابعد اللحاف عنه ونهض في الظلام الى حيث يجلس مينهو
    مينهو : ما بك ؟!!!
    تيمين وهو يجلس بجواره : ما بك انت ؟ أهو بسبب سول هي شي ؟
    مينهو بمرح : اجل .. اخبرتني بشيء غريب
    تيمين : ما هو ؟
    مينهو : قالت لي انها قابلت اشلي اليوم
    تيمين : ثانيةً !!! هيونغ ارجوك لا تدخلوا اشلي نونا في مشاكلكم !
    مينهو : هي التي دخلت بمحض ارادتها
    عدّل جلسته ليقابل تيمين .. ثم امسك يديه : تيمينا .. ايلينا اخبرتها انها تحبني ايضا
    تيمين : ماااااذا !!!!!!!!!







    الساعة 1 صباحا ..
    في الشقة التي اختفى منها دونغهي واشلي الاعضاء لم يستطيعوا النوم .. انضم لهم من الشقة الاخرى كيوهيون وانهيوك ..
    ليتوك : اجلس هيتشول .. توترك لن يقدم او يؤخر شيئا
    هيتشول الذي يمشي ذهابا وايابا : اعلم اعلم .. لكنني قلق .... لماذا يغلقان هاتفهما ؟!!
    وقف هان وسحبه بالقوة ليجلس .. اذ انه ليس من الجيد لهيتشول بالذات ان يغضب !
    لاحظ شيون شحوب وجه كيوهيون .. فبادر بسؤاله : كيونا هل تتألم ؟
    كيوهيون : هاه ؟ لا لا انا بخير
    نظر لليتوك الذي ينظر اليه ..
    ليتوك بحزم : لم انسى ما فعلته .. عقابك سيكون بعد عقاب دونغهي واشلي
    كيوهيون : لكنني مللت حقا من السرير ! ثم لو انني لم اخرج لما علمتم اين ذهبا
    هان : وهل أفادنا معرفة اين ذهبا بشيء ؟! لقد اثار قلقنا فقط
    صمت كيوهيون .. ليضع شيون يده على كتفه مواسيا
    انهيوك الصامت يفرك يديه بشده .. ليس قلقا على اشلي بقدر ما هو قلق على دونغهي !
    دونغهي وان كان رجلا الا ان قوة تحمله اضعف بكثير من قوة تحمل اشلي .. كما يعتقد
    صوت ادخال الرمز السري للباب جعله يقف اولا
    دخل دونغهي الملثم وهو يحمل حقيبته بتعب .. لحقت به اشلي
    دونغهي ما ان رأى وجه ليتوك امامه حتى رمى حقيبته واسرع الى حضنه .. بينما الاخر لم يمانع
    هان الذي لاحظ اولا : يااا اشلي !! ما بال ثيابك ممزقة ؟!! وشعرك !! هل قصصتيه ام انني اتوهم !!!!
    بخجل حاولت تغطية جسدها شبه العاري : لا تقلقوا لم يحدث شيء
    هيتشول بغضب اقترب منها : لم يحدث شيء ؟!! لم يحححدث شيء ؟!!
    اسرع شيون ليحمل معطفا كان على الاريكة لا يعلم لمن .. وغطى به جسدها بسرعة : هل انتما بخير ؟
    اشلي ابتسمت بتعب : اجل .. بخير
    دونغهي الذي خرج من قوقعته فجأة نظر اليها وصرخ : كاااذبة ! لسنا بخير !!! كدنا ان نموت .. حتى ان ذراعها تنزف !
    هان بقلق امسك يدها : مصابه ؟!!!!!
    اشلي : مجرد خدش .. دونغهي توقف عن اقلاقهم لقد انتهى كل شيء ونحن هنا بأمان
    هربت دمعة من عين دونغهي وجلس على الارض ليغطي وجهه ويبكي .. لم يمنع شهقاته هذه المرة فقد عاش جحيما اعتقد انه نهايته
    انهيوك عانقه ليهدأه بينما اسرع ليتوك الى اشلي : اريني ذراعك ! ثم ماذا حدث ؟ اخبرونا بالتفاصيل
    اشلي : اريد ان استحم وابدل ثيابي اولا
    هيتشول سحبها بيدها لتجلس على اقرب اريكة : لن ننتظر .. اخبرينا حالا !
    قرأت القلق في اعينهم .. وربما الغضب !
    شعرت بالذنب كونها لم تتصل بهم حين سمحت لها الفرصة .. لكنها لم تعتد بعد على التفكير باخبار اي احد انها بخير !!
    نهض دونغهي بمساعدة انهيوك ليجلسوا تبعهم البقية في الجلوس
    هيتشول بغضب : تحدثي !!
    اشلي نظرت الى دونغهي اولا .. ثم : ذهبت الى منزلنا بحثا عن قلادة امي
    خلع هان الجالس بجوارها معطفه ليضعه على فخذيها المكشوفين
    تابعت : لم اكن اتصور ان هناك من يبحث عنها ايضا
    ليتوك بهدوء : هاجمكم شخص هناك ؟
    اشلي : حين وجدنا القلادة دخل 4 رجال الى المنزل .. قمنا بفصل الكهرباء فورا لنختبئ وقد نجحنا في ذلك
    نظرت الى دونغهي وتابعت : انهم من رجال ابي .. لم نستطع الخروج من المنزل وكان ايجادهم لنا مسألة وقت لا اكثر .. لذا قمنا برمي كرسي على سيارتهم لنجبرهم على الخروج .. وخرجنا من الباب الخلفي
    كيوهيون : هل لجيمي علاقة ؟!
    هزت رأسها نافية : اختبئنا بين الاشجار لكنهم مشطوا المنطقة بحثا عنا
    هان : يعلمون عن هويتكما ؟
    اشلي : لا .. استطعنا الخروج من الغابة الى قرية صغيرة مجاورة
    دونغهي بصوت باكي : لا تتجاوزي ذاك الجزء ! لقد اطلقوا النار علينا
    تابع وهو يشير بأصبعه اليها : اصابت ذراعها
    وقف ليتوك سريعا وبذعر : اصبتي بطلقة ؟!!!! دعيني ارى !
    وضعت يدها على ذراعها الملفوف بقطعة من ثيابها : لا تقلق .. مرت الطلقة بجوارها فقط انه مجرد خدش
    ابعد هان يدها بحذر : يجب ان نراها
    لم تقاوم .. رغم كرهها للأمر وعدم تقبلها له
    لينزع ليتوك المعطف عنها ثم القماش عن ذراعها
    عقد حاجبيه قائلا : ليس خطيرا .. لكنه ليس بسيطا ايضا ! ربما علينا اخذك للمشفى
    اشلي بعناد لا مبرر له : لن اذهب
    نهض هيتشول محضرا علبة الاسعافات الاولية .. بهدوء على غير عادته
    ناولها لهان الذي فتحها ليبدأ ليتوك بتنظيف الجرح الذي ينزف
    شيون بقلق وهو ينظر الى وجهها المتألم : هل تريدين مسكنا للألم ؟
    اشلي : لا شكرا لك
    رغم محاولته لايقاف النزيف الا انه لا يتوقف .. لذا صرخ بغضب : انه لا يتوقف !!
    وقف شيون : سأشغل سيارتي واقربها من الباب .. يجب ان نأخذها للمشفى
    نظرت اليه بهدوء وعناد : قلت انني لن اذهب !
    هان : لكن فقدان الدم س ......
    قاطعته : سأكون بخير .. ألا تريدون معرفة ما حدث بعدها ؟
    ليتوك وهو يضغط الجرح بقوة زادت ألمها .. علَّ النزيف يتوقف : تابعي
    اشلي : لحقوا بنا الى القرية المجاورة .. لذا دخلنا احد البارات المزدحمة
    هيتشول نظر الى ثيابها الممزقة مجددا وهو يفكر بما يمكن ان يحدث ليجعلها تعود بهذا الحال !!
    لاحظت نظراته .. وتابعت : شككنا بأنهم لمحوا ثيابنا وشعرنا من الخلف .. لذا رميت قبعة دونغهي .. وباستخدام سكين وجدناها مع رجل هناك قصصت شعري لأغير طوله .. واختبئنا في الحمامات
    دونغهي صمت ينظر اليها حين تذكر ما حدث ..
    تابعت بخجل : مزقت ثيابي .. ليبدو الامر وكأننا .... وكأننا ....
    دونغهي تابع بدلا عنها : لقد فتحوا الحمامات بالتتابع .. لذا مزقت ثيابها وقبلتني بعمق حين دخلوا
    انهيوك : تبادلتما القبل ؟!!!!!!
    دونغهي صرخ بغضب .. وربما بخجل : أهذا المهم الان ؟!!!
    كيوهيون : تعرفوا عليكما ؟
    اشلي : لا .. الذي رآنا منهم قال .. قال فقط ....
    هيتشول بجرأة : استأجرا غرفة نوم .. أليس كذلك ؟
    همهمت بنعم .. بينما انزل دونغهي عيناه الى الارض
    ليتوك ليخرجهم من الموضوع : وبعد ؟ خرجتم الى هنا بعدها ؟
    مدت يدها السليمة تشد على القلادة : اجل .. وجئنا الى هنا فورا
    ليتوك بقلق : تعرف عليكم احد ؟
    اشلي : بالطبع لا .. كنا حذرين
    هان : ماذا يريد والدك بالقلادة ؟
    اشلي : بسبب هذا المفتاح وهذا الخاتم .. المفتاح لخزنة ما في تركيا .. والخاتم هو وسيلة التعرف على صاحب الخزنة .. لا يمكن لأحد الوصول اليها بدونه
    دونغهي ببرود : بما ان الامور وصلت الى هذا الحد .. اخبريهم بما تخططين له
    اشلي : دونغهي !
    ليتوك : ماذا تعني ؟
    نظر دونغهي الى انهيوك الذي يعرف ايضا .. بدا انه يوافقه على اخبارهم لذا تشجع بالقول : تريد مغادرة كوريا لتبدأ حربا مع عائلتها
    هيتشول : هل جننتي !!!!
    ابعدت يد ليتوك عنها ووقفت : لا اريد ان نتحدث عن هذا الان .. انا متعبة اريد النوم قليلا
    وقف ليتوك امامها ليمنعها من المرور : لا بأس في ان نتحدث لاحقا .. لكن ذراعك يجب ان تُعالج !
    نظرت اليه .. كادت ان تتحدث لكنها تراجعت ..
    ليتوك : ماذا ؟
    اشلي : حسنا .. لكنني ...
    قاطعها ليتوك : اعلم اعلم .. لن تنامي هناك
    شيون : سأجهز السيارة واقربها من الباب
    ليتوك لاشلي : تعالي لنبدل ملابسك
    اشلي : تأتي معي ؟
    ليتوك : وهل تستطيعين فعل شيء بهذه اليد ؟!
    صمتت قليلا
    ليتوك بصوت حنون : ان اردتي ان يساعدك شخص اخر فلا بأس بذلك
    اشلي : لا لا .. انت تكفي
    ساعدها للدخول الى غرفتها مغلقا الباب وراءه
    نظر هيتشول الى دونغهي الجالس : لما لا تنهض انت ايضا ؟
    دونغهي : الى اين ؟
    هيتشول : لتبدل ثيابك !! يجب ان يراك طبيب انت ايضا فوجهك لا يبدو بخير !
    انهيوك وهو يسحبه ليقف : لا تقلق هيونغ سأتدبر امره
    سحبه الى داخل الغرفة ثم اغلق الباب .. واستدار ليعانقه بقوة
    انهيوك : لابد انك خفت كثيرا
    دونغهي : اجل .. كدنا نموت حقا هيووكي
    انهيوك وهو يبتعد عنه : هل تأذيت ؟
    دونغهي : لا .. لقد كانت اشلي مختلفة جدا .. ملامحها كانت مخيفة
    انهيوك : لقد قامت بحمايتك .. لكن تعريضك للخطر لا يعجبني بتاتا
    دونغهي : اياك ان تقول لها شيئا كهذا !
    انهيوك وكأنه تذكر : ماذا عن القبلة ؟! أكانت جيدة ؟
    ضربه دونغهي على رأسه : هل انت بكامل وعيك ؟!!!!




    بعد ساعتين .. في المشفى ....
    جلس دونغهي على الاريكة في الغرفة .. وانظار الجميع موجهة له ..
    دونغهي : ما بكم ؟!
    ليتوك : ماذا قال الطبيب ؟
    انهيوك : لا تقلقوا انه بخير .. ماذا عنها ؟
    نظر ليتوك الى اشلي النائمة : بخير .. لكنها تحتاج للراحة
    دونغهي : ألم تتذمر طول الطريق بأنها لن تنام هنا ؟!!!
    هيتشول : الطبيب خدرها دون علمها
    دخل شيون وكيوهيون الى الغرفة
    هان : ماذا حدث معكما ؟!
    شيون وهو يبتسم ويربت على كتف كيوهيون : الطبيب قال انه بخير .. يستطيع العودة للعمل منذ الغد المهم ان لا يضغط على نفسه كثيرا
    هيتشول : اخيرا سيعووود ! لقد مللت من تقديم راديو ستار بدلا عنه
    كيوهيون : لقد رددت الدين لي ! حضرت الكثير من البرامج بدلا عنك وعن هان حين كنتما في امريكا
    ليتوك : اووووش ! لا تزعجوها
    نظروا اليها صامتين ..
    ليتوك : سأبقى معها عودوا الى المسكن وناموا
    هان : لا هيونغ .. لديك تصوير في الصباح وعليك ان تنام .. انا سأبقى هنا
    ليتوك : كيف هو جدولك غدا ؟
    هان : لا شيء غير التدريب مساءا
    ليتوك : جيد .. ابقى معها اذن حتى الظهيرة .. سأنهي اعمالي واتي لاخراجها

    خرجوا من الغرفة متلثمين .. مروا بالعديد من الاشخاص في طريقهم الى المصعد ..
    حين فتح باب المصعد دخلوا .. وقبل ان يغلق الباب لمح كيوهيون شخصا يعرفه فأسرع بوضع يده امام الباب يمنعه من الاغلاق
    انهيوك : يااا .. ما بك ؟
    كيوهيون : نسيت شيئا في الغرفة سأعود لآخذه
    ليتوك بارهاق واضح : سننتظرك في الاسفل لا تتأخر
    تركهم وخرج عائدا الى غرفة اشلي .. لقد رآه .. انه هنا !
    دونغهي وهو يخرج ايضا : سألحق به
    انهيوك : كونا حذرين
    لحق به دونغهي وحين رآه يركض ركض وراءه وهو يتساءل عن حاله !!!
    دخل الى الغرفة ليقف هان متعجبا : كيونا !!!
    كيوهيون وهو يلتفت في كل مكان في الغرفة : لم يأتي الى هنا ؟
    هان : من ؟!!!!
    وصل دونغهي : كيوونا ما الامر ؟!!
    كيوهيون : جيمي .. لقد رأيته يسير في هذا الاتجاه !





    في الاسفل ..
    خرج ليتوك اولا من المصعد .. يلحق به انهيوك ثم هيتشول وشيون ..
    "اوبا !! "
    توقف الاربعة لينظروا للي تناديهم من الخلف
    انهيوك : ري جينا !!
    ري جين وهي تنظر لشيون بقلق : لما انتم هنا ؟!!!
    نظر شيون الى يد هيتشول التي امسكت يده وصمت
    ليتوك : اشلي متعبة قليلا .. لذا جئنا بها
    ري جين : كيف هي الان ؟
    ليتوك : انها نائمة في الاعلى
    ري جين : هل الامر خطير ؟؟؟؟؟
    ليتوك : لا .. لكنها تحتاج للراحة فقط
    ري جين : ماذا عنكم ؟ .. هل انتم بخير ؟
    علم ليتوك انها تسأل عن شيون فصمت ..
    هيتشول بحدة : تريدين السؤال عن حال حبيبك ؟!
    شد شيون يد هيتشول بقبضته ليصمت .. ثم قال : ييسونغ هيونغ بخير .. عذرا علينا الذهاب فنحن متعبون
    انحنى لها بخفة والتف تاركا يد هيتشول ..
    نظر اليها هيتشول وعينيه مليئتان بالكلام لكنه صمت ولحق بشيون ..
    انهيوك : نراك لاحقا .. وداعا
    ليتوك : الى اللقاء
    ذهبوا وتركوها واقفة مكانها .. مر دونغهي وكيوهيون بجوارها لكنهما لم يلمحاها ..
    لم تصدر اي صوت فلا رغبة لها بالكلام معهم مجددا .. بما ان شيون ليس هنا فما فائدة التحدث معهم !!





    مرت الليلة بسلام .. وجاء الصباح يحمل الدفء بعد ليلة باردة ..
    هان لم تغمض له عين طول الليل .. بقي كحارس لاشلي النائمة يحميها من ظل جيمي الذي رآه كيوهيون ..
    نظر الى الساعة للمرة الخامسة منذ ربع ساعة .. ما بال الوقت يمشي ببطء هكذا !!
    تحركت يدها فأسرع بالاقتراب منها ليرى وجهها العابس ..
    فتحت عينيها ليقع نظرها على وجهه .. وهمست : هان !
    ابتسم : استيقظتي اخيرا ! .. كيف تشعرين ؟
    حاولت الجلوس فساعدها بسرعة .. نظرت حولها ثم زمت شفتيها بتذمر : لما تركتموني انام هنا ؟
    هان : نمتي وحدك .. كيف نوقظك بعد ليلتك المتعبة ؟
    اشلي : دونغهي ؟؟؟؟!!!!
    هان : لا تقلقي انه بخير .. انتي ايضا بخير وستخرجين حالما يراك الطبيب في الظهيرة
    اشلي : ألا يمكننا الخروج الان ؟
    هان : ارتاحي قليلا
    اشلي : انا بخير .. ثم انني اريد الذهاب للشركة لدي الكثير من الاعمال تحضيرا لجولتكم العالمية ولحفل اكسو في اليابان
    هان : العمل ينتظر المهم صحتك
    اشلي : صحتي بخير .. كما انني اكره هذا المكان من كل قلبي
    هان : كما تريدين .. بدلي ثيابك ريثما أنهي اوراق خروجك
    خرج من الغرفة ليسير باتجاه الاستقبال
    اهتز هاتفه فأخرجه وابتسم : ماذا ؟ هل انت زوجتي لتتصل بي كل ساعتين ؟!!!
    صرخ الاخر : ايها اللعين ! لا اتصل من اجلك بل من اجل اشلي
    هان : ههههههههههههههههههههههههههههههههه .. ما مشكلتك ؟!
    هيتشول : لم استطع النوم وحيدا .. اعتدت على وجودك
    هان : ماذا ايضا ؟
    هيتشول : اشتقت لك
    هان : ماذا ايضا ؟
    هيتشول : فقط
    هان باصرار : ماذا ايضا ؟
    هيتشول : اااه .. انت تعرفني حقا هانيااا .. انا قلق ايضا على شيونا .. بالأمس قابلنا ري جين ونحن خارجون من المشفى
    هان : تحدثتم معها ؟
    هيتشول : هي من استوقفتنا .. وكانت تنظر الى شيون طول الوقت .. ييسونغ احمق ان لم يلاحظ نظراتها اليه كلما تقابلا
    هان : لا تقل ذلك .. انا قلق عليه حقا من معرفة الامر
    هيتشول : وهل شيون افضل حالا منه ؟ .. رفض التحدث معنا البارحة رغم محاولاتي انا وجونغ سو .. كما انه اقفل بابه ونام .. هذا ان نام اصلا !
    هان : ومتى ستخرج الى عملك ؟
    هيتشول : الان .. انا انتظر كانغ ان امام المصعد
    هان : جيد انه معك .. لن تكون وحيدا اذن
    هيتشول : هل اشلي بخير ؟
    هان : اجل .. سنخرج الان
    هيتشول : جونغ سو يعلم ؟؟
    هان : ليس بعد .. ولا تخبره الان سأتصل به لاحقا
    هيتشول : كما تريد .. اعتني بها
    هان : اممم .. اراك لاحقا
    اغلق الهاتف وانهى اوراقها .. ثم عاد ادراجه الى غرفتها ليجدها جالسة على السرير وقد بدلت ثيابها
    هان : جاهزة ؟
    وقفت : اجل
    اقترب منها حتى وقف بجانبها ومد ذراعه نحو يدها السليمة ..
    ابتسمت ثم شبكت ذراعها في ذراعه : اين سنتناول الافطار ؟
    هان : في مكان مميز بعيدا عن اعين الناس
    اشلي : ستأخذني في موعد اذن ؟
    هان : سمعت من كيونا عن موضوع مينهو .. حقيقي ؟
    صمتت قليلا .. ثم اجابت : لا اريد التحدث عن هذا الامر الان
    هان : كما تشائين .. لكن اتمنى ان يكون الامر حقيقيا
    اشلي : لماذا ؟!!!!!
    هان : لأنني لا اريد لفتاة جميلة مثلك ان تغلق قلبها .. اريد ان اراك سعيدة حقا فأنتي لا تعلمين كم من السعادة قد منحتيها لنا
    اشلي : توقف .. لا اريد ان ابكي الان
    هان : ههههههههههههههههههههههههههههههه
    فتح الباب ليسمح لها بالخروج اولا .. لكن ظهوره امامهما جعلهما يتوقفان
    اشلي : اظهرت نفسك اخيرا ؟
    نظر هان الى حيث تنظر ثم صرخ وهو يسحبها للخلف : تراجعي انه خطر !
    جيمي : مرت مدة لم اركما فيها
    هان : كان كيونا محق اذن ! لم يتوهم انه رآك البارحة
    جيمي متجاهلا هان تماما وكأنه لا يسمعه : سمعت بما حدث لوالدتك .. لذا قررت الانسحاب من عملي فأنا لا اريد التورط في حربك مع العائلة
    اشلي : جئت لتقول هذا فقط ؟
    نظر الى هان .. ثم عاد ينظر اليها وتحدث بلغة لم يفهمها هان : من الافضل ان تنسحبي .. تعرفين اكثر من اي شخص من يكون والدنا
    اشلي : لا شأن لك بالامر
    جيمي : لست قلقا من اجلك .. بل من اجل كيوهيون فأنا لا اريده ان يحزن على موتك مرتان
    اشلي : ليس من عادتك التفكير في الاخرين !
    جيمي : اريد منك شيئا اخر
    اشلي : ماذا ؟
    جيمي : اوقفي راف ديلون عن ملاحقتي فهو حقا يقيد حريتي
    اشلي : علمت انني استأجرته لملاحقتك اذن
    جيمي : بالتأكيد .. هو ليس جيدا في اخفاء حضوره
    اشلي : سأوقفه .. بما انك تراجعت عن قتلي فلا سبب يدفعني لاستئجاره
    ابتسم : ارجو ان لا نتقابل مجددا .. فأنتي لا تكفين عن اظهار الاشخاص الغريبين امامي
    ابتسمت : هل اوصل وداعك له ؟
    جيمي : لقد اتصلت به وودعته بنفسي .. انهم يهتمون بشأنك حقا لذا توقفي عن التصرف بغباء .. انتي لم تعودي وحيدة
    نظر الى هان وتحدث بالكورية : اعتني بها
    ثم غادر المكان بالسرعة التي ظهر بها ..
    هان : ما الذي قاله ؟ لم افهم ولكنني سمعت اسم كيوهيون في محادثتكما ؟
    اشلي وهي تنظر الى المكان الذي اختفى فيه : لا تقلق .. ليس خطيرا بعد الان
    هان : لما تراجع برأيك ؟!
    اشلي : يقول انه لا يريد الدخول في حربي مع العائلة لكنه كاذب .... شخص ما ارغمه على التراجع
    هان : من ؟
    اشلي : لا اعلم .. ولا اريد ان اعلم ايضا ! لنذهب فأنا جائعة جدا




    في الشركة ..
    كان الاعضاء يجلسون بانتظار قدوم ليتوك وكانغ ان وهيتشول وشيون .. ليكتمل عددهم ويبدؤوا التخطيط لجولتهم العالمية التي ستبدأ من سيؤول ثم تنتقل في 16 دولة وتنتهي في البرازيل ..
    دونغهي هامسا لانهيوك : هل اعطيها الصور والمذكرة ؟
    انهيوك : لم تسأل عنها صحيح ؟
    دونغهي وهو يشير الى حقيبته : اجل .. انها معي هنا
    انهيوك : دعني اراها
    نهض دونغهي وسحب حقيبته .. وعاد يجلس بجوار انهيوك
    اخرج الدفتر ليناوله له .. بينما بقي يبحث بيده عن الصور
    انهيوك وهو يقلب الصفحات : ليس مكتوبا بالانجليزية .. لا يمكننا قراءة هذه اللغة
    دونغهي : لابد انها بالتركية
    انهيوك : ماذا عن الصور ؟
    دونغهي : ها هي
    نظر انهيوك الى الصورتين ليرى رجلا يلف ذراعه حول خصر فتاة جميلة ويحمل طفلة بيده الاخرى : وااااه .. من هؤلاء ؟؟؟ هل هذه ايلينا ؟؟
    دونغهي : لا .. لكن انظر الى الطفلة
    انهيوك : عينا ايلينا ؟؟!!!
    دونغهي : عرفتها من عينيها ايضا .. لكنها كانت صغيرة جدا ربما هذه والدتها فهي تشبهها جدا
    انهيوك : من هذا الذي يحملها ؟
    دونغهي : لا اعلم .. ربما والدها
    انهيوك : لا تشبهه
    دونغهي : انظر خلف الصورة
    قلبها انهيوك ليرى التاريخ المدون عليها "1993 دايان اوزمير "
    دونغهي : أليس اسم عائلتها بوراك ؟
    انهيوك : انه اسم عائلة والدتها
    دونغهي : ربما اوزمير هو اسم تلك العائلة المخيفة اذن
    انهيوك : لا اعتقد هذا .. هذا اسم تركي ولا اعتقد ان عائلةً كتلك تملك اسما تركياً
    دونغهي : انظر للصورة الاخرى
    نظر اليها انهيوك فاتحا فمه من المفاجأة : انه نفس الرجل يقبّل والدتها !!!
    دونغهي : اعتقد انه عشيق والدتها
    انهيوك : ماذا !!!
    دونغهي : اقلب الصورة
    انهيوك قلبها ليجد كلمات بلغة غريبة لكن التاريخ !!!!
    دونغهي : هذه الصورة تم التقاطها قبل عامين فقط
    انهيوك : ماذا يعني هذا ؟
    دونغهي : والدتها كانت لا تزال على علاقة بهذا الرجل .. حتى وهي متزوجة رجل اخر
    انهيوك : لا اعتقد ان ايلينا ستحب النظر الى هذه الصور
    دونغهي : لا يمكننا اخفاؤها هيوكي
    سونغمين : الى ما تنظران ؟
    اسرع انهيوك بقلب الصور بينما مد له دونغهي المذكرة
    دونغهي : انه مذكرة والدة اشلي التي اخذناها من المنزل
    سونغمين بعبوس : كيف تنظران اليه !!
    انهيوك : انه مكتوب بلغة غريبة .. لا نستطيع فهم المكتوب وان نظرنا اليه
    سونغمين : لا يهم .. خذا هذه الاوراق وتوقفا عن اللعب يجب ان نعمل

    avatar
    everlasting friend
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 17/08/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 99
    ♣ مَوقِعي » : KSA
    ♣ عُمرِي » : 26
    ♣ عَملِي » : طالبة جامعية
    ♣ مَزآجِي » : high

    رد: رواية (ماذا لو) الجزء الثاني / متجدد اسبوعيا

    مُساهمة من طرف everlasting friend في 2016-05-31, 10:52 am

    تولى سونغمين توزيع اوراق الاغاني المقررة في حفلهم الاسبوع القادم في سيؤول ..
    ريووك : وااه يبدو مزدحما
    ييسونغ : سيكون ممتعا !
    كيوهيون : لدي اغنية منفردة !!
    ييسونغ : اجل .. تقريبا جميعنا سنغني اغانينا المنفردة
    دونغهي : الفواصل قليلة .. سنكون بخير ؟
    شيندونغ : لا تقلق سيكون ممتعا
    انهيوك : لننتظر قدوم البقية حتى نقرر مواقعنا في المسرح
    هنري : من المؤسف ان هان هيونغ لن يشاركنا هذا الاجتماع
    دخل شيون الى المكان : مرحبا .. تأخرت ؟
    انهيوك : لا تقلق لم يكتمل عددنا بعد
    كان المكان بجوار ييسونغ خاليا .. لكن شيون لم يرغب في الجلوس بقربه لذا وقف بين انهيوك ودونغهي : افسحا لي مكاناً بينكما
    دونغهي : لماذا ؟
    انهيوك وهو يشير على المكان الفارغ : اذهب هناك !
    تجاهلهم وجلس على ركبتيهم
    دونغهي : يا يا .. انت لست خفيفا !!
    ابتعد الاثنان عنه ليجلس على الارض وهو يبتسم بانتصار
    ضربه دونغهي على رأسه : أهكذا تعامل الهيونغ ؟!!
    مد له سونغمين الاوراق الخاصة به
    شيون : وااااه يا له من جدول ! .. غريب .. لم تكن اشلي تضغطنا هكذا سابقا
    دونغهي بسخرية : يبدو انها تريد ابقائنا مشغولين عنها
    نظر اليه شيون مستغربا .. ولم يعلق
    دخل ليتوك : جيد .. استلمتم الاوراق
    كيبوم : اهلا بعودتك هيونغ
    رمى حقيبته ونظر اليهم يتفقد الموجودين : هيتشول وكانغ ان لم يأتيا بعد ؟
    جومي : اجل
    جلس في المساحة الخالية بجوار ييسونغ واخذ الاوراق التي ناولها له سونغمين
    ليتوك : ما هذا الجدول ؟!!!
    انهيوك : رغم ازدحامه سيكون ممتعا
    دونغهي بقليل من السخرية : ألست تدافع عنها كثيرا هيوكجاي ؟
    ليتوك : ماذا تعني دونيااا ؟
    دونغهي : لا شيء
    ليتوك : لا ارى مشكلة في الجدول .. لطالما تمنينا البقاء على المسرح لفترة طويلة مع الالف
    ييسونغ : اجل .. كما ان عددنا كبير .. حين ننظم ادوارنا سيكون لكل منا وقت مناسب للراحة
    انتبه شيون لنظرات ليتوك التي تتفحصه .. ابتسم له ليؤكد له ان ما حدث بالامس لم يؤثر به
    دخل كانغ ان غاضبا .. يلحق به هيتشول الذي يجر قدميه ببطء
    كانغ ان متجاهلا الاعين التي تنظر لهما : ها نحن وحدنا الان ! تكلم
    هيتشول ببرود : ماذا اقول اكثر مما قلته ؟!
    كانغ ان : كيم هيتشول !!!!
    هيتشول : ماذا ؟ هل تريد ان اشتمك انت ايضا ؟
    وقف ليتوك بينهما : اهدئا ... ماذا يحدث ؟؟؟؟؟
    كانغ ان وهو يشير على هيتشول : لقد افسد مقابلتنا ! .. تشاجر مع الصحفيين وشتمهم
    فتح ليتوك عينيه متعجبا : يااا .. لما فعلت هذا !!
    هيتشول : دع الاحمق الهائج وراءك يخبرك .. لا رغبة لي في الكلام
    كانغ ان : سألونا اسئلة مستفزة .. لكن كان علينا التحكم بأعصابنا
    هيتشول متجاهلا اياه : لم يأتي هان بعد ؟
    انهيوك : هل نسيت ؟! انه مع اشلي في المشفى
    هيتشول : لقد خرجا .. أين يلعبان طول هذا الوقت ؟
    ليتوك : دع اشلي وهان الان واخبرونا ماذا حدث ؟!!!
    كانغ ان : سأخبركم ... سألونا عن اعمالنا القادمة وكان كل شيء يسير بشكل جيد .. لكن احد الصحفيين بدأ يسألنا اسئلة مستفزة عن الشائعات والفضائح الخاصة بالشركة .. حتى انه سألنا عن جنازة والدة اشلي وعن علاقتنا بها
    هيتشول : أليس لدينا عمل نقوم به ؟! لما نضيع وقتنا في شيء قد مضى
    ليتوك : شتمت الصحفيين لهذا السبب ؟ ألم يكن بامكانك رفض التعليق على اسئلتهم فقط !
    صرخ هيتشول بغضب : الى متى سنبلع ألسنتنا ونصمت ها ؟!!! انهم يتمادون جدا .. استطيع تحمل استفزازهم لي بأموري الخاصة لكنني لا اقبل ان يسيئوا الى احدكم او الى اشلي
    ليتوك تنهد : حسنا حسنا .. اهدأ ولننسى الامر .. من حسن الحظ انكم لم تتشابكوا معهم بالأيدي
    هيتشول : لقد كاد كانغ ان أن يفعلها
    ليتوك : ماذا !!!!!!
    كانغ ان : وهل اتركهم يشتمون هيتشول وانا واقف لا اتحرك ؟
    انهيوك : هههههههههههههههههههههههههههههههههه .. انت شريكه في الفضيحة لما اتيت غاضبا منه !
    الاعضاء : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    ليتوك : اجلسا لنبدأ العمل
    جلس كانغ ان بين ييسونغ وكيوهيون وهو يقول لكيوهيون : اهلا بعودتك مجددا
    اما هيتشول فقد وقف وراء دونغهي واضعا يديه على خصره : يااا .. دونياا انهض اريد الجلوس بجوار الحصان
    دونغهي : ما مشكلتكم معي اليوم ؟!!!!!
    هيتشول : انهض انهض قبل ان اركلك
    دونغهي تأفف ونهض ليجلس بجوار ليتوك الذي افسح له مكاناً بجانبه وهو يبتسم له ..
    جلس هيتشول وهو يبتسم بطفولية لشيون الذي لم يستطع منع ضحكته
    مد سونغمين الاوراق مجددا لكل من كانغ ان وهيتشول
    هيتشول : ألا يمكننا البقاء دون عمل ؟ لنتحدث قليلا بما اننا جالسون هكذا
    ليتوك : سنتحدث لاحقا .. لدينا تخطيط طويل لجولتنا العالمية
    كانغ ان : كم ستستغرق ؟
    ليتوك : شهران .. كل اسبوع سنحيي حفلين في دولتين مختلفتين
    انزل هيتشول اوراقه وهو يفكر بقلق "شهرين بعيدا عن كوريا .. بعيدا عن الشركة واصدقاؤنا هنا .. بعيدا عن عائلاتنا .. بعيدا عن اشلي"
    وقعت عيناه على ييسونغ الجالس مقابله .. "ولكن بعيدا عن ري جين ايضا .. سيكون هذا مريحا لشيونا اذ انه ربما يتغلب على مشاعره نحوها خلال هذه المدة"
    ليتوك : لنبدأ التخطيط لحفلنا في سيؤول ... ظهورنا الاول سيكون كالتالي .. في الجزء الايسر من المسرح سيخرج خمسة اعضاء .. كذلك في الجزء الايمن خمسة اخرون .. اما في المنتصف سيخرج الراقصون انهيوك دونغهي هان كيونا وشيندونغ
    كيبوم : بما انني سأغني الراب انا وهيتشول هيونغ لما لا نظهر في الجزء العلوي من المسرح
    هيتشول : فكرة جيدة .. لا اريد الرقص معكم في الاسفل سنجلس في الاعلى حتى يأتي دورنا
    ليتوك : كما تشاؤون .. اكتبوا ادواركم اذن
    كيوهيون الذي تذكر صرخ : اوووه .. نسيت اخباركم !!!!!
    ليتوك : ماذا ؟
    ريووك : ما بك !!!
    هنري : افزعتني لما تصرخ فجأة !
    كيوهيون : لقد اتصل بي جيمي البارحة
    ليتوك بقلق : وتخبرنا للتو ؟!!!!!
    كيوهيون : كنتم نائمين .. ثم ان الامر ليس خطيرا لذا قررت اخباركم في الصباح لكنني نسيت
    هيتشول : ماذا يريد منك ذاك اللعين ؟
    كيوهيون : اخبرني انه تراجع عن موضوع قتلها
    ليتوك : هه .. وهل صدقته ؟
    " لقد تراجع حقا "
    قالتها اشلي التي فتحت الباب منذ مدة ولم يلاحظوا
    ليتوك : هان كان عليك الاتصال بنا
    هان وهو يشير عليها : رفضت .. كما اننا قررنا القدوم بعد تناولنا للافطار لذا لم ارى سببا لاخباركم مبكرا بخروجها
    اشلي لدونغهي : هل انتي بخير ؟
    دونغهي : بخير .. ماذا عنك ؟
    اشلي : بما انكم بخير فأنا بخير ايضا
    كانغ ان : لقد اخبرونا بما حدث البارحة .. كان خطيرا
    اشلي مبتسمة : لقد انتهى الان
    هيتشول : هناك الكثير من الامور التي يجب ان نتحدث عنها
    اشلي : اعلم .. لكن بعد العمل
    ليتوك : كيف علمتي بتراجع جيمي ؟
    صمتت ليجيب هان : اتى الى المشفى
    كيوهيون : أرأيتم ؟؟ اخبرتكم بأنني رأيته البارحة !
    شيون : هل تصدقينه ؟
    اشلي : لقد اختفى ولن يظهر مجددا لذا انسوا امره
    انهيوك : لما انتما واقفان ؟ اجلسا
    اشلي : لدي عمل الان كما انكم مشغولون ايضا .. دونغهي تعال قليلا
    دونغهي : لماذا ؟
    اشلي : انهض
    خرجت قبله ولحق بها بهدوء متجاهلا اسئلتهم
    ما ان خرج من الباب حتى مدت يدها له : المذكرة والصور .. أعلم انها مازالت في حقيبتك
    دونغهي : سأعطيك المذكرة .. لكن عن أي صور تتحدثين ؟
    اشلي : بربك دونغهي لا تراوغ فأنا لست في مزاج مناسب لأجاريك
    دونغهي : انا لا اراوغ !
    اشلي : هل ادخل لآخذها بنفسي ؟
    عض شفته وهو ينظر اليها بقلق : حسنا .. لكن يجب ان نتحدث الليلة
    اشلي : سنفعل .. اسرع فكلانا مشغول



    تجاوزت غرفة سوبر جونيور لتجد احد المدراء امامها : ااه سيد يوو
    يوو انحنى : سيدتي
    اشلي : احضر مشروبات باردة لجميع الفرق فهم يعملون بجد
    يوو : للجميع ؟؟ بما في ذلك طاقم الادارة لكل فريق ؟
    اشلي : اجل .. على حسابي
    شكرها وانحنى مغادرا
    نظرت الى غرف التدريبات .. وتنهدت !
    امام غرفة شايني سمعت جونغهيون يقول : وسول هي ؟
    مينهو : انفصلنا هيونغ .. امرها لا يهمني بعد الان
    جونغهيون : لكن ....
    قطع كلامه حين ظهرت من وراء الباب
    ابتسم مينهو لها : اشلي !
    اشلي لاونيو : هل يمكنني استعارته قليلا ؟
    اونيو : لك ذلك !
    استدارت دون النظر الى وجه مينهو الذي يتبعها بسعادة
    مروا امام غرفة اف اكس التي تعلم انها خالية هذا الوقت
    فتحت الباب واشارت له بالدخول اولا .. دخل ولحقت به مغلقة الباب
    اشلي : هل اخبرتك ؟
    مينهو بجدية : اجل .. تمنيت سماعها منك اولا
    اشلي : اجلس قليلا .. يجب ان اخبرك بالسبب الذي جعلني اقول لها هذا
    مينهو ببرود : لم يكن ما اخبرتها به حقيقة .. أليس كذلك ؟
    اشلي : لدي اسبابي
    مينهو بسخرية استدار ليعطيها ظهره وتابع : بالطبع ! انا لعبة .. مشاعري مجرد لعبة تتسلين بها انسة اشلي
    اشلي : لا تقل هذا ارجوك ودعني اشرح لك
    نظر اليها بغضب : تشرحين ماذا ؟! هل يعجبك الحال الذي اوصلتني اليه كذبتك ؟!! لم انم البارحة لأنني كنت اخشى ان يأتي اليوم سريعا وتخبريني بأن ما سمعته كان خاطئا ! هل تعتقدين ان الامر بسيط لتلعبي به هكذا !
    اشلي : انا اسفة .. لم اعني حقا ان اجرحك
    مينهو بغضب : اسفة ؟ اسسسفة ؟؟
    اشلي : لقد استفزتني .. كما انني اردت ان اصلح الامر بينكما حين ترى انك تخليت عني من اجلها
    مينهو : اريد ضربك حقا
    صمتت حين تجمعت الدموع في عينيها
    مينهو : في يوم ما ايلينا تجاهلت مشاعري لتقبّل شخصا اخر امامي .. واليوم اشلي اعطتني املا زائفا لتصدمني بعد ذلك بالحقيقة ! انا حقا اهنئك على اذلالي مرتين فلم يفعلها شخص قبلك سابقا
    بصوت باكي وبرجاء : مينهو !
    تجاهل دموعها وغادر المكان ليتركها نادمة على قرار احمق اتخذته وقت غضبها .. لم تكن تعلم ان الامر جرحه بهذا العمق !






    في المساء ..
    انهوا تدريباتهم مبكرا .. فقرر انهيوك ان يتناولوا عشاءهم خارجا دون ان يأخذ رأي احد منهم !
    قبل ان يخرجوا توقف سونغمين ليهمس في اذن ليتوك ببعض الكلمات التي جعلت الاخر ينظر الى جومي وكيبوم بتمعن ..
    هيتشول الذي لاحظ همس لهما : ماذا فعلتما هااا ؟!!!
    كيبوم : لم نفعل شيئا !!
    ليتوك بصوت واضح : اسمعوني جيدا .. ساعة واحدة فقط لنتناول العشاء ونعود للمسكن .. يجب ان نريح اجسادنا فقد تمرننا كثيرا اليوم
    دونغهي : هل ستخرج اشلي معنا للعشاء ؟
    ليتوك : لديها عشاء عمل
    وقف امام الباب حاملا حقيبته .. وخرج الاعضاء امامه واحدا تلو الاخر
    حين وصل الدور الى جومي وخرج تبعه كيبوم .. لكن يد ليتوك امسكته لتمنعه من الخروج
    توقف جومي ينظر للخلف ليسحبه هان بيده ويتابعوا السير للخارج
    حين لم يبقى في المكان سواهما اغلق ليتوك الباب ونظر الى كيبوم الذي يبدو في حيرة من امره
    ليتوك : كيف هو نوم جومي هذه الايام ؟
    كيبوم : ألهذا علاقة بما قاله لك سونغمين هيونغ ؟
    ليتوك : اخبرني انكما تشاجرتما قبل القدوم الى الشركة .. ورفضتما تدخل اي احد
    كيبوم : ليس بالامر المقلق .. مجرد سوء فهم بسيط لا يستحق ان نزعجكم به
    ليتوك : بخصوص ماذا ؟
    كيبوم : بخصوص نومه .. انا اشك انه يخفي الحبوب المنومة عني






    عاد الاعضاء للمسكن متعبين ..
    استلقى هان على بطنه واغمض عينيه ..
    هيتشول : استحم قبل ان تنام
    هان : لا استطيع .. انا متعب جدا لم انم منذ الامس
    هيتشول : لكنك نمت في السيارة !
    ضحك هان رغما عنه : هههههههههههههههههههههههههههه .. هل تسمي ال5 دقائق تلك نوما !
    اقترب منه هيتشول ليخلع له حذائه ومعطفه .. وهان خائر القوى لا يتحرك .. ثم غطاه واخذ ثياب المنزل وتوجه لدورة المياه بعد ان اغلق اضاءة الغرفة
    في الغرفة المجاورة ..
    ادخل ليتوك رأسه : توقعت ان اجد هيتشول هنا
    شيون : قال انه سيستحم ويأتي .. ألن تستحم انت ؟
    ليتوك : دونغهي سبقني
    شيون : يمكنك الاستحمام هنا
    دخل مغلقا الباب بهدوء : لا بأس سأنتظر دونغهي .. هل انت بخير بعد الامس ؟
    شيون : بخير
    ليتوك : قلقت عليك حين رفضت التحدث معنا
    شيون مبتسما : اسف لاقلاقكم دوما .. ألم تعد اشلي بعد ؟
    ليتوك : ليس بعد .. اتصلت بها لكنها لا تجيب
    شيون بقلق : ارجو ان تكون بخير
    رن هاتفه فنظر الى الرقم ولم يعلق او يجب
    ليتوك بشك : من هذا ؟
    شيون وهو يقلب الهاتف على السرير : لا اعلم .. رقم غير مسجل
    صمت ليتوك .. ولكن ذهاب عقل شيون الى مكان اخر كان دليلا كافيا لمعرفة من يكون المتصل !




    في مكتبها في الشركة ..
    انهت عملها للتو .. ولم يتبقى في المكان سواها وحراس الامن ..
    نظرت الى هاتفها الذي نسيت امره تماما حتى انتهت بطاريته
    اشلي : ااااه .. هذا ما ينقصني حقا !!
    نهضت لتغادر .. لكنها تذكرت ما اخذته من ذلك المنزل ولم تتح لها فرصة النظر اليها
    عادت للجلوس وفتحت درج المكتب .. نظرت الى الصورة الاولى عابسة .. من يكون الرجل الذي يحملها ؟!! ربما شقيق والدتها الذي كانت امها تحدثها عنه دوما وكيف مات حين كانت طفلة .. لكنه لا يشبه والدتها ابدا !
    قلبت الصورة لترى التاريخ واسم دايان اوزمير .. لم تسمع بهذا الاسم سابقا !
    نظرت للصورة الاخرى التي جعلتها تفقد حواسها .. اسرعت بقلب الصورة لترى المكتوب باللغة التركية بخط والدتها الذي تعرفه جيدا (اليوم الذي عادت الي فيه حياتي)
    قلبت الصورة مجددا تنظر الى الرجل بدقة .. من هذا !!!!!!! وما علاقته بوالدتها !! ولما لم تخبرها أي شيء عنه ؟!!
    avatar
    everlasting friend
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 17/08/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 99
    ♣ مَوقِعي » : KSA
    ♣ عُمرِي » : 26
    ♣ عَملِي » : طالبة جامعية
    ♣ مَزآجِي » : high

    رد: رواية (ماذا لو) الجزء الثاني / متجدد اسبوعيا

    مُساهمة من طرف everlasting friend في 2016-05-31, 10:53 am

    الحمدلله اخخخخخيرا اكتشفت سبب المشكلة :DD: :DD: :DD: :DD: :DD: :DD: :DD: :DD: :DD: :DD:
    avatar
    Gehad omar
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|
    عَضَوِة جَدِيَدْة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 22/05/2016
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 40
    ♣ مَوقِعي » : المنصوره
    ♣ عُمرِي » : 21
    ♣ عَملِي » : طالبه جامعيه
    ♣ مَزآجِي » : جميل جدا ارغب في احتضان لي دونغهي

    رد: رواية (ماذا لو) الجزء الثاني / متجدد اسبوعيا

    مُساهمة من طرف Gehad omar في 2016-05-31, 2:51 pm

    الحمد الله
    اوني البارت رووووووووعه بجد جميل جدا جدا
    مش تتاخري في البارت القادم يا تحلي كاتبه في الدنيا
    avatar
    حبيتك وبالغلط ادمنتك
    عَضوٍة ذَهِبَيٍة ~|
    عَضوٍة ذَهِبَيٍة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 21/06/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 304
    ♣ مَوقِعي » : فلسطين وقريبا ع كوريا
    ♣ عُمرِي » : 19
    ♣ عَملِي » : طالبة
    ♣ مَزآجِي » : تمام 24ساعة

    رد: رواية (ماذا لو) الجزء الثاني / متجدد اسبوعيا

    مُساهمة من طرف حبيتك وبالغلط ادمنتك في 2016-06-02, 8:36 pm

    اوووووني يعطيك العافية البارت بشششششنننننننن ككككككككك يلا اوني ناطريك بالبارت الجاي لا تتاخري علينا
    avatar
    everlasting friend
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|
    عِضُوِة مَمٍيِـزَةَ ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 17/08/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 99
    ♣ مَوقِعي » : KSA
    ♣ عُمرِي » : 26
    ♣ عَملِي » : طالبة جامعية
    ♣ مَزآجِي » : high

    رد: رواية (ماذا لو) الجزء الثاني / متجدد اسبوعيا

    مُساهمة من طرف everlasting friend في 2016-06-04, 10:11 am

    ||| البارت الثاني والعشرون |||


    نهضت لتغادر .. لكنها تذكرت ما اخذته من ذلك المنزل ولم تتح لها فرصة النظر اليها
    عادت للجلوس وفتحت درج المكتب .. نظرت الى الصورة الاولى عابسة .. من يكون الرجل الذي يحملها ؟!! ربما شقيق والدتها الذي كانت امها تحدثها عنه دوما وكيف مات حين كانت طفلة .. لكنه لا يشبه والدتها ابدا !
    قلبت الصورة لترى التاريخ واسم دايان اوزمير .. لم تسمع بهذا الاسم سابقا !
    نظرت للصورة الاخرى التي جعلتها تفقد حواسها .. اسرعت بقلب الصورة لترى المكتوب باللغة التركية بخط والدتها الذي تعرفه جيدا (اليوم الذي عادت الي فيه حياتي)
    قلبت الصورة مجددا تنظر الى الرجل بدقة .. من هذا !!!!!!! وما علاقته بوالدتها !! ولما لم تخبرها أي شيء عنه ؟!!
    تركت الصور وفتحت المذكرة .. تلك المذكرة التي خصصتها والدتها للاحداث المهمة في حياتها ... فهي لم تكن تحب كتابة اليوميات اطلاقا .. بل تسجل فقط الاحداث الحزينة والسعيدة في حياتها بجمل بسيطة ومختصرة .. انها عادة لطالما تحدثت عنها والدتها !
    في الصفحة الاولى ...
    (( السابع من يونيو 1989
    اهدي هذه الصفحات الى نفسي التعيسة .. تلك التي لا تجد من تتحدث معه او تشكي اليه همها
    المذكرة التي اهداها لي والدي حين شكوت له وحدتي بعد رحيل اخي وامي بسبب ذاك الشاب اللعين .. ليتني اعاقبه بتقطيع جسده الى قطع متناثرة علّه يشعر بالألم الذي اشعر به انا وابي كل مرة نراه فيها ))

    الصفحة الثانية ..
    (( الحادي عشر من يونيو 1989
    اليوم كان مليئا بالشعور الجيد .. ابن الجيران الذي كان يعمل في ازمير عاد اليوم الى اسطنبول ... قابلني عند عودتي من الجامعة وابتسم لي ... الهي كم اشعر بالاثارة !! ))

    الصفحة الثالثة ..
    (( الرابع عشر من يوليو 1989
    تحدث اليوم معي اخيرا ! استغرقه الامر شهرا كاملا حتى استجمع شجاعته ليسألني عن اسمي ! .. سألته ايضا عن اسمه رغم انني اعرفه جيدا .. يملك اسما جميلا .. دايان ))

    نظرت الى الصور مجددا .. ثم عادت لتقرأ الصفحة التالية ..
    (( الحادي والعشرون من مايو 1989
    عاد ابي اليوم الى المنزل مصاباً .. لقد قاموا بضربه مجدداً .. صرخ بي حين اخبرته ان يترك العمل عند ذلك الشاب اللعين قائلا من اين سنعيش ان فعلت ؟ .. تبا له ولأمواله التي تذلنا ! ))

    قلبت الصفحة التالية
    (( الخامس والعشرون من مايو 1989
    دايان طلب مني الخروج في موعد معه !! .. ماذا علي ان ارتدي ؟ ربما فستان والدتي الازرق ؟ ربما الجينز والوشاح الذي اهداه لي ابي في العيد الماضي ؟ ))

    لم تتحمل قراءة الصفحات بالترتيب وبدأت بالقفز
    (( الثالث من ديسمبر 1989
    اقترب الكريسماس .. انه اليوم الذي قررنا ان نتزوج فيه ! أنا سعيدة حقا رغم وجود بعض الحزن من عدم وجود امي واخي .. ورغم القلق من رئيس ابي في العمل الذي لم تعد تعجبني نظراته لي ! ))

    قفزت بالصفحات الى ان استوقفها تاريخ ميلادها ..
    (( التاسع من ابريل 1991
    لقد جاءت ايلينا اخيرا ! .. ااه الولادة حقا كانت مؤلمة TT .. لكن رؤية وجه صغيرتي ووجه دايان السعيد جعلاني انسى كل الالم ))

    نظرت الى الصور مجددا وهي تغطي فمها .. شعرت بالدوار لذا وضعت رأسها على المكتب وكل ما يجول برأسها "انه ابي .. هذا الرجل ابي الحقيقي !!"

    تنفست بعمق وهي تحاول جمع شتات نفسها .. وضعت الصور بين صفحات المذكرة واغلقتها .. حملتها ووضعت هاتفها في جيبها وخرجت ..
    غادرت الشركة على اقدامها .. فهي لا تملك سيارة ولم تخبر احدا بأن ينتظرها ليقلها الى المنزل ..
    "سيدتي"
    قالها احد حراس الامن الذي لحق بها
    ابتسمت له بتكلف ..
    بادلها الابتسام قائلا : هل اوصلك للمنزل ؟
    اشلي : لا شكرا لك .. لكن هل يمكنك ان تعيرني هاتفك قليلا ؟
    الحارس : اووه بالتأكيد !
    بغباء نسيت انها لا تحفظ رقم احد منهم ..
    اشلي : غيرت رأيي لن اتصل .. شكرا لك والى اللقاء غدا
    الحارس : هل اوقف لك سيارة اجرة على الاقل ؟
    اشلي : اريد المشي قليلا فالجو رائع
    انحنى مغادرا
    لتعود الى احباطها ووحدتها .. شدت قلادة والدتها بكفها وكأنها تستمد منها القوة .. ثم تابعت طريقها نحو المنزل وهي تفكر






    في مسكن شايني ..
    كان مينهو يجلس مع اونيو في غرفته ..
    بينما الثلاثة الاخرون قد ناموا بالفعل
    اونيو : اذن لم تكن تقصد ما قالته
    مينهو : انها لا تفكر بي اطلاقا
    اونيو : لكن فكرتها جيدة .. سول هي لن تقبل بالعودة ما لم تشعر انك تركت اشلي لاجلها
    مينهو : لأصدقك القول هيونغ .. لم يعد لي اي رغبة في العلاقات .. ليس خلال هذا الوقت على الاقل
    اونيو : افهم احباطك .. لكن ضع نفسك قليلا مكان الاثنتين
    نظر مينهو اليه ينتظر اكماله
    اونيو : اشلي مثلا .. قلبها متعلق بعمر الميت ولا تستطيع رؤية رجل اخر غيره ! تعلم انها تحبنا جميعا كعائلتها وهذا لا يستثنيك
    مينهو : اعلم
    اونيو : لأقرب لك موقفها .. أليست لونا معجبة بك ؟ .. لكنك لا تراها الا كأخت صغيرة مما يجعل التعامل معها غير مريح
    صمت مينهو ليتابع اونيو : كذلك سول هي .. انها تحب شخصا يحب شخصا اخر .. أليس هذا وضعك مع اشلي ؟ انت اكثر شخص تفهم مشاعرها .. لذا ارفق بها وبنفسك







    خرج من دورة المياه بعد ان انهى ارتداء ثيابه .. نظر الى ييسونغ المستلقي يعبث بهاتفه وقال : لم تنم بعد ؟
    ييسونغ دون ان يبعد نظره عن الهاتف : اردت الاستحمام اولا
    ريووك : انهض اذن فقد تأخر الوقت
    ييسونغ : سأنهض لكن ليس للاستحمام .. ريووكاا
    ريووك : ماذا ؟
    جلس : ري جين تريد مقابلتي
    ريووك وهو يجفف شعره : لكن جدولنا مزدحم غدا .. لن تجد وقتا للقائها
    ييسونغ : تريد رؤيتي الان !
    ريووك : الان ؟!!!!! تعلم ان تيك هيونغ يمنعنا من الخروج بعد منتصف الليل .. لن يسمح لك
    نهض ييسونغ حاملا معطفه : لذلك لا اريده ان يعلم .. لنبقي الامر سرا عنه
    ريووك : لكن ..... ألا يمكنها الانتظار للغد ؟! لما تريد لقائك في هذه الساعة المتأخرة ؟!!!!
    ييسونغ : تقول انه شيء مهم .. لن اتأخر ريووكا لذا لا تقلق وابق الامر سرا عن الاعضاء
    ريووك : لكن كن حذرا
    ييسونغ : سأفعل
    خرج من شقتهم بهدوء يسير على اطراف اصابعه .. تنفس براحة وهو يخرج من المصعد لكن ما لم يكن يتوقعه ....
    "تخرج في هذا الوقت ؟؟!!!"
    ييسونغ : ااه يبدو ان امري كشف في النهاية !
    اشلي بقلق : اين تذهب الان ؟!! عائلتك بخير ؟!
    ييسونغ ابتسم : لا تقلقي سأخرج قليلا لارى ري جين ولن اتأخر
    اشلي : لهذا تخرج سرا
    ييسونغ : هل يمكنك الاحتفاظ بالسر ؟
    اشلي : سأحتفظ به شرط ان ارافقك
    ييسونغ : لماذا ؟؟؟؟؟
    اشلي : لن اكون مطمئنة ان تركتك تخرج وحدك هذا الوقت .. لا تقلق سأبقى واقفة بعيدا الى ان تنهي حديثك معها حتى انني لن ادعها تراني
    ييسونغ : لا بأس اذن .. لنذهب
    خرجا من المسكن ليسأل ييسونغ بفضول : لما عدتي للتو ؟
    اشلي : تأخرت في الشركة .. هناك اعمال لا تنتظر للغد
    ييسونغ : أيمكنني سؤالك عن شيء ما ؟
    اشلي : بالتأكيد
    ييسونغ : ما الذي تخططين لفعله مع عائلتك ؟
    ابتسمت كونها توقعت سؤالا اخر "هل هم عائلتي حقا ؟"..
    حين طال صمتها سأل ييسونغ : ان لم ترغبي في اخباري فلا بأس .. لكن ارجوك كوني حذرة
    اشلي : لا لا .. ليس لدي ما اخفيه عنكم .. في الحقيقة لا اعلم ماذا سأفعل ... لكن قبل كل شيء يجب ان اعرف سر هذه القلادة .. اريد ان اعرف السبب الذي لم يستطع مراد من اجله قتل امي .. والسبب الذي جعل ذلك الرجل ايضا لا يقتلها بل يسجنها في ذاك المشفى في امريكا !
    ييسونغ : أي رجل ؟
    ابتسمت بخرية : ابي ! .. اريد ان اعرف لما قتلوها لأنها خرجت ؟ ما الذي اخفته عني ؟ ما الذي يخيفهم منها ؟؟
    ييسونغ : لكن هذا خطير .. عائلتك لن تتوانى عن قتلك اذا كنتي مصدر تهديد لهم !
    اشلي : اعلم .. لكنني لا استطيع العيش هكذا !
    ييسونغ : بل تستطيعين !!! انسي امر عائلتك وابقي معنا هنا .. نحن عائلتك الحقيقية !
    امسكت بيده وهي تبتسم له بامتنان ثم عاد الصمت بينهما مجددا وهما يسيران بهدوء ..
    ييسونغ : ماذا عن موضوع مينهو ؟
    عاد اليها احباطها حين عادت بها ذاكرتها الى ما حدث بينهما
    حين طال صمتها قال : ازعجك سؤالي ؟
    هزت رأسها نافية .. ثم اجابت : لقد كان غباءا مني قول ذلك .. لقد جرحت مينهو كثيرا .. انا حقا نادمة على ذلك
    ييسونغ : ليس حقيقيا اذن
    اشلي : انه صديق لا اكثر .. لكنني افسدت الامر
    ييسونغ : هل اتحدث معه ؟
    اشلي : لا .. يجب ان احل الامر بنفسي ... سيكون محرجا له ان تدخل احد منكم
    ييسونغ : كما تريدين
    اشلي : انت تستجوبني منذ خروجنا !! حان دوري الان
    ييسونغ : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    اشلي مبتسمة : هل انت سعيد ؟
    ييسونغ دون النظر اليها : جدا ! لكن تعلمين .... لا اشعر انها سعيدة
    اشلي : لماذا ؟
    ييسونغ : لا اعلم
    اشلي : لا اسألك عن السبب .. اسألك لماذا تشعر بأنها ليست سعيدة ؟
    ييسونغ : لأنها تبتسم بتكلف كل مرة تكون فيها معي .. حتى حين عرضت الزواج عليها لم تتأثر او تطلب وقتا لتفكر .. لقد وافقت على الفور ببرود
    اشلي صمتت تفكر وهي تتمنى ان لا يكون ما تفكر به حقيقيا .. رغم ان الامر واضح !
    ييسونغ : ااه لقد اقتربنا .. هل ستبقين هنا ؟
    اشلي : اجل .. سأنتظر عودتك
    لوح لها بيده : لن اتأخر






    اليوم التالي ..
    فتح عينيه ليجد نفسه نائما على الاريكة !
    "هل نمت وانا انتظرها ؟!!"
    لاحظ المعطف الذي وضعه احدهم فوقه حين كان نائما .. فجلس ممسكا به لينتبه لخروجها من المطبخ
    اشلي وهي تحمل كوب القهوة : استيقظت ؟
    ليتوك : متى عدتي ؟
    نظرت الى ساعتها : قبل 4 ساعات .. لماذا تنام هنا ؟ هل تشاجرت مع دونغهي ؟!!
    ليتوك : لا .. كنت انتظرك لكنني نمت في النهاية
    جلست بجواره : انا اسفة .. تأخرت في العودة بالأمس
    ليتوك : تبدين مرهقة ! ألم تنامي بعد ؟
    نظرت الى كوب القهوة : حاولت .. لكنني لم اشعر بالنعاس
    ليتوك : لكنك لا تنامين جيدا منذ ايام ! من الافضل ان نذهب لاجراء فحوصات .. هذا الارق يجب ان ينتهي
    اشلي : لا تهتم .. سأتعامل معه بنفسي
    ليتوك : يجب ان نتحدث بخصوص ما حدث قبل البارحة
    اشلي : ان كنت ستسأل عن عائلتي فلا اعلم بعد ما سأفعله معهم .. وان كنت ستسأل عن موضوع مينهو فما قلته لتلك الفتاة لم يكن حقيقيا
    ليتوك : توقعت هذه الاجابات .. لكن مينهو سيتأذى ان علم
    فضلت السكوت وعدم اخباره بأنه يعلم بالفعل !
    ليتوك : ما هذا الذي تشربينه ؟
    اشلي : قهوة تركية .. تريد كوباً ؟
    ليتوك : اجل
    اشلي : سأجهزه فورا
    نهضت بسرعة لكنها سقطت
    ليتوك : يا يا .. ما بك ؟
    اشلي وهي تمسك رأسها : لا اعلم .. شعرت بالدوار فجأة
    ليتوك : هل تأذيتي ؟!!
    اشلي : انا بخير
    وقف ليحملها الى غرفتها .. وضعها على السرير
    ليتوك بغضب : لا عمل اليوم واضح ؟!!
    اشلي : كما تريد
    غطاها جيدا وقبّل جبينها : لا تمرضي ارجوك .. حاولي النوم سأوقظ الاعضاء لنخرج للشركة
    اشلي : انتظر .. هناك شيء علي ان اخبرك به حدث البارحة
    ليتوك : ماذا ؟
    اشلي : ييسونغ .......






    "انفصلتما !!!!!!!"
    ييسونغ الذي يبدو انه لم ينم البارحة : اجل .. انفصلنا البارحة
    نظر شيون الى هيتشول يقرأ كل منهما ملامح الاخر .. هيتشول بدا فضوليا حول موقف شيون اما شيون فقد كان خائفا من سبب الانفصال المفاجئ !!
    كيوهيون : لماذا ؟ ما السبب ؟!!
    نظر ليتوك الذي يعلم بالأمر سابقا الى شيون ثم الى هيتشول .. خلال هذه الثواني التي مرت بهم كالساعات
    ييسونغ : ليس مهماً السبب .. المهم اننا انتهينا ...... اردت اخباركم بهذا فقط
    كانغ ان : هل انت بخير ؟
    نظر ييسونغ الى الجميع ولم يجب
    دونغهي مواسيا : لا تكتئب هيونغ ! هناك الاف النساء غيرها
    انهيوك : كما انها التي خسرت لا انت
    اقترب هيتشول ليهمس في اذن شيون : لا تتوتر ستفضح نفسك
    ابتعد شيون عنه .. بل عنهم جميعا وانزوى في مكان ما وحيدا
    ريووك : ان كان سوء فهم بينكما فلا تستسلم ! يجب ان تناقشها وتحل الامر
    ييسونغ : اعتقد ان الامر منتهي .. لا تفكروا في الامر كثيرا سأتجاوز هذا سريعا .. لنبدأ التدريب فلا وقت نضيعه
    ليتوك : سونغمين .. شغل السي دي لنبدأ
    صمت الجميع وقرروا ترك النقاش والاسئلة لوقت لاحق ..
    بينما شيون المتوتر كان يبتعد قدر الامكان عن ييسونغ .. فهو بالتأكيد احد اسباب الانفصال ان لم يكن السبب الرئيسي !
    هيتشول كان قلقا من هدوء ييسونغ .. كان يحبها بجنون لذا لا يمكن لعقله تصديق ان يكون ييسونغ هادئا هكذا !!
    لا يجد تفسيرا الا واحدا من ثلاثة .. اما ان ييسونغ يفكر بعقلانية مثالية ويريد ترك الحزن والاكتئاب الى ما بعد حفلهم .. او انه لم يستوعب الامر بعد وهدوءه هذا ليس الا هدوءا يسبق العاصفة ! .. او انه علم بأمر شيون وري جين وقرر الابتعاد بهدوء !!!
    ثلاثة احلاها مر !!

    بعد ساعة من التدريبات المتواصلة دون انقطاع ..
    فتحت الباب بهدوء دون طرقه .. فحتى لو طرقته لن يسمعوه مع صوت الموسيقى الصاخبة
    لاحظوها لكنها اشارت بيدها بأن لا يتوقفوا .. لذا استمروا بالرقص كما اعتادوا
    جلست بهدوء على المقعد القريب وهي تراقبهم ..
    بدا ييسونغ كآلة الرقص تماما .. يتحرك دون مشاعر .. بل يجهد نفسه وكأنه يرقص في اختبار ما للرقص !
    شيون كانت اخطاؤه كثيرة .. لكن لا احد من الاعضاء اوقفه او علق ..
    بينما بدا اكثرهم قلقا ريووك .. الذي ينظر الى وجه ييسونغ في المرآة امامهم طول الوقت ..
    لاحظت عينا ليتوك التي تنظر اليها فابتسمت له .. لكنه لم يبتسم وظل ينظر اليها بتركيز
    حين انتهت الاغنية .. بدأت اغنية اخرى لKRY لذا ابتعد الجميع عن مساحة الرقص باستثناء ييسونغ كيوهيون وريووك
    سحب دونغهي منشفته ليمسح عرقه ثم جلس بجوارها : وجهك شاحب
    اشلي : انا ؟
    دونغهي بهدوء : اجل .. أحدث شيء جديد ؟
    ليتوك الذي مد له الماء : هذا لأنها لم تنم .. ما الذي اتى بك ؟
    اشلي : شعرت انني افضل .. سأعود حالا فقد انهيت اعمالي المهمة لليوم
    دونغهي : لماذا ماذا حدث ؟؟؟
    ليتوك نظر الى ييسونغ وصمت ..
    انهيوك : هل تناولتي الافطار ؟
    همهمت بنعم عرفوا من ترددها انها كاذبة ..
    وقفت : سأتوقف عند شايني اولا .. ثم سأعود للمسكن لأنام .. اراكم لاحقا
    لم يجيبوا .. وتركوها تغادر بهدوء ..
    ليتوك الذي لم يعجبه الوضع بقي ينظر اليها حتى خرجت .. لكنه لا يستطيع مغادرة هذا المكان ابدا .. كان يخشى من العاصفة التي قد تدمر هذه الفرقة .. حين ينفجر ييسونغ بوجه شيون ان علم بسبب انفصال ري جين عنه !
    خرجت من الغرفة بوجه عابس .. ربما بسبب الدوار .. وربما بسبب ما يحدث معهم .. ليس هذا ما عادت اليهم من اجله !!
    "ما بال وجهك اليوم ؟"
    نظرت الى المتحدث الجيد بالانجليزية .. لتجدها امبر التي تقف امامها وتبتسم
    امبر : اخبريني بالحقيقة .. هل وقعتي في الحب !
    اشلي : ههههههههههههههههههههههههههههههههه .. انا دوووما واقعة فيه !
    امبر : لا اعني عمر .. تعلمين ما اعني !!
    ابتسمت بأسى : لا يمكنني التغلب على هذا
    امبر : بل يمكنك !
    لم ترغب بالمزيد من النقاش لذا سألت : ستخرجين ؟
    امبر : اجل .. لدي اربع ساعات قبل بدء التدريبات .. سأعود للمسكن للنوم قليلا
    اشلي : كوني حذرة
    تجاوزتها مربتة على كتفها : اجل .. انتي كذلك
    ما ان غادرت حتى وقفت الاخرى امام باب شايني .. الهدوء في الداخل يخبرها انهم ليسوا هنا لكن شيء بداخلها جعلها تدفع الباب لتدخل ..
    في الغرفة المظلمة اغلقت الباب وسارت بخطوات حذرة حتى وصلت الى المقاعد في نهاية الغرفة ..
    تنهدت بصوت مسموع حين سقطت تلك الدمعة المتطفلة على كفها .. لم تمسحها فقد تعبت من اخفائها

    في الناحية الاخرى ..
    كان ينظر اليها بصمت .. منعته تنهداتها الباكية من اصدار اي صوت ينبهها لوجوده
    في النهاية هي لم تفتح الاضاءة حتى لا يراها احد لذا لم يرد ان يفسد خلوتها بنفسها
    رن هاتفها .. رأت الرقم ومسحت دموعها بظهر كفها .. ثم سحبت نفسا عميقا لتجيب بصوت مرح : لقد خرجت للتو من غرفتكم !
    هيتشول : ما زلتي في الشركة ؟
    اشلي : اجل .. ماذا هناك ؟
    هيتشول : تعالي الى السطح .. انتظرك
    وقفت : قادمة
    اغلقت الهاتف ووقفت تسير بحذر حتى وصلت للباب .. خرجت ولم تشعر بوجود مينهو الذي بقي جالسا مكانه ينظر للفراغ !
    رغم وجود عدة ساعات متفرغة في جدوله .. الا انه فضل البقاء هنا في الظلام هنا على الذهاب للمنزل والنوم !
    ربما لو ان ايلينا لم تعد لكان الان امام قبرها يتحدث معها .. لكن عودتها جعلت ساعاته الفارغة اثقل من السابق !

    في السطح ..
    كان مستلقيا على ظهره ينظر للسماء .. مرتديا نظارته الشمسية لتحجب ضوء الشمس الخفيف عن عينيه
    سمع خطواتها تقترب .. فهو يميز صوت كعبها دوما ..
    قال دون النظر اليها : قابلتي مينهو ؟
    جلست بهدوء بجواره : لا .. ليسوا هنا
    هيتشول : سمعت انك كنتي مع ييسونغ البارحة
    اشلي : صحيح .. لا تسألني عما حدث فأنا ايضا لا اعلم
    هيتشول : لم تسمعي ما دار بينهما ؟
    اشلي : لا .. بقيت بعيدا عنهما .. حتى انني لم ارى ري جين ابدا
    هيتشول : اريد ان اعرف سبب انفصالهما
    اشلي : من اجل شيون ؟
    هيتشول : تعلمين ؟
    اشلي : بالطبع .. تصرفاتهما كانت واضحة
    هيتشول : هل تعتقدين ان ري جين اخبرته ؟
    اشلي : لا اعلم حقا .. هدوءه مقلق
    جلس لينظر اليها اخيرا : انه مرعب .. كيف سنتأكد من ...... هل كنتي تبكين ؟!!!
    ابتسمت لتنظر الى مكان اخر غير وجهه : أهذا واضح ؟
    هيتشول : لماذا ؟!!!
    اشلي : لا اعلم .. رغبت بالبكاء فقط فبكيت
    " انتما هنا "
    نظرا الى مصدر الصوت ..
    هيتشول بتوتر : ييسونغ !!! .. منذ متى تقف هنا ؟
    ييسونغ بنظرات ارعبت هيتشول : للتو .. تحدثتما عن شيء لا تريدني ان اسمعه ؟
    هيتشول : بالتأكيد لا !
    ييسونغ : عذرا منك هيونغ .. لكن أيمكنني التحدث مع اشلي على انفراد ؟
    وقف لينفض ثيابه من الغبار الواضح عليها : بالتأكيد .. هل انتهى التدريب ؟
    ييسونغ : بقيت اغاني دونغهي وانهيوك فقط
    هيتشول لاشلي : سأكون في الاسفل
    تجاوز ييسونغ الى الداخل ليبقى وحيدا مع اشلي ..
    اشلي : اجلس بجواري
    كالدمية تماما .. نفذ الاوامر دون اي رد فعل
    ما ان جلس حتى شبكت ذراعه بذراعها وحاولت جاهدة ان تتحدث بمرح : ما الذي يريده السيد جونغ وون مني ؟
    ييسونغ : اخبرتنا يوما ان عمر انسحب من علاقتكم وواعد فتاة اخرى
    اشلي : صحيح
    ييسونغ : ألم تحاولي التمسك بها حينها ؟
    صمتت للحظة .. ثم سألت : لم افعل .. كبريائي كان اكبر من ملاحقته .. ثم انني كنت اعلم جيدا ان قلبه لي وحدي مهما واعد الاخريات
    ييسونغ : كبرياء ؟ دعيني اسألك .... لو كانت تلك الفتاة التي واعدها شخصا تعرفينه .. هل سيبقى كبريائك قويا وتتخلي عنه ؟
    بقلق سألت : بالتأكيد .. لكن لما هذه الاسئلة !! هل سبب انفصالها عنك انها تواعد شخصا تعرفه انت ؟!!!!
    نظر اليها بهدوء وارتسمت على شفتيه طيف ابتسامة ساخرة : أتعلمين ؟ ... لم اجرب جرحا كهذا سابقا .. هذا الشعور يقتلني
    سحبت جسدها لتجلس امامه مباشرة : اخبرني بما حدث !!
    ييسونغ : يبقى الامر سرا بيننا ؟
    اشلي : بالطبع !
    ييسونغ : لقد اخبرتني انها احبتني .. لكن هناك شخص اخر قلبها لم يستطع التخلي عنه من اجلي
    اشلي : ماذا ايضا ؟
    ييسونغ : سألتها باصرار من يكون ؟ وهل احبته قبل علاقتنا ام اثناءها ؟ .. لكنها رفضت الاجابة بعذر انه شخص اعرفه .. وقد تؤلمني معرفة هويته
    اشلي بتأكيد سألت مجددا : لم تعلم من هو ؟
    هز رأسه نافيا : لا اعلم .. لكن عقلي منذ البارحة لم يتوقف عن وضع الاسماء
    تنفست بارتياح ثم اقتربت منه لتعانقه : لا تفكر بالامر كثيرا .. ربما ما قالته لك مجرد عذر لا وجود له .. لا تعطي الامر اكبر مما يستحق ففي النهاية هي التي خسرت لا انت
    ييسونغ : ......................................
    اشلي : الالم الذي تشعر به الان سيتلاشى تدريجيا .. لكن حين تتوقف عن التفكير به فقط
    ابعد جسده عنها بهدوء .. ثم قال وهو ينظر لعينيها : شكرا لك .. الحديث معك جعلني ارتاح قليلا
    كادت ان تعده بأنها ستكون بجواره متى احتاجها دائما .. لكنها صمتت فلا شيء يضمن بقائها معهم !




    في المساء ..
    وفي غرفة اشلي ..
    اخبرت هيتشول بما حدث بعد مغادرته وما قاله ييسونغ عن ري جين .. لعنها هيتشول كثيرا لأنها اخبرته بوجود شخص اخر يعرفه هو ! .. لا عجب انه رفض التحدث عن الامر مع اي منهم فما قالته تلك الحمقاء سيجعله يشك بكل من حوله !
    بعد دقائق قليلة من النقاش خرج ذاهبا الى شيون القلق ليخبره بما يحدث ..
    اما اشلي فقد عادت للاستلقاء والتفكير وهي ممسكة بقلادة والدتها ..
    جلست مجددا وهي تنظر للمذكرة التي توقفت عن قراءتها خوفا مما تخفيه صفحاتها ..
    استجمعت شجاعتها وسحبتها مجددا لتكمل القراءة ..

    (( السابع عشر من مايو 1993
    مر يومان على اختطاف دايان .. انا خائفة عليه حد الموت ! ابي لا يحرك ساكناً ولا احد يستطيع الوقوف في وجه تلك العائلة اللعينة ! .. لكن ما يطلبونه مني صعب جدا .. جدا ! كيف يمكنني التخلي عن ابنتي التي اكملت عامها الثاني للتو !!!! لماذا هي من بين كل الاطفال ؟؟ ))

    شدت القلادة بيدها وقلبت مجموعة صفحات ..
    (( التاسع من اغسطس 1993
    عدت للتو من جنازة ابي .. دايان لم يأتي اليوم ايضا ! انه يحمّلني مسؤولية فقدان ايلينا .. لكن ماذا كان بيدي لأفعله ؟ انا ايضا لا استطيع النوم وانا افكر بها ؟ هل هي سعيدة ؟ مرتاحة ؟ جائعة ؟ هل يهتمون بها كما وعدوني؟ هل تبكي وتفتقدني ؟ ... انا مؤمنة بأننا سنلتقي مجددا .. سأعيش على هذا الأمل فقط ))

    قطع تفكيرها رنين هاتفها لتجد المتصل مينهو !!
    اجابت بسرعة : مينهو !!
    مينهو : هل يزعجك اتصالي في هذا الوقت ؟
    اشلي : مطلقا .. بل سعيدة جدا بسماع صوتك
    مينهو : هل انتي بخير ؟
    صمتت قليلا .. ثم اجابت : سأكون بخير ان اخبرتني انك لست غاضبا مني
    مينهو : لكنني غاضب منك .. كل ما في الامر انني قلقت عليك لدرجة عدم قدرتي على النوم .. اردت الاطمئنان انك بخير فقط لأرتاح
    اشلي بصوت اقرب للهمس : آذيتك كثيرا .. صحيح ؟
    مينهو : انها ليست المرة الاولى التي تستخفين فيها بمشاعري
    اشلي : يجب ان نتحدث عن هذا غدا .. اردت المجيء للتحدث معك اليوم لكنكم لم تكونوا في الشركة
    مينهو : بما اننا تطرقنا لهذا الموضوع .. لما كنتي تبكين وحيدة هناك ؟
    اشلي : كيف تعرف هذا ؟!!!!!
    مينهو : رأيتك .. لقد كنت هناك في الظلام قبلك .. لكنك دخلتي ولم تشعري بوجودي
    اشلي : كنت هناك حقا !!!
    مينهو : اممم .. لقد جلستي في المقعد المقابل للباب .. وغادرتي حين اتصل بك احدهم ... لم تجيبي !
    اشلي : سبب البكاء ؟ انها عدة اسباب .. احدها انت مينهو
    مينهو : لنتحدث غدا اذن لكن ليس في الشركة
    اشلي : حدد الموعد الذي يناسب جدولك واخبرني بالزمان والمكان

    ما ان اغلقت الهاتف حتى عادت تقرأ المذكرة مجددا ..
    لقد اتضح كل شيء الآن !!!



    في الشقة الوحيدة في الاسفل ..
    جلسوا امام التلفاز يشاهدون البرنامج الذي ظهروا فيه مؤخرا ..
    وضع شيندونغ المشروبات والساندويشات امامهم وهو ينظر الى غرفة جومي : ألم ينهي جومي استحمامه بعد ؟
    كيبوم : لقد دخل فور عودتنا مباشرة
    سونغمين : منذ نصف ساعة !! ما الذي يفعله كل هذا الوقت ؟
    كانغ ان بعفوية : ربما نائم
    مجرد التفكير في هذا ارعب كيبوم .. فنهض مسرعا الى الغرفة ودخل ليجد جومي يغلق الدرج بجوار سريره بحركة سريعة .. كان من الواضح انه اخفى شيئا ناهيك عن التوتر الذي ظهر على صوته : كيبومااا .. اخفتني
    تجاهل كيبوم كل افكاره وابتسم ليجلس بجواره : تأخرت في استحمامك لذا جئت لتفقدك
    جومي : كنت متعبا والماء الساخن اراح جسدي لذا بقيت قليلا تحته
    كيبوم : كيف كان عملك اليوم ؟
    جومي : جيد .. لكنني قمت بالغاء بعض الانشطة في الصين .. لا اريد السفر وحيدا
    كيبوم : انا ايضا لا اريد ان تسافر وحدك ! .. من الجيد انك فعلت
    جومي : عائلتي ستأتي بعد يومين .. يبدو انني لم استطع طمأنتهم علي بالشكل الكافي لذا سيأتون لرؤيتي
    كيبوم : هذا رائع ! يمكنك قضاء الوقت معهم قبل ان نسافر في جولتنا العالمية
    جومي : اردت ان اجهز حجوزاتهم في الفندق الذي اعتادوا المكوث فيه كل مرة يأتون الى كوريا فيها .. لكن والد هان مصر على استضافتهم في منزله
    كيبوم : لست مرتاحا لهذا ؟
    جومي : لا لا .. اطلاقا
    فتح كانغ ان الباب : كيبوم !! هل ارسلناك لاحضاره لكي تختفي معه !!
    كيبوم : هههههههههههههههههههههههههههههههههههه .. اسف اسف لقد انساني ما جئت لاجله



    اليوم التالي ..
    استغل كيبوم استحمام جومي ليفتح ذاك الدرج ويخرج منه ما يخفيه ..
    لم يتفاجأ كثيرا حين رأى الكثير من عبوات الحبوب المنومة .. لكن لماذا اخفى عنه الامر وكان ينكره ويغضب ؟!!
    اعاد العبوات الى مكانها واغلق الدرج وكأن شيئا لم يكن ..
    وعاد للاستلقاء على سريره ينتظر خروج جومي ...
    اغمض عينيه قليلا وهو يفكر بعمق في الكثير من الاعمال التي عرضت عليه هذا الاسبوع ..
    سمع صوت هاتفه معلنا عن قدوم رسالة .. فتحه ليرى مصدرها المحادثة الجماعية للاعضاء ..
    شيون / اعزائي من يرى منكم تيك هيونغ فليخبره انني خرجت مبكرا
    كانغ ان / لما لا تخبره ذلك بنفسك ؟
    شيون / هاتفه مغلق
    انهيوك / اين ستذهب الان على اي حال ؟
    شيون / سأقابل شقيقتي جيون
    دونغهي / تيك هيونغ ليس نائما .. خرج قبل قليل قائلا انه سيذهب للشقة في الاسفل
    شيون / اخبره بذلك اذن T_T
    كانغ ان / قادم الى شقتنا ؟
    هيتشول / شيووونا متى خرجت ؟!! لا تغلق هاتفك
    انهيوك / دونيااا .. خذ اشلي وقابلاني في السطح
    دونغهي / انها مقفلة الباب على نفسها منذ البارحة
    انهيوك / تعال وحدك اذن
    هنري / أيمكنني الانضمام ؟
    هيتشول / ايها الطفل لا تفسد خلوتهما
    وضع انهيوك ايموجيات تدل على الخجل
    دونغهي متجاهلا هيتشول / تعال هنريا .. واحضر معك كيونا ايضا

    ترك كيبوم هاتفه حين سمع صوت باب شقتهم وصوت كانغ ان يمازح ليتوك ..
    خرج من غرفته ليجد ليتوك قادما اليها
    كيبوم : هيونغ !
    ليتوك : اين جومي ؟
    كيبوم : يستحم
    ليتوك : تعال معي اذن .. كانغ سنبقى في غرفتك قليلا
    كانغ ان : لا بأس خذا وقتكما





    فتح عينيه بتكاسل وهو ينظر الى سرير مينهو الفارغ .. غريب ان يستيقظ مينهو قبل وقت استيقاظهم المعتاد بساعة !! ألم ينم أم ماذا ؟!
    هذا ما جال بعقله وهو يسمع صوت الماء يغلق .. يبدو انه انهى استحمامه ..
    بعد ثوان خرج مينهو يلف المنشفة على خصره ويدندن لحنا مألوفا ..
    تيمين : هيونغ
    مينهو : اوووه تيمينااا .. استيقظت
    تيمين : لما انت مستيقظ الان ؟ مازال الوقت مبكرا
    مينهو : لدي موعد
    تيمين : موعد هذا الوقت ؟!!!!
    مينهو : اجل .. موعد مع ايلينا
    تيمين : هل يعلم الاعضاء ؟
    مينهو : اونيو يعلم





    نظر اليه بغضب مما جعله يرتجف خوفا !
    كيبوم مهدئا للوضع : هيونغ ارجوك لا تغضب منه .. عملنا يتطلب منا الخروج امام الكاميرات بوجه مرتاح
    ليتوك : وهل يكون هذا على حساب صحتنا !!!
    كيبوم : ارجوك اجلس اولا فأنا لم اخبرك بهذا لتوبخه !
    نظر جومي الى كيبوم وقد فهم اخيرا كيف علم ليتوك بأمره !
    جلس ليتوك وهو يحاول ان يهدئ نفسه : جومياا .. اخبرني بالحقيقة !
    صمت جومي ليجيب كيبوم : استخدمها ثلاث ليال فقط
    ليتوك بحدة : لم اسألك كيبوما !! انا اسأله هو لما لا يجيب !
    نظر كيبوم بقلق الى جومي الذي نظر للارض صامتا
    وقف ليتوك واشار بغضب اليه : سأكون في غرفة كانغ ان اذا اصبحت مستعدا للنقاش اخبرني .. لا يمكنني ترك الامر يمر هذه المرة
    والتف خارجا ليجعل كيبوم غارقا في ندمه .. لم يعلم ان ليتوك سيثور غضبا على جومي والا لما اخبره !
    جومي : لما فعلت هذا ؟ كان يمكن للامر ان يحل بيننا
    كيبوم : لا جومياا .. انت لا تتوقف عن اخذ هذا المنوم ! حتى حين منعناك اشتريت غيره سرا عنا
    جومي : لا استطيع النوم بدونه !!
    كيبوم : لكنك ستدمنه وهذا سيكون خطيرا على صحتك وسمعتك
    جومي : ......... انه غاضب جدا
    كيبوم : لأنه قلق عليك .. لقد وعدته بأنك ستتخلى عنه
    جومي : ما كان عليك اخباره بهذا
    كيبوم : انه لمصلحتك .. فأنت لن تتركه الا بالقوة
    صمت جومي ليتابع كيبوم : تحدث معه بكل شيء .. ولا تتضايق من توبيخه لك هو قلق عليك فقط
    جومي : لكن ابقى معي
    كيبوم : سيكون من الافضل ان تكونا وحدكما .. لا تقلق سأكون عند الباب ولن ابتعد

    خرج كيبوم ليترك جومي وحيدا في الغرفة .. بقي يفرك اصابعه بتوتر قلقا من توبيخ ليتوك الذي لا يرحم بنظره !
    دقيقة او اثنتان وفتح ذاك الباب مجددا ليدخل ليتوك وقد تغيرت نظرة الغضب التي كانت على وجهه الى نظرة حنونة .. الا ان ذلك لم يغير شيئا من قلق جومي ..
    ليتوك : اخبرني كيبومااا انك ستتحدث
    جومي : هل .. يعلمون ؟
    ليتوك : لا !! بالتأكيد لن اخبرهم بشيء كهذا فهو سر بيننا نحن الاثنان وكيبوماا فقط
    نظر الى اصابعه المتشابكة وتابع : انا اسف .. لم ارغب في اخفاء الامر عنكما لكنني لم اعرف كيف اتصرف
    جلس ليتوك على سرير كيبوم ليقابله وقال وهو يشير الى صورتهم الجماعية الموضوعة على الرف : هل تذكر متى التقطنا هذه الصورة ؟
    جومي : يوم عودتنا .. حين جمعتنا ايلينا العام الماضي وجعلتنا خمسة عشر عضوا رسميا لسوبر جونيور
    ليتوك : صحيح .. منذ ذلك اليوم ومنذ تلك اللحظة علمت انني سأكون مسؤولا عن خمسة عشر اخا .. حتى وان اختلفت جنسيتك وهان الا ان هذا لم يغيركم في نظرنا .. نحن اخوة وانا مسؤول عنكم
    صمت جومي ولم يعلق ..
    ليتوك : لذلك لا اريدك ان تأخذ مني موقفا معاديا او تحزن ان وبختك .. انا حقا قلق عليك جوميا
    ابتسم جومي بهدوء
    ليتوك : لنعد الى الموضوع الرئيسي .... مهما حدث فلن ادعك تعود الى تناول الدواء اطلاقا .. وان اضطررت للسهر معك كل ليلة




    في مقهى عائلة ييسونغ .. قرر مينهو ان يقابلها في هذا المكان كونه قريب من الشركة ..
    وصلت اولا لتستقبلها والدة ييسونغ بحرارة .. بينما شقيقه جونغ جين صافحها برسمية .. فهي ليست ايلينا المقربة منهم وان كانت توأمها !
    والدة ييسونغ : هل فقدتي الوزن ؟ كل مرة اراك الاحظ انك اصبحتي نحيلة اكثر من المرة السابقة !!
    رمقها جونغ جين بنظرات متفحصة
    اشلي : هل فعلت ؟ لا اعلم حقا .. العمل يأخذ مني كل وقتي لذا لا اجد الوقت الكافي لتناول طعام جيد
    والدة ييسونغ : ايقوووو .. لا تقلقي صغيرتي سأطعمك شيئا لذيذا وصحيا
    اشلي : انا انتظر شخصا الان .. سأتناول الطعام معه
    جونغ جين : سأحجز لكما طاولة اذن
    اشلي : ارجوك افعل ايها القط الوسيم
    تجمد مكانه "كيف لها ان تعرف هذا الاسم !! كانت ايلينا وحدها تناديني بهذا اللقب !!!!"
    لم تلاحظ ما قالته بل نظرت اليه بتعجب "لما هو جامد هكذا ؟!!!"


    نهاية البارت ...
    avatar
    حبيتك وبالغلط ادمنتك
    عَضوٍة ذَهِبَيٍة ~|
    عَضوٍة ذَهِبَيٍة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 21/06/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 304
    ♣ مَوقِعي » : فلسطين وقريبا ع كوريا
    ♣ عُمرِي » : 19
    ♣ عَملِي » : طالبة
    ♣ مَزآجِي » : تمام 24ساعة

    رد: رواية (ماذا لو) الجزء الثاني / متجدد اسبوعيا

    مُساهمة من طرف حبيتك وبالغلط ادمنتك في 2016-06-06, 7:03 am

    اووووني البارت بشششننننن كككككك سونغ ويلي عليه واشيلي شو بصير يلا ناطرينك بالبارت الجاي.. رمضان كريم كل عام وانتي بخير
    avatar
    ﮬ̲̌ﮧﻣ̲ﺳ̲ ﺂ̲ﻟ̲ۆﺟ̅ۆﺩ̲
    عَضوٍة ذَهِبَيٍة ~|
    عَضوٍة ذَهِبَيٍة ~|

    ♣ التسِجيلٌ » : 23/06/2015
    ♣ مشَارَڪاتْي » : 300
    ♣ مَوقِعي » : فلسطين
    ♣ عُمرِي » : 25
    ♣ عَملِي » : طالبة
    ♣ مَزآجِي » : تمام طول ما في كوريا

    رد: رواية (ماذا لو) الجزء الثاني / متجدد اسبوعيا

    مُساهمة من طرف ﮬ̲̌ﮧﻣ̲ﺳ̲ ﺂ̲ﻟ̲ۆﺟ̅ۆﺩ̲ في 2016-06-07, 11:14 pm

    اووونيييي البارت عنجد روووووعه اويييييلييييي عليه سونغي :DE: :DE: وهي هالري جين بدي امعمط شرعها :T: :T: :MK: المهم بانتظار جديدك فايتينغ

      الوقت/التاريخ الآن هو 2017-09-24, 4:32 pm